الرئيسية > السؤال
السؤال
الحوت الازرق ماذا تعرف عنه
الجامعات | العلوم | الاحياء | المنتديات 27‏/1‏/2010 تم النشر بواسطة jilatex.
الإجابات
1 من 11
الحوت الأزرق (بالإنجليزية Blue whale) هو أضخم الحيوانات على وجه الأرض حيث يصل طوله إلى 32.9 متر (108 قدم) ووزنه إلى 172 طن وأكثر.
أضخم أنواع الحيتان على الإطلاق، نوع من الحيتان عديمة الأسنان ويتميز هذا الحوت بلون جلده الأزرق المائل إلى الدكنة (أو اللون الرمادي) والمنقط بعدد من النقاط الأفتح قليلاً في اللون، وهو صاحب أضخم جثة لكائن حي عَمَرَ الأرض في القديم والحديث وأعلى نبرة صوت لكائن حي، ويصدر عن هذه النوعية من الحيتان أصوات عميقة ومدوية ذات ذبذبات منخفضة تنتشر إلى مسافات بعيدة في الوسط المائي مما يمكنها من الاتصال ببعضها بعضاً عبر مئات الأميال. يتراوح طول الحوت الأزرق البالغ بين 20 متراً، و33 متراً، أما وزنه فبين 90 طناً و180 طناً، ورأس هذا الحوت وحده ربع طول جسده، وجسمه الطويل يستدق في إتجاه الذيل وهذا الحوت العملاق يتميز بالهدوء الشديد، وبالحياء والخجل.

http://ar.wikipedia.org/wiki/%D8%AD%D9%88%D8%AA_%D8%A3%D8%B2%D8%B1%D9%82‏
27‏/1‏/2010 تم النشر بواسطة qatr (Mahmoud Qatr).
2 من 11
لحوت الأزرق (بالإنجليزية Blue whale) هو أضخم الحيوانات على وجه الأرض حيث يصل طوله إلى 32.9 متر (108 قدم) ووزنه إلى 172 طن وأكثر.
أضخم أنواع الحيتان على الإطلاق، نوع من الحيتان عديمة الأسنان ويتميز هذا الحوت بلون جلده الأزرق المائل إلى الدكنة (أو اللون الرمادي) والمنقط بعدد من النقاط الأفتح قليلاً في اللون، وهو صاحب أضخم جثة لكائن حي عَمَرَ الأرض في القديم والحديث وأعلى نبرة صوت لكائن حي، ويصدر عن هذه النوعية من الحيتان أصوات عميقة ومدوية ذات ذبذبات منخفضة تنتشر إلى مسافات بعيدة في الوسط المائي مما يمكنها من الاتصال ببعضها بعضاً عبر مئات الأميال. يتراوح طول الحوت الأزرق البالغ بين 20 متراً، و33 متراً، أما وزنه فبين 90 طناً و180 طناً، ورأس هذا الحوت وحده ربع طول جسده، وجسمه الطويل يستدق في إتجاه الذيل وهذا الحوت العملاق يتميز بالهدوء الشديد، وبالحياء والخجل.
27‏/1‏/2010 تم النشر بواسطة مصراوية وافتخر.
3 من 11
قناة العلوم  اليوممنتديات
ماذا تعرف عن الحوت الأزرق؟
الحوت هو أضخم حيوان يعيش على الكرة الأرضية، إذ يصل وزنه أحياناً إلى 150 طناً في بعض أنواع الحيتان الزرقاء، التي يتسع شريانها (الأورطي) لأن يزحف فيه رجل بالغ!




تنتمي الحيتان حسب التصنيف العلمي إلى شعبة الثدييات المائية، فهي حيوانات وليست أسماكاً كما يظن البعض، وإن كانت تتخذ شكل الأسماك فذلك حتى تستطيع أن تسبح في الماء، وهي تفعل ذلك قريباً من السطح كي يتسنى لها أن تتنفس، إذ ان لها رئتين وليس خياشيم كما في معظم مخلوقات البحر المائية الأخرى.




ويعيش في بحار العالم ومحيطاته نحو مائة نوع من الحيتان، بعضها في طريقه إلى الانقراض نهائياً بسبب الصيد والتلوث، وبعضها الآخر مازال يكافح في سبيل البقاء، ويعمد في ذلك إلى الهرب بعيداً عن الإنسان في غياهب المحيطات الكبرى مثل الاطلنطي والهادي، ولكن الصيادين يتعقبون الحيتان في كل مكان طمعاً في لحومها ودهونها (وعنبرها) بالذات، فهذا المخلوق الوديع المسالم يذهب ضحية رائحته الزكية!



صديق الإنسان



وتنقسم الحيتان إلى قسمين ذوات الأسنان وعديمة الأسنان، وينتمى الدلفين (صديق الإنسان) إلى النوع الأول، حيث يضم فكه السفلي عدداً متغيراً من الأسنان المدببة يصل إلى 200 سن أحياناً، وهو من أكثر الحيوانات ذكاء وظرفاً على وجه الأرض، إذ يعمد إلى حمل الغرقى من البشر فوق ظهره حتى يصل بهم إلى بر الأمان، مما ينفي الصورة المرعبة عن الحيتان باعتبارها وحوشاً مخيفة تبتلع السفن والبشر، فهي تبدو كالوحوش لكنها في الواقع وديعة كالحملان.




والطريف أن الحوت وليس الخفاش هو الأقرب إلى تقنية (الرادار) التي عرفها الإنسان، فالحيتان تطلق موجