الرئيسية > السؤال
السؤال
صلاة السنة قبل خطبة الجمعة ام بعد؟
الصلاة 14‏/12‏/2009 تم النشر بواسطة عزة سيد.
الإجابات
1 من 11
حسب معرفتي قبل و بعد .
و الله أعلم
14‏/12‏/2009 تم النشر بواسطة ahmeda.
2 من 11
حسب علمي بعدها
انا اصلي بعدها فقط
14‏/12‏/2009 تم النشر بواسطة بدون اسم.
3 من 11
بعدها .
14‏/12‏/2009 تم النشر بواسطة sadekaziz2020.
4 من 11
بخصوص السنة في يوم الجمعة فالأدلة الصحيحة تؤكد على أنه بانتهاء صلاة الجمعة تصلى مثنى مثنى أي أربع ركعات ، ولو تم تأخيرها حتى تصلى في البيت أو المنزل فتصلى مثى فقط أي ركعتين .
فعن أبي هريرة – رضي الله عنه - أن النبي صلى الله عليه وسلم قال : ( من كان مصليا بعد الجمعة فليصل أربعا ) ( صحيح أبو داوود – 1001 ) رواه مسلم وأبو داود والترمذي 0 وعن ابن عمر قال : ( كان رسول الله صلى الله عليه وسلم يصلي يوم الجمعة ركعتين في بيته ) ( صحيح أبو داوود – 1002 ) 0 رواه الجماعة 0
قال ابن القيم : ( وكان صلى الله عليه وسلم إذا صلى الجمعة دخل منزله فصلى ركعتين وأمر من صلاها أن يصلي بعدها أربعا 0 قال شيخنا ابن تيمية : إن صلى في المسجد صلى أربعا وان صلى في بيته صلى ركعتين 0 قلت : وعلى هذا تدل الأحاديث 0 وقد ذكر أبو داود عن ابن عمر أنه إذا صلى الله عليه وسلم كان يصلي بعد الجمعة ركعتين في بيته ).

أما صلاة السنة قبل الجمعة فقد قال شيخ الإسلام ابن تيمية : " أما النبي صلى الله عليه وسلم فلم يكن يصلي قبل الجمعة بعد الأذان شيئا ولا نقل هذا عنه أحد ، فإن النبي صلى الله عليه وسلم كان لا يؤذن على عهده إلا إذا قعد على المنبر ، ويؤذن بلال ثم يخطب النبي صلى الله عليه وسلم الخطبتين ، ثم يقيم بلال فيصلي الناس فما كان يمكن أن يصلي بعد الأذان لا هو ولا أحد المسلمين الذين يصلون معه صلى الله عليه وسلم ، ولا نقل عنه أحد أنه صلى في بيته قبل الخروج يوم الجمعة ، ولا وقت بقوله صلاة مقدرة قبل الجمعة ؛ بل ألفاظه صلى الله عليه وسلم فيها الترغيب في الصلاة إذا قدم الرجل المسجد يوم الجمعة من غير توقيت كقوله : ( من بكر وابتكر ومشى ولم يركب وصلى ما كتب له " وهذا هو المأثور عن الصحابة 0
15‏/12‏/2009 تم النشر بواسطة abaasi.
5 من 11
اربع قبل خطبة و اربع بعد صلاة الجمعة حسب المذهب الحنفي
15‏/12‏/2009 تم النشر بواسطة ابو حذيفه (Aftab Ahmed).
6 من 11
انا اصلي اربع ركعات قبل الخطبة وركعتان بعد صلاة الجمعة والله اعلم  جزاك الله خيرا
16‏/12‏/2009 تم النشر بواسطة al5arib.
7 من 11
الجزء الاول

الجواب من موقع الإمام المهدي المنتظر ناصر محمد اليماني
الصلوات و الركعات من محكم الكتاب القرآن العظيم
http://www.smartvisions.eu/vb/showthread.php?t=1863
و يا معشر عُلماء المُسلمين إني المهدي المنتظر أشهد لله أن الله فرض على نبيه خمسين صلاة في الليلة واليوم وفرض في كُل صلاة ركعتين وبما أن الصلوات المفروضات خمسين صلاة فأصبح عدد الركعات مئة ركعة تساوي عدد أسماء الله الحُسنى مئة اسم تصديقاً" لقول الله تعالى (({فِي بُيُوتٍ أَذِنَ اللَّهُ أَن تُرْفَعَ وَيُذْكَرَ فِيهَا اسْمُهُ ))صدق الله العظيم
وبما أن لله مئة اسم ولذلك جعل الصلوات في بيوت الله في الليلة واليوم خمسين صلاة ولكُل صلاة ركعتين ليصبح إجمالي الركعات تساوى عدد أسماء الله الحُسنى مئة ركعة في الصلوات المفروضات في الليلة واليوم ولكن ربي غفور شكور فقد خفف عن المُسلمين إلى خمس صلوات مفروضات لكُل صلاة ركعتين ثم جعل الصلاة بعشر أمثالها في الميزان حتى تساوي خمسين صلاة والركعات تساوي مئة ركعة حتى تساوي عدد أسماء الله الحُسنى وذلك لأن لله مئة اسم سُبحانه وتعلمون منها 99 اسم و ابتعث الله المهدي المنتظر عبد النعيم الأعظم ناصر محمد اليماني ليعلم البشر بحقيقة اسم الله الأعظم في الكتاب وسبق أن فصلناه تفصيلاً" من مُحكم كتاب الله وأثبتنا أن لله مئة اسم ولذلك كانت الصلوات المفروضات خمسين صلاة في الليلة واليوم فجعل ركعتين في كُل صلاة حتى تساوي الركعات عدد أسماء الله الحُسنى مئة ركعة والحمدُ لله رب العالمين الرحمن الرحيم الذي خفف عن المسلمين من خمسين صلاة في الليلة واليوم إلى خمس صلوات مفروضات وفي كُل صلاة ركعتين لتصبح عدد الركعات عشر ركعات في الصلوات الخمس المفروضات ولكُل صلاة ركعتين ثم ضاعف الله الركعات بعشر أمثالها لكي تعدل أسماء الله الحسنى مئة اسم وبما أن الصلوات المفروضات خمس صلوات والصلاة بعشر أمثالها فأصبحت في الميزان كخمسين صلاة والركعات كمئة ركعة وإنا لصادقون وقال الله تعالى(( ‏{‏وَلَقَدْ آتَيْنَاكَ سَبْعًا مِّنَ الْمَثَانِي وَالْقُرْآنَ الْعَظِيمَ‏}‏)) صدق الله العظيم

فما هي السبع المثاني وهي فاتحة الكتاب المكونة من سبع ايات تصديقاً لقول الله تعالى((بِسْمِ اللّهِ الرَّحْمَنِ الرَّحِيمِ(1) الْحَمْدُ لِلّهِ رَبِّ الْعَالَمِينَ (2) اَلرَّحْمَنِ الرَّحِيمِ (3) مَالِكِ يَوْمِ الدِّينِ (4) إِيَّاكَ نَعْبُدُ وإِيَّاكَ نَسْتَعِين ُ(5) اِهْدِنَا الصِّرَاطَ المُسْتَقِيمَ (6) صِرَاطَ الَّذِينَ أَنعَمْتَ عَلَيهِمْ غَيرِ المَغضُوبِ عَلَيهِمْ وَلاَ الضَّالِّينَ (7))) صدق الله العظيم

وأما المقصود من قول الله تعالى ((مِّنَ الْمَثَانِي ))صدق الله العظيم وذلك لأن الله أمركم بقراءتها مرتين في كُل صلاة مفروضة ، ثم أمركم الله بالقصر في الصلوات إذا ضربتم في سبيل الله فخشيتم أن يفتنكم الذين كفروا فيفتكوا بكم أثناء الصلاة ولذلك أمركم الله أن تقصروا الصلاة من ركعتين إلى ركعة واحدة إلا الإمام الذي يُصلي بكم فلم يأمره الله بالقصر في الصلاة بل يصليها كاملة وإنما القصر على الجماعة المُصلين وراءه فقسمهم الله إلى جماعتين حتى تُصلي الجماعة الأولى وراء الإمام ركعة واحدة ثم يُسلمون فينصرفوا فتخلفهم الجماعة الأخرى فيصلوا وراء الإمام الركعة الثانية وذلك ما أعلمه من صلاة القصر في الكتاب أنها تُقصر الركعات من ركعتين إلى ركعة واحدة إلا الإمام فلم أجد في كتاب الله أن يصلي صلاة القصر ولذلك خاطب الله الذين آمنوا ولم يوجه الخطاب إلى رسوله لأن الله لم يأمره من أن يقصر في صلاته وقال الله تعالى (( يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُواْ إِذَا ضَرَبْتُمْ فِي سَبِيلِ اللّهِ فَتَبَيَّنُواْ وَلاَ تَقُولُواْ لِمَنْ أَلْقَى إِلَيْكُمُ السَّلاَمَ لَسْتَ مُؤْمِنًا تَبْتَغُونَ عَرَضَ الْحَيوةِ الدُّنْيَا فَعِندَ اللّهِ مَغَانِمُ كَثِيرَةٌ كَذَلِكَ كُنتُم مِّن قَبْلُ فَمَنَّ اللّهُ عَلَيْكُمْ فَتَبَيَّنُواْ إِنَّ اللّهَ كَانَ بِمَا تَعْمَلُونَ خَبِيرًا (95) لاَّ يَسْتَوِي الْقَاعِدُونَ مِنَ الْمُؤْمِنِينَ غَيْرُ أُوْلِي الضَّرَرِ وَالْمُجَاهِدُونَ فِي سَبِيلِ اللّهِ بِأَمْوَالِهِمْ وَأَنفُسِهِمْ فَضَّلَ اللّهُ الْمُجَاهِدِينَ بِأَمْوَالِهِمْ وَأَنفُسِهِمْ عَلَى الْقَاعِدِينَ دَرَجَةً وَكُـلاًّ وَعَدَ اللّهُ الْحُسْنَى وَفَضَّلَ اللّهُ الْمُجَاهِدِينَ عَلَى الْقَاعِدِينَ أَجْرًا عَظِيمًا (96) دَرَجَاتٍ مِّنْهُ وَمَغْفِرَةً وَرَحْمَةً وَكَانَ اللّهُ غَفُورًا رَّحِيمًا (97)
إِنَّ الَّذِينَ تَوَفَّاهُمُ الْمَلآئِكَةُ ظَالِمِي أَنْفُسِهِمْ قَالُواْ فِيمَ كُنتُمْ قَالُواْ كُنَّا مُسْتَضْعَفِينَ فِي الأَرْضِ قَالْوَاْ أَلَمْ تَكُنْ أَرْضُ اللّهِ وَاسِعَةً فَتُهَاجِرُواْ فِيهَا فَأُوْلَـئِكَ مَأْوَاهُمْ جَهَنَّمُ وَسَاءتْ مَصِيرً ا (98) إِلاَّ الْمُسْتَضْعَفِينَ مِنَ الرِّجَالِ وَالنِّسَاء وَالْوِلْدَانِ لاَ يَسْتَطِيعُونَ حِيلَةً وَلاَ يَهْتَدُونَ سَبِيلاً (99) فَأُوْلَـئِكَ عَسَى اللّهُ أَن يَعْفُوَ عَنْهُمْ وَكَانَ اللّهُ عَفُوًّا غَفُورًا (100) وَمَن يُهَاجِرْ فِي سَبِيلِ اللّهِ يَجِدْ فِي الأَرْضِ مُرَاغَمًا كَثِيرًا وَسَعَةً وَمَن يَخْرُجْ مِن بَيْتِهِ مُهَاجِرًا إِلَى اللّهِ وَرَسُولِهِ ثُمَّ يُدْرِكْهُ الْمَوْتُ فَقَدْ وَقَعَ أَجْرُهُ عَلى اللّهِ وَكَانَ اللّهُ غَفُورًا رَّحِيمًا (101) وَإِذَا ضَرَبْتُمْ فِي الأَرْضِ فَلَيْسَ عَلَيْكُمْ جُنَاحٌ أَن تَقْصُرُواْ مِنَ الصَّلوةِ إِنْ خِفْتُمْ أَن يَفْتِنَكُمُ الَّذِينَ كَفَرُواْ إِنَّ الْكَافِرِينَ كَانُواْ لَكُمْ عَدُوًّا مُّبِينًا (102) وَإِذَا كُنتَ فِيهِمْ فَأَقَمْتَ لَهُمُ الصّلوةَ فَلْتَقُمْ طَآئِفَةٌ مِّنْهُم مَّعَكَ وَلْيَأْخُذُواْ أَسْلِحَتَهُمْ فَإِذَا سَجَدُواْ فَلْيَكُونُواْ مِن وَرَآئِكُمْ وَلْتَأْتِ طَآئِفَةٌ أُخْرَى لَمْ يُصَلُّواْ فَلْيُصَلُّواْ مَعَكَ وَلْيَأْخُذُواْ حِذْرَهُمْ وَأَسْلِحَتَهُمْ وَدَّ الَّذِينَ كَفَرُواْ لَوْ تَغْفُلُونَ عَنْ أَسْلِحَتِكُمْ وَأَمْتِعَتِكُمْ فَيَمِيلُونَ عَلَيْكُم مَّيْلَةً وَاحِدَةً وَلاَ جُنَاحَ عَلَيْكُمْ إِن كَانَ بِكُمْ أَذًى مِّن مَّطَرٍ أَوْ كُنتُم مَّرْضَى أَن تَضَعُواْ أَسْلِحَتَكُمْ وَخُذُواْ حِذْرَكُمْ إِنَّ اللّهَ أَعَدَّ لِلْكَافِرِينَ عَذَابًا مُّهِينًا (103))) صدق الله العظيم

و هذه هي صلاة القصر في مُحكم كتاب الله تجدوها قصراً من ركعتين إلى ركعة واحدة إلا الإمام فيصليها ركعتين كما فرضها الله في محكم كتابه ألا وإن صلاة القصر يجوز لكم فيها أن تقصروا صلاة الفجر من ركعتين إلى ركعة واحدة إلا الإمام فسبقت الفتوى بالحق أن إمام الجماعة لم يأمره الله بقصر الصلاة المفروضة بل يُصلي الفجر ركعتين كما في محكم كتاب الله وأما الجماعة فينقسموا إلى طائفتين فطائفة يصلون مع الإمام الركعة الأولى وأما الطائفة الثانية فيصلون مع الإمام الركعة الثانية وهذا بالنسبة لصلاة القصر فلها شرطاً واضحاً محكماً في كتاب الله (( وَإِذَا ضَرَبْتُمْ فِي الأَرْضِ فَلَيْسَ عَلَيْكُمْ جُنَاحٌ أَن تَقْصُرُواْ مِنَ الصَّلوةِ إِنْ خِفْتُمْ أَن يَفْتِنَكُمُ الَّذِينَ كَفَرُواْ إِنَّ الْكَافِرِينَ كَانُواْ لَكُمْ عَدُوًّا مُّبِينًا (102) ))صدق الله العظيم

وأما صلاة السفر التي لا تخشون فيها فتنة الذين كفروا أثناء صلاتكم فهي تختلف عن صلاة القصر لأن الله أمركم أن تجمعوا بينهما فقط من غير قصر بل تجمعوا العصر مع الظهر والمغرب مع العشاء تصديقاً لقول الله تعالى(( وَأَقِمِ الصَّلَاةَ طَرَفَيِ النَّهَارِ وَزُلَفًا مِنَ اللَّيْلِ ))صدق الله العظيم

