الرئيسية > السؤال
السؤال
اذكر أبيات في الثناء على الله عز وجل ؟
تكون من قصيدة واحدة ( لا تكون من قصائد متفرقة ) بما لا يقل عن خمسة أبيات مع ذكر اسم الشاعر فقط
كتابة الشعر | الإسلام 17‏/11‏/2009 تم النشر بواسطة عبد المغني الإدريسي (عبد المغني الإدريسي).
الإجابات
1 من 24
يا منْ يرى ما في الضمير ويسمعُ **** أنتَ المعدُّ لكلِّ مـا يُتَوقَّـعُ

يا مَنْ يُرجَّى للشدائدِ كلِّهــا **** يا مَن إليه المشتكى والمفـزعُ

يا مَنْ خزائن رزقه في قولِ كُنْ **** امنن فإنَّ الخير عندكَ أجمــعُ

مالي سوى فقري إليك وسيلةً ****فبالافتقار إليك فقري أدفــعُ

مالي سوى قرعي لبابك حيـلة **** فلئن رددتَ فأيُّ بابٍ أقرعُ ؟

ومن الذي أدعو وأهتفُ باسمه **** إن كان فضلكَ عن فقيرك يُمنعُ ؟

حاشا لجودك أن تقنِّط عاصيـاً ****الفضلُ أجزلُ والمواهبُ أوسـعُ

للامام العلامة السهيلي الأندلسي
17‏/11‏/2009 تم النشر بواسطة دوللى دودوس (إرحلي يا دولة الكذابين).
2 من 24
تركت الخلق طراً في هواكا         وأيتمت العيال لكي أراكا
فو قطعتني في الحب أربا           لما مال الفؤاد إلى سواكا


أعتذر إن كانت أقل من خمس أبيات
وهي مما نسب إلى الإمام الحسين بن علي بن أبي طالب (عليه السلام)
17‏/11‏/2009 تم النشر بواسطة tigerman.
3 من 24
الامام العلامة السهيلي الأندلسي- صاحب كتاب (الروض الأنف) في شرح السيرة النبوية- المتوفى سنة581ه.....

والأبيات جزلة المعاني بديعة التراكيب صادقة الأحاسيس تحكي مايجب أن يكون العبد عليه من خوف ورجاء وتضرع لمولاه عز وجل......وقد روي عن الامام أنه ماسأل الله تعالى بهذه الأبيات حاجة الا أعطاه اياها ولعل ذلك كرامة له....فرحمة الله وبركاته على هذا الامام العلم......واليكم الأبيات...:

يا منْ يرى ما في الضمير ويسمعُ **** أنتَ المعدُّ لكلِّ مـا يُتَوقَّـعُ

يا مَنْ يُرجَّى للشدائدِ كلِّهــا **** يا مَن إليه المشتكى والمفـزعُ

يا مَنْ خزائن رزقه في قولِ كُنْ **** امنن فإنَّ الخير عندكَ أجمــعُ

مالي سوى فقري إليك وسيلةً ****فبالافتقار إليك فقري أدفــعُ

مالي سوى قرعي لبابك حيـلة **** فلئن رددتَ فأيُّ بابٍ أقرعُ ؟

ومن الذي أدعو وأهتفُ باسمه **** إن كان فضلكَ عن فقيرك يُمنعُ ؟

حاشا لجودك أن تقنِّط عاصيـاً ****الفضلُ أجزلُ والمواهبُ أوسـعُ
17‏/11‏/2009 تم النشر بواسطة alkhalid2002 (Khalid AL HABABI).
4 من 24
لله في الآفاق آيات لعلّ أقلها هو ما إليه هداك

و لعل ما في النفس من آياته عجب عجاب لو ترى عيناك

و الكون مشحون بأسرار إذا حاولت تفسيرًا لها أعياك

قل للطبيب تخطفته يد الردى: من يا طبيب بـطـبّه أرداك ؟

قل للمريض نجا و عوفيّ بعدما عجزت فنون الطب: من عافاك ؟

قل للصحيح يموت لا من علة: من بالمنايـا يـا صحيح دهاك ؟

قل للبصير و كان يحذر حفرة، فهوى بها: من ذا الذي أهواك ؟

بل سائل الأعمى خطا بين الزحام بلا اصطدام: من يـقود خطاك ؟

قل للجنين يعيش معزولا بلا راع و مرعى: ما الذي يرعاك ؟

قل للوليد بكى و أجهش بالبكاء لدى الولادة: ما الذي أبكاك ؟

و إذا ترى الثعبان ينفث سمه فسأله: من ذا بالسموم حشاك ؟

و اسأله: كيف تعيش يا ثعبان أو تحيا و هذا السم يملأ فاك ؟

و اسأل بطون النحل كيف تقاطرت شهدا… و قل للشهد: من حلّـاك ؟

بل سائل اللبن المصفى كان بين دم و فرث: ما الذي صفّاك ؟

و إذا رأيت الحيّ يخرج من حنايا ميت فسأله: من يا حيّ قد أحياك ؟

قل للنبات، يجف بعد تعهد و رعاية: من بالجفاف رماك ؟

و إذا رأيت النبت في الصحراء يربو وحده فسأله: من أرباك ؟

و إذا رأيت البدر يسرى ناشرا أنواره فسأله: من أسراك ؟

و اسأل شعاع الشمس يدنو، و هي أبعد كل شيء: ما الذي أدناك ؟

قل للمرير من الثمار: من الذي بالمر من دون الثمار غذاك ؟

و إذا رأيت النخل مشقوق النوى فسأله: من يا نخل شق نواك ؟

و إذا رأيت النار شبّ لهيبها فسأل لهيب النار: من أوراك ؟

و إذا ترى الجبل الأشمّ مناطحا قمم السحاب فسله : من أرساك ؟

و إذا ترى صخرا تفجر بالمياه فسله: من بالماء شق صفاك ؟

و إذا رأيت النهر بالعذب الزلال سرى فسله: من الذي أجراك ؟

و إذا رأيت البحر بالملح الأجاج طغى فسله : من الذي أطغاك ؟

و إذا رأيت الليل يغشى داجيا فسأله: من يا ليل حاك دجاك ؟

و إذا رأيت الصبح يسفر ضاحيا فسأله: من يا صبح صاغ ضحاك ؟

ستجيب ما في الكون من آياته عجب عجاب لو ترى عيناك

ربى لك الحمد العظيم لذاتك… حمدا… و ليس لواحد إلاك

يا مدرك الأبصار و الأبصار لا تدرى لَهُ و لِـكُنهِ إدراكا

إن لم تكن عيني تراك فإنني في كل شئ أستبين علاك

و أرى مُنبِتَ الأزهار عاطرة الشذى … ما خاب يوما من دعا و رجاك

يا مجرى الأنهار عاذبة الندى: ما خاب يوما من دعا و رجاك

يا أيها الإنسان : مهلا ما الذي بالله جلّ جلاله أغراك ؟؟؟
17‏/11‏/2009 تم النشر بواسطة ٌRiver.
5 من 24
و لعل ما في النفس من آياته عجب عجاب لو ترى عيناك

