الرئيسية > السؤال
السؤال
ما قصة اطفال سجلوا في مدرسة بلاط الشهداء .. فصاروا شهداء ؟
هل صحيح انه كانت توجد مدرسة بهذا الاسم و قُتل الاطفال بصاروخ ارض ارض ايراني اثناء الحرب العراقية الايرانية

لمن يعرف شئ عن هذه القصة .. اريد التفاصيل
التعليم والتدريب | التاريخ | العراق | وسائل الإعلام | الإسلام 12‏/3‏/2011 تم النشر بواسطة دنيا المصطفى.
الإجابات
1 من 5
وصل الأمر إلى حد استهداف العراق الطائرات المدنية ومحطات القطار وتدمير ثلاثة وأربعين مدرسة في عام 1986 فقط أدى لمقتل مئات التلاميذ وبالمثل إيران كحادثة "مدرسة بلاط الشهداء" التي راح ضحيتها الكثير من التلاميذ العراقيين،

وقامت الدولتين باستعمال الأسلحة الكيمياوية في الحرب والعراق بشكل أكثر إلى أن أتت إدانة الأمم المتحدة لاستعمال الأسلحة الكيماوية وذلك سنة 1983، ولم تتمتع الحكومة الإيرانية بدعم دولي على عكس العراق الذي كان يتمتع بإسناد ذو قاعدة عريضة، كل هذه العوامل مجتمعة أدت لموافقة إيران على هدنة اقترحتها الأمم المتحدة والتي وصفها الخميني "كأس السم" حسب تعبيره في 8 أغسطس 1988،

حيث كانت إيران ترفض أي قرار من مجلس الأمن ما لم يعترف بأن العراق هو البادئ بالاعتداء وإقرار التعويضات اللازمة لإيران والتي قد تصل إلى 200 مليار دولار.
12‏/3‏/2011 تم النشر بواسطة hasanalsheikh (حسـن الشيـخ).
2 من 5
الله يرحمهم جميعا


hasanalsheikh  
كثير من الكلام الذي بموقع ويكيبديا غير صحيح
12‏/3‏/2011 تم النشر بواسطة عمر البصري (عــراق عــمــر).
3 من 5
نعم صحيح ..

تعرفين لماذا .؟ لان المقبور كان يهمه قتل الايرانيين ولكن لا يهمه دماء شعبه
كانت حرب ايران مجرد نزوة ((للقائد جرذ الامة)) تضحكون على القذافي وهدام يعادل
100 كذافي ..!
12‏/3‏/2011 تم النشر بواسطة الملك الشكاكي (صقر الرافدين).
4 من 5
لاجديد على المجوس

لا أستغرب ممكن كان يستخدم أبناء بلده الأطفال ككاسحات ألغام بدون رحمه
هذه هي عقيدة الملالي كلما كثر القتل عجل ذلك في خروج حبيس السرداب
12‏/3‏/2011 تم النشر بواسطة Abu Ghamd.
5 من 5
اولا-العراق لم يكن هو الباديء بما يسمى بحرب المدن عام 1987وهذا شيء معروف عند الجميع لسبب بسيط ان معظم المدن الرئيسيه الايرانيه هي بعيدة عن الحدود العراقيه على عكس المدن العراقيه القريبة من الحدود الايرانيه ومنها العاصمة بغداد التي تبعد 120 كم عن الحدود وهي ضمن مدى صواريخ سكود الروسيه البالغ مداها 150 كم
وحرب المدن اشتعلت عندما كان العدو الايراني الصفوي المتلحف بعباءة السفيه يحتل اجزاء كبيرة من التراب العراقي على طول الحدود ومنها الفاو وحلبجة وغيرهما وفي نفس الوقت كان العراق ليست لديه القدرة لضرب المدن الايرانيه واتذكر فيها قولا للرئيس صدام حسين قال فيه ان المكان الذي تصل اليه قذيفة المدفع لا نرسل اليه طائرة خوفا على حياتهم
ثانيا-ان من استهدف المدنيين في قصفه هم الايرانيون تخلصا من مشاكلهم الداخليه وانقساماتهم في حين كانت الجبهة العراقيه الداخليه في قمة التماسك والوحده
4-اما مدرسة بلاط الشهداء فهي مدرسة ابتدائيه صغيرة تقع في منطقة الدورة جنوب غرب بغداد بمحاذاة الخط السريع-شارع محمد القاسم-سقط عليها صاروخ ارض-ارض ايراني مع بدايةالدوام الصباحي للمدرسه وقتل فيه الكثير من الاطفال وبعد أقل من شهر من بداية العام الدراسي
وكما فعل بعدها حلفاؤهم في قصف ملجأ العامريه
12‏/3‏/2011 تم النشر بواسطة محب الزرقاوي (Saad Altmeme).
قد يهمك أيضًا
من الذي قيل فيهم : "إذا خالفتهم قبيلة من العرب اختلفوا فصاروا حزب إبليس؟ "
إلى كل من سلبنى " سأمسح بكم بلاط الموقع وسأجعلكم عبرة لمن يعتبر @
سجلوا لاهنتوا
من كان قائد الفرنجة في معركة بلاط الشهداء؟
تسجيل الدخول
عرض إجابات Google في:: Mobile | كلاسيكي
©2014 Google - سياسة الخصوصية - مساعدة