فأما طُرفي النهار فهي صلاة الظهر والعصر جمعاً في صلاة الظهر لأن صلاة الظهر هي في ميقات أطراف النهار ولربما يود أن يُقاطعني أحد القُرآنيين من الذين يقولون على الله بالتفسير مالا يعلمون فيقول مهلاً مهلاً يا ناصر محمد اليماني بل البيان الحق لقول الله تعالى(( وَأَقِمِ الصَّلَاةَ طَرَفَيِ النَّهَارِ وَزُلَفًا مِنَ اللَّيْلِ ))صدق الله العظيم
إنما يقصد به أول النهار وآخره ، و من ثم يردُ عليه المهدي المنتظر الذي يُحاج الناس بالبيان الحق للذكر و أقول اسمع ُ يا هذا فإنك تحاج المهدي المنتظر الذي يُهيمن عليكم بالبيان الحق للذكر بل طُرفي النهار أي نهار الغدو و نهار العشي وميقات صلاة الظهر بينهما في طرفي نهار الغدوة و العشي ، فأما البيان الحق لميقات طرفي النهار فهي صلاة الظهر والعصر جمعاً وسبق وأن علمناكم من قبل أن طرفي النهار يقصد بها صلاة الظهر ولكني لم أستطيع أن أفصل الحق تفصيلاً و اهتممت بإثبات الصلوات الخمس و لكن بعد أن أراني الله في الرؤيا جدي مُحمد رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم و قال لي ((وَقُلْ الْحَقُّ مِنْ رَبِّكُمْ فَمَنْ شَاءَ فَلْيُؤْمِنْ وَمَنْ شَاءَ فَلْيَكْفُرْ))صدق الله العظيم

و من ثم نفتي من مُحكم كتاب الله مُباشرة ونقول إن البيان الحق لقول الله تعالى(( وَأَقِمِ الصَّلَاةَ طَرَفَيِ النَّهَارِ وَزُلَفًا مِنَ اللَّيْلِ ))صدق الله العظيم

فإنها صلاة الظهر والعصر جمعاً ، فتعالو لأعلمكم ما هو المقصود من قول الله تعالى ((طَرَفَيِ النَّهَارِ )) صدق الله العظيم

وقال الله تعالى(( فَاصْبِرْ عَلَى مَا يَقُولُونَ وَسَبِّحْ بِحَمْدِ رَبِّكَ قَبْلَ طُلُوعِ الشَّمْسِ وَقَبْلَ غُرُوبِهَا وَمِنْ آنَاءِ اللَّيْلِ فَسَبِّحْ وَأَطْرَافَ النَّهَارِ لَعَلَّكَ تَرْضَى ))صدق الله العظيم

وأولاً فما هو المقصود بميقات التسبيح المفروض الذي أمر الله به نبيه والجواب أنه يقصد التسبيح في الصلاة وإنما الصلاة تسبيح لله تصديقاً لقول الله تعالى (({فِي بُيُوتٍ أَذِنَ اللَّهُ أَن تُرْفَعَ وَيُذْكَرَ فِيهَا اسْمُهُ يُسَبِّحُ لَهُ فِيهَا))صدق الله العظيم

و نعلم ما هو المقصود بالتسبيح في الميقات المعلوم أنها الصلاة ولذلك قال الله تعالى(( فَاصْبِرْ عَلَى مَا يَقُولُونَ وَسَبِّحْ بِحَمْدِ رَبِّكَ قَبْلَ طُلُوعِ الشَّمْسِ وَقَبْلَ غُرُوبِهَا وَمِنْ آنَاءِ اللَّيْلِ فَسَبِّحْ وَأَطْرَافَ النَّهَارِ لَعَلَّكَ تَرْضَى ))صدق الله العظيم

فأما البيان الحق لقول الله تعالى(( وَسَبِّحْ بِحَمْدِ رَبِّكَ قَبْلَ طُلُوعِ الشَّمْسِ )) و يقصد بذلك ميقات صلاة الفجر

وأما قول الله تعالى(( وَقَبْلَ غُرُوبِهَا )) ويقصد الله بذلك ميقات صلاة العصر

وأما قول الله تعالى(( وَمِنْ آنَاءِ اللَّيْلِ فَسَبِّحْ )) وذلك ميقات آناء أول الليل وهن ميقات صلاة المغرب والعشاء من الشفق إلى الغسق

وأما قول الله تعالى(( وَأَطْرَافَ النَّهَارِ لَعَلَّكَ تَرْضَى )) وذلك ميقات صلاة الظهر بين طرفي نهار الغدو و نهار العشي ، و لم يقصد الله أبداً أن العشي هو الليل بل العشي يمتد من لحظة الإنكسار للشمس بعد الميل من المنتصف من وسط السماء وينتهي بالضبط عند غروب الشمس فينتهي نهار العشي بنهاية ميقات صلاة العصر بغروب الشمس ودخول صلاة المغرب بظهور الشفق من بعد الغروب وقال الله تعالى ((فَسُبْحَانَ اللَّهِ حِينَ تُمْسُونَ وَحِينَ تُصْبِحُونَ * وَلَهُ الْحَمْدُ فِي السَّمَاوَاتِ وَالْأَرْضِ وَعَشِيًّا وَحِينَ تُظْهِرُونَ *))صدق الله العظيم

والبيان الحق لقول الله تعالى ((فَسُبْحَانَ اللَّهِ حِينَ تُمْسُونَ )) وذلك آناء الليل ميقات في أوله من الشفق إلى الغسق وهن ميقات صلاة المغرب والعشاء

