الرئيسية > السؤال
السؤال
ما هي الدورة الدموية الصغرى ؟ والدورة الدموية الكبرى ؟
الرجاء توضيح الفرق بينهما (الدورة الدموية الصغرى والدورة الدموية الكبرى) مع ارفاق صور للتوضيح ؟
الطب 1‏/2‏/2013 تم النشر بواسطة dev (eng.Mohammed Jay).
الإجابات
1 من 20
يالله انا انتظر اريد جوابا تحمست كي اتعلم (^_^*)
1‏/2‏/2013 تم النشر بواسطة قرون استشعار.
2 من 20
يٌغادر الدم القادم من الرئة القلب عن طريق الشريان الأبهر ، من هناك ينتشر الدم الغني بالاكسجين في جميع اعضاء الجسم وانسجته التي تمتص الاوكسجين عَبرَ الشرايين والشٌريينات والاوعية الدموية الشعرية. يتم امتصاص الدم الغني بثنائي اكسيد الكربون عن طريق الاوردة الصغيرة ثم الاوردة الكبرى ثم تنقلها إلى الوريدين الاجوفين الأعلى والأسفل، والتي تصب في الجزء الايمن من القلب و تسمى الدورة الدموية الكبرى. بعدها يتم اعادة تزويد الدم بالاكسجين من خلال ذهابه إلى الرئتين عن طريق الشريان الرئوي و تسمى الدورة الدموية الصٌغرى وبعدها ترجع إلى الدورة الدموية الكبرى و هكذا ..
2‏/2‏/2013 تم النشر بواسطة siham chara.
3 من 20
الدورة الدموية الصغرى
مكتشفها العالم العربي ابن النفيس

يقوم القلب بضخ الدم المحمل بثاني اوكسيد الكاربون من البطين الايمن عن طريق الشريان الرئوي الى الرئتين لعملية التبادل الغازي التي تجري داخل الرئتين حيث يتخلص الدم من ثاني اوكسيد الكاربون ويأخذ الاوكسجين
ثم يرجع الدم المحمل بالاوكسجين عن طريق الاوردة الرئوية الى الاذين الايسر
وتسمى الدورة الرئوية ايضا ( pulmonary circulation )

دورة بسيطة الهدف منها تصفية الدم من ثاني اوكسيد الكاربون والحصول على الاوكسجين

الدورة الدموية الكبرى أو المفتوحة، هي جزء من جهاز القلب الأدموية والتي تحمل الدم المؤكسج بعيداً عن القلب إلى بقية أنحاء الجسم، وتعيد الدم الغير مؤكسج إلى القلب ثانيةً.وهذا هو بعكس ما يحصل في الدورة الدموية الصٌغرى أو المغلقة.

يٌغادرaddam - القادم من الرئة- القلب عن طريق الشريان الأبهر Aorta، من هناك ينتشر الدم المؤكسج إلى جميع اعضاء الجسم وانسجته التي تمتص الاوكسجين عَبرَ الشرايين والشٌريينات والاوعية الدموية الشعرية. يتم امتصاص الدم الغير مؤكسج عن طريق الاوردة الصغيرة ثم الاوردة الأكبر ثم تنقلها إلى الوريدين الاجوفين الأعلى والأسفل، والتي تصب في الجزء الايمن من القلب وبذلك تكمل الدورة. بعدها يتم اعادة أكسجة الدم عن طريق ذهابه إلى الرئتين عن طريق الشريان الرئوي والتي تسمى الدورة الدموية الصٌغرى وبعدها ترجع إلى الدورة الدموية الكبرى.

أي إن الدم الغير مؤكسج يخرج من القلب ويدخل إلى الرئتين ويأخذ الاوكسجين ويعود إلى القلب، فيخرج الدم المؤكسج من القلب إلى أنحاء الجسم.

أي أن الدم المؤكسج يصل للأذين الأيسر من الرئتين عبر الأوردة الرئوية ثم ينتقل إلى البطين الأيسر عبر صمام ثنائي الشرف ويضخ بعدها إلى باقي أعضاء الجسم عبر الشريان الأورطي.
4‏/2‏/2013 تم النشر بواسطة فارس k.s.a (وريـث الطـيب).
4 من 20
الدورة الدموية الصُغرى وهي جزء من جهاز القلب والاوعية الدموية والتي تحمل الدم غير المؤكسج بعيداً عن القلب إلى الرئتين، وتٌعيد الدم المؤكسج إلى القلب عبر(البطين الأيمن)ثانيةً. وهذا خلاف ما يحصل في الدورة الدموية الكبرى. يٌغادر الدم غير المؤكسج الجزء الايمن (البطين الأيمن) من القلب عن طريق الشرايين الرئوية التي تذهب بالدم إلى الرئتين، وهناك تقوم كريات الدم الحمراء بتحرير غاز ثنائي أوكسيد الكربون وتتحد بالأوكسجين خلال عملية التنفس. يٌغادر الدم المؤكسج الرئتين عن طريق الاوردة الرئوية، والتي تصب في الجزء الايسر أو مايسمى بالأذين الأيسر من القلب ، وبذلك تكتمل الدورة الدموية الصٌغرى (الرئوية). بعدها يتم توزيع الدم إلى أنحاء الجسم كافة عن طريق الدورة الدموية الكبرى قبل أن يرجع ثانيةً إلى الدورة الدموية الصغرى.