و الكون مشحون بأسرار إذا حاولت تفسيرًا لها أعياك

قل للطبيب تخطفته يد الردى: من يا طبيب بـطـبّه أرداك ؟

قل للمريض نجا و عوفيّ بعدما عجزت فنون الطب: من عافاك ؟

قل للصحيح يموت لا من علة: من بالمنايـا يـا صحيح دهاك ؟

قل للبصير و كان يحذر حفرة، فهوى بها: من ذا الذي أهواك ؟

بل سائل الأعمى خطا بين الزحام بلا اصطدام: من يـقود خطاك ؟

قل للجنين يعيش معزولا بلا راع و مرعى: ما الذي يرعاك ؟

قل للوليد بكى و أجهش بالبكاء لدى الولادة: ما الذي أبكاك ؟

و إذا ترى الثعبان ينفث سمه فسأله: من ذا بالسموم حشاك ؟

و اسأله: كيف تعيش يا ثعبان أو تحيا و هذا السم يملأ فاك ؟

و اسأل بطون النحل كيف تقاطرت شهدا… و قل للشهد: من حلّـاك ؟

بل سائل اللبن المصفى كان بين دم و فرث: ما الذي صفّاك ؟

و إذا رأيت الحيّ يخرج من حنايا ميت فسأله: من يا حيّ قد أحياك ؟

قل للنبات، يجف بعد تعهد و رعاية: من بالجفاف رماك ؟

و إذا رأيت النبت في الصحراء يربو وحده فسأله: من أرباك ؟

و إذا رأيت البدر يسرى ناشرا أنواره فسأله: من أسراك ؟

و اسأل شعاع الشمس يدنو، و هي أبعد كل شيء: ما الذي أدناك ؟

قل للمرير من الثمار: من الذي بالمر من دون الثمار غذاك ؟

و إذا رأيت النخل مشقوق النوى فسأله: من يا نخل شق نواك ؟

و إذا رأيت النار شبّ لهيبها فسأل لهيب النار: من أوراك ؟

و إذا ترى الجبل الأشمّ مناطحا قمم السحاب فسله : من أرساك ؟

و إذا ترى صخرا تفجر بالمياه فسله: من بالماء شق صفاك ؟

و إذا رأيت النهر بالعذب الزلال سرى فسله: من الذي أجراك ؟

و إذا رأيت البحر بالملح الأجاج طغى فسله : من الذي أطغاك ؟

و إذا رأيت الليل يغشى داجيا فسأله: من يا ليل حاك دجاك ؟

و إذا رأيت الصبح يسفر ضاحيا فسأله: من يا صبح صاغ ضحاك ؟

ستجيب ما في الكون من آياته عجب عجاب لو ترى عيناك

ربى لك الحمد العظيم لذاتك… حمدا… و ليس لواحد إلاك

يا مدرك الأبصار و الأبصار لا تدرى لَهُ و لِـكُنهِ إدراكا

إن لم تكن عيني تراك فإنني في كل شئ أستبين علاك

و أرى مُنبِتَ الأزهار عاطرة الشذى … ما خاب يوما من دعا و رجاك

يا مجرى الأنهار عاذبة الندى: ما خاب يوما من دعا و رجاك

يا أيها الإنسان : مهلا ما الذي بالله جلّ جلاله أغراك ؟؟؟
 
-1  
دوللى دودوس   17/11/2009 09:29:17 ص الإبلاغ عن إساءة الاستخدام يا منْ يرى ما في الضمير ويسمعُ **** أنتَ المعدُّ لكلِّ مـا يُتَوقَّـعُ

يا مَنْ يُرجَّى للشدائدِ كلِّهــا **** يا مَن إليه المشتكى والمفـزعُ

يا مَنْ خزائن رزقه في قولِ كُنْ **** امنن فإنَّ الخير عندكَ أجمــعُ

مالي سوى فقري إليك وسيلةً ****فبالافتقار إليك فقري أدفــعُ

مالي سوى قرعي لبابك حيـلة **** فلئن رددتَ فأيُّ بابٍ أقرعُ ؟

ومن الذي أدعو وأهتفُ باسمه **** إن كان فضلكَ عن فقيرك يُمنعُ ؟

حاشا لجودك أن تقنِّط عاصيـاً ****الفضلُ أجزلُ والمواهبُ أوسـعُ

للامام العلامة السهيلي الأندلسي
 
-1  
tigerman  17/11/2009 09:29:52 ص الإبلاغ عن إساءة الاستخدام تركت الخلق طراً في هواكا         وأيتمت العيال لكي أراكا
فو قطعتني في الحب أربا           لما مال الفؤاد إلى سواكا


أعتذر إن كانت أقل من خمس أبيات
وهي مما نسب إلى الإمام الحسين بن علي بن أبي طالب (عليه السلام)
 
-1  
alkhalid2002   17/11/2009 09:30:01 ص الإبلاغ عن إساءة الاستخدام الامام العلامة السهيلي الأندلسي- صاحب كتاب (الروض الأنف) في شرح السيرة النبوية- المتوفى سنة581ه.....

والأبيات جزلة المعاني بديعة التراكيب صادقة الأحاسيس تحكي مايجب أن يكون العبد عليه من خوف ورجاء وتضرع لمولاه عز وجل......وقد روي عن الامام أنه ماسأل الله تعالى بهذه الأبيات حاجة الا أعطاه اياها ولعل ذلك كرامة له....فرحمة الله وبركاته على هذا الامام العلم......واليكم الأبيات...:

يا منْ يرى ما في الضمير ويسمعُ **** أنتَ المعدُّ لكلِّ مـا يُتَوقَّـعُ

يا مَنْ يُرجَّى للشدائدِ كلِّهــا **** يا مَن إليه المشتكى والمفـزعُ

يا مَنْ خزائن رزقه في قولِ كُنْ **** امنن فإنَّ الخير عندكَ أجمــعُ

مالي سوى فقري إليك وسيلةً ****فبالافتقار إليك فقري أدفــعُ

مالي سوى قرعي لبابك حيـلة **** فلئن رددتَ فأيُّ بابٍ أقرعُ ؟

ومن الذي أدعو وأهتفُ باسمه **** إن كان فضلكَ عن فقيرك يُمنعُ ؟

حاشا لجودك أن تقنِّط عاصيـاً ****الفضلُ أجزلُ والمواهبُ أوسـعُ
17‏/11‏/2009 تم النشر بواسطة ماجد تيتون.
6 من 24
هذة القصيدة المشهور في حب الله لرابعة العدوية