وأما قول الله تعالى((وَحِينَ تُصْبِحُونَ )) وذلك ميقات صلاة الفجر حين يتبين خيط الصباح يُنادي المنادي لصلاة الفجر ))

وأما قول الله تعالى(( وَلَهُ الْحَمْدُ فِي السَّمَاوَاتِ وَالْأَرْضِ وَعَشِيًّا )) ويقصد صلاة العصر بذكر العشي

وأما قول الله تعالى((وَحِينَ تُظْهِرُونَ *)) ويقصد صلاة الظهر بين طرفي نهار الغدو و نهار العشي و حتى تعلموا أنه يقصد بميقات العشي من الإنكسار من منتصف السماء إلى لحظة الغروب فانظروا لقول الله تعالى((وَوَهَبْنَا لِدَاوُودَ سُلَيْمَانَ نِعْمَ الْعَبْدُ إِنَّهُ أَوَّابٌ إِذْ عُرِضَ عَلَيْهِ بِالْعَشِيِّ الصَّافِنَاتُ الْجِيَادُ فَقَالَ إِنِّي أَحْبَبْتُ حُبَّ الْخَيْرِ عَن ذِكْرِ رَبِّي حَتَّى تَوَارَتْ بِالْحِجَابِ رُدُّوهَا عَلَيَّ فَطَفِقَ مَسْحًا بِالسُّوقِ وَالْأَعْنَاقِ)) صدق الله العظيم

ومن ثم تعلمون أن المقصود بالعشي هو من بعد إنكسار الشمس من وسط السماء إلى لحظة غروب الشمس فينتهي نهار العشي بغروب الشمس فتنتهي صلاة العصر بانتهاء نهار العشي وأما نهار الغدو
فهو من طرف النهار من جهة الفجر فينتهي لحظة الانكسار من وسط السماء فيدخل نهار العشي ومجمع بينهما ميقات صلاة الظهر وأحل الله لكم فيها الجمع في السفر فتجمعوا جمع تقديم بين صلاة الظهر وصلاة العصر في ميقات صلاة الظهر وأحل الله لكم الجمع بين صلاة المغرب والعشاء جمع تأخير زُلفاً من الليل تصديقاً لقول الله تعالى (( وَأَقِمِ الصَّلَاةَ طَرَفَيِ النَّهَارِ وَزُلَفًا مِنَ اللَّيْلِ ))صدق الله العظيم
18‏/12‏/2009 تم النشر بواسطة nour65.
8 من 11
الجزء الثاني تابع للجزء الاول

وتلك صلاة الظهر والعصر جمعاً وصلاة المغرب والعشاء جمعاً وليس قصراً وإنما القصر حين تكونوا في سبيل الله فخشيتم أن يفتنكم الذين كفروا أثناء صلاة الجماعة كما فصلنا لكم ذلك وتلك الصلاة تُسمى صلاة القصر وذلك لأن صلاة القصر يحل لكم أن تقصروا فيها الفجر من ركعتين إلى ركعة واحدة إلا الإمام ومثل شرطه كمثل شرط صلاة القصر في جمع الصلوات هو إذا خشيتم أن يفتك بكم الذين كفروا أثناء صلاتكم سواء صلاة الفجر أو الصلوات الأُخر فقد أذن الله لكم بالقصر فيهما جميعاً وصلاة القصر كما أفتيناكم بالحق أنهُ يقصد قصر الركعات من ركعتين إلى ركعة سواء الفجر أو الصلوات الأخر ركعة واحدة فقط إلا الإمام وإنما صلاة القصر حصرياً على الجماعة المُصلون وراء الإمام وتنتهي صلاة القصر بانتهاء الخوف من الفتك بكم أثناء صلاة الجماعة وأما صلاة السفر فقد أمركم الله أن تصلوها جمعاً فقط ولا قصر فيها شيئاً بل هي جمعاً كما جمع محمد رسول الله صلى الله عليه وسلم في الحج العصر مع الظهر جمع تقديم والمغرب مع العشاء جمع تأخير وذلك تصديقاً لقول الله تعالى (( وَأَقِمِ الصَّلَاةَ طَرَفَيِ النَّهَارِ وَزُلَفًا مِنَ اللَّيْلِ ))صدق الله العظيم