الدورة الدموية الكبرى أو المفتوحة، هي جزء من جهاز القلب الأدموية والتي تحمل الدم المؤكسج بعيداً عن القلب إلى بقية أنحاء الجسم، وتعيد الدم الغير مؤكسج إلى القلب ثانيةً.وهذا هو بعكس ما يحصل في الدورة الدموية الصٌغرى أو المغلقة.

يٌغادرaddam - القادم من الرئة- القلب عن طريق الشريان الأبهر Aorta، من هناك ينتشر الدم المؤكسج إلى جميع اعضاء الجسم وانسجته التي تمتص الاوكسجين عَبرَ الشرايين والشٌريينات والاوعية الدموية الشعرية. يتم امتصاص الدم الغير مؤكسج عن طريق الاوردة الصغيرة ثم الاوردة الأكبر ثم تنقلها إلى الوريدين الاجوفين الأعلى والأسفل، والتي تصب في الجزء الايمن من القلب وبذلك تكمل الدورة. بعدها يتم اعادة أكسجة الدم عن طريق ذهابه إلى الرئتين عن طريق الشريان الرئوي والتي تسمى الدورة الدموية الصٌغرى وبعدها ترجع إلى الدورة الدموية الكبرى.

أي إن الدم الغير مؤكسج يخرج من القلب ويدخل إلى الرئتين ويأخذ الاوكسجين ويعود إلى القلب، فيخرج الدم المؤكسج من القلب إلى أنحاء الجسم.

أي أن الدم المؤكسج يصل للأذين الأيسر من الرئتين عبر الأوردة الرئوية ثم ينتقل إلى البطين الأيسر عبر صمام ثنائي الشرف ويضخ بعدها إلى باقي أعضاء الجسم عبر الشريان الأورطي.
4‏/2‏/2013 تم النشر بواسطة abood athamneh (Abood Athamneh).
5 من 20
الدورة الدموية الصغرى هي تنقية الدم من ثاني اكسيد الكربون الى الرئتين واخذ الاكسجين

والدورة الدموية الكبرى هب اخذ الاكسجين لكامل جسم الانسان واخذ ثاني اكسيد الكربون لاخراجه من الرئتين.
4‏/2‏/2013 تم النشر بواسطة مجَردُ ٱنٌسًٱنٌ.
6 من 20
الدورة الدموية الصغرى هي تنقية الدم من ثاني اكسيد الكربون الى الرئتين واخذ الاكسجين

والدورة الدموية الكبرى هب اخذ الاكسجين لكامل جسم الانسان واخذ ثاني اكسيد الكربون لاخراجه من الرئتين.
4‏/2‏/2013 تم النشر بواسطة هدوْء آلروّح♥.
7 من 20
الصغرى (مغلق) :-

يقوم القلب بضخ الدم المحمل بثاني اوكسيد الكاربون من البطين الايمن عن طريق الشريان الرئوي الى الرئتين لعملية التبادل الغازي التي تجري داخل الرئتين حيث يتخلص الدم من ثاني اوكسيد الكاربون ويأخذ الاوكسجين
ثم يرجع الدم المحمل بالاوكسجين عن طريق الاوردة الرئوية الى الاذين الايسر

الكبرى (مفتوح) :-
هي جزء من جهاز القلب الأدموية والتي تحمل الدم المؤكسج بعيداً عن القلب إلى بقية أنحاء الجسم، وتعيد الدم الغير مؤكسج إلى القلب ثانيةً.


وهذا هو بعكس ما يحصل في الدورة الدموية الصٌغرى أو المغلقة
4‏/2‏/2013 تم النشر بواسطة أكسبرت.
8 من 20
الدورة الدموية الصغرى

الدورة الدموية الصُغرى وهي جزء من جهاز القلب والاوعية الدموية والتي تحمل الدم غير المؤكسج بعيداً عن القلب إلى الرئتين، وتٌعيد الدم المؤكسج إلى القلب عبر(البطين الأيمن)ثانيةً. وهذا خلاف ما يحصل في الدورة الدموية الكبرى. يٌغادر الدم غير المؤكسج الجزء الايمن (البطين الأيمن) من القلب عن طريق الشرايين الرئوية التي تذهب بالدم إلى الرئتين، وهناك تقوم كريات الدم الحمراء بتحرير غاز ثنائي أوكسيد الكربون وتتحد بالأوكسجين خلال عملية التنفس. يٌغادر الدم المؤكسج الرئتين عن طريق الاوردة الرئوية، والتي تصب في الجزء الايسر أو مايسمى بالأذين الأيسر من القلب ، وبذلك تكتمل الدورة الدموية الصٌغرى (الرئوية). بعدها يتم توزيع الدم إلى أنحاء الجسم كافة عن طريق الدورة الدموية الكبرى قبل أن يرجع ثانيةً إلى الدورة الدموية الصغرى.

الدورة الدموية الكبرى

الدورة الدموية الكبرى أو المفتوحة، هي جزء من جهاز القلب الأدموية والتي تحمل الدم المؤكسج بعيداً عن القلب إلى بقية أنحاء الجسم، وتعيد الدم الغير مؤكسج إلى القلب ثانيةً.وهذا هو بعكس ما يحصل في الدورة الدموية الصٌغرى أو المغلقة.

يٌغادرaddam - القادم من الرئة- القلب عن طريق الشريان الأبهر Aorta، من هناك ينتشر الدم المؤكسج إلى جميع اعضاء الجسم وانسجته التي تمتص الاوكسجين عَبرَ الشرايين والشٌريينات والاوعية الدموية الشعرية. يتم امتصاص الدم الغير مؤكسج عن طريق الاوردة الصغيرة ثم الاوردة الأكبر ثم تنقلها إلى الوريدين الاجوفين الأعلى والأسفل، والتي تصب في الجزء الايمن من القلب وبذلك تكمل الدورة. بعدها يتم اعادة أكسجة الدم عن طريق ذهابه إلى الرئتين عن طريق الشريان الرئوي والتي تسمى الدورة الدموية الصٌغرى وبعدها ترجع إلى الدورة الدموية الكبرى.
أي إن الدم الغير مؤكسج يخرج من القلب ويدخل إلى الرئتين ويأخذ الاوكسجين ويعود إلى القلب، فيخرج الدم المؤكسج من القلب إلى أنحاء الجسم.
أي أن الدم المؤكسج يصل للأذين الأيسر من الرئتين عبر الأوردة الرئوية ثم ينتقل إلى البطين الأيسر عبر صمام ثنائي الشرف ويضخ بعدها إلى باقي أعضاء الجسم عبر الشريان الأورطي.
4‏/2‏/2013 تم النشر بواسطة ساسوكي1 (سـاسـوكـي أوتـشـيـهـا).
9 من 20
من ويكيبيديا، الموسوعة الحرة
التعديلات المعلقة معروضة في هذه الصفحة غير مفحوصة
اذهب إلى: تصفح، بحث

الدورة الدموية الصُغرى وهي جزء من جهاز القلب والاوعية الدموية والتي تحمل الدم غير المؤكسج بعيداً عن القلب إلى الرئتين، وتٌعيد الدم المؤكسج إلى القلب عبر(البطين الأيمن)ثانيةً. وهذا خلاف ما يحصل في الدورة الدموية الكبرى. يٌغادر الدم غير المؤكسج الجزء الايمن (البطين الأيمن) من القلب عن طريق الشرايين الرئوية التي تذهب بالدم إلى الرئتين، وهناك تقوم كريات الدم الحمراء بتحرير غاز ثنائي أوكسيد الكربون وتتحد بالأوكسجين خلال عملية التنفس. يٌغادر الدم المؤكسج الرئتين عن طريق الاوردة الرئوية، والتي تصب في الجزء الايسر أو مايسمى بالأذين الأيسر من القلب ، وبذلك تكتمل الدورة الدموية الصٌغرى (الرئوية). بعدها يتم توزيع الدم إلى أنحاء الجسم كافة عن طريق الدورة الدموية الكبرى قبل أن يرجع ثانيةً إلى الدورة الدموية الصغرى.
رسم يوضح حركة الدم بين القلب والرئة.
عند الجنين

ومن عجائب قدرة الله في خلقه ان الدورة الدموية الصٌغرى تكون غير مكتملة في الجنين، فرئتا الجنين تكونا منطبقتان ويمر الدم مباشرة من الأذين الأيمن إلى الأذين الأيسر.عند توسيع الرئتين عند الولادة ، ويوجه الضغط الرئوي وقطرات الدم من الأذين الأيمن إلى البطين الأيمن وعبر الدائرة الرئوية. على مدى عدة أشهر، ويغلق الثقبة البيضية، وترك الضحلة الاكتئاب المعروفة باسم حفرة بيضوية في القلب لدى الكبار.
الاكتشاف

تم اكتشاف الدورة الدموية الصٌغرى عن طريق العالم ابن النفيس سنة 1242م، ولايزال ابن النفيس الذي اكتشفها مجهولا في كتب الطب حتى الآن، ولا يعلم على وجه الدقة هل كان هذا الاكتشاف معروفا بعد عصره أم لا. ووجدت له عدة مخطوطات يشرح فيها نظام الدورة الدموية، وفي أوروبا بدأت سلسلة من الأبحاث نشر أولها مايكل سيرفتس سنة 1553. وبما انه كانت دراسة جسم الإنسان ممنوعة من اللاهوتيين في زمنه، فأن اكتشاف الدورة الدموية الصٌغرى ظل غير معروف إلى ان جاء وليام هارفي سنة 1616.
= انظر ايضا

الدورة الدموية الكبرى
Heart diastole.png هذه بذرة مقالة عن جهاز الدوران تحتاج للنمو والتحسين، فساهم في إثرائها بالمشاركة في تحريرها.


[أخف]ع · ن · ت
تشريح القلب
المكونات
الأذينان (حاجز بين الأذينين، عضلات ممشطية) • البطينان (حاجز بين البطينين، ترابيق لحمية قلبية، حبال وترية، عضلة حليمية) • صمامات • الشرفات
المناطق
القاعدة • القمة • الأثلام (إكليلي/أذيني بطيني، ثلم بين الأذينين، الثلم بين البطينين الأمامي، الثلم بين البطينين الخلفي) • الوجوه (وجه قصي ضلعي، وجه حجابي للقلب) • الحواف (اليمنى، اليسرى)
القلب الأيمن
(وريد أجوف, جيب أكليلي) ← أذين أيمن (زائدة أذينية يمنى، حفرة بيضية، حوف الحفرة البيضية، عرف انتهائي، صمام الوريد الأجوف السفلي، صمام الجيب الإكليلي) ← صمام ثلاثي الشرف ← بطين أيمن (مخروط شرياني، شريط معدل/تربيق حافوي حاجزي)  ← صمام رئوي ← (جذع رئوي و الدوران الرئوي)
القلب الأيسر
(أوردة رئوية) ← أذين أيسر (زائدة أذينية يسرى) ← صمام مترالي ← بطين أيسر ← صمام أبهري (جيب أبهري) ← (الأبهر و الدوران المجموعي)
الطبقات

تأمور: تأمور ليفي • تأمور مصلي (جوف التأمور، نخاب/الطبقة الحشوية) • جيب تأموري
عضلة القلب • شغاف • هيكل القلب (مثلث ليفي، حلقات ليفية)
نظم القلب  
ناظمة قلبية • عقدة جيبية أذينية • عقدة أذينية بطينية• حزمة هيس • ألياف بوركنيي


















تعريف بسيط عن الدورة الدموية الكبرى و الصغرى و مكتشفها
الدورة الدموية الصُغرى
وهي جزء من جهاز القلب والأوعية الدموية

والتي تحمل الدم الغير مؤكسج بعيداً عن القلب إلى الرئتين ، وتٌعيد الدم

المؤكسج إلى القلب ثانيةً . وهذا خلاف ما يحصل في الدورة الدموية الكبرى. يٌغادر الدم الغير المؤكسج الجزء الأيمن من القلب عن طريق

الشرايين الرئوية التي تذهب بالدم إلى الرئتين ، وهناك تقوم كريات الدم

الحمراء بتحرير غاز ثنائي أكسيد الكربون و تتحد بالأوكسجين خلال

عملية التنفس . يٌغادر الدم المؤكسج الرئتين عن طريق الأوردة الرئوية ،
والتي تصب في الجزء الأيسر من القلب ، وبذلك تكتمل الدورة الدموية

الصٌغرى ( الرئوية) . بعدها يتم توزيع الدم إلى أنحاء الجسم كافة عن

طريق الدورة الدموية الكبرى قبل أن يرجع ثانيةً إلى الدورة الدموية الصغرى
.

إن الدورة الدموية الصٌغرى تكون مٌهملة في الجنين
.

تم اكتشاف الدورة الدموية الصٌغرى عن طريق العالم ابن النفيس سنة 1242
م، ولا يزال ابن النفيس الذي أكتشفها مجهولا في كتب الطب حتى الآن،
ولا يعلم على وجه الدقة هل كان هذا الاكتشاف معروفا بعد عصره أم لا
.

ووجدت له عدة مخطوطات يشرح فيها نظام الدورة الدموية، وفي أوروبا

بدأت سلسلة من الأبحاث نشر أولها مايكل سرفيتس سنة 1553. وبما انه

كانت دراسة جسم الإنسان ممنوعة من اللاهوتيين في زمنه ، فأن اكتشاف

الدورة الدموية الصٌغرى ظل غير معروف إلى أن جاء وليم هارفي سنة 1616
.