أحبك حبين: حب الهوى
وحبّا لأنك أهل لذاكا


فأما الذي هو حبّ الهوى
فذكرُ شُغلت به عن سواكا


وأما الذي أنت أهلُ له
فكشفُك الحُجب حتى أراكا


فما الحمدُ في ذا ولا ذاك لي
ولكن لك الحمد في ذا وذاكا





يا سروري ومنيتي وعمادي
وأنيسي وعُدتي ومرادي


أنت روح الفؤاد أنت رجائي
أنت لي مؤنس وشوق كزادي


أنت لولاك يا حياتي وأُنسي
ما تشتتُ في فسيح البلاد





كم بدت مِنة وكم لك عندي
من عطاءٍ ونعمةٍ وأيادي


حُبك الآن بُغيتي ونعيمي
وجلاءُ لعين قلبي الصادي



ليس لي عندك ما حييت براحٍ
أنت منى مُمَكنُ في السواد


إن تكن راضياً عليّ فإني
يا مُنى القلب قد بدا إسعادي


راحتي يا إخوتي في خلوتي
وحبيبي دائما في حَضرتي


لم أجد لي عن هواه عِوضا
وهواه في البرايا مِحنتي


حيثما كنت أشاهِد حُسنه
فهو محرابي إليه قبلتي


إن أمت وجداً وما ثم رضا
واعَنَائي في الورى وشقوَتي


يا طبيب القلب يا كل المنى
جُد بوصلٍ منك يَشفى مُهجتي


يا سروري وحياتي دائما
نشأتي منك وأيضا نشوتي


قد هجرتُ الخلق جمعا أرتجي
منك وصلا فهو أقصى مُنيتي





وارحمتاً للعاشقين ! قلوبهم
في تيه ميدان المحبة هائمه


قامت قيامة عشقهم فنفوسهم
أبداً على قدم التذلل قائمه


إما إلى جنات وصل دائما
أو نار صدٍ للقلوب ملازمه





وزادي قليل ما أراه مُبلّغي
أللزاد أبكي أم لطول مسافتي


أتحرقُني بالنار يا غاية المنى
فأين رجائي فيك أين مخافتي




إني جعلتك في الفؤاد محدثي
وأبحتُ جسمي من أراد جلوسي


فالجسم من للجليس مؤانس
وحبيب قلبي في الفؤاد أنيسي





كأسي وخمري والنديم ثلاثة
وأنا المشوقة في المحبة: رابعه


كأس المسرة والنعيم يديرها
ساقي المدام على المدى متتابعه


فإذا نظرت فلا أُرى إلا له
وإذا حضرت فلا أُرى إلا معه





وتخللت مسلك الروح مني
وبه سمى الخليل خليلا


فإذا ما نطقتُ كنت حديثي
وإذا ما سكتُ كنت الغليلا





حبيبُ ليس يعدله حبيب
ولا لسواه في قلبي نصيب


حبيبُ غاب عن بصري وشخصي
ولكن في فؤادي ما يغيب
17‏/11‏/2009 تم النشر بواسطة aboezra (mohamed saleem).
7 من 24
قال عبد الملك بن مروان

يا رب إن ذنوبي عظيمة
وإن قليل عفوك أعظم منها
فامح بقليل عفوك عظيم ذنوبي قال فبلغ ذلك الحسن
فبكي! وقال لو كلام يكتب بالذهب لكتب هذا الكلام(البداية والنهاية)
17‏/11‏/2009 تم النشر بواسطة الحزين القلب (مهجة قلبي).
8 من 24
تعاظمنــي ذنبــي فلما قرنتـه ** بعفوك ربي كان عفــوك أعظمــا


فما زلت ذا عفو ٍعن الذنب لم تـزل ** تجـود وتعفـو مـنـة ً وتكـرمـا


فلولاك لـم يصمـد لإبليـس عابـدٌ ** فكيف وقـد أغـوى صفيـك آدمـا


فيا ليت شعري هل أصيـر لجنـّــة ** أهنى و أمّا للسعيــر فأندمـا


فإن تنتقم مني فلست بآيس ٍ ** و لو أدخلت روحي بجرم جنّهم


و إن تعف عني تعفوا عن متمرد ً ** ظلوم غشموما قاسي القلب مجرما


ويذكر أيامـا ً مضـت مـن شبابـه ** وما كـان فيهـا بالجهالـة أجرمـا


فصار قريـن الهـّم طـول نهـاره ** أخا السهد والنجوى إذا الليل أظلمـا


يقيـم إذا مـا الليـل مـد ظلامـه ** على نفسه من شدة الخـوف مأتمـا


يقول حبيبي أنـت سؤلـي وبغيتـي ** كفى بك للراجيـن سـؤلا ًو مغنمـا


ألسـت الـذي غديتنـي وهديتنـي ** ولا زلـت منانـا ً علـيّ و منعـمـا


عسى من له الإحسان يغفر زلتـي ** و يستـر أوزاري و مـا قـد تقدمـا


من روائـع الإمام الشافعــي - رحمه الله تعالى
17‏/11‏/2009 تم النشر بواسطة alkhalid2002 (Khalid AL HABABI).
9 من 24
للدكتور عائض القرني و القصيدة شعر نبطي :
لا إله إلا الله أبدأ بها حق وصواب
كلمة من عالم الغيب ربك جاء بها