و يا معشر الأنصار السابقين الأخيار إن المهدي المنتظر يأمركم بالأمر بعدم الإلتزام بهذا البيان حتى يُلجم الإمام المهدي عُلماء الأمة في تفصيل الصلوات والركعات من مُحكم القرآن العظيم فلا يزال لدينا مزيداً من البرهان العظيم في تفصيل الرُكن الثاني من أركان الإسلام رُكن الصلاة وعليكم بتبليغ هذا البيان العظيم في تفصيل الصلوات والركعات إلى كافة مُفتيي الديار الإسلامية بأن عليهم الحضور إلى طاولة الحوار للمهدي المُنتظر المنبر الحُر موقع الإمام المهدي المنتظر ناصر محمد اليماني حتى يذودوا عن حياض الدين وعدم إضلال المُسلمين إن كان ناصر محمد اليماني على ضلال مُبين أو يهيمن الإمام المهدي ناصر محمد اليماني بالبيان الحق للقرآن العظيم على كافة عُلماء الأمة ولكني أشهدُ الله أني ومن الآن أعلن بالنتيجة مُقدماً بأن الإمام المهدي ناصر محمد اليماني لا شك ولا ريب سوف يهيمن على كافة عُلماء المُسلمين والنصارى واليهود حصرياً من القرآن العظيم المحفوظ من التحريف وإذا حضر مُفتوا الديار الإسلامية إلى طاولة الحوار نعمة من الله والتي لا تكلفهم سفر ولا ترحال بل ليس عليهم إلا فتح الجهاز وهو في داره لمحاورة المهدي المنتظر ناصر محمد اليماني ولا يجوز لكم معشر الأنصار أن تخالفوا أمر المهدي المنتظر وأكرر لكم الفتوى أني لم آمركم بالالتزام بهذا البيان حتى ترون نتيجة الحوار بين المهدي المنتظر ناصر محمد اليماني وبين مُفتي الديار في جميع الأقطار العربية والإسلامية وذلك لأنكم كيف تستطيعوا أن تصلوا ركعتين في صلاة الجماعة فتنصرفوا فيسلقوكم الناس بألسنة حداد ثم تكونوا سببا" في فتنتهم بل قولوا : ((رَبَّنَا لاَ تَجْعَلْنَا فِتْنَةً للقوم الظالمين )) لأنهم حين يؤذونكم أو يسبونكم فيغتابونكم فيقولون أفلا ترون هذه الفئة الضالة كيف يصلون معنا ركعتين لكُل صلاة ثم يغتابونكم أو يؤذونكم وعليه فلا تثريب عليكم فصلوا مع الناس في بيوت الله كما يصلون حتى يعترفوا عُلماء الأمة بالحق أو يمكنّي الله في الأرض عليهم وهم صاغرين فأقيم الصلاة كما أمرني الله وأما في عصر الحوار فلا يزال المهدي المنتظر يُصلي كما يصلوا أهل السنة والجماعة ولا ولن آمركم بالخروج عن الجماعة أبداً ولا ولن آمركم أن تكونوا طائفة جديدة بل كونوا دُعاة الأمة إلى جمع شمل الأمة إن كنتم تريدون توحيد أمتكم واعلموا أنه لا يزال الكثير والكثير في جعبتنا من البيان في شأن الصلوات المفروضات من محكم القرآن العظيم ومزيدا" من التفصيل من القول الثقيل بإذن الله وإذا دخلتم بيوت الله قبل أن تُقام الصلاة فصلوا ركعتين السُنة الحق في بيوت الله فلا تجلسوا حتى تصلوا ركعتين السُنة وميقاتهن بين الأذان والإقامة وإذا لم تحضروا إلا مُتأخرين حين قيام الركعات المفروضات فصلوا الفرض ولا سُنة لصلاة من بعد الفرض للصلوات بل الصلاة ركعتين فرض وركعتين سُنة ولكنكم جمعتم السنة إلى ركعتين الفرض فجعلتموهم أربع فرضاً وإنما السنة إذا دخلتم بيوت الله فلا تجلسوا حتى تركعوا لله ركعتين وميقاتهم بين الصلاة والإقامة ولكننا ننتظر وصول مُفتيي الديار الإسلامية حتى نتفق على الحق جميعاً بالعلم والمنطق ولم يبعث الله الإمام المهدي ليزيد الأمة فرقة إلى تفرقها وشتات هيهات هيهات فلن نُشتت الجماعات بل بعثني الله لجمع الشتات و لنُفصل الصلوات المفروضات مُباشرة من كتاب الله تفصيلاً ولم نقل بعد إلا شيئاً قليلاً ولن أقبل الحوار إلا مع مُفتيي الديار الإسلامية في شأن بيان الصلاة وحتى ولو مُفتي واحد معروف أنهُ مُفتي أحد الدول الإسلامية سواء العربية أو الأعجمية ولذلك نأمر جميع الأنصار بأن يبعثوا بهذا البيان إلى كافة مُفتي الديار الإسلامية سواء العربية أو الأعجمية بدعوة الحضور لطاولة الحوار العالمية (موقع الإمام ناصر محمد اليماني) وما لم يحضروا فقد أقمنا الحجة عليهم بالحق ومن أعرض عن ذكر الله فسوف يحكم الله بيني وبينه بالحق وهو خير الحاكمين ويا معشر الأنصار السابقين الأخيار إني أكرر عليكم الأمر للمرة الثالثة بعدم تنفيذ هذا البيان الحق حتى يحق الله الحق فتجدوا أن المهدي المُنتظر ناصر مُحمد اليماني حقاً قد هيمن بالبيان الحق للقرآن العظيم على مُفتيي الديار الإسلامية حتى يعترفوا بالحق من ربهم أو يظهر الله خليفته عليهم والناس أجمعين في ليلة وهم صاغرين وإذا استكبروا على المهدي المُنتظر ولم يحضروا ولا واحد منهم فانتظروا وانظروا التنفيذ لهذا البيان بيان الصلوات وصلوا مع المُسلمين كما يصلون واعلموا أن الله مُتقبل صلاتكم إذا كانت خالية من الشرك وإني المهدي المُنتظر أشهدُ لله شهادة الحق اليقين في الدُنيا ويوم يقوم الناس لرب العالمين أن الذين يصلون على تُراب الحُسين إن الله لا يقبل صلاتهم بسبب تُراب جدي الإمام الحُسين عليه الصلاة والسلام وإني مُتبرئ منهم وجدي الحسين مُتبرئ منهم حتى يتطهروا من الشرك تطهيراً فتلك بدعة ما أنزل الله بها من سُلطان لا في كتاب الله ولا سنة رسوله الحق ألا وإن كُل بدعة في الدين ضلالة تؤدي إلى الشرك ومن أشرك بالله فقد هوى وغوى وكأنما خر من السماء فتخطفه الطير أو تهوي به الريح إلى مكان سحيق وكذلك أنتم يا معشر المُسبحين بالسحر الفتانين الذين يفتنوا المسلمين النائمين في غير ميقات الصلاة المفروضة لا تقبّل الله تسبيحكم إنما الاستغفار بالسحر هو بالسر بين العبد وربه والناس نائمون في سكون الليل سراً ولكنكم تعلنوا بالتسبيح بالميكرفونات المُكبرة للصوت حتى تفتنوا النائمين ثم لا يتقبل الله تسبيحكم ولا استغفاركم ما دُمتم فتنتم عباده النائمين خصوصاً الذين يسكنون بجوار بيوت الله فتؤذونهم في الثلث الأخير من الليل بأصوات الميكروفونات المُكبرة في غير ميقات الصلاة المفروضة بل إذا تبين الخيط الأسود من الخيط الأبيض من الفجر فعند ذلك يتم النداء لصلاة الفجر عبر أكبر الميكروفونات المُكبرة للصوت فلا حرج عليكم وإنما لم يجيز الله لكم أن تؤذوا الناس النائمين بالتسبيح والاستغفار بالسحر فهل أمركم الله بذلك بالجهر قل هاتوا بُرهانكم إن كنتم صادقين وإنما النداء هو للصلاة فقط في ميقات الصلاة فلا حرج عليكم ولكن الله لم يأذن لكم ان تفتنوا عباده في غير ميقات الصلوات المفروضات فمن ينجيكم من الله يا أصحاب البدع التي لا تُرضي الله فلا تزيدكم منه إلا بُعداً ولذلك لن تجدوا قلوبكم تخشع ولا أعينكم تدمع أيها المُعلنون بتسبيحهم بالسحر من قبل ميقات صلاة الفجر ألم تذكروا قول الله تعالى (({وَاذْكُرْ رَبَّكَ فـي نَفْسِكَ تَضَرُّعًا وَخِيفَةً وَدُونَ الْجَهْرِ مِنْ الْقَوْلِ بِالْغُدُوِّ وَالآصَالِ وَلا تَكُنْ مِنْ الْغَافِلِينَ} ))صدق الله العظيم

و لكنكم تصرخون به عبر الميكروفونات فتقولون اسمعونا يا ناس فإننا نحنُ المُسبحون* لا تقبّل الله تسبيحكم أيها الفتانون للنائمين فتجعلوهم يشمئزون من ذكر الله فتكونوا السبب في فتنتهم فتوبوا إلى الله وتذكروا قول الله تعالى (({وَاذْكُرْ رَبَّكَ فـي نَفْسِكَ تَضَرُّعًا وَخِيفَةً وَدُونَ الْجَهْرِ مِنْ الْقَوْلِ بِالْغُدُوِّ وَالآصَالِ وَلا تَكُنْ مِنْ الْغَافِلِينَ})) صدق الله العظيم

و بيّن محمد رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم لكم ذلك و قال((خَيْرُ الذِّكْرِ الْخَفِيُّ )) وذلك الذي يذكر الله خالياً دون أن يعلن للناس بذكر ربه وفاضت عيناه من ذكر ربه وليس الذين يسمعون الناس ذكرهم فيؤذونهم وهم نائمون فليس ذلك من الإخلاص في شيئ ولم يأمرهم الله أن يوقذوا عباده النائمين من نومهم في سكون الله تصديقاً لقول الله تعالى(( وَجَعَلَ اللَّيْلَ سَكَنًا ))صدق الله العظيم
بمعنى أنه مُحرم إزعاج الناس النائمين في سكون الليل وأثاب الله المُسبحين في سكون الله الذين لا يسمعون الناس أصواتهم في خلواتهم بربهم فلا تسبيح عبر الميكروفونات وإنما أعدت للنداء للصلوات أو لذكر الخُطب والمواعظ للناس في غير ميقات نوم الليل وسكون النائمين أفلا تتقون ونحن في انتظار مُفتيي الديار الإسلامية ليتم الحوار بين جميع مُفتيي كافة الأقطار الإسلامية ومن ورد إلينا فعليه أولاً أن يظهر صورته كما أظهر الإمام المهدي صورته بالحق وكذلك اسمه الحق ومن كان جبانا" و لن يظهر لنا صورته ولا اسمه فلا يحاورنا ولا حاجة لنا بحوار الجُبناء فإن الجبان لا ينتصر لا في ميدان القتال ولا في طاولة الحوار ولو خرجوا فيكم ما زادوكم إلا خبالاً وهذه الشروط حصريا" ليس إلا في هذا البيان والذي جعلناه بعنوان ((بيان الصلوات والركعات من مُحكم القرآن العظيم)) نظراً لأهميته الكُبرى فلا يزال لدينا الكثير من التفصيل يا معشر الأنصار السابقين الأخيار فلا يجوز لكم أن تُخالفوا أمري ولذلك لا يجوز لكم تنفيذ هذا البيان في فتوى الركعات من محكم الكتاب حتى تجدوا عُلماء الأمة ومُفتيي الديار الإسلامية قد هيمنوا على ناصر محمد اليماني بعلم أهدى من علم ناصر محمد اليماني وأصدق قيلاً وأهدى سبيلاً وهيهات هيهات فمن أصدق من الله قيلاً وإنما أريد أن أعلمكم أن لا تكونوا إمعات فتتبعون الدُعاة بغير علم بل مُجرد ما يفتيكم فتتبعونه كلا ثم كلا بل أمركم الله أن تستخدموا عقولكم فلا تتبعوا الإتباع الأعمى لأمر الله إلى طالب العلم منكم وقال الله تعالى(( وَلَا تَقْفُ مَا لَيْسَ لَكَ بِهِ عِلْمٌ إِنَّ السَّمْعَ وَالْبَصَرَ وَالْفُؤَادَ كُلُّ أُولَئِكَ كَانَ عَنْهُ مَسْئُولًا)) صدق الله العظيم