الدورة الدموية الكبرى
وهي جزء من جهاز القلب والأوعية الدموية والتي

تحمل الدم المؤكسج بعيداً عنالقلب إلى بقية أنحاء الجسم ، وتعيد الدم الغير

مؤكسج إلى القلب ثانيةً.وهذا هو بعكس ما يحصل في الدورة الدموية الصغرىا. يٌغادر الدم المؤكسج - القادم من الرئة - القلب عن طريق

الشريان الابهر
Aorta ، من هناك ينتشر الدم المؤكسج إلى جميع أعضاء الجسم وأنسجته التي تمتص االاوكسجين عَبرَ الشرايين والشٌريينات

والاوعية الدموية الشعرية يتم امتصاص الدم الغير مؤكسج عن طريق

الأوردة الصغيرة ثم الأوردة الأكبر ثم تنقلها إلى الوريدين الأجوفين الأعلى

والأسفل ، والتي تصب في الجزء الأيمن من القلب وبذلك تكمل الدورة
.

بعدها يتم إعادة اكسجة الدم عن طريق ذهابه الى الرئتين عن طريق

الشريان الرئوي والتي تسمى الدورة الدموية الصٌغرى و بعدها ترجع إلى

الدورة الدموي الكبرى
4‏/2‏/2013 تم النشر بواسطة kanetsogu na oe.
10 من 20
بصراحه لا اعرف
4‏/2‏/2013 تم النشر بواسطة aml alhayat (spring flower).
11 من 20
يٌغادر الدم القادم من الرئة القلب عن طريق الشريان الأبهر ، من هناك ينتشر الدم الغني بالاكسجين في جميع اعضاء الجسم وانسجته التي تمتص الاوكسجين عَبرَ الشرايين والشٌريينات والاوعية الدموية الشعرية. يتم امتصاص الدم الغني بثنائي اكسيد الكربون عن طريق الاوردة الصغيرة ثم الاوردة الكبرى ثم تنقلها إلى الوريدين الاجوفين الأعلى والأسفل، والتي تصب في الجزء الايمن من القلب و تسمى الدورة الدموية الكبرى. بعدها يتم اعادة تزويد الدم بالاكسجين من خلال ذهابه إلى الرئتين عن طريق الشريان الرئوي و تسمى الدورة الدموية الصٌغرى وبعدها ترجع إلى الدورة الدموية الكبرى و هكذا ..
4‏/2‏/2013 تم النشر بواسطة bishoy ramzi (فانديتا القبطى).
12 من 20
يدور جهاز الدورة الدموية في جسم الإنسان 4000 دورة في كل 24 ساعة، ويقوم بضخ حوالي 6 لترات من الدم كل دقيقة تصل إلى 18 لترا إذا بذل الإنسان مجهودا. ومهمة هذا الجهاز هو:
- تقل المواد الغذائية المهضومة والأكسجين وثاني أكسيد الكربون والهرمونات والأنزيمات والمواد النتروجينية.
- تنظيم درجة حرارة الجسم.
- تنظيم عمليات التحول الغذائي.
- تنظيم البيئة الداخلية للجسم مثل درجة الحموضة في الأنسجة وكمية المياه.
- حماية الجسم من الجراثيم.
- حماية الدم نفسه من عملية النزف وذلك بجعله يتجلط.

ويتكون جهاز الدورة الدموية من القلب والأوعية الدموية التي تتعاون معا لتأمين دورة الدم في مختلف أنحاء الجسم.

القلب

القلب هو عضو عضلي مجوف يدفع الدم ضمن جهاز الدوران بما يشبه عمل المضخة، مشكلا العضو الرئيسي في الجهاز القلبي الوعائي. وتشكل العضلة القلبية النسيج الفعال وظيفيا من القلب حيث يؤمن تقلصها انتقال الدم وضخه من القلب إلى باقي الأعضاء  لتزويدها بالأكسجين المحمل في الدم القادم من الرئتين, من ثم  يقوم القلب بضخ الدم القادم من الأعضاء والمحمل بثاني أكسيد الكربون إلى الرئتين لتنقيته و تحميله من جديد بالأكسجين.


ويتكون القلب من أربع حجرات هي :
- البطين الأيمن
- الأذين الأيمن
- البطين الأيسر
- الأذين الأيسر

الأوعية الدموية
هي أوعية أنبوبية الشكل يجري الدم فيها وهي على ثلاثة أنواع :
الشريان: هو أنبوب ذو جدار عضلي سميك قادر على التقلص ينقل الدم من القلب إلى أعضاء الجسم المختلفة.
الوريد: هو أنبوب ذو جدار رقيق وغير عضلي يحمل الدم من أجزاء الجسم إلى القلب.
الشعيرات الدموية: أنابيب رقيقة تتألف من طبقة واحدة من الخلايا الطلائية تسمح بانتشار الغذاء والأكسجين من الدم إلى الخلايا وانتشار ثاني أكسيد الكربون والإفرازات الضارة والفضلات من الجسم إلى الدم.