لا إله إلا الله فضاضة الصخر الصلاب
أحمد المختار للخلد يسبق نابها


و لا إله إلا الله الريح تشهد والسحاب
والجبال الراسية كلها وهضابها


و لا إله إلا الله أكبر سؤال أعظم جواب
الرعود أصواتها والبروق أثوابها


و لا إله إلا الله القاهر الفرد المُهاب
جابر العثرات معطي الكنوز أصحابها


و لا إله إلا الله أول كلام أصدق متاب
الحِكَم في سرها والهدى بأهدابها


و لا إله إلا الله تخضع لها كل الرقاب
حظ والله من حملها وجاء يسعى بها


و لا إله إلا الله ترجح بميزان الثواب
بالسماء والأرض بحجارها وأترابها


و لا إله إلا الله حصن من الشرك الكُذاب
ما تمس النار من جاءه في جلبابها


و لا إله إلا الله ذخر ولي يوم الحساب
يوم تدنو الشمس والكرب بعض أسبابها


و لا إله إلا الله أجمل خبر وأكمل نصاب
تشرح الخاطر وهي مفزع لا غِنى بها


و لا إله إلا الله ننسج بها حسن الثياب
هي نشيد المجد والنور من محرابها


و لا إله إلا الله فكّر وهن عتق الرقاب
طهرة للخلق بحسابها وأسبابها


و لا إله إلا الله يفتح لها سبعين باب
كل باب فاح من عودها وأطيابها


ولا إله إلا الله لو نُزّلت في الصخر ذاب
هي سلاح الجند وسيوفها وأحرابها


و لا إله إلا الله خذها معك وقت الذهاب
جنة الفردوس وين إنتِ يا طلابها


يا الله يا غفار سهّل لنا كل الصعاب
فكّنا من كربةٍ مظلمٍ سردابها


مالنا غيرك ملاذ ولا دونك حجاب
يرتجيك الخلق عنوانها وأحبابها


فالق الإصباح باني السماء مرسي الهضاب
عالم الأسرار هازم جميع أحزابها


محييَ الميت مبيد الجيوش أهلَ الخراب
كاسر الجبار جابر كسير أطنابها


مغنيَ المحتاج مشبع أهل المخلب وناب
مروي الظامي مفرج جميع أكرابها


حيِّ يا قيوم أنا بأسألك بأم الكتاب
حاجة في كامن القلب وإنتَ أدرى بها


اعفو عنا يا مجير النبي من العذاب
واعفو عن أمة محمد فهو وصّى بها


أنا عبدك وإنتَ بالخير تبدأ والثواب
رجمتك تسبق عذابك تبشرنا بها


أسألك باسمك ووجهي لمجدك في التراب
الملوك بجندها سلمت بأرقابها


أنت يا رحمان من رحمتك كشف العذاب
إلتجينا بك وغيرك نصّب حجّابها


السلاطين المُهابة هباب في هباب
كلهم في قبضتك لو علت بأشنابها


ما عليه من البشر لو بنت فوق السحاب
دود فقر يحطم الموت ركن أقبابها


بأسألك بأسمائك الغُر والوصف المهاب
بالفواتح والخواتيم كم من قرأ بها


أسألك بحروف كتاب إي والله من كتاب
بالسور إجازها بأهل وأسهابها


بالطوال السبع في شرحها فصل الخطاب
وسورة الإخلاص يا ربنا عُذنا بها


ونسألك بالاسم الأعظم وبه كشف المُصاب
وآية الكرسي وكم قلب تهجا بها


تغفر الذلة وتفتح لنا للخلد باب
واحمنا من نارك الموقدة وعقابها


والله إني بالخجل مثل محموح مُصاب
جيت بالتقصير والذنب نفسي عابها


لكن إن العبد لا مارجع بعد الغياب
يغتفر له شردته بعد طول غيابها


مين أنا حتى أمدحه من تراب في تراب
جوده الواسع رفعني على مرقابها


أتوسل بالشهادة وهي رأس الزهاب
وأعترف بذنوب عبد وأنا قصابها


من شكر ولا كفر ما يزيد الله مهاب
الله مستغني عن الكل هو وهابها


الخليقة في موازين تقديرها ذباب
والله ما تنقص من الملك وزن ذبابها


كلهم ريشة بعوضة على نسمة هباب
الله كم من جمجمة حُنطت بأترابها


دمر الأملاك وكنوزها صارت مَهَاب
زلزل الباغين حط الفنى قصابها


الله كم فرعون حطه على رأس الحراب
الله كم جبار دق الوتد بأطنابها


الله كم من واسطه موت جرته الكلاب
الله كم من دولة جت ولا يُدرى بها


الله كم من قائد في البرايا ما يُهاب
صار زاد الدود سلاّبها وهابها


لا تقل هذا عظيم وذا حضرة جناب
العظيم الله يكفي البشر ما صابها


كلما تبصر من البشوات أهل القباب
مثل دود القز سم الفنى بثيابها


من غباهم علّم الدفن قابيل الغراب
وانتزل هدهد لبلقيس في محرابها


وسد مأرب في سبأ جد فاره في الخراب
ونامسه في رأس نمرود أمثال ألعابها


شوف ثمود البغي ماتوا بناقة في شراب
وغار ثور بالحمامة يرد أعرابها


وقوم نوح كالضفادع بطوفان عُباب
وصار قوم شعيب مثل الجيف بأشعابها


كلهم عبد الطمع يا ذئاب في ثياب
كشرّت بأنيابها واحتمى بأخلابها


لا ترجاهم تراهم سراب في سراب
فوّض أمرك للمهيمن يفتّح بابها


وإيش بقي من مال قارون وأصحاب العياب
زر مقابرهم ترى البوم قد غنّى بها
17‏/11‏/2009 تم النشر بواسطة جاردينيا.
10 من 24
وأنـت الـه الـخلق ربي وخالقي
بـذلك مـاعُمرت فـي الناس أشهد


تعاليت رب الناس عن قول من دعا
سـواك إلـها انـت اعـلى وأمجد


لـك الـخلق والـنعماء والأمر كله
فـإيـاك نـستهدي وإيـاك نـعبد


حسان بن ثابت
17‏/11‏/2009 تم النشر بواسطة alkhalid2002 (Khalid AL HABABI).
11 من 24
أحمد الله نية وثناء
( ابن الرومي )

أحمد الله نية وثناء                  
                  غدوة بل عشية بل مساء
بل جميعاوبين ذلكحمدا                  
                  أبديا يطبِّق الآناء
حمد مستعظم جلالا عظيما                  
                  من مليكوشاكر آلاء
ملكٌ يقدح الحياة من المو                  
                  تى ويكفي بفضله الأحياء
صاغنا ثم قاتنا ووقانا                  
                  بالتي نتقي بها الأسواء
من بناء يكنُّناولبوسٍ                  
                  ودواء يحارب الأدواء
ثم أهدى لنا الفواكه شتى                  
                  والتحياتجل ذاك عطاء
عظمت تلكم الأيادي وجلت                  
                  فاذكر الموزواترك الأشياء
إنما الموز حين تمكن منهُ                  
                  كاسمه مبدلا من الميم فاء
وكذا فقده العزيز علينا                  
                  كاسمه مبدلا من الزاي تاء
فهو الفوز مثلما فقده المو                  
                  تلقد بان فضله لاخفاء
ولهذا التأويل سماه موزاً                  
                  من أفاد المعاني الأسماء
رب فاجعله لي صبوحا وقيلا                  
                  وغبوقا وما أسأت الغذاء
وأُرى بل أبتُّ أن جوابي                  
                  لاتُغالط فقد سألت البقاء
يشهد الله إنه لطعامٌ                  
                  خُرَّميًّ يغازل الأحشاء
نكهة عذبة وطعم لذيذُ                  
                  ساعدا نعمة إلى نعماء
وتخال انسرابه في مجار                  
                  يه افتراع الأبكاروالإغفاء
لو تكون القلوب مأوى طعامٍ                  
                  نازعته قلوبنا الأحشاء
إنني للحقيق بالشبع السا                  
                  ئغ من أكله وإن كان ماء
من عطايا أبي محمد المح                  
                  مود ظرفا وحكمة وسخاء
وجمالا منمَّقاوجلالا                  
                  ووفاء محققاوصفاء
ذلك السيد الذي قتل اليأ                  
                  س بأفضاله وأحيا الرجاء
سرنيبرنيرعانيكفاني                  
                  جازه السوءإنه ما أساء
وتخطته كل بأساء لكنْ                  
                  صادمت من ورائه الأعداء
وتعالت به سماء المعالي                  
                  أو ترى مجده السماء سماء
ملكا يلبس الطويل من العم                  
                  ر ويحظى ويجبر الأولياء
وأما والذي حباني بزلفا                  
                  ي لديهألية غراء
لأكدَّن للمدائح فيه                  
                  فكري أو أردها أنضاء
ومعاذ الإله لامدح يأتي                  
                  فيه كرها بل مُعفيا إعفاء
وترانا في مدحه كيف كنا                  
                  كالمعنى في أن يضيء الضياء
أي مصباح قادح زاد في الإص                  
                  باح نورا إن لم نكن جُهلاء
غير أنا نريغ بالمدح فيه                  
                  رفعة باسمه لنا وسناء
رُتَباً لم تَشد لنا مثلهاالآ                  
                  باءُ نرجو توريثها الأبناءَ
لا عدمناه ماجداً بلّغ الأ                  
                  بناء مجداً قد أعجز الآباء
17‏/11‏/2009 تم النشر بواسطة بدون اسم.
12 من 24
نظم الشاعر الدكتور / صالح الزهراني في الثناء على الله سبحانه وجل فقال :

