الرئيسية > السؤال
السؤال
๑♥๑ بِمَــاذَا كُـــــرِّم الْلَّه الْانْسَـــــان ؟ ๑♥๑

                              .•:*¨`*:•. بالعقــــــــــــــل   .•:*¨`*:•.

                     
                               .•:*¨`*:•.بــالإيمــــان    .•:*¨`*:•.
                       


                                      ๏̯͡๏ سؤال عااااام  ๏̯͡๏

الحياة | الحب | الإسلام 18‏/6‏/2010 تم النشر بواسطة eafa.
الإجابات
1 من 19
بلعقل
والخلق
18‏/6‏/2010 تم النشر بواسطة ابوهارون (ابو هارون).
2 من 19
كرم الله الانسان بالعقل و جعله على الارض خليفة
18‏/6‏/2010 تم النشر بواسطة بدون اسم.
3 من 19
ربنا اكرمه بكل حاجه
كفايه كرم ان ربنا خلقه
18‏/6‏/2010 تم النشر بواسطة Mohammed Mahmoud.
4 من 19
العقل علشان يئامن بالله

في مثل قديم يقول الله انعرف بالعقل
18‏/6‏/2010 تم النشر بواسطة wwaleed40.
5 من 19
๏̯͡๏ سؤال عااااام  ๏̯͡๏‏
18‏/6‏/2010 تم النشر بواسطة مستحيل أنساك.
6 من 19
كرم الله سبحانه وتعالى الإنسان تكريماً بليغاً فقال تعالى :

{ وَلَقَدْ كَرَّمْنَا بَنِي آَدَمَ } [الإسراء : 70] , وأول تكريم للإنسان أن خلقه الله سبحانه بيديه ,

واسكنه الأرض يعمرها بنواميس الله في الخلق ,

إن كرامات الله على الإنسان لا تعد ولا تحصى ولا يعلمها إلا الله سبحانه وتعالى

قال الله تعالى : " ولقد كرمنا بني آدم وحملناهم في البر والبحر ورزقناهم من الطيبات

وفضلناهم على كثير ممن خلقنا تفضيلاً " (سورة الإسراء 70 ) .
وهل هناك تكريم لبني آدم أعظم من أن يعد لهم مقومات حياتهم قبل أن يخلقهم ؟

لقد رتب لهم الكون وخلق من أجلهم الأشياء ،

" هو الذي خلق لكم ما في الأرض جميعاً " (سورة البقرة 29) .

إذن : فكل ما في الوجود مسخَر لكم من قبل أن توجدوا ؛

لأن خلق الله تعالى إما خادم أو مخدوم ، وأنت أيها الإنسان مخدوم من كل أجناس الكون

حتى من الملائكة ، ألم يقل الحق سبحانه وتعالى :

" له معقِّبات من بين يديه ومن خلفه يحفظونه من أمر الله " (سورة الرعد 11) .

معقِبات : أي تعاقب الملائكة ليلاً ونهاراً يتتبعونه يحفظونه ويحصون أعماله .

فالكون كله يدور من أجلك وفي خدمتك، يعطيك عطاء دائماً لا ينقطع دون سعي منك ،

لذلك نقول : كان من الواجب على العقل المجرد أن يقف وقفة تأمُل وتفكُر :

ليصل إلى حل للغز الكون ، وليهتدي إلى أن له خالقاً مبدعاً ،

يكفي أن أنظر إلى آيات الله التي تخدمني ، وليس لي قدرة عليها ، وليست تحت سيطرتي ،

فالشمس والقمر والنجوم والأرض والهواء والملء والمطر والسحاب كلها تعطيني وتمدني

دون قدرة لي عليها ، أليس من الواجب عليك عدلاً أن تقول :

من الذي أعد لي كل هذه الأشياء التي ما ادَعاها احد لنفسه ؟

نضرب مثلاً بالرجل الذي انقطعت به السبل في الصحراء حتى أشرف على الهلاك ،

فإذا بمائدة معدة بأطايب الطعام والشراب ،

أليس حرياً به قبل أن تمتد يده إليها أن يفكر كيف أتته ؟

إذن : كان على الإنسان أن يعمل عقله وفكره في معطيات الكون التي تخدمه وتسخر من أجله ،

وهي لا تأتمر بأمره ولا تخضع لقدرته .

وقد اختلف العلماء في بيان أوجه التكريم في الإنسان ،

فمنهم من قال : كُرٍم بالعقل

وآخر قال : كُرٍم بالتمييز ،

وآخر قال : كُرٍم بالاختيار ،

ومنهم من قال : كُرٍم الإنسان بأنه يسير مرفوع القامة لا منحنياً إلى الأرض كالبهائم ،

ومنهم من يرى أنه كُرٍم بشكل الأصابع وتناسقها في شكل بديع

يسمح له بالحركة السلسة في تناول الأشياء ،

ومنهم من يرى أنه كُرٍم بأن يأكل بيده لا بفمه كالحيوان.

وهكذا كان لكل واحد منهم ملحظ في التكريم .

والصحيح الذي يُعوَّل عليه كما قال القرطبي أن التفضيل إنما كان بالعقل

الذي هو عمدة التكليف ، وبه يُعرف الله ويُفهم كلامه ويوصل إلى نعيمه وتصديق رسله .


