الرئيسية > السؤال
السؤال
ما أسباب ظهور الشعر الابيض في روؤس صغار السن؟
وهل يوجد علاج
المعرفة 6‏/11‏/2012 تم النشر بواسطة سعيدالنظامي'' (سعيد النظامي).
الإجابات
1 من 48
لا يوجد لها سبب
6‏/11‏/2012 تم النشر بواسطة Õśãmã.
2 من 48
سوء التغذية !!
6‏/11‏/2012 تم النشر بواسطة Great Gilgamesh.
3 من 48
ممكن يكون وراثة
6‏/11‏/2012 تم النشر بواسطة بدون اسم.
4 من 48
(1) سوء التغذية :

فالشعرة تتغذى على عناصر اساسية اهمها الزنك والكبريت وغيرها.
فالوجبات السريعة لا تجعل الشعرة تحصل على ماتحتاجه من غذاء لتنمو وتسري مادة الصبغة الملونة(الميلانين) في أجزائها.
كما أن نقص التغذية عند الأطفال كنقص البروتين في غذائه يسبب شيب الشعر عند الأطفال ومن الممكن أن تشد شعر رأسه فينتزع بسهولة وسر.
كما أن الشعر يفقد اللون الطبيعي وتجده يميل للإحمرار، وتغذية الطفل من الممكن أن تؤثر على شعره وهو في فترة الشباب ، فالطفل إذا تعرض لنقص للغذاء أثناء طفولته فإن ذلك يؤثر على نمو الشعر وطبيعته في فترة الشباب ،
فليس هناك شك أن التغذية السليمة منذ الطفولة تلعب دورآ اساسيآ ، فالغذاء يساعد على نمو الشعر وإكتسابه اللون الطبيعي ، وتفسير ذلك أن الأحماض الأمينية الموجودة في نوعيات معينة من الغذاء تلعب دورآ هامآ في النمو الطبيعي للشعر ، ونقص هذه المواد في طعامنا (خاصة الطحينة والسمك والكبدة والبيض) يسبب ضعف الشعيرات وفقدان اللون الطبيعي.

(2) الإسراف في إستخدام المواد الكيماوية:

إن خلايا الإنسان تتعرض الان لأكثر من 5 ملايين مركب كيماوي يستخدمها في حياته المختلفة مثل:
الأدوية التي تتناولها والتي لها تأثير ضار على الشعر.
المبيدات المستخدمة للقضاء على الحشرات والآفات في المنازل والحقول والتي ترش على المزروعات المختلفة والتي نأكلها.
كريمات الشعر وفرده وتثبيته.
الشامبو.
السشوار وكي الشعر.
فجميعها مكونة من المواد الكيماوية التي تؤثر على الخلايا الملونة وتقتلها.
وللأسف أصبح الشباب حريصآ على إستخدامها ليلآ ونهارآ ، وقد نجني نتيجة وقتية ومؤقتة لإستخدامنا لتلك المواد ونرى شعرنا جميلآ، ثم نصدم بعد ذلك.

(3) تلوث البيئة:
الأتربة.
عوادم ودخان السيارات.
مخلفات المصانع.
تلوث الغذاء بارش بالمبيدات أثناء نمو النباتات أو بإضافة مواد حافظة له أو ملونة له ضارة بالصحة.
تلوث الهواء الذي نستنشقه.
تلوث الماء.
كل ذلك يؤثر بشكل مباشر على صحة الإنسان وصحة أعضائه ، وحين يحدث ضعف عام في الصحة فالطبيعي أن تتأثر صحة البشرة وتضعف وتفقد لونها.

(4) دور الوراثة:

فلا شك أن للوراثة دورآ في الشيب المبكر للشباب ، فقد يكون أحد الأبوين مصابآ بخلل ما في التركيب الوراثي للخلايا الصبغية يعوق إفرازها لصبغة الميلانين الملونة للشعر ويورث هذا الخلل للأبناء.
ولأن الجهاز الوراثي يتأثر بالظروف الميحطة مثل الضغوط النفسية وتلوث الهواء ونقص الغذاء نجد أن جهاز الوراثة لدى الشباب يتأثر ويعبّر عن نفسه مبكرآ أي قبل الأوان، لأن هذه الظروف المحيطة تؤثر على كفاءة كثير من وحدات الوراثة في الجسم ومنها وحدات الوراثة المتحكمة في تلوين الشعر.
وخلاصة هذه النقطة هي أن الشعر الأبيض قد يكون وراثة ولكن هذا التعبير الوراثي قد يحدث مبكرآ جدى نتيجة للظروف والضغوط المحيطة ، والسبب بسيط فالتغيرات الوراثية الفجائية التي تحركها تلك الضغوط تؤدي بالتدريج إلى ضعف كفاءة مختلف أجهزة الجسم.

(5) تأثير الضغوط النفسية:

نحن نعيش في عصر يشيب الشعر والقلب فيه في سن 15 عام وليس 50 أو 60 عامآ،
فالمواقف الضاغطة جعلت الناس تجتر همومها بما فيهم الشباب الصغير ، فالشيب النفسي يصيب كل أجزاء الجسم نتيجة للظروف والضغوط النفسية المحيطة ، فتتعرض كل أجزاء الجسم للشيخوخة المبكرة ،
فنجد شابآ في العشرين من العمر ومصابآ بالسكر أو بالقلب أو نجده مكتئبآ وغير مقبل على الحياة وشعره أبيض ، فالضغوط المحيطة تجهد كل خلايانا.
وإجهادنا هو محصلة لإجهاد خلايانا ، وقبل أن يكون الأنسان شابآ فهو قبل ذلك طفل لم ينعم بطفولة سعيدة لم تقدم له الرعاية النفسية والإجتماعية اللازمة، فليس في بيوتنا مكان يلعب فيه الأطفال فالشقق ضيقة ، والأم تنهرهم معظم الوقت إذا لعبوا أو حتى ثرثروا أو إذا نزلوا في الشارع تسببوا في خناقات وتشاجرات مع أولاد الجيران والسكان، ولا توجد حدائق كافية ، والنوادي فقط للأغنياء، ورغم ذلك فقد ضاقت بهم أيضآ، حتى الحنان والرعاية نقدمها لأطفالنا بالقطّارة فالأم مشغولة بهموم الحياة ، والأب مثقل بالبحث عن لقمة العيش، ويكبر الطفل ويصبح شابآ ، والهموم تزداد والأعباء تتثاقل ، ولو ذهبنا لنقارن شباب اليوم ذو الشعر الأبيض بشباب الأمس ، فسنجد فروق كثيرة توضح الأسباب، فالتنافس في الدراسة صار شديدآ لكثرة الاعداد المتزاحمة على فرص محدودة ، وبيوتنا تحولت إلى معسكرات دراسية ، ومدرس خصوصي طالع وآخر نازل ، وكتب خارجية ومذكرات ...إلخ، فكل هذه الضغوط هائلة ، وفي النهاية وبعد غربلة الأعداد وتخرّج من تخرّج ، يكون الصراع والبحث عن فرصة عمل أو قتل الأمل على عتبة الوظائف ثم البحث عن شقة ثم تكاليف تكوين بيت وأسرة...إلخ
6‏/11‏/2012 تم النشر بواسطة miss ayat (مس ايات).
5 من 48
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته......
يأتي ظهور الشعر الأبيض أو ما يسمى بالشيب فجأة دون سابق إنذار, ويعتبر مظهر من مظاهر التقدم بالعمر؛ كما أن هذه العملية محددة جينياً حيث يبدأ الشعر الأبيض بالظهور في منتصف الثلاثين أو الأربعين, ثم يزداد الشيب على مدى العشرين سنة التالية, ومع بلوغ الإنسان سن الـ 60 إلى 70عاماً يشيب الشعر كله تقريباً.
وسبب عملية الشيب مرتبط بنقص مادة الميلانين نتيجة لقلة عدد الخلايا الصانعة لها, وهذا أمر طبيعي مرتبط بانتهاء العمر الزمني لها مثلها مثل خلايا الجسم الأخرى, كما أنه مع مرور العمر يزداد تكون الجيوب الهوائية داخل الشعر, والذي بدوره وعن طريق الأوكسجين يؤدي إلى أكسدة الميلانين إلى مادة عديمة اللون تعطي اللون الأبيض للشعرة.
وهناك نوعان من الشيب الذي يصيب الإنسان, الأول وهو الشيب الطبيعي الذي يصيب الإنسان نتيجة للتقدم بالعمر, والثاني وهو الشيب المبكر عندما يبدأ الشعر الأبيض بالظهور قبل سن الثلاثين, وتحدث هذه الظاهرة نتيجة لعدة أسباب.
فالعامل الوراثي يلعب دوراً كبيراً في ظهور الشيب المبكر, وفي حال كان أحد من أفراد العائلة يعاني من الشيب المبكر فإن احتمال التعرض لذلك يزداد, وليس بمعروف إلى الآن الآلية الوراثية لهذه الظاهرة.
كما أن هناك ارتباط واضح بين العوامل النفسية وظهور الشيب المبكر, وخاصة الانفعالات الشديدة والمفاجئة مثل الخوف الشديد أو الحزن الشديد أو الإصابة بالهموم.
ولسوء التغذية دوراً واضحاً في حدوث الشيب المبكر, خاصة في حالة وجود نقص شديد في بعض العناصر الغذائية المهمة في تكوين مادة الميلانين المسئولة عن لون الشعر.
وإن الإصابة بالأمراض العضوية خاصة أمراض الجهاز الهضمي وأمراض اختلال وظائف الغدة الدرقية, إذا كانت متكررة دوراً كبيراً في الإسراع بظهور الشيب المبكر, إضافة إلى بعض الالتهابات المستمرة في الجسم مثل التهاب اللثة والأسنان المتكرر, وكذلك التهاب فروة الرأس الدهنية.
ولا يوجد علاج نهائي للشيب وعندما تبدأ عملية الشيب فلا يمكن إعادة اللون إلى الشعر مرة أخرى, ولكن من الممكن الإبطاء بعملية الشيب أو تأخير حدوثه وذلك في حالة الشيب المبكر فقط, ويكون ذلك بالسعي لتجنب الأسباب التي تؤدي إلى حدوث الشيب المبكر والعلاج المبكر لها
6‏/11‏/2012 تم النشر بواسطة الوسام الذهبي (ابن الشـعلان).
6 من 48
1 أسباب وراثيه متكرره بالعائله

2 مشاكل نفسيه مثل الخوف والتوتر الدائم

3 تعرض الشعر للعطور ذات الرائحه النفاثه

4 نقص الفيتامينات المسؤله عن لون صبغة الشعر
6‏/11‏/2012 تم النشر بواسطة زينه الشمري (شغف المعرٍفة).
7 من 48
هو توقف بصيلة الشعر عن إنتاج المادة التي تكسب الشعر لونه الطبيعي سواء الأسود أو الأشقر، حيث نجد العديد من الشباب يتحول لون شعرهم كلية إلى اللون الأبيض في سن العشرين، في حين يحتفظ أشخاص آخرون باللون الأسود للشعر حتى بلوغهم سن الستين والسبعين .. ويمكننا القول بأن العامل الوراثي له دخل كبير في ذلك .
- والشيء الذي لا يعرفه الكثير منا أن الشعر لا يتحول إلى اللون الرمادي، بل هو شعر ينمو من بصيلات جديدة تحل محل بصيلة الشعر الأسود لأن شعر الإنسان يتساقط كل يوم ويحل محله خصل جديدة في نفس المكان وتتحكم مادتان أساسيتان في لون الشعر وهما مادتي:
- الميلانين (Melanin)
- الفيوميلانين (Pheomelanin)
بالنسبة لمادة الميلانين، فهي مسئولة عن اللون الأشقر والبني والأسود للشعر ويعتمد ذلك على مدى تركيز الصبغة في الشعر.
أما مادة الفيوميلانين، فهي مسئولة عن اللون الأحمر واللون الشبيه بالأحمر في الشعر الأشقر والبني والأسود ..وعندما يتوقف الجسم ( وذلك مع تقدم السن ) عن إفراز هذه الصبغات التي تكسب الشعر ألوانه المختلفة، يتحول الشعر إلى اللون الرمادي الأبيض وهذا مازال سراً من أسرار عالم الشيخوخة الغامض، ونفس الشيء بالنسبة للشاب الذي يتعرض لشيب الرأس في سن مبكرة.
لكن الشيء المثير للدهشة، أن الأشخاص الذين يتعرضون للعلاج الكيميائي ولهم شعر رمادي فعند تساقطه لتأثره بهذه المواد الكيميائية، فإن الشعر الجديد الذي ينمو يرجع إلى لونه الأصلي ولم يستطع أحد أيضاً تفسير هذه الظاهرة حتى الآن .. ويكون الحل عند بعض الأشخاص استخدام صبغات الشعر
6‏/11‏/2012 تم النشر بواسطة IBEM (IBEM IBEM).
8 من 48
رأسهم الكبير و وزنه الثقيل ههه
6‏/11‏/2012 تم النشر بواسطة مازال واقفين (Mohammed Layati).
9 من 48
وراثه
6‏/11‏/2012 تم النشر بواسطة الامبراطور1982 (بغيبتك يبدأ حضــووري).
10 من 48
1- أسباب وراثية
2- مشاكل نفسية وصحية
3- سوء التغذية
4- نقص الحديد والفيتامينات المقوية لبصيلة الشعر
5- الخوف والأرق والتفكير الحاد
6- التعرض لأخطار التسمم او الأخطار البيئية
6‏/11‏/2012 تم النشر بواسطة lTzAmAtOdElxD (CM Punk).
11 من 48
شيب شعر الرأس ..
أصبحت ظاهرة شيب الرأس المبكر من أكثر الظواهر التي تؤرق الشباب في الوقت الحاضر بل وأكثرها انتشاراً وفى نفس الوقت لا يمكننا القول بأنها ظاهرة غير صحية .
عندما يتحول شعر الإنسان إلى اللون الأبيض أو الرمادي في مرحلة متقدمة من عمره سيتم النظر إليها على أنها ظاهرة طبيعية مرتبطة بالتغيرات التي تحدث للإنسان عند هذه المرحلة العمرية الجديدة .
أما إذا حدث ذلك في سن مبكرة ونقصد سن العشرين، فهو بالشيء الذي يدعو إلى الدهشة .
يتساءل البعض عن الفترة التي يستغرقها الشعر لكي يتحول إلى هذا اللون الجديد، وهو الأمر الذي يصعب تحديده ومعرفته على وجه الدقة لأنه يحدث تدريجياً على أشهر أو سنوات عديدة بل وعقود (عشرات من السنين ) ويقترن ملاحظة شيب الرأس ( أو الشعر الأبيض ) بدرجة دكانته .. وتفسر هذه الظاهرة على النحو التالي :
- هو توقف بصيلة الشعر عن إنتاج المادة التي تكسب الشعر لونه الطبيعي سواء الأسود أو الأشقر، حيث نجد العديد من الشباب يتحول لون شعرهم كلية إلى اللون الأبيض في سن العشرين، في حين يحتفظ أشخاص آخرون باللون الأسود للشعر حتى بلوغهم سن الستين والسبعين .. ويمكننا القول بأن العامل الوراثي له دخل كبير في ذلك .
- والشيء الذي لا يعرفه الكثير منا أن الشعر لا يتحول إلى اللون الرمادي، بل هو شعر ينمو من بصيلات جديدة تحل محل بصيلة الشعر الأسود لأن شعر الإنسان يتساقط كل يوم ويحل محله خصل جديدة في نفس المكان وتتحكم مادتان أساسيتان في لون الشعر وهما مادتي:
- الميلانين (Melanin)
- الفيوميلانين (Pheomelanin)
بالنسبة لمادة الميلانين، فهي مسئولة عن اللون الأشقر والبني والأسود للشعر ويعتمد ذلك على مدى تركيز الصبغة في الشعر.
أما مادة الفيوميلانين، فهي مسئولة عن اللون الأحمر واللون الشبيه بالأحمر في الشعر الأشقر والبني والأسود ..وعندما يتوقف الجسم ( وذلك مع تقدم السن ) عن إفراز هذه الصبغات التي تكسب الشعر ألوانه المختلفة، يتحول الشعر إلى اللون الرمادي الأبيض وهذا مازال سراً من أسرار عالم الشيخوخة الغامض، ونفس الشيء بالنسبة للشاب الذي يتعرض لشيب الرأس في سن مبكرة.
لكن الشيء المثير للدهشة، أن الأشخاص الذين يتعرضون للعلاج الكيميائي ولهم شعر رمادي فعند تساقطه لتأثره بهذه المواد الكيميائية، فإن الشعر الجديد الذي ينمو يرجع إلى لونه الأصلي ولم يستطع أحد أيضاً تفسير هذه الظاهرة حتى الآن .. ويكون الحل عند بعض الأشخاص استخدام صبغات الشعر
6‏/11‏/2012 تم النشر بواسطة osama 2012.
12 من 48
لشعر فى الأصل لونه ابيض ولكن مواد صبغية توجد في بصيلات الشعرة تعطيها اللون الذي تظهر به , مثلا صبغة الميلانين الموجودة في بصيلات الشعر هي التي تعطي للشعر لونه الأسود الطبيعي ومع تقدم العمر يقل إفراز مادة الميلانين الماونة للشعر بسبب إصابة الخلايا المفرزة بالشيخوخة فيبدأ الشعر الأبيض في ويتحول الشعر على بقية الجسم إلى اللون الأبيض بالتدريج و يعد ظهور الشعر الأبيض هو عنوان الشيخوخة بل أصبح مشكلة للشباب الذين لم تتجاوز أعمارهم الثلاثين ورغم أنها مشكله مشتركة بين الشباب و بعض الحالات من الأفراد قد تجاوزا الستين من عمرهم ولا يزال شعرهم اسود نتيجة لذلك بينما نشاهد بعض الشباب والأطفال دون العاشرة من العمر وقد بدأ الشعر الأبيض يغزوا رؤوسهم

خمس عوامل تسبب الشعر الابيض
1- سوء التغذية
2- الإسراف في إستخدام المواد الكيماوية
3- تلوث البيئة
4- دور الوراثة
5- تأثير الضغوط النفسية


ليس هناك علاج دائم الا فى مراكز التجميل و مستشفيات الجراحات التجميلة والتى تعتمد على اساليب مبتكرة لعلاج المشكلة , اما بالنسبة لطب الشعبى والطب البدايل فهناك العديد من الارشادات والوصفات ولكنة ليس لبعضها المفعول المستمر لذلك فهى تحب المواظبة والاستمرارية مدى الحياة ...

- قبل استخدام اى نوع من العلاجات التالية يجب تجنب الاسباب السابقة فنصف العلاج فى تجنب الاسباب واظن انها من عنوانها واضحة و مفهومة

- الاهتمام بأخذ فيتامين بى B بجرعات عالية يساعد فى أغلب الحالات على مقاومة الشيب واستعادته للونه الطبيعي وقد تم ذكرها فى موضوع سابق و ساذكر بعض منها : جنين القمح و العسل الأسود و الكبدة و الخميرة البيرة ويمكن اخذ فيتامين بى المركز عبر شرائط وحقن علاجية عالية التركيز ذات مفعول قوى التأثير مثل حمض البانتوثينيك و اينوسيتول و حمض بارا و أمينوبنزويك

- تناول فيتامين ب المركب يوميآ بالإضافة إلى جرعة من حمض بارامينوبنزويك 300 ملليجرام تقريبآ فهو يعيد للشعر لونه الأصلي خلال شهرين تقريبآ

- إستخدام الصبغات النباتية مثل حنة الشعر او صبغ الشعر بالصبغات العادية او احدى الصبغات من اوارق الشجر و قشرالفواكة مثل ورق التوت الذى يجفف ويطحن كالحنة ويعجن بالماء و يعطي اللون الأسود الداكن او قشر الكمثرى الذى يتم تجفيفه وطحنه و يعطي اللون البني و قشر الباذنجان الذى يجفف في الفرن لدرجة التحميص ولا يحرق ويطحن كالبودرة ويتم عجنه بالماء ، وهو يعطي اللون البني او ورق البصل أو قشره الذى يغلى ورق البصل ويشطف بع الشعر ، ويترك ليجف عليه ويعطي اللون الكستنائي او البابونج الذى تخلط أزهاره المغلية مع الكركم ، ويتم شطف الشعر ويعطي اللون الاشقر ، وهذه الصبغات لابد من إستخداما إسبوعيآ لتعطي النتيجة المطلوبة في تغطية الشعر الأبيض

استخدام وصفات مختلطة من الطب القديم :
1- غلي فنجان من الشاي غليانآ شديدآ ثم تضاف إليه ملعقة كبيرة من ملح الطعام ويستخدم هذا المحلول في دهان الشعر من الجذور حتى الأطراف ويبقى على الشعر لمدة 45 دقيقة وثم يشطف بالماء العادي ويجب تجنب إستعمال الشامبو عند العمل الوصفة
2- يغلى نبات المريمية 4 ملاعق كبيرة من أوراق المرامية غليانآ وافيآ ، ثم يترك ليبرد ثم يصفى ، ويضاف إليه ملعقة صغيرة من مسحوق القرنفل ونصف فنجان من الشاي المغلي بشدة مع التقليب ، ثم تضاف الحنة 2 ملعقة كبيرة من الحنة مذابة في نصف فنجان ماء ، ثم يوضع الخليط على الشعر وفروة الرأس لمدة 30 دقيقة وبعدها يشطف بالماء المغلي
3- تنقع ملعقتان من حبوب السمسم في كوب ماء يغلي لمدة 20 دقيقة ، ثم يستخدم في دهان الشعر 3 مرات في اليوم
4- نقع 4 ملاعق من أوراق المريمية في الماء المغلي مقدار كوبين لمدة ساعتين ، ثم يستخدم بعد أن يبرد ويصفى ويتم دهان العشر كل مساء قبل النوم وذلك بدهان الشعر خصلة خصلة
6‏/11‏/2012 تم النشر بواسطة mafia cubano (مافيا كوبا).
13 من 48
والله العظيم يا اخوان لا اعلم........................اتمنى للجميع التوفيق
6‏/11‏/2012 تم النشر بواسطة mohamed farees.
14 من 48
يقال ان ظهور الشيب في سن مبكرة دليل على الربح والله اعلم
6‏/11‏/2012 تم النشر بواسطة ˚✰˚NOUR˚✰˚ (nour h).
15 من 48
أعتقد أن السبب وراثي أكثر شي
لأنه يوجد أطفال صغار في السن شعرهم أبيض
6‏/11‏/2012 تم النشر بواسطة بدون اسم.
16 من 48
يأتي ظهور الشعر الأبيض أو ما يسمى بالشيب فجأة دون سابق إنذار, ويعتبر مظهر من مظاهر التقدم بالعمر؛ كما أن هذه العملية محددة جينياً حيث يبدأ الشعر الأبيض بالظهور في منتصف الثلاثين أو الأربعين, ثم يزداد الشيب على مدى العشرين سنة التالية, ومع بلوغ الإنسان سن الـ 60 إلى 70عاماً يشيب الشعر كله تقريباً.
وسبب عملية الشيب مرتبط بنقص مادة الميلانين نتيجة لقلة عدد الخلايا الصانعة لها, وهذا أمر طبيعي مرتبط بانتهاء العمر الزمني لها مثلها مثل خلايا الجسم الأخرى, كما أنه مع مرور العمر يزداد تكون الجيوب الهوائية داخل الشعر, والذي بدوره وعن طريق الأوكسجين يؤدي إلى أكسدة الميلانين إلى مادة عديمة اللون تعطي اللون الأبيض للشعرة.
وهناك نوعان من الشيب الذي يصيب الإنسان, الأول وهو الشيب الطبيعي الذي يصيب الإنسان نتيجة للتقدم بالعمر, والثاني وهو الشيب المبكر عندما يبدأ الشعر الأبيض بالظهور قبل سن الثلاثين, وتحدث هذه الظاهرة نتيجة لعدة أسباب.
فالعامل الوراثي يلعب دوراً كبيراً في ظهور الشيب المبكر, وفي حال كان أحد من أفراد العائلة يعاني من الشيب المبكر فإن احتمال التعرض لذلك يزداد, وليس بمعروف إلى الآن الآلية الوراثية لهذه الظاهرة.
كما أن هناك ارتباط واضح بين العوامل النفسية وظهور الشيب المبكر, وخاصة الانفعالات الشديدة والمفاجئة مثل الخوف الشديد أو الحزن الشديد أو الإصابة بالهموم.
ولسوء التغذية دوراً واضحاً في حدوث الشيب المبكر, خاصة في حالة وجود نقص شديد في بعض العناصر الغذائية المهمة في تكوين مادة الميلانين المسئولة عن لون الشعر.
وإن الإصابة بالأمراض العضوية خاصة أمراض الجهاز الهضمي وأمراض اختلال وظائف الغدة الدرقية, إذا كانت متكررة دوراً كبيراً في الإسراع بظهور الشيب المبكر, إضافة إلى بعض الالتهابات المستمرة في الجسم مثل التهاب اللثة والأسنان المتكرر, وكذلك التهاب فروة الرأس الدهنية.
ولا يوجد علاج نهائي للشيب وعندما تبدأ عملية الشيب فلا يمكن إعادة اللون إلى الشعر مرة أخرى, ولكن من الممكن الإبطاء بعملية الشيب أو تأخير حدوثه وذلك في حالة الشيب المبكر فقط, ويكون ذلك بالسعي لتجنب الأسباب التي تؤدي إلى حدوث الشيب المبكر والعلاج المبكر لها
6‏/11‏/2012 تم النشر بواسطة cathrine87.
17 من 48
احيانأ وراثة واحيانأ الخوف في بعض الحالات والله اعلم
6‏/11‏/2012 تم النشر بواسطة عمر احمد سليم (abu rashid).
18 من 48
1- أسباب وراثية
2- مشاكل نفسية وصحية
3- سوء التغذية
4- نقص الحديد والفيتامينات المقوية لبصيلة الشعر
5- الخوف والأرق والتفكير الحاد
6- التعرض لأخطار التسمم او الأخطار البيئية
6‏/11‏/2012 تم النشر بواسطة سضسضسض (سامي علال).
19 من 48
شيب شعر الرأس ..
أصبحت ظاهرة شيب الرأس المبكر من أكثر الظواهر التي تؤرق الشباب في الوقت الحاضر بل وأكثرها انتشاراً وفى نفس الوقت لا يمكننا القول بأنها ظاهرة غير صحية .
عندما يتحول شعر الإنسان إلى اللون الأبيض أو الرمادي في مرحلة متقدمة من عمره سيتم النظر إليها على أنها ظاهرة طبيعية مرتبطة بالتغيرات التي تحدث للإنسان عند هذه المرحلة العمرية الجديدة .
أما إذا حدث ذلك في سن مبكرة ونقصد سن العشرين، فهو بالشيء الذي يدعو إلى الدهشة .
يتساءل البعض عن الفترة التي يستغرقها الشعر لكي يتحول إلى هذا اللون الجديد، وهو الأمر الذي يصعب تحديده ومعرفته على وجه الدقة لأنه يحدث تدريجياً على أشهر أو سنوات عديدة بل وعقود (عشرات من السنين ) ويقترن ملاحظة شيب الرأس ( أو الشعر الأبيض ) بدرجة دكانته .. وتفسر هذه الظاهرة على النحو التالي :
- هو توقف بصيلة الشعر عن إنتاج المادة التي تكسب الشعر لونه الطبيعي سواء الأسود أو الأشقر، حيث نجد العديد من الشباب يتحول لون شعرهم كلية إلى اللون الأبيض في سن العشرين، في حين يحتفظ أشخاص آخرون باللون الأسود للشعر حتى بلوغهم سن الستين والسبعين .. ويمكننا القول بأن العامل الوراثي له دخل كبير في ذلك .
- والشيء الذي لا يعرفه الكثير منا أن الشعر لا يتحول إلى اللون الرمادي، بل هو شعر ينمو من بصيلات جديدة تحل محل بصيلة الشعر الأسود لأن شعر الإنسان يتساقط كل يوم ويحل محله خصل جديدة في نفس المكان وتتحكم مادتان أساسيتان في لون الشعر وهما مادتي:
- الميلانين (Melanin)
- الفيوميلانين (Pheomelanin)
بالنسبة لمادة الميلانين، فهي مسئولة عن اللون الأشقر والبني والأسود للشعر ويعتمد ذلك على مدى تركيز الصبغة في الشعر.
أما مادة الفيوميلانين، فهي مسئولة عن اللون الأحمر واللون الشبيه بالأحمر في الشعر الأشقر والبني والأسود ..وعندما يتوقف الجسم ( وذلك مع تقدم السن ) عن إفراز هذه الصبغات التي تكسب الشعر ألوانه المختلفة، يتحول الشعر إلى اللون الرمادي الأبيض وهذا مازال سراً من أسرار عالم الشيخوخة الغامض، ونفس الشيء بالنسبة للشاب الذي يتعرض لشيب الرأس في سن مبكرة.
لكن الشيء المثير للدهشة، أن الأشخاص الذين يتعرضون للعلاج الكيميائي ولهم شعر رمادي فعند تساقطه لتأثره بهذه المواد الكيميائية، فإن الشعر الجديد الذي ينمو يرجع إلى لونه الأصلي ولم يستطع أحد أيضاً تفسير هذه الظاهرة حتى الآن .. ويكون الحل عند بعض الأشخاص استخدام صبغات الشعر
6‏/11‏/2012 تم النشر بواسطة سضسضسض (سامي علال).
20 من 48
العصبيه
6‏/11‏/2012 تم النشر بواسطة محمد الرفيدي.
21 من 48
هذا يسمي بالشيخوخة المبكرة
6‏/11‏/2012 تم النشر بواسطة يوسف البريبش (يوسف البريبش).
22 من 48
الخضه   هههههههههههههههه
6‏/11‏/2012 تم النشر بواسطة ابو حجازي (واحد مصري).
23 من 48
1 أسباب وراثيه متكرره بالعائله

2 مشاكل نفسيه مثل الخوف والتوتر الدائم

3 تعرض الشعر للعطور ذات الرائحه النفاثه

4 نقص الفيتامينات المسؤله عن لون صبغة الشعر  afdal ijaba mrc‏
7‏/11‏/2012 تم النشر بواسطة بدون اسم.
24 من 48
بداية فإن الشعر أصلآ لونه ابيض ، ولكن يوجد مواد صبغية توجد في بصيلات الشعرة تعطيها اللون الذي تظهر به ، فمثلآ صبغة الميلانين الموجودة في بصيلات الشعر هي التي تعطي للشعر لونه الأسود الطبيعي العادي. ومع تقدم العمر للإنسان يقل إفراز مادة الميلانين الماونة للشعر بسبب إصابة الخلايا المفرزة لها بالشيخوخة ، فيبدأ الشعر الأبيض في الظهور في راس الإنسان ويتحول الشعر على بقية جسمه إلى اللون الأبيض بالتدريج. وهناك بعض الحالات من الأفراد قد تجاوزا الستين من عمرهم ولا يزال شعرهم اسود نتيجة لذلك. بينما قد نشاهد بعض الشباب والأطفال دون العاشرة من العمر وقد بدأ الشعر الأبيض يغزوا رؤوسهم.
(1) سوء التغذية
(2) الإسراف في إستخدام المواد الكيماوية
(3) تلوث البيئة
(4) دور الوراثة
(5) تأثير الضغوط النفسية

منقول والله اعلم
========================
سبحان الله وبحمده سبحان الله العظيم
7‏/11‏/2012 تم النشر بواسطة bibabiba (bibaa biba).
25 من 48
ربما بسبب العطورات
7‏/11‏/2012 تم النشر بواسطة kanetsogu na oe.
26 من 48
الوراثة الضغوط نفسية عصبية الصرع  وسوء التغذية
7‏/11‏/2012 تم النشر بواسطة DoDo_FoX (DoDoFoX Fox).
27 من 48
اول شيء الوراثه اسباب وراثيه
ونقص الفيتامينات
7‏/11‏/2012 تم النشر بواسطة Mido_music.
28 من 48
صراحة لم أكن أعرف السبب و لهذا أنا هنا لأن شعري غزاه البياض و لكن هذا الأمر يعجبنيي ههههههههه غرييب
7‏/11‏/2012 تم النشر بواسطة بدون اسم.
29 من 48
1 -أسباب وراثيه متكرره بالعائله

2 -مشاكل نفسيه مثل الخوف والتوتر الدائم

3 -تعرض الشعر للعطور ذات الرائحه النفاثه(القوية)

4 -نقص الفيتامينات المسوؤله عن لون صبغة الشعر
5 -سوء التغذية
7‏/11‏/2012 تم النشر بواسطة حسام الاصيل (حسام الاصيل).
30 من 48
ﺍﺻﻞ ﺍﻟﺸﻌﺮ ﺍﺑﻴﺾ
ﻓﻌﻨﺪ ﻭﺟﻮﺩ ﺍﻟﻨﻘﺺ ﻓﻲ ﺍﻟﺼﺒﻐﺔ
ﺍﻟﺘﻲ ﺍﻭﺟﺪﻫﺎ ﺍﻟﻠﻪ
ﻓﺎﻥ ﺍﻟﺸﻌﺮ ﺳﻮﻑ ﻳﺨﺮﺝ ﺑﻠﻮﻧﻪ
ﺍﻻﺻﻠﻲ ﻟﻌﺪﻡ ﻭﺟﻮﺩ ﻫﺬﻩ ﺍﻟﺼﺒﻐﺔ
ﺍﻭ ﻧﻘﺼﻬﺎ
ﻭﻫﻨﺎﻙ ﻋﺪﺓ ﻋﻮﺍﻣﻞ ﺗﺆﺛﺮ ﻓﻲ ﻧﻘﺺ
ﻫﺬﻩ ﺍﻟﺼﺒﻐﺔ ﻭﻣﻨﻬﺎ ﺍﻟﻌﺎﻣﻞ ﺍﻟﻨﻔﺴﻲ والهم والخوف

جزاك الله كل خير ^_^
7‏/11‏/2012 تم النشر بواسطة Ana batoot.
31 من 48
فالشعرة تتغذى على عناصر اساسية اهمها الزنك والكبريت وغيرها.
فالوجبات السريعة لا تجعل الشعرة تحصل على ماتحتاجه من غذاء لتنمو وتسري مادة الصبغة الملونة(الميلانين) في أجزائها.
كما أن نقص التغذية عند الأطفال كنقص البروتين في غذائه يسبب شيب الشعر عند الأطفال ومن الممكن أن تشد شعر رأسه فينتزع بسهولة وسر.
كما أن الشعر يفقد اللون الطبيعي وتجده يميل للإحمرار، وتغذية الطفل من الممكن أن تؤثر على شعره وهو في فترة الشباب ، فالطفل إذا تعرض لنقص للغذاء أثناء طفولته فإن ذلك يؤثر على نمو الشعر وطبيعته في فترة الشباب ،
فليس هناك شك أن التغذية السليمة منذ الطفولة تلعب دورآ اساسيآ ، فالغذاء يساعد على نمو الشعر وإكتسابه اللون الطبيعي ، وتفسير ذلك أن الأحماض الأمينية الموجودة في نوعيات معينة من الغذاء تلعب دورآ هامآ في النمو الطبيعي للشعر ، ونقص هذه المواد في طعامنا (خاصة الطحينة والسمك والكبدة والبيض) يسبب ضعف الشعيرات وفقدان اللون الطبيعي.
7‏/11‏/2012 تم النشر بواسطة 2011Kime Ez (علي سليمان).
32 من 48
الأسباب

هناك عوامل كثيرة تؤدي إلى ظهور الشعر الأبيض منها: التقدم بالسن: وهي عملية فسيولوجية كما ذكرت سابقاً إذ تجهد الخلايا الملونة وبالتالي تفقد نشاطها ولا تستطيع أن تزود الشعر باللون الطبيعي. عامل وراثي: يحدث الشيب في سن مبكرة وغالباً ما يظهر على مقدمة الفروة وقد يصاحبه بقع فاتحة اللون بالجلد.



التوترات النفسية والعصبية

إن لهذه العوامل أثراً هاماً في ظهور بعض الشعرات البيضاء بين شعر فروة الرأس، ورغم أن هذا التأثير محدود على الشعر إلا أنه في حالات نادرة قد يظهر شعر الشيب فجأة، ليشمل معظم شعر الرأس كما هو الحال عند التعرض للصدمات العصبية الحادة أو الخوف الشديد وتفسير هذه الظاهرة لأن تلك المؤثرات تؤدي فعلاً إلى ظهور الشعر الأبيض نتيجة توقف نشاط الخلايا الملونة وتسبب كذلك تساقط الشعر الملون بنسبة كبيرة حيث يظهر بعدها الشعر الأبيض متفوقاً في العدد على الشعر الملون، وإذا استمر تأثير تلك العوامل فإنما يتبقى من الشعر الملون يتحول إلى شعر أبيض، وبهذا يبدو شعر الرأس أبيض اللون.



الهرمونات

لها أثر مهم كذلك على سرعة ظهور الشيب كما هو الحال عند نقص إفرازات الغدة النخامية التي تنشط إفرازاتها الخلايا الملونة فإذا نقص إفرازات تلك الغدة فإن الشعر فاقد اللون. كما أن نقصا في إفرازات الغدة الدرقية يؤدي إلى ظهور الشعر الأبيض كذلك.



مرض الثعلبة

وهو التساقط الموضعي للشعر. إذ تظهر مناطق من فروة الرأس خالية من الشعر نتيجة عوامل مختلفة وعندما تستعيد البصيلات نشاطها فقد يحدث أحياناً أن تبقى الخلايا الملونة خاملة ولا تعطي الشعر اللون الطبيعي. لهذا يظهر الشعر الذي نما في تلك المنطقة غير ملون.


مرض البهاق

يحدث مرض البهاق عندما تفقد الخلايا الملونة بالجلد مقدرتها على إفراز المادة الملونة وبهذا تظهر مناطق من الجلد بيضاء اللون وهو ما يسمى «بمرض البهاق». وإذ حدث نفس المؤثر على فروة الرأس فإن الشعر يفقد لونه الطبيعي كذلك ويصبح أبيض اللون.

المؤثرات الفيزيائية

التعرض للحرارة الشديدة أو التعرض المستمر للأشعة السينية قد يؤدي إلى ظهور الشعر الأبيض.
7‏/11‏/2012 تم النشر بواسطة imen mimou.
33 من 48
هذا النذير
قال الله تعالى في سورة يس : " وَمَنْ نُعَمِّرْهُ نُنَكِّسْهُ فِي الْخَلْقِ أَفَلَا يَعْقِلُونَ (68) " وقال تعالى " أَوَلَمْ نُعَمِّرْكُمْ مَا يَتَذَكَّرُ فِيهِ مَنْ تَذَكَّرَ وَجَاءَكُمُ النَّذِيرُ" (37 فاطر) قَالَ ابن عباس والمُحَقِّقُونَ : معناه أَو لَمْ نُعَمِّرْكُمْ سِتِّينَ سَنَةً ؟ وجَاءكُمُ النَّذِيرُ: قيل هُوَ النَّبيّ صلى الله عليه وسلم ، وقيل : هو الشَّيبُ.
والله أعلم  عمري 32 ورأسي مليء بالشيب
7‏/11‏/2012 تم النشر بواسطة بدون اسم.
34 من 48
- أسباب وراثية
2- مشاكل نفسية وصحية
3- سوء التغذية
4- نقص الحديد والفيتامينات المقوية لبصيلة الشعر
5- الخوف والأرق والتفكير الحاد
6- التعرض لأخطار التسمم او الأخطار البيئية
7‏/11‏/2012 تم النشر بواسطة ☂Golden Eagle☂ (بدون أسم).
35 من 48
أسباب وراثيه متكرره بالعائله

2 مشاكل نفسيه مثل الخوف والتوتر الدائم

3 تعرض الشعر للعطور ذات الرائحه النفاثه

4 نقص الفيتامينات المسؤله عن لون صبغة الشعر
7‏/11‏/2012 تم النشر بواسطة بتآإل.
36 من 48
أكيد انه صاير لهم مواقف مخيفه وجايتهم روووووعه بسم الله عليهم
7‏/11‏/2012 تم النشر بواسطة محمد الدخيل (محمد عبدالرحمن الدخيل).
37 من 48
(1) سوء التغذية :

فالشعرة تتغذى على عناصر اساسية اهمها الزنك والكبريت وغيرها.
فالوجبات السريعة لا تجعل الشعرة تحصل على ماتحتاجه من غذاء لتنمو وتسري مادة الصبغة الملونة(الميلانين) في أجزائها.
كما أن نقص التغذية عند الأطفال كنقص البروتين في غذائه يسبب شيب الشعر عند الأطفال ومن الممكن أن تشد شعر رأسه فينتزع بسهولة وسر.
كما أن الشعر يفقد اللون الطبيعي وتجده يميل للإحمرار، وتغذية الطفل من الممكن أن تؤثر على شعره وهو في فترة الشباب ، فالطفل إذا تعرض لنقص للغذاء أثناء طفولته فإن ذلك يؤثر على نمو الشعر وطبيعته في فترة الشباب ،
فليس هناك شك أن التغذية السليمة منذ الطفولة تلعب دورآ اساسيآ ، فالغذاء يساعد على نمو الشعر وإكتسابه اللون الطبيعي ، وتفسير ذلك أن الأحماض الأمينية الموجودة في نوعيات معينة من الغذاء تلعب دورآ هامآ في النمو الطبيعي للشعر ، ونقص هذه المواد في طعامنا (خاصة الطحينة والسمك والكبدة والبيض) يسبب ضعف الشعيرات وفقدان اللون الطبيعي.

(2) الإسراف في إستخدام المواد الكيماوية:

إن خلايا الإنسان تتعرض الان لأكثر من 5 ملايين مركب كيماوي يستخدمها في حياته المختلفة مثل:
الأدوية التي تتناولها والتي لها تأثير ضار على الشعر.
المبيدات المستخدمة للقضاء على الحشرات والآفات في المنازل والحقول والتي ترش على المزروعات المختلفة والتي نأكلها.
كريمات الشعر وفرده وتثبيته.
الشامبو.
السشوار وكي الشعر.
فجميعها مكونة من المواد الكيماوية التي تؤثر على الخلايا الملونة وتقتلها.
وللأسف أصبح الشباب حريصآ على إستخدامها ليلآ ونهارآ ، وقد نجني نتيجة وقتية ومؤقتة لإستخدامنا لتلك المواد ونرى شعرنا جميلآ، ثم نصدم بعد ذلك.

(3) تلوث البيئة:
الأتربة.
عوادم ودخان السيارات.
مخلفات المصانع.
تلوث الغذاء بارش بالمبيدات أثناء نمو النباتات أو بإضافة مواد حافظة له أو ملونة له ضارة بالصحة.
تلوث الهواء الذي نستنشقه.
تلوث الماء.
كل ذلك يؤثر بشكل مباشر على صحة الإنسان وصحة أعضائه ، وحين يحدث ضعف عام في الصحة فالطبيعي أن تتأثر صحة البشرة وتضعف وتفقد لونها.

(4) دور الوراثة:

فلا شك أن للوراثة دورآ في الشيب المبكر للشباب ، فقد يكون أحد الأبوين مصابآ بخلل ما في التركيب الوراثي للخلايا الصبغية يعوق إفرازها لصبغة الميلانين الملونة للشعر ويورث هذا الخلل للأبناء.
ولأن الجهاز الوراثي يتأثر بالظروف الميحطة مثل الضغوط النفسية وتلوث الهواء ونقص الغذاء نجد أن جهاز الوراثة لدى الشباب يتأثر ويعبّر عن نفسه مبكرآ أي قبل الأوان، لأن هذه الظروف المحيطة تؤثر على كفاءة كثير من وحدات الوراثة في الجسم ومنها وحدات الوراثة المتحكمة في تلوين الشعر.
وخلاصة هذه النقطة هي أن الشعر الأبيض قد يكون وراثة ولكن هذا التعبير الوراثي قد يحدث مبكرآ جدى نتيجة للظروف والضغوط المحيطة ، والسبب بسيط فالتغيرات الوراثية الفجائية التي تحركها تلك الضغوط تؤدي بالتدريج إلى ضعف كفاءة مختلف أجهزة الجسم.

(5) تأثير الضغوط النفسية:

نحن نعيش في عصر يشيب الشعر والقلب فيه في سن 15 عام وليس 50 أو 60 عامآ،
فالمواقف الضاغطة جعلت الناس تجتر همومها بما فيهم الشباب الصغير ، فالشيب النفسي يصيب كل أجزاء الجسم نتيجة للظروف والضغوط النفسية المحيطة ، فتتعرض كل أجزاء الجسم للشيخوخة المبكرة ،
فنجد شابآ في العشرين من العمر ومصابآ بالسكر أو بالقلب أو نجده مكتئبآ وغير مقبل على الحياة وشعره أبيض ، فالضغوط المحيطة تجهد كل خلايانا.
وإجهادنا هو محصلة لإجهاد خلايانا ، وقبل أن يكون الأنسان شابآ فهو قبل ذلك طفل لم ينعم بطفولة سعيدة لم تقدم له الرعاية النفسية والإجتماعية اللازمة، فليس في بيوتنا مكان يلعب فيه الأطفال فالشقق ضيقة ، والأم تنهرهم معظم الوقت إذا لعبوا أو حتى ثرثروا أو إذا نزلوا في الشارع تسببوا في خناقات وتشاجرات مع أولاد الجيران والسكان، ولا توجد حدائق كافية ، والنوادي فقط للأغنياء، ورغم ذلك فقد ضاقت بهم أيضآ، حتى الحنان والرعاية نقدمها لأطفالنا بالقطّارة فالأم مشغولة بهموم الحياة ، والأب مثقل بالبحث عن لقمة العيش، ويكبر الطفل ويصبح شابآ ، والهموم تزداد والأعباء تتثاقل ، ولو ذهبنا لنقارن شباب اليوم ذو الشعر الأبيض بشباب الأمس ، فسنجد فروق كثيرة توضح الأسباب، فالتنافس في الدراسة صار شديدآ لكثرة الاعداد المتزاحمة على فرص محدودة ، وبيوتنا تحولت إلى معسكرات دراسية ، ومدرس خصوصي طالع وآخر نازل ، وكتب خارجية ومذكرات ...إلخ، فكل هذه الضغوط هائلة ، وفي النهاية وبعد غربلة الأعداد وتخرّج من تخرّج ، يكون الصراع والبحث عن فرصة عمل أو قتل الأمل على عتبة الوظائف ثم البحث عن شقة ثم تكاليف تكوين بيت وأسرة..
7‏/11‏/2012 تم النشر بواسطة بدون اسم.
38 من 48
اسباب كثيرة

اسباب نفسية
اسباب وراثية
استخدام العطور
عدم التغذية الصحيحة
كثرة صبغ الشعر
زواج الأقارب
لون البشرة
الجنس
العرق
7‏/11‏/2012 تم النشر بواسطة أبوظبي.
39 من 48
وراثه
7‏/11‏/2012 تم النشر بواسطة انه ذكي جدا.
40 من 48
وراثيــــــــــــــــة

اختـــي فيهــا شيب وبنتهــا كمـــــان
7‏/11‏/2012 تم النشر بواسطة فارس k.s.a (وريـث الطـيب).
41 من 48
امي بتقول بسبب الرعبات  وبتصرخ علينا اذا واحد منا خوف  حدا من اخواتي
7‏/11‏/2012 تم النشر بواسطة الامل حياة (روعة الحياة).
42 من 48
انا مكنتش اعرف اجابه السؤال ده ودخلت استفدت كتير من السؤال واجابته
++++++++++++++
7‏/11‏/2012 تم النشر بواسطة بدون اسم.
43 من 48
الوراثه
والتغيرات الجويه
وسوء التغذيه
والقلق والتوتر والخوف
وغيرها من الحالات النفسيه
والله اعلم
7‏/11‏/2012 تم النشر بواسطة صمت الحنين1.
44 من 48
-

السبب الرئيسي لظهور اللون الأبيض هو نتيجة لتوقف الخلايا الملونة في بصيلة الشعر عن تكوين وتصنيع المادة الملونة (الميلانين).

وقد دلت الدراسات أن الأسباب الرئيسية عن توقف هذه الخلايا عن العمل منها ما هو معروف مثل العامل الوراثي، والعامل النفسي، وتقدم العمر، وكذلك الهزال والضعف البدني العام، بالإضافة إلى سوء التغذية الناتج عن نقص بعض العناصر الغذائية، مثل النحاس وحامض الفوليك وفيتامين (B) المركب بأنواعه، وأمراض الجهاز الهضمي، وقد فسر ذلك من إمكانية وجود ميكروبات معينة وأورام خبيثة في الجهاز الهضمي الذي يؤدي إلى الإسراع في ظهور الشيب المبكر، وكذلك من الأسباب الأخرى التعرض لحرارة عالية، والإصابة بالملاريا وفقر الدم، والاختلال في إفرازات الغدة الدرقية كلها مسؤولة عن بعض حالات الشيب المبكر والتعجيل بالشعر الأبيض.

ومن أسباب الشيب المبكر أيضاً التهاب اللثة والأسنان المتكرر، وقشرة الشعر، وأمراض التوتر العصبي.
وظاهرة انتشار الشعر الأبيض في مرضى الأعصاب أكثر وضوحاً من غيرهم، وكذلك في حالة الشلل النصفي حيث يظهر الشعر الأبيض في النصف المشلول من الجسم.

إن أهم الوسائل لعلاج الشيب المبكر تكمن في تجنب الأسباب التي أدت إلى حدوثه، والعلاج المبكر للأسباب هو الاهتمام بالصحة العامة، والاهتمام بنظافة الشعر وتغذيته، وإزالة البؤر الصديدية بالجسم مثل اللوزتين الملتهبتين.

إن علاج الإمساك والغدة الدرقية وتنظيم إفرازها مع تدليك فروة الرأس مع تناول فيتامين (B) المركب لفترات طويلة يؤدي إلى الإقلال من حدوث الشيب المبكر، وعلينا أن نؤكد أن توفر الارتياح والاستقرار النفسي يعتبر من أهل العوامل التي تؤدي إلى تقليل الشيب المبكر، والله الموفق.
7‏/11‏/2012 تم النشر بواسطة King07 (أبو عُدَيّ).
45 من 48
ارجعت بعض الدراسات العلمية ظاهرة الشيب المبكر إلى نقص عنصر الزنك في الطعام، والى أسباب وراثية ونفسية كالتعرض لصدمة نفسية أو الخوف الشديد، فوقوع صدمات نفسية أو حوادث غير متوقعة يؤدي إلى توقف نشاط الخلايا الملونة.
7‏/11‏/2012 تم النشر بواسطة ابتسام 23 (ibtissem nona).
46 من 48
i have no idea sorry
7‏/11‏/2012 تم النشر بواسطة Manou Moon (Manou Moon).
47 من 48
رش عطور على الشعر
7‏/11‏/2012 تم النشر بواسطة حمد الرويلي (hamd al-ruily).
48 من 48
يمكن معالجة دلك
1- صبغ الشعر بالحناء الحمراء
7‏/11‏/2012 تم النشر بواسطة abdouj15 (Abdou Abdou).
قد يهمك أيضًا
ما سبب ظهور الصلع لدى صغار السن؟
هل ظهور سنين الاولى في الفك الاعلى معا قبل ظهور السن الاول في الفك السفلي طبيعي عند الطفل
ما هو علاج ظهور الشعر الابيض المبكر؟
مارايك\ي في الاب الذي يزوج بناته صغار السن؟؟؟
لدي 3 قطط صغار عمرهم 4 اسابيع وكلما فتحت عيونهم انغلقت بسبب الرمد فما الحل ؟؟
تسجيل الدخول
عرض إجابات Google في:: Mobile | كلاسيكي
©2014 Google - سياسة الخصوصية - مساعدة