الدورة الدموية
تنقسم الدورة الدموية إلى قسمين هما:
الدورة الدموية الكبرى (الجهازية)

- هي جزء من جهاز القلب والأوعية الدموية والتي تحمل الدم المؤكسد بعيداً عن القلب إلى بقية أنحاء الجسم، وتعيد الدم الغير مؤكسد إلى القلب ثانيةً.
- يغادر الدم المؤكسد - القادم من الرئة - القلب عن طريق الشريان الأبهر، من هناك ينتشر الدم المؤكسد إلى جميع أعضاء الجسم وأنسجته التي تمتص الأوكسجين عَبرَ الشرايين والأوعية الدموية الشعرية.
- يتم امتصاص الدم الغير مؤكسد عن طريق الأوردة الصغيرة ثم الأوردة الأكبر ثم تنقلها إلى الوريدين الأجوفين الأعلى والأسفل، والتي تصب في الجزء الأيمن من القلب وبذلك تكمل الدورة.
- بعدها يتم إعادة أكسدة الدم عن طريق ذهابه إلى الرئتين عن طريق الشريان الرئوي والتي تسمى الدورة الدموية الصٌغرى و بعدها ترجع إلى الدورة الدموية الكبرى.

الدورة الدموية الصغرى ( الرئوية)

- هي جزء من جهاز القلب والأوعية الدموية والتي تحمل الدم الغير مؤكسد بعيداً عن القلب إلى الرئتين، وتٌعيد الدم المؤكسد إلى القلب ثانيةً.
- يغادر الدم الغير المؤكسد الجزء الأيمن من القلب عن طريق الشرايين الرئوية التي تذهب بالدم إلى الرئتين، وهناك تقوم كريات الدم الحمراء بتحرير غاز ثنائي أكسيد الكربون و تتحد بالأكسجين خلال عملية التنفس.
- يغادر الدم المؤكسد الرئتين عن طريق الأوردة الرئوية، والتي تصب في الجزء الأيسر من القلب، وبذلك تكتمل الدورة الدموية الصٌغرى (الرئوية).
- بعدها يتم توزيع الدم إلى أنحاء الجسم كافة عن طريق الدورة الدموية الكبرى قبل أن يرجع ثانيةً إلى الدورة الدموية الصغرى.

كيف تحدث الدورة الدموية؟
- تحمل الأوردة الدم من الجسم إلى القلب (الأذين الأيمن) ومنه ينتقل الدم إلى البطين الأيمن الذي يضخ الدم عبر الشرايين إلى الرئتين ويكون الدم غير مؤكسد
- يحدث للدم داخل الرئتين تبادل للغازات فيطلق غاز ثاني أكسيد الكربون من الدم. ويتم امتصاص غاز الأكسجين. فيتحول لون الدم من أحمر داكن مائل إلى الزرقة إلى أحمر زاهي اللون .
- تقوم الأوردة الرئوية بنقل الدم من الرئتين إلى الأذين الأيسر الذي يتقلص بدوره دافعاً الدم إلى البطين الأيسر الذي يضخ الدم إلى جميع أعضاء الجسم عبر الشريان الأورطي.
4‏/2‏/2013 تم النشر بواسطة كنان سكجها.
13 من 20
الدوره الدمويه الكبرى هي من القلب الى جميع اجزاء الجسم
والدوره الدمويه الصغرى من القلب الى الرئتين
5‏/2‏/2013 تم النشر بواسطة تمنيت قربك.
14 من 20
قول لا اله الا الله
5‏/2‏/2013 تم النشر بواسطة بدون اسم.
15 من 20
لا اعرف
5‏/2‏/2013 تم النشر بواسطة بدون اسم.
16 من 20
الدورة الدموية الصغرى
وهي جزء من جهاز القلب والاوعية الدموية والتي تحمل الدم غير المؤكسج بعيداً عن القلب إلى الرئتين، وتٌعيد الدم المؤكسج إلى القلب عبر(البطين الأيمن)ثانيةً. وهذا خلاف ما يحصل في الدورة الدموية الكبرى. يٌغادر الدم غير المؤكسج الجزء الايمن (البطين الأيمن) من القلب عن طريق الشرايين الرئوية التي تذهب بالدم إلى الرئتين، وهناك تقوم كريات الدم الحمراء بتحرير غاز ثنائي أوكسيد الكربون وتتحد بالأوكسجين خلال عملية التنفس. يٌغادر الدم المؤكسج الرئتين عن طريق الاوردة الرئوية، والتي تصب في الجزء الايسر أو مايسمى بالأذين الأيسر من القلب ، وبذلك تكتمل الدورة الدموية الصٌغرى (الرئوية). بعدها يتم توزيع الدم إلى أنحاء الجسم كافة عن طريق الدورة الدموية الكبرى قبل أن يرجع ثانيةً إلى الدورة الدموية الصغرى.
اما الدورة الدموية الكبرى:
الدورة الدموية الكبرى أو المفتوحة، هي جزء من جهاز القلب الأدموية والتي تحمل الدم المؤكسج بعيداً عن القلب إلى بقية أنحاء الجسم، وتعيد الدم الغير مؤكسج إلى القلب ثانيةً.وهذا هو بعكس ما يحصل في الدورة الدموية الصٌغرى أو المغلقة.