قربوا ريشتي وهاتوا دواتي
واتركـوني من التـي واللـواتـي

لم يعد في فؤاد مثلي مكان
للتـغـنـي بالــحــب والغـانيـاتِ

كم تأملت من أعاجيب حب
وغـرام في الأعصـر الـخـالياتِ

لإناس ذابوا هياماً وشوقاً
وافـتـتـاناً بروعــة الفاتــــنـــاتِ

كم فؤاد بلوعة الحب يكوى
وصـريع للأعـيـن الـقـــاتـــلاتِ

فإذا بالغرام يغدو حديثاً
والمحـبـّون كـومة من رفــــــاتِ

قصص في مجالس الأنس تروى
ثم تُلقى في حيّز الــــمــهـملاتِ

فتعاليت عن غرام بئيس
دنــيوي مئـــالة لانـــبـــــتــــاتِ

وسقيت الفؤاد من نهر حب
يوقض القلب من عميق السباتِ

كم شفى الحب غلة من نفوس
وسـقـاها من سلسـبيل الفــراتِ

فأستمع يا زمان هذا محب
سـوف يتـــلو أنـشـودة لـلـرواة

يا خلايا الفؤاد يا كل نبض
هـات ما عندكم من الحب هاتِ

حدثينا عن الهوى حدثينا
وأبـيـنـي بأصـدق الـبـيـنـــــاتِ

أشعلي جذوة الهوى في نفوس
عن مراقـي صـعـودهـا لاهياتِ

هذه نفحة من الطهر تسري
في فضاء يعـج بالمغريــــــاتِ

ضج هذا الفضاء مما دهاه
من جحيم الآثـــام والمنــكـراتِ

وإذا بُث في البرايا خطايا
جاءك البث عابقــاً مـن قـنـاتـي

هذه باقة من الورد نشوى
من أزاهـيـر قلبـــي العاطراتِ

هذه قصة من الحب تُتلى
في حروف فتـانة ســاحــــراتِ

هذه غرفة من الحب تسقي
برواهـا ضمــائر صــاديــــاتِ

هذه نسمة شذاها تجلى
في سماء الهوى بمسك فتاتِ

وسلاف البيان يحلو مذاقاً
لـقـلوب شـفـافــة مرهفــــاتِ

بعت ذاتي على حبيب قريب
من فؤادي ومنه حبي وذاتي

تاه قلبي وذاب قلبي لربي
فهو حبي وسلوتي في حياتي

وله كل ذرة في كياني
ومماتي ومنسكي وصلاتي

يا مرادي هذي ترانيم حب
من فيوض المشاعر الخاشعاتِ

أنت أهل الثناء والمجد فأمنن
بـجـمـيل من الـثـنـاء المواتي

يا محب الثناء والمدح إني
من حيائي خواطري في شتاتِ

ذابت النفس هيبة واحتراماً
وتأبت عن بلع ريقي لهاتي

حبنا وامتداحنا ليس إلا
ومضة منك يا عظيم الهباتِ

لو نضمنا قلائداً من جُمان
ومــعــانٍ خــلابــة بالمئاتِ

لو برينا الأشجار أقلام شكر
بـمداد مـن دجــلة والفراتِ

لو نقشنا ثنائنا من دمانا
أو بذلنــا أرواحنا الغالياتِ

لو نُشرنا في ذاته أو رُمينا
بـرمـاح فـتـاكــة مشرعاتِ

أو جهدنا نفوسنا في قيام
وصيام حتى غدت ذاوياتِ

أو مزجنا نهارنا بدجانا
في صلاة والسن ذاكراتِ

أو قطعنا مفاوز من لهيب
ومشينــا بأرجــل حافياتِ

أو سجدنا على شظايا رصاص
وزحفنا زحفاً على المرمضات

أو بكينا دماً وفاضت عيون
بلهيب المدامع الحارقاتِ


ما ابنا عن همسة من معان
في حنايا نفوسنا ماكناتِ

أو أتينا لذرة من جـــــلال
أو شكرنا آلائك الغامراتِ

أي شئ يقوله الشــعـــــر
يـتـغـنــى بـخـالــق الكائناتِ

أي شئ أتقى وأنقى وأ رقى
من حروف بمدحه مترعاتِ

خالق الحب والنوى جل شاناً
وضياء الدجى ونور السراتِ

قابض باسط معز مذل
لم يزل مرغماً أنوف الطغاةِ

شافع واسع حكيم عليم
بالنوايا والغيب والخاطراتِ

خافض رافع بصير سميع
لدبيب النمل فوق الحصاةِ

يهتف العابدون من كل جنس
وبلاد على اختلاف اللغاتِ

لم يغب عنه همسة أو هتاف
للمنادين من جميع الفئاتِ

نافـــع مـانـــع قوي شديــد
قاسم ظهر كل باغ وعاتي

كم تألى ذوو عناد وكفر
فاستحالت عروشهم خاوياتِ

ظاهر باطن حسيب رقيب
ليس يخفى عليه مثل الغذاةِ

أول آخر عليّ غني
كيف نحصي آلائه الوافراتِ

باعث وارث كفيل وكيل
وأمانٌ للأنفس الخائفاتِ

وجميل جماله فاض طهراً
وصفاءاً يرّف بالمبدعاتِ

بارئ حافظ حميد مجيد
فارج الهم كاشف المعضلاتِ

الولي المتين ما خاب ظنٌ
لنفوس في فضله طامعاتِ

مؤمن محسن شكور صبور
للأذى والجحود والإفتئاتِ

خالق رازق سميع مجيب
ويداه تفيض بالأعطيات

السلام القدوس كم من فيوض
نتفيأ ظلالها الوارفاتِ

وله الكبرياء هل من ولي
غيره قد أباد كل الولاةِ

مستوٍ فوق عرشه في علوٍ
وقريب بجوده للعفاةِ

ليس شئ كمثله فهو ربٌ
من يضاهيه في صفات وذاتِ

ما أتى من صفاته فهو حق
وكمال برغم أنف النفاةِ

إنه الواحد الذي لا يُضاهى
في معاني أسمائه والصفاتِ

ناصر قادرعلى كل شئ
وهو حيٌ منزّه عن سُباتِ

قاهر غالــب قــوي عزيـــز
ونصير للمهتدين الهداةِ

غافر راحم حليم تجلــــى
حلمه في عطائه للجناةِ

تتألى عليه بعض البرايا
وتراها في فضله راتعاتِ

مرسل البرق منزل الغيث صفواً
وهو محيي العظام بعد الفتاتِ

صمدٌ تصمد البرايا اليه
وأنيس الضمائر الموحشاتِ

المليك القدير ذي الطول بشرى
لمحبي توحيده بالعداةِ

ما أتوا كاهناً ولم يستغيثوا
بقبور مطمورة في الكفاةِ

قصدهم أو دعائهم ليس الا
للكريم العظيم ذي المقدراتِ

تلك فحوى العقيدة تُتلـــى
بوضوح في كتبه المنزلاتِ

لو تأملت صفحة الكون مما
بث فيه من رائع المعجزاتِ

أرسل الفكر في فضاء بعيد
وسمــــاء تعج بالنيّراتِ

هل رأيت السماء والشمس تزهو
في ضحاها والبدر في الحالكاتِ

هل تأملت منظر النجم لما
