الرئيسية > السؤال
السؤال
كيفية اعداد الرؤية والرسالة للشركة
ويندوز | المواقع والبرامج | المنتديات 26‏/7‏/2010 تم النشر بواسطة mohamedanaser.
الإجابات
1 من 2
1- الرؤيــــة (Vision):
تصورات أو توجهات أو طموحات لما يجب أن تكون عليه المنظمة في المستقبل. إلى أين تريد الذهاب من واقع حالها الآن. وتنبع أهمية الرؤية المستقبلية من التساؤل:
How can you lead if you don’t know where you are going?
كيف تقود إذا لم تكن تعرف إلى أين تريد الذهاب؟ كما تستند إلى أن مهمـة الإدارة ليست رؤية المنظمة كما هي الآن، بل رؤيتها كما يجب أن تكون.
Management’s job is not to see the organization as it is…. But as it should be.


2- الرسالة أو المهمة (Mission):
الغرض أو السبب في وجود المنظمة (لماذا أنُشئت؟)، ويمكن صياغة الرسالة على نطاق ضيق أو واسع (Narrow or broad Scope) لتشمل بعض أو كل العناصر التالية، وهي:
المتعاملون مع المنظمة، والعاملون بها، الخدمات أو المنتجات التي تقدمها، المكان أو الأماكن التي تمارس فيها أنشطتها، فلسفة العمل بها، التقنيات التي تستخدمها، الميزات التي تنفرد بها، الفلسفة التي تعتنقها، التزاماتها نحو المجتمع، صورتها العامة أو الهوية الخاصة بها.
26‏/7‏/2010 تم النشر بواسطة qatr (Mahmoud Qatr).
2 من 2
الرؤية
هي عبارة عن : تصورات أو توجهات أو طموحات لما يجب أن تكون عليه المنظمة في المستقبل، وإلى أين تريد الذهاب من واقعها الحالي الآن؟ وتنبع أهمية الرؤية المستفبلية من التساؤل :
How can you lead if you don't know where you are going?
بمعنى ، كيف تقود إذا لم تكن تعرف إلى أين تريد الذهاب ؟ كما تستند إلى أن مهمة الإدارة ليست رؤية المنظمة كما هي الآن ، بل رؤيتها كما يجب أن تكون .
Management's job is not to see the organization as it is …But as it should be. ((
ويؤكد الخبراء على ضرورة أن يكون صياغة بيان الرؤية : موحياً، مثيراً باعثاً على التحدي، قادراً على الصمود، على ألا يحد من فرص الاختيار، كما ينبغي أن يصمد لمدة خمس سنوات أو عشر سنوات أو أكثر (ويتوقف ذلك على طبيعة المؤسسة). ووفقاً لهذا النموذج فإن بيان الرؤية يهدف إلى الإمساك بزمام جوهر المؤسسة أو مغزاها الاستراتيجي، في جملة أو عبارة واحدة موجزة .

الرسالة
تُعّرف  الرسالة بأنها  " الغرض الذي يميز الشركة (المنظمة) عن غيرها من الشركات (المنظمات) المشابهة ، وتحدد الرسالة مجال عمليات المنظمة من منظور المنتج أو السوق .
تتناول الرسالة التساؤل الرئيسي الذي يواجه كل الاستراتيجيون : ما هو مجال عملنا ؟ .

تصف الرسالة الواضحة : القيم والأولويات في المنظمة ، تجبر عملية وضع رسالة المنظمة الاستراتيجيون على التفكير  في طبيعة العمليات الحالية ونطاقها بالإضافة إلى تقييم جاذبية الأسواق والأنشطة المستقبلية حيت إن الرسالة الواضحة تصور الاتجاه المستقبلي للمنظمة .
وقد أوضحت بعض الدراسات في الولايات المتحدة الأميركية أن 60% من المنظمات تلتزم بالرسالة الرسمية التي تضعها ، وأن الشركات (المنظمات) الناجحة تكون قد أعدت رسالة واضحة بالمقارنة بالشركات (المنظمات) ذات الأداء الضعيف .
أما البعض الآخر فيعرفها بأنها : الغرض أو السبب في وجود المنظمة (لماذا أنشئت؟) ، ويمكن صياغة الرسالة على نطاق ضيق أو واسع لتشمل بعض أو كل العناصر التالية ، وهي :
المتعاملون مع المنظمة، والعاملون بها، الخدمات أو المنتجات التي تقدمها، المكان أو الأماكن التي تمارس فيها أنشطتها، فلسفة العمل بها، التقنيات التي تستخدمها، الميزات التي تنفرد بها، الفلسفة التي تعتنقها، التزاماتها نحو المجتمع، صورتها العامة أو الهوية الخاصة بها .
ويلخص الخبراء ما يجب أن يرد في بيان الرسالة وذلك من واقع إجابات السؤالين  التاليين :
لماذا توجد المكتبة ؟ ما دورها وما طبيعة نشاطها ؟
من هم المستفيدون ؟ ما هي الاحتياجات التي تعمل المكتبة على تلبيتها ؟ ( ) .

طبيعة العلاقة بين الرسالة والرؤية الإستراتيجية
تتمثل أهمية وجود الرسالة والرؤية الإستراتيجية بإعتبارهما إحدى مكونات الإدارة الإستراتيجية، فيما يلي:
(1) تيسير تحديد الأغراض التنظيمية وترجمتها إلى أهداف تفصيلية.
(2) تيسير وضع أسس واضحة ومعايير محددة لعملية الإختيار الإستراتيجي.
(3) تحديد القيم والإتجاهات التنظيمية التي يعتنقها أعضاء المؤسسة.
(4) بناء إطار موحد لخدمة أغراض التنظيم وأهدافه والحد من الجهود الضائعة أو المضادة.
(5) توفير مقومات الإجماع على غايات وأغراض المؤسسة وأهدافها من أعضاء المؤسسة والأطراف ذات العلاقة.
(6) التأكد من الإلتزام باعتبارات الوقت والتكلفة ومعايير الأداء بما يسهل من عمليات التقييم والرقابة.
(7) تيسير وضمان جودة عملية ترجمة الأهداف طويلة وقصيرة الأجل إلى هيكل أعمال ومسئوليات وواجبات وصلاحيات.
(8) وضع معايير وأسس واضحة لتخصيص موارد المؤسسة وإمكانياتها بما يخدم رسالة المؤسسة وأهدافها.
(9) تفعيل مناخ تنظيمي محفز لأعضاء المؤسسة.
(10) بناء صورة ذهنية إيجابية عن المؤسسة لدى الأطراف ذوي العلاقة.
26‏/7‏/2010 تم النشر بواسطة البلال بلالي (فتح من الله ونصر قريب).
قد يهمك أيضًا
كيفية اعداد خطة تسويقية لفندق
كيفية اعداد الحسابات الختامية والميزانية مع التركيز على القسم التامين ضد الحريق
كيفية اعداد سيرة ذاتية لبنك
كيفية اعداد وتعبئة الدقيق للتصدير
كيفية قتح فرع للشركة في ليبيا
تسجيل الدخول
عرض إجابات Google في:: Mobile | كلاسيكي
©2014 Google - سياسة الخصوصية - مساعدة