يٌغادرaddam - القادم من الرئة- القلب عن طريق الشريان الأبهر Aorta، من هناك ينتشر الدم المؤكسج إلى جميع اعضاء الجسم وانسجته التي تمتص الاوكسجين عَبرَ الشرايين والشٌريينات والاوعية الدموية الشعرية. يتم امتصاص الدم الغير مؤكسج عن طريق الاوردة الصغيرة ثم الاوردة الأكبر ثم تنقلها إلى الوريدين الاجوفين الأعلى والأسفل، والتي تصب في الجزء الايمن من القلب وبذلك تكمل الدورة. بعدها يتم اعادة أكسجة الدم عن طريق ذهابه إلى الرئتين عن طريق الشريان الرئوي والتي تسمى الدورة الدموية الصٌغرى وبعدها ترجع إلى الدورة الدموية الكبرى.

أي إن الدم الغير مؤكسج يخرج من القلب ويدخل إلى الرئتين ويأخذ الاوكسجين ويعود إلى القلب، فيخرج الدم المؤكسج من القلب إلى أنحاء الجسم.

أي أن الدم المؤكسج يصل للأذين الأيسر من الرئتين عبر الأوردة الرئوية ثم ينتقل إلى البطين الأيسر عبر صمام ثنائي الشرف ويضخ بعدها إلى باقي أعضاء الجسم عبر الشريان الأورطي.
5‏/2‏/2013 تم النشر بواسطة moustafaibrahim.
17 من 20
الدورة الدموية الصُغرى Pulmonary circulation هي جزء من جهاز القلب والأوعية الدموية والتي تحمل الدم الغير مؤكسج بعيداً عن القلب إلى الرئتين  ، وتٌعيد الدم المؤكسج إلى القلب ثانيةً . وهذا خلاف ما يحصل في الدورة الدموية الكبرى  . يٌغادر الدم الغير المؤكسج الجزء الايمن من القلب عن طريق الشرايين الرئوية  التي تذهب بالدم إلى الرئتين ، وهناك تقوم كريات الدم الحمراء بتحرير غاز ثاني اوكسيد الكربون و تتحد بالاوكسجين خلال عملية التنفس . يٌغادر الدم المؤكسج الرئتين عن طريق الاوردة الرئوية ، والتي تصب في الجزء الايسر من القلب ، وبذلك تكتمل الدورة الدموية الصٌغرى ( الرئوية) . بعدها يتم توزيع الدم إلى انحاء الجسم كافة عن طريق الدورة الدموية الكبرى  قبل ان يرجع ثانيةً إلى الدورة الدموية الصغرى
لدورة الدموية الكبرى أو المفتوحة وهي جزء من جهاز القلب الأدموية والتي تحمل الدم المؤكسج بعيداً عن القلب إلى بقية انحاء الجسم ، وتعيد الدم الغير مؤكسج إلى القلب ثانيةً.وهذا هو بعكس ما يحصل في الدرورة الدموية الصغرى او المغلقة. يٌغادر الدم المؤكسج - القادم من الرئة- القلب عن طريق الشريان الابهر Aorta ، من هناك ينتشرالدم المؤكسج إلى جميع اعضاء الجسم وانسجته التي تمتص الاوكسجين عَبرَ الشرايين والشٌريينات والاوعية الدموية الشعرية . يتم امتصاص الدم الغير مؤكسج عن طريق الاوردة الصغيرة ثم الاوردة الأكبر ثم تنقلها إلى الوريدين الاجوفين الاعلى والاسفل ، والتي تصب في الجزء الايمن من القلب وبذلك تكمل الدورة . بعدها يتم اعادة اكسجة الدم عن طريق ذهابه إلى الرئتين عن طريق الشريان الرئوي والتي تسمى الدورة الدموية الصٌغرى و بعدها ترجع إلى الدورة الدموية الكبرى.اي ان الدم الغير مؤكسج يخرج من القلب و يدخل إلى الرئتين ويأخذ الاوكسجين ويعود إلى القلب ، فيخرج الدم المؤكسج من القلب إلى انحاء الجسمأي أن الدم المؤكسج يصل للأذين الأيسر من الرئتين عبر الأوردة الرئوية ثم ينتقل إلى البطين الأيسر عبر صمام ثنائي الشرف ويضخ بعدها إلى باقي أعضاء الجسم عبرالشريان الأورطي.
5‏/2‏/2013 تم النشر بواسطة fredahmad (فريد الشرير).
18 من 20
وهي جزء من جهاز القلب والأوعية الدموية

والتي تحمل الدم الغير مؤكسج بعيداً عن القلب إلى الرئتين ، وتٌعيد الدم

المؤكسج إلى القلب ثانيةً . وهذا خلاف ما يحصل في الدورة الدموية الكبرى. يٌغادر الدم الغير المؤكسج الجزء الأيمن من القلب عن طريق

الشرايين الرئوية التي تذهب بالدم إلى الرئتين ، وهناك تقوم كريات الدم

الحمراء بتحرير غاز ثنائي أكسيد الكربون و تتحد بالأوكسجين خلال

عملية التنفس . يٌغادر الدم المؤكسج الرئتين عن طريق الأوردة الرئوية ،
والتي تصب في الجزء الأيسر من القلب ، وبذلك تكتمل الدورة الدموية

الصٌغرى ( الرئوية) . بعدها يتم توزيع الدم إلى أنحاء الجسم كافة عن

طريق الدورة الدموية الكبرى قبل أن يرجع ثانيةً إلى الدورة الدموية الصغرى
.

إن الدورة الدموية الصٌغرى تكون مٌهملة في الجنين
.

تم اكتشاف الدورة الدموية الصٌغرى عن طريق العالم ابن النفيس سنة 1242
م، ولا يزال ابن النفيس الذي أكتشفها مجهولا في كتب الطب حتى الآن،
ولا يعلم على وجه الدقة هل كان هذا الاكتشاف معروفا بعد عصره أم لا
.

ووجدت له عدة مخطوطات يشرح فيها نظام الدورة الدموية، وفي أوروبا

بدأت سلسلة من الأبحاث نشر أولها مايكل سرفيتس سنة 1553. وبما انه

كانت دراسة جسم الإنسان ممنوعة من اللاهوتيين في زمنه ، فأن اكتشاف

الدورة الدموية الصٌغرى ظل غير معروف إلى أن جاء وليم هارفي سنة 1616
.


الدورة الدموية الكبرى
وهي جزء من جهاز القلب والأوعية الدموية والتي

تحمل الدم المؤكسج بعيداً عنالقلب إلى بقية أنحاء الجسم ، وتعيد الدم الغير

مؤكسج إلى القلب ثانيةً.وهذا هو بعكس ما يحصل في الدورة الدموية الصغرىا. يٌغادر الدم المؤكسج - القادم من الرئة - القلب عن طريق

الشريان الابهر
Aorta ، من هناك ينتشر الدم المؤكسج إلى جميع أعضاء الجسم وأنسجته التي تمتص االاوكسجين عَبرَ الشرايين والشٌريينات

والاوعية الدموية الشعرية يتم امتصاص الدم الغير مؤكسج عن طريق

الأوردة الصغيرة ثم الأوردة الأكبر ثم تنقلها إلى الوريدين الأجوفين الأعلى

والأسفل ، والتي تصب في الجزء الأيمن من القلب وبذلك تكمل الدورة
.

بعدها يتم إعادة اكسجة الدم عن طريق ذهابه الى الرئتين عن طريق

الشريان الرئوي والتي تسمى الدورة الدموية الصٌغرى و بعدها ترجع إلى

الدورة الدموي الكبرى
.
5‏/2‏/2013 تم النشر بواسطة »♥ملاگ ♡عيونگ♥« (Amelia lovely).
19 من 20
ببساطة الصغرى تكون للرئة والكبرى لكامل الجسم
5‏/2‏/2013 تم النشر بواسطة عبدالله المرابط.
20 من 20
يٌغادر الدم القادم من الرئة القلب عن طريق الشريان الأبهر ، من هناك ينتشر الدم الغني بالاكسجين في جميع اعضاء الجسم وانسجته التي تمتص الاوكسجين عَبرَ الشرايين والشٌريينات والاوعية الدموية الشعرية. يتم امتصاص الدم الغني بثنائي اكسيد الكربون عن طريق الاوردة الصغيرة ثم الاوردة الكبرى ثم تنقلها إلى الوريدين الاجوفين الأعلى والأسفل، والتي تصب في الجزء الايمن من القلب و تسمى الدورة الدموية الكبرى. بعدها يتم اعادة تزويد الدم بالاكسجين من خلال ذهابه إلى الرئتين عن طريق الشريان الرئوي و تسمى الدورة الدموية الصٌغرى وبعدها ترجع إلى الدورة الدموية الكبرى و هكذا
5‏/2‏/2013 تم النشر بواسطة ابو حجازي (واحد مصري).
قد يهمك أيضًا
ما المقصود بـ "الدورة الدموية الصغرى" ؟
أول من اكتشف الدورة الدموية الصغرى في الإنسان هو ؟
من الذي أكتشف الدورة الدموية الصغرى؟
تسجيل الدخول
عرض إجابات Google في:: Mobile | كلاسيكي
©2014 Google - سياسة الخصوصية - مساعدة