الرئيسية > السؤال
السؤال
مهنة المحاماة : ما أهميتها بالنسبة للمجتمع ؟ وما رأيك في عمل المرأة بالمحاماة في بلدكم ؟
* المحاماة .. رسالة .. قبل أن تكون مهنة ..
* فما أهمية هذه المهنة للمجتمع بوجه عام ؟
*  كما أن تاريخ المحاماة في الوطن العربي ..
* يشهد أن المرأة أثبتت وجودها بمهنة المحاماة ... في بعض الدول العربية ..
* فما رأيك أنت  في ذلك ؟
المحاماة | المرأة | علم الاجتماع | القانون 5‏/11‏/2009 تم النشر بواسطة meladely (الدكتور محمود العادلي).
الإجابات
1 من 4
في رأيي المحاماة مهنة يجب أن تكون شريفة مثل مهنة الطبيب

لكن للأسف أصبحت مهنة جمع أموال من الطراز الأول

وبالإمكان أن تعمل المرأة في هذا المجال في حدود المرافعة عن امرأة أو الاستشارات القانونية .. أما أن تكون المرافعات لرجال أو تخالط رجال فهذا مما لا ينبغي ..
6‏/11‏/2009 تم النشر بواسطة oxvipxo.
2 من 4
استاذي الفاضل محمود العادلي أشكرك على اسئلتك الهامة
برأيي أن مهنة المحاماة هي من اشرف المهن وبالتأكيد أن المجتمع بحاجة ماسة لهذه المهنة ويمكننا أن تعرف حاجة المجتمع لها من خلال رسالة المحاماة وهي إيصال صاحب الحق إلى حقه وتحقيق العدالة في المجتمع وتبيان الحقيقة كيف لا والمحامي هو الشخص الذي يعمل جاهدا ويتعرض لكثير من المواقف في سبيل نصرة موكله وإيصاله لحقع
أما بالنسبة لعمل المرأه في هذه المهنة فللأسف الشديد الواقع الحالي لا يؤيد ذلك بسبب كثرة الرشاوي وقلة أدب الكثير من الموظفين والكثير من الاسباب المعروفة للجميع والتي لايتسع المجال لذكرها هنا
أما من حيث المبدأ فبالتأكيد أنا مع عمل المراة بمهنة المحاماة هذه المهنة العظيمة
7‏/11‏/2009 تم النشر بواسطة جناح مهيض (حسام محمد).
3 من 4
مهنة المحاماة مهنة جليلة لها قدسيتها ورسالتها السامية وهي مهنة حرة تشارك السلطة القضائية في تحقيق العدالة، فالمحامي شريك للقاضي في الوصول إلى الحكم بالعدل ، باعتبار ان كلا ً منهما يبحث دائما عن الحقيقة ولان كلاهما له هدف وحيد عظيم ، هو إقامة العدالة، وإعلاء كلمة الحق في المجتمع والإنسان في صراعه من أجل الحياة وبنضاله المستمر في درء الأخطار عن حياته وماله وحريته وكرامته وعرضه بحاجة إلى حماية ، والمحاماة وجدت لحماية أغلى ما لدى الإنسان: حياته وماله وحريته وكرامته وعرضه ، وحماية حقوق الأفراد وحقوق الأمة، والحياة لا تستقيم بدون حماية ، ودون حماية المحاماة .ويمكن القول أن أهم معوقات استقلال المحاماة هو انتهاك حقوق الإنسان وتغييب الديمقراطية وحكم القانون فالتربة الخصبة لسيادة القانون وضمان استقلال ركني العدالة القضاء والمحاماة هو حماية حقوق الإنسان والديمقراطية ، وسيادتهما سيادة لدعائم العدالة وبالنسبة لوجود المرأة فى مهنة المحاماة فرغم الصعوبات التى تواجهها فان الحاجة متزايدة وملحة لوجود محاميات يمارسن المهنة ويقدمن الخدمات والاستشارات في كافة المجالات الحقوقية و تزداد هذه الحاجة في تطبيقات الأحوال الشخصية كالطلاق والنفقة والحضانة،
7‏/11‏/2009 تم النشر بواسطة fahmy.
4 من 4
فعلا وكما ذكر الاخوة من قبلي
المحاماة مهنة مقدسة لانها تنصف الحق وتزهق الباطل وتنتصر للمظلوم وتبين الخلل في بعض جوانب المجتمع و ترجع الحق لاصحابه الفعليين.
ولكن هذا كله فقط اذا كان المحامي شخص نزيه وشريف ولا يستغل - ماديا -  عوز المتهم لاثبات حقه.
اما من ناحية المرأة المحامية فأنا ومن خبرتي في عملي اجدها كفوءة جدا في هذا المجال بل انها احيانا تكون اكثر وعي من الرجل المحامي فيما يخص تفاصيل القضية ، وكم من مكتب محاماة اشتهر على اساس موظفاته المحاميات وابداعهن.
المحاماة لا تتطلب عضلات قوية ولكن ذكاء وفطنة وحدس وفهم ثغرات القوانين.
7‏/11‏/2009 تم النشر بواسطة mara.
قد يهمك أيضًا
هل يتمتع المحامي بحصانة أثناء أو بمناسبة ممارسته مهنة المحاماة في بلدك ؟
ما رأيكم في مهنة المحاماة ؟
ماذا تعرف عن مهنة المحاماة
ما رأيك بمهنة المحاماة؟
ما رايك في مهنة المحاماة
تسجيل الدخول
عرض إجابات Google في:: Mobile | كلاسيكي
©2014 Google - سياسة الخصوصية - مساعدة