الرئيسية > السؤال
السؤال
ما معنى الحديث ( تعس عبد الدرهم)
الاسلام | الحديث الشريف | فلسطين | التوحيد | الإسلام 8‏/4‏/2010 تم النشر بواسطة بدون اسم.
الإجابات
1 من 6
معناه لن يرى راحة البال و لن يهنيء بالعيش من كان همهم المال
8‏/4‏/2010 تم النشر بواسطة بدون اسم.
2 من 6
المعنى العام لهذا الحديث النهي عن البخل واكتناز الأموال بحيث تصبح هي الشغل الشاغل للإنسان والتي التي تحركه ، وليس العكس ، مما يصبح الإنسان تابعاً لماله وليس سيداً له
8‏/4‏/2010 تم النشر بواسطة qatr (Mahmoud Qatr).
3 من 6
اي هلك و خسر من يعبد المال او يبيع نفسه من اجله
8‏/4‏/2010 تم النشر بواسطة معالي الوزير (السيد وسيم).
4 من 6
محمد الحسن ولد الددو
الإجابة:
نعم هذا الحديث لفظه: "تعس عبد الدينار، تعس عبد الدرهم، تعس عبد الخميلة، تعس عبد الخميصة، إن أعطي رضي وإن منع غضب، تعس وانتكس، وإذا شيك فلا انتقش".

وهذا تحذير من الرسول صلى الله عليه وسلم لأمته من الإيغال في هذه الدنيا وأن تكون أكبر همهم، فبيَّن أن العبد الذي يجمع الدنانير والدراهم ويرضى بذلك وهو أكبر همه ويصرف وقته وطاقته وجهده وشبابه في جمع الدراهم والدنانير أو جمع الخمائل والخمائص -وهي أنواع الملابس- أو ما يشبه ذلك من ضروب هذه الدنيا ومما فيها، فإنه قد تعس.

معناه: هلك.
"وانتكس" معناه: رجع على عقبيه، وختم له بخاتمة السوء.
"وإذا شيك فلا انتقش معناه": إذا أصابته مصيبة دنيوية مثل الشوكة مثلاً فلا انتقش، معناه: لا أزيلت عنه ولا أخذت عنه بالمنقاش الذي يزال به الشوك.

وقد حذر الرسول صلى الله عليه وسلم بهذا عن اتباع الدنيا.

ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ

نقلاً عن موقع فضيلة الشيخ الددو على شبكة الإنترنت.
9‏/4‏/2010 تم النشر بواسطة ROY HERO (ROY HERO).
5 من 6
تحذير من الرسول صلى الله عليه وسلم لأمته من الإيغال في هذه الدنيا وأن تكون أكبر همهم، فبيَّن أن

العبد الذي يجمع الدنانير والدراهم ويرضى بذلك وهو أكبر همه ويصرف وقته وطاقته وجهده وشبابه في

جمع الدراهم والدنانير أو جمع الخمائل والخمائص -وهي أنواع الملابس- أو ما يشبه ذلك من ضروب هذه

الدنيا ومما فيها، فإنه قد تعس
10‏/4‏/2010 تم النشر بواسطة hasanalsheikh (حسـن الشيـخ).
6 من 6
نعم هذا الحديث لفظه: "تعس عبد الدينار، تعس عبد الدرهم، تعس عبد الخميلة، تعس عبد الخميصة، إن أعطي رضي وإن منع غضب، تعس وانتكس، وإذا شيك فلا انتقش".

وهذا تحذير من الرسول صلى الله عليه وسلم لأمته من الإيغال في هذه الدنيا وأن تكون أكبر همهم، فبيَّن أن العبد الذي يجمع الدنانير والدراهم ويرضى بذلك وهو أكبر همه ويصرف وقته وطاقته وجهده وشبابه في جمع الدراهم والدنانير أو جمع الخمائل والخمائص -وهي أنواع الملابس- أو ما يشبه ذلك من ضروب هذه الدنيا ومما فيها، فإنه قد تعس.
12‏/4‏/2010 تم النشر بواسطة بدون اسم.
قد يهمك أيضًا
من اين جاء هدا الدرهم ؟
ما هي عملة بلدك ؟
اليك هذا
هل تعلم معنى✄ ✄ ✄....................التواضع✄ ✄ ✄
ماذا يفعل الشيطان حينما تلعنه ؟
تسجيل الدخول
عرض إجابات Google في:: Mobile | كلاسيكي
©2014 Google - سياسة الخصوصية - مساعدة