وكذلك فليعلم الجميع إن الإمام المهدي لمن أشدُ الناس استمساكًا بكتاب الله وبسنة رسوله الحق وأن لا يظنوا فينا بغير الحق وإنما ندعوهم للاحتكام إلى كتاب الله المحفوظ من التحريف كما أمر الله جميع أنبيائه ورسله بادئ الأمر وكذلك المهدي المنتظر يدعو علماء الأمة بادئ الأمر للاحتكام حصرياً من الكتاب ويا معشر عُلماء الأمة أفلا تعلمون أن الإمام المهدي لقادر أن يفصل لكم جميع أركان الإسلام حصرياً من كتاب الله تفصيلاً كما كان يفصله مُحمد صلى الله عليه وآله وسلم تصديقاً لقول الله تعالى (( وَأَنْزَلْنَا إِلَيْكَ الذِّكْرَ لِتُبَيِّنَ لِلنَّاسِ مَا نُزِّلَ إِلَيْهِمْ وَلَعَلَّهُمْ يَتَفَكَّرُونَ ))صدق الله العظيم

ولكن للأسف إني مكثتُ أفصل لكم الإخلاص في عقيدة لا إله إلا الله وحده لا شريك له طيلة خمس سنوات فلم تجيبوا دعوة الإخلاص في عبادة الله والكفر بشفعائكم بين يدي الله وأبى أكثركم إلا أن يكونوا مُشركين وها نحن دخلنا في الرُكن الثاني من أركان الإسلام إقامة الصلاة ونُريد أن نُفصلها حصرياً من كتاب الله تفصيلاً في عدد ركعاتها وحركاتها وما تقولوا في جميع حركاتها وقد يقول قائل إذا لن يقبل الله صلاتنا طيلة حياتنا الماضية ثم نرد عليه بل تقبلها الله إذا كنتم قد التزمتم بشرطها الأساسي في مُحكم كتاب الله ((وَأَنَّ الْمَسَاجِدَ لِلَّهِ فَلَا تَدْعُوا مَعَ اللَّهِ أَحَداً ))صدق الله العظيم

تصديقاً لقول الله تعالى((إِنَّ اللَّهَ لَا يَغْفِرُ أَنْ يُشْرَكَ بِهِ وَيَغْفِرُ مَا دُونَ ذَلِكَ لِمَنْ يَشَاءُ وَمَنْ يُشْرِكْ بِاللَّهِ فَقَدِ افْتَرَى إِثْمًا عَظِيمًا(48)))صدق الله العظيم

ولكن للأسف قال الله تعالى((وَمَا يُؤْمِنُ أَكْثَرُهُمْ بِاللَّهِ إِلا وَهُمْ مُشْرِكُونَ))صدق الله العظيم


وإنا لله وإنا إليه لراجعون ، وسلامُ على المُرسلين والحمدُ لله رب العالمين


أخوكم الإمام المهدي ناصر محمد اليماني
18‏/12‏/2009 تم النشر بواسطة nour65.
9 من 11
لا توجد سنة قبلية لصلاة الجمعة و السنة هي أربع ركعات مثنى مثنى بعد صلاة الجمعة.
أما الركعتان قبل صلاة الجمعة فهي خطأ شائع يقوم به المصلون و هو مدرج ضمن الأخطاء الشائعة في الصلاة في كتب العلماء و المشايخ.
و يصلى ركعتان قبل صلاة الجمعة عند دخول المسجد و هما ركعتي تحية المسجد.......و الله أعلم
19‏/12‏/2009 تم النشر بواسطة ROY HERO (ROY HERO).
10 من 11
كيفية صلاة الجمعة للمراء بالمنزل
7‏/2‏/2010 تم النشر بواسطة ام سلمي.
11 من 11
الى ان تقام الصلاة
13‏/2‏/2010 تم النشر بواسطة aaw.
قد يهمك أيضًا
هل كانت خطبة الجمعه زمن الرسول عليه السلام قبل الصلاة ام بعدها ؟
هل تحب ان تسمع هذا فى خطبة الجمعة
ما الحكمة من صلاة الجمعة ؟ وخطبتها ؟
ماذا قرأ الامام في الركعة الثانية في صلاة الجمعة ؟
هل صلاة فجر الجمعة مفضل عن باقي الصلوات
تسجيل الدخول
عرض إجابات Google في:: Mobile | كلاسيكي
©2014 Google - سياسة الخصوصية - مساعدة