ولنا في مسألة التكريم هذه ملحظ كنت أود أن يلتفت إليه العلماء، ألا وهو :

أن الحق سبحانه وتعالى خلق الكون كله بكلمة (كُنْ)

إلا آدم ، فقد خلقه بيده ونفخ فيه من روحه ،

قال تعالى :" يا إبليس ما منعك أن تسجد لما خلقت بيدي " ( سورة ص 75)

وقال :" فإذا سويته ونفخت فيه من روحي فقعوا له ساجدين " . (سورة الحجر 29)

فقمة الفضل والتكريم أن خلق الله تعالى أبانا آدم بيده ، فسبحان الله العظيم

المصادر /
18‏/6‏/2010 تم النشر بواسطة الكتوم.
7 من 19
انما كرم المتقين ( ان اكرمكم عند الله اتقاقم )
و ليس الغير متقين
يعني الانسان  مكرم او مهان
18‏/6‏/2010 تم النشر بواسطة mostafa111.
8 من 19
ولقد كرمنا بني آدم وحملناهم في البر والبحر ورزقناهم من الطيبات وفضلناهم على كثير ممن خلقنا تفضيلا
18‏/6‏/2010 تم النشر بواسطة 121121121.
9 من 19
كرم الله الإنسان ، بالعلم وبأن علمه الأسماء كلها
وأعطى له عقلاً يتفكر به في نفسه وفي خلق
السماوات والأرض وما بينهن والحمدلله على نعمه

نلتقي لنرتقي
18‏/6‏/2010 تم النشر بواسطة qatr (Mahmoud Qatr).
10 من 19
صبحكم الله بالخير والبركة ............. يقول تعالى: (وَإِنْ تَعُدُّوا نِعْمَةَ اللَّهِ لَا تُحْصُوهَا)، .
الحمد لله الذى خلقنا في احسن تقويم ...ووهب لنا الايمان ...وجعلنا مسلمين .
وزيننا بزينة العقل .
                لك أختي الشكر الكثير .
18‏/6‏/2010 تم النشر بواسطة عنايات الماحي (عنايات الماحي).
11 من 19
.•:*¨`*:•. بالعقــــــــــــــل   .•:*¨`*:•.

                     
                              .•:*¨`*:•.بــالإيمــــان    .•:*¨`*:•.
18‏/6‏/2010 تم النشر بواسطة بدون اسم.
12 من 19
مساء الانوار بحفيتي الحلوه ههه وهنا الساعه الحين 7:48 صباحا...صحيت بدري اليوم!
18‏/6‏/2010 تم النشر بواسطة بدون اسم.
13 من 19
بالعقل
وبه اختار الايمان
اين انت  ؟!!!
20‏/6‏/2010 تم النشر بواسطة بنت رشد.
14 من 19
تصبحي على خير
20‏/6‏/2010 تم النشر بواسطة SALMA.H.
15 من 19
وين العيلة ؟؟
ليش هالهدوء الغريب؟؟
20‏/6‏/2010 تم النشر بواسطة جودي أبوت.
16 من 19
بنور ألعقل
21‏/6‏/2010 تم النشر بواسطة ملك ألليل.
17 من 19
الله كرم الانسان بنعم لا حصر لها اشهرها العقل والاراده
ونعم الله تعالى أكثر من أن تحصى " وإن تعدوا نعمة الله لا تحصوها " ، فلو نظر الإنسان حوله لبدت له آلاء الله ظاهرة بادية ، في الكون في السماء ، في الأرض ، في الأحياء من حولك ، في نفسك ، فكل ذلك ينطق بنعم الله وفضله ، والنظر إلى نعم الله تعالى يقوي على الشكر، ومتى أحس العبد بنعم الله عليه ، لهج لسانه بشكر الله وحمده ، وجد ما عرفه الخلق كلهم من نعم الله تعالى بالإضافة إلى ما لم يعرفوه ، أقل من قطرة في بحر
21‏/6‏/2010 تم النشر بواسطة kofy.
18 من 19
كرّم الله بالخلق والعقل والاسلام.

ويا هلا...
21‏/6‏/2010 تم النشر بواسطة بدون اسم.
19 من 19
كرم الله الانسان بان خلقه بيديه ونفخ فيه من روحه وعلمه من علمه وحمله رسالتة وهداه النجدين واعد له مالاعين رات ولا اذن سمعت ولا خطر على قلب بشر وسخر له الشمس والقمر واجرى له الكون وعمر وفضله على كل المخلوقات في الارض وسماه بشر
24‏/6‏/2010 تم النشر بواسطة ناصر الامين (ناصر الفضيلات).
قد يهمك أيضًا
احصائيات هل التفكير يكون بالعقل ام بالقلب ؟
سؤال للشيعة أنتم على دين من اذاعة أزلة الله ومن أخافاه أعزة الله ؟؟؟ لماذا تنشرون دينكم
هل عقل الحاسب الآلي يعتبر عقلاً واعياً مقارنةً بالعقل الواعي الخاص بالحيوانات وً الطيور ؟
"سؤال"
لماذا تم حذف سؤال الحلف بغير الله شرك
تسجيل الدخول
عرض إجابات Google في:: Mobile | كلاسيكي
©2014 Google - سياسة الخصوصية - مساعدة