يسحر العين في دجى المظلماتِ

كلهاالأرض والمجرات تبدو
عند ربـــي كحلقـــــــة في فــــلاةِ

إنه الله سلــــوة وضيــــاءاً
في سمــــاء العـــباد والعـــابداتِ
17‏/11‏/2009 تم النشر بواسطة alkhalid2002 (Khalid AL HABABI).
13 من 24
11- الحـمـد لله الـــذي بالـفـضـل أولانـــي=              ومـن جمـيـع شــرور الخـلـق نجّـانـي0
 2 2- ربٌ كـــريــــم تـولــتــنــي عــنــايــتــه=            فـي كـلّ معضـلـةٍ مــن غـيـر أعـوانـي0
 3 3- مـا كنـت أ دعـوه إلاّ وهـو أقــرب لــي=            مـن الوريـد ومـن سمعـي ووجدانـي 0
 4 4- ربٌ عـظــيــم تــعــالــي أن يـمـاثــلــه=            شئ من الخلقِ ِ من إنسٍ ومن جـانِ0
 5 5- هــو الوحـيـد الــذي لــم يتّـخـذ ولــداً=             ولــم يـكـن مـعـه فــي تدبـيـره ثـانـي0
 6 6- وهـــو الـــذي سبّـحـتـه كـــلّ كـائـنـةٍ=             مــن النـفـوس ومــن نـبـتٍ وحـيـتـان 0
 7 7- وهــو الــذي أخـضـع الأفــلاك جـاريــةًِ=            عــلــي نــظــامٍ بــأبــداعٍ وسـلــطــان0
 8 8- ولا يـنــامُ ولــــو حــلّــت بــــه سِــنَــةٌ=             لأصـبـحَ الـكـونُ فـوضـي بـعـد إ تـقـان0
 9 9- ويبعثٌ الميـتَ مـن أصـلِ التـرابِ كمـا=              قـد كــان حـيًّـا ســويّ الخـلـقِ ريّــان0
 10 10- خمسٌ من الغيبِ في علم الأله فما=             يدري بها الخلق من قاصٍ ومـن دانـي0
 11 11- ألـمـوتُ والبـعـثُ والأرحــام يعلـمـهـا=             والغـيـثُ والــرزقُ مقسـومـاً بـمـيـزان0

للشاعر /عبد الرحمن آل ماضي
17‏/11‏/2009 تم النشر بواسطة المسافر القريب.
14 من 24
انت اهل الثناء والمجد فامنن
بجميلِ من الثناء المواتِ
ماثناءِ عليك إلا امتنان
ومثال للأنعم الفائضاتِ
يامحب الثناء والمدح
إني من حيائي خواطري في شتاتي
ذابت النفس هيبه واحترام
وتأبة عن بلع ريقي لهاتي
حُبنا وامتداحنا إلا ومضةً
منك ياعظيم الهباتي
لو نظمنا قلائد من جُمانٍ
ومعانً خلابةً بالمئاتي
لو برينا ألأشجار أقلام شكرٍ
بمداد من دجله والفراتِ
لو نقشنا ثنائنا من دمانا
أو بذلنا أرواحنا الغالياتِ
ماأبلنا عن همسه من معانِ
في حنايا نفوسنا ماكناتِ
أواتينا لذرة من جلال
أو شكرنا ألآلآئك الغامراتِ
أي شئ يقوله الشعر لما
يتغنى بخالق الكائناتِ

قراتها في كتاب ولم اتذكر اسم المؤلف عذرا
17‏/11‏/2009 تم النشر بواسطة o-r-a-a.
15 من 24
يوسف العظم

أذبتُ خطاياي في زمزمِ

ولبّيت بالقلب قبل الفمِ

وطُفتُ وفي أضلعي حُرقةٌ

تسبِّح لله عبرَ الدمِ

وقبّلتُ ما قبّل المصطفى

سلامٌ على ذلك المبسمِ

يحدِّثُ بالحقِّ عفَّ الحديثِ

ويهتِفُ بالمنطق الملهمِ

سلامٌ عليك نبي الهدى

طهور الثرى عاطر الأعظمِ

حملتَ الأمانةَ لا تنثني

وروّيتَ بالنورِ قلبَ الظمي

وكنت عزوفاً عن المغريات

تعافُ الشهيَّ من المطعمِ

وجاهدتَ في الله حقّ الجهاد

وقدتَ السرايا ولمْ تُحجِمِ

وأيقظتنا من رقادِ القرونِ

وعلّمتنا عزةَ المسلمِ

فكانت لنا الصافنات الجياد

نصولُ على الظالم المجرمِ

وكانت لنا عِزّة المؤمنين

نباهي بها هامةَ الأنجمِ

فماذا دهانا لنرضى الهوان َ

أناخَ على القدسِ في مأتمِ

يلوِّثُ بالرجسِ ساحتها

ويختالُ في ليلها المظلمِ

رسولَ الهدى لو تبعنا خُطاك

وكنّا مع اللهِ لم نُهزمِ !
17‏/11‏/2009 تم النشر بواسطة الرجل الراقي.
16 من 24
المؤيد في الدين هبة الله بن أبي عمران موسى بن داؤد الشيرازي.

يقول
يا من يرى مَدَّ البعوض جناحها       في ظلمة الليل البَهيم الأليَلِ
ويرى مَناطَ عُرُوقِها في نحرها       والمخَّ في تلك العظام النُحَّلِ
ويرى ويسمع كلَّ ما هو دون ذا       في قَعْرِ بَحْرٍ زاخر أو جَنْدَل
ما إن يغادره فلا يخفي له       من خلقه مثقال حبة خردل
ألا ليعلمه ويعلم وَصْفه       سبحانه من ماجد متفضل
امنن علىَّ بنظرة أحيا بها       كانت قديما في الزمان الأول
17‏/11‏/2009 تم النشر بواسطة mostafa.ajami (Mostafa Ajami).
17 من 24
يـا من إلـيه جميـع الـخلق يبتهـل * وكـل حـيّ علـى رحمـاه يتكـل

يـا من نأى فرأى ما في القلـوب وما * تـحت الثرى وحجاب الليل منسـدل

أنـت المنـادى بـه في كل حادثـة * وأنـت ملجـأ من ضاقـت به الحيـل

أنـت الغيـاث لمن سُدَّت مذاهبـه * أنـت الدليـل لمن ضـلت به السبـل

إنـا قصدنـاك والآمـال واقـعـة * عليك ، والكـل ملهـوف ومبـتهل

فإن غفـرت فعن طَوْل وعن كـرم * وإن سطـوت ؛ فأنت الحـاكم العـدل
17‏/11‏/2009 تم النشر بواسطة الرجل الراقي.
18 من 24
ابو العتاهية

يـا رَبِّ إِن عَظُمَـت ذُنوبي كَثـرَةً * فَلَقـَد عَلِمـتُ بِأَنَّ عَفـوَكَ أَعظَـمُ

إِن كـانَ لا يـَرجـوكَ إِلّا مُحسـِنٌ * فَبِمَـن يَلـوذُ وَيَستَجيـرُ المُجــرِمُ

أَدعـوكَ رَبِّ كَمـا أَمَـرتَ تَضَرُّعاً * فَإِذا رَدَدتَ يـَدي فَمَـن ذا يـَرحَمُ

ومـا لـي إِلَيكَ وَسيلـَةٌ إِلّا الرَجا * وَجَميـلُ عَفـوِكَ ثـُمَّ أَنّـي مُسلِمُ
17‏/11‏/2009 تم النشر بواسطة الرجل الراقي.
19 من 24
لبيد بن ربيعه
1 ألا  تسألان  المرء   ماذا   يحاول   ***   أنحب  فيقضى  أم  ضلال   وباطل
 2 حبائله       مبثوثة        بسبيله   ***   ويفنى   إذاما    أخطأته    الحبائل
 3 إذا  المرء  أسرى  ليلة  ظن   أنه   ***   قضى عملا والمرء ما عاش  عامل
 4 فقولا  له  إن  كان   يقسم   أمره   ***   ألما   يعظك   الدهر   أمك   هابل
 5 فتعلم أن لا أنت  مدرك  ما  مضى   ***   ولا أنت  مما  تحذر  النفس  وائل
 6 فإن أنت لم تصدقك نفسك  فانتسب   ***   لعلك   تهديك    القرون    الأوائل
 7 فإن لم تجد من  دون  عدنان  باقيا   ***   ودون   معد    فلتزعك    العواذل
 8 أرى الناس لا يدرون ما قدر أمرهم   ***   بلى: كل ذي  لب  إلى  الله  واسل
 9 ألا  كل  شيء  ما  خلا  الله  باطل   ***   وكل   نعيم    لا    محالة    زائل
 10 وكل  أناس  سوف   تدخل   بينهم   ***   دويهية   تصفر    منها    الأنامل
 11 وكل  امرئ  يوما   سيعلم   سعيه   ***   إذا  كشفت  عند  الإله   المحاصل
 12 ليبك  على  النعمان  شرب  وقينة   ***   ومختبطات     كالسعالي     أرامل
 13 له الملك في ضاحي  معد  وأسلمت   ***   إليه   العباد   كلها    ما    يحاول
 14 إذا مس  أسآر  الطيور  صفت  له   ***   مشعشعة    مما     تعتق     بابل
 15 عتيق   سلافات   سبتها    سفينة   ***   تكر   عليها    بالمزاج    النياطل
 16 بأشهب  من  أبكار  مزن   سحابة   ***   وأري  دبور  شاره  النحل  عاسل
 17 تكر   عليه   لا    يصرد    شربه   ***   إذاما انتشى  لم  تحتضره  العواذل
 18 على ما تريه الخمر إذ جاش  بحره   ***   وأوشم  جود   من   نداه   ووابل
 19 فيوما  عناة   في   الحديد   يفكهم   ***   ويوما    جياد    ملجمات    قوافل
 20 عليهن   ولدان    الرهان    كأنها   ***   سعال   وعقبان   عليها   الرحائل
 21 إذا  وضعوا  ألبادها  عن   متونها   ***   وقد  نضحت   أعطافها   والكواهل
 22 يلاقون  منها   فرط   حد   وجرأة   ***   إذا  لم   تقوم   درأهن   المساحل
 23 ويوما  من  الدهم  الرغاب   كأنها   ***   أشاء   دنا   قنوانه   أو    مجادل
 24 لها حجل  قد  قرعت  من  رؤوسه   ***   لها   فوقه   مما   تحلب    واشل
 25 بذي  حسم  قد   عريت   ويزينها   ***   دماث   فليج    رهوها    فالمحافل
 26 وأسرع   فيها   قبل   ذلك   حقبة   ***   ركاح    فجنبا    نقدة    فالمغاسل
 27 فإن امرأ يرجو  الفلاح  وقد  رأى   ***   سواما    وحيا    بالأفاقة    جاهل
 28 غداة  غدوا  منها  وآزر   سربهم   ***   مواكب   تحدى   بالغبيط   وجامل
 29 ويوم  أجازت  قلة   الحزن   منهم   ***   مواكب  تعلو   ذا   حسى   وقنابل
 30 على الصرصرانيات في  كل  رحلة   ***   وسوق  عدال  ليس  فيهن   مائل
 31 تساق   وأطفال   المصيف   كأنها   ***   حوان   على    أطلائهن    مطافل
 32 حقائبهم   راح    عتيق    ودرمك   ***   وريط      وفاثورية      وسلاسل
 33 وما  نسجت  أسراد   داود   وابنه   ***   مضاعفة  من   نسجه   إذ   يقابل
 34 وكانت   تراثا    منهما    لمحرق   ***   طحون كأن  البيض  فيها  الأعابل
 35 إذاما   اجتلاها   مأزق    وتزايلت   ***   وأحكم   أضغان   القتير    الغلائل
 36 أوت   للشياح   واهتدى   لصليلها   ***   كتائب  خضر  ليس   فيهن   ناكل
 37 كأركان  سلمى  إذ   بدت   وكأنها   ***   ذرى  أجإ  إذ  لاح  فيها   مواسل
 38 وبيض   تربتها   الهوادج   حقبة   ***   سرائرها    والمسمعات    الروافل
 39 تروح  إذا  راح   الشروب   كأنها   ***   ظباء  شقيق  ليس  فيهن   عاطل
 40 يجاوبن بحا  قد  أعيدت  وأسمحت   ***   إذا احتث  بالشرع  الدقاق  الأنامل
 41 يقوم  أولاهم  إذا  اعوج   سربهم   ***   مواكب  وابن  المنذرين   الحلاحل
 42 تظل   رواياهم   تبرضن    منعجا   ***   ولو  وردته   وهو   ريان   سائل
 43 فلا  قصب  البطحاء  نهنه  وردهم   ***   بري  ولا   العادي   منه   العدامل
 44 وما  كاد  غلان  الشريف  يسعنهم   ***   بحلة   يوم    والشروج    القوابل
 45 ومصعدهم كي يقطعوا  بطن  منعج   ***   فضاقت  بهم  ذرعا  خزاز  وعاقل
 46 فبادوا فما أمسى على الأرض منهم   ***   لعمرك   إلا   أن    يخبر    سائل
 47 كأن لم يكن  بالشرع  منهم  طلائع   ***   فلم ترع  سحا  في  الربيع  القنابل
 48 وبالرس   أوصال   كأن   زهاءها   ***   ذوى الضمر لما زال عنها  القبائل
 49 وغسان   ذلت   يوم   جلق   ذلة   ***   بسيدها     والأريحي      المنازل
 50 رعى خرزات الملك عشرين  حجة   ***   وعشرين حتى فاد  والشيب  شامل
 51 وأمسى   كأحلام   النيام    نعيمهم   ***   وأي   نعيم    خلته    لا    يزايل
 52 ترد    عليهم     ليلة     أهلكتهم   ***   وعام   وعام   يتبع   العام   قابل
17‏/11‏/2009 تم النشر بواسطة بدون اسم.
20 من 24
أمية بن أبي الصلت

هو أمية بن أبي الصلت بن أبي ربيعة بن عوف الثقفي. من أهل الطائف . أبو عثمان. أمه رقية بنت عبد شمس بن عبد مناف. شاعر جاهلي حكيم. كان تاجرا يتنقل بين الطائف وبين الشام وقد اطلع في أسفاره على الكتب القديمة ولبس المسوح تعبدا. كان من الحنفاء في الجاهلية, ممن هجروا الأوثان وحرموا الخمر. كان يعتقد بوجود الله, ولكنه انضم إلى قومه ثقيف لما علم بمقتل ابني خاله عتبة وشيبة ابني عبد شمس في وقعة بدر وأخذ يرثي قتلى بدر ويحرض على قتال الرسول صلى الله عليه وسلم. كان الرسول صلى الله عليه وسلم إذا سمع شعره في التوحيد قال: آمن لسانه وكفر قلبه.

وبعد البحث عن شعر هذا الثقفي، وجدت هذه الرائعة الشعرية التي أطلقها لسانه ولم يؤمن بها قلبه،،

وكان يحكي في شعره قصص الأنبياء ويأتي بألفاظ كثيرة لا تعرفها العرب يأتي بها من الكتب المتقدمة .

ونحن نشهد الله أننا نؤمن بها قلبا ولسانا...



لـك الـحمد والنعماء والملك ربنا=فـلا شيء أعلى منك مجدا وأمجدُ
مـليك عـلى عرش السماء مهيمن=لـعزته تـعنو الـوجوه وتـسجدُ
عـليه حجاب النور والنور حوله=وأنـهـار نـور حـوله تـتوقدُ
فـلا بـصر يـسمو إلـيه بطرفه=ودون حـجاب الـنور خلق مؤيدُ
مـلائكة أقـدامهم تـحت عرشه=يـكفيه لـولا الله كـلّوا وأبـلدوا
قـيام عـلى الأقـدام عانين تحته=فـرائصهم من شدة الخوف ترعد
وسـبط صفوف ينظرون قضاءه=يـصيخون بـالإسماع للوحي رُكّدُ
أمـين لـوحي القدس جبريل فيهم=ومـيكال ذو الروح القوي المسَدّدُ
وحـراس أبواب السماوات دونهم=قـيام عـليهم بـالمقاليد رُصّـدُ
فـنعم الـعباد الـمصطفون لأمره=ومـن دونـهم جـند كثيف مجند
مـلائـكة لا يـفـترون عـبادة=كـروبية مـنهم ركـوع وسُـجّدُ
فـساجدهم لا يـرفع الدهر رأسه=يـعـظم ربــا فـوقه ويـمجد
وراكـعهم يـعنو له الدهر خاشعا=يــردد آلاء الإلــه ويـحـمد
ومـنهم مُـلِفٌّ في الجناحين رأسَه=يـكـاد لـذكرى ربـه يـتفصد
مـن الـخوف لا ذو سأْمة بعبادة=ولا هـو مـن طـول التعبد يجهد
ودون كثيف الماء في غامض الهوا=مـلائـكة تـنحط فـيه وتـصعد
وبـين طباق الأرض تحت بطونها=مـلائـكة بـالأمر فـيها تـردد
فـسبحان من لا يعرف الخلق قدره=ومـن هو فوق العرش فرد موحد
ومـن لـم تـنازعه الخلائق ملكه=وإن لـم تـفرِّده الـعباد فـمفرد
مـليك السماوات الشداد وأرضها=ولـيس بـشيء عـن قضاه تأود
هـو الله باري الخلق والخلق كلهم=إمـاءٌ لـه طـوعا جميعا وأَعبُدُ
وأنـى يكون الخلق كالخالق الذي=يــدوم ويـبقى والـخليقة تـنفد
ولـيس لـمخلوق من الدهر جدة=ومـن ذا عـلى مر الحوادث يخلد
وتفنى ولا يبقى سوى الواحد الذي=يـميت ويـحيي دائـبا ليس يهمد
17‏/11‏/2009 تم النشر بواسطة نفال.
21 من 24
::::::::::::::::::::::::

قلبي برحمتكَ اللهمَّ نو أنسِ ,,,, في السِّرِّ والجهرِ والإصباحِ والغلسِ

وما تقَّلبتُ من نومي وفي سنتي ,,,, إلا وذكركَ بين النَّفس والنَّفسِ

لقد مننتَ على قلبي بمعرفة ٍ ,,,, بِأنَّكَ اللَّهُ ذُو الآلاءِ وَالْقَدْسِ

وقد أتيتُ ذنوباً أنت تعلمها ,,,, وَلَمْ تَكُنْ فَاضِحي فِيهَا بِفِعْلِ مسي

فَامْنُنْ عَلَيَّ بِذِكْرِ الصَّالِحِينَ وَلا ,,,, تجعل عليَّ إذا في الدِّين من لبسِ

وَكُنْ مَعِي طُولَ دُنْيَايَ وَآخِرَتي ,,,, ويوم حشري بما أنزلتَ في عبس


من ديوان الإمام الشافعي رحمه الله .
18‏/11‏/2009 تم النشر بواسطة بدون اسم.
22 من 24
عرفت الهوى مذ عرفت هواك.... وأغلقت قلبي عن من سواك
وبت أناديك يامن ترى .... خفاياالقلوب ولسنا نراك
أحبك حبين حب الهوى....وحــبــــا لأنـك أهل لـذاك
فأماالذى هو حب الهوى .... فشغلي بذكرك عمن سواك
وأما الذى أنت أهل له .... فكشفك لي الحجب حتي أراك
فلا الحمد في ذا ولاذاك لي ....ولكنلك الحمد في ذا وذاك
وأشتاق إليك شوق النوى .... وشوقا لقرب الخطا من حماك
فأما الذى هو شوق النوى....فنار حياتي غدت في ضياك
وأما اشتياقي لقرب الحما....فما ترى الدموع لطول نواك
فلاالحمد في ذا ولاذاك لي .... ولكن لك الحمد في ذا وذاك
18‏/11‏/2009 تم النشر بواسطة عبدالجبار الحلو.
23 من 24
من شعر الرجل الراقي عندما رزق بابنه البكر

لك الحمد ياذا الجود والكرم
بفضلك الذي اوليتني به وبالنعم
كم من نعمة كنت انت مبدؤها
وعبدك ينوء في الحسبان والغُرم
انعمت على بوليد اسميته قُرباً
بإسم جده رجاء الفوز والغُنم
لفائض فضلك يارب عرضه
واجعله ذخراً  وبالاخلاق متسم
حسبي بك أنت ياخير مقتدرٍ
ارزقه بفضلك حسن الدين والحِكَم
منَ عليه بطول العمر مع برٍ
وارزقه صلة ذي القربى وذي الرحم
دِم على بُنَيَّ بالغُنمِ والشيمِ
وبارك لي فيه ياذا الفضل  والنعم  
وصل على المحمود وارزقنا شفاعته
واجمعنا به بدار اهل الفضل والقيم
18‏/11‏/2009 تم النشر بواسطة الرجل الراقي.
24 من 24
فعلاً لا عطر بعد عروس .. اسطر من ذهب كتبت هنا

اتمنى ألا يكون الهدف فقط لأجل الـ 500 نقطة :)
18‏/11‏/2009 تم النشر بواسطة أسامة2009.
قد يهمك أيضًا
ما هي أحلى أبيات للشاعر الكبير محمد مهدي الجواهري في رأيك الشخصي؟
ماذا أعجبك من أبيات شعرية عن الدنيا ؟
من أجمل أبيات الشعر التي تدعوا للإبتسامة ... من الشاعر الذي قال هذا البيت ؟؟؟؟؟
أروع أبيات شعر يمكن سماعها عن ... ~.
** أبيات رائعة **
تسجيل الدخول
عرض إجابات Google في:: Mobile | كلاسيكي
©2014 Google - سياسة الخصوصية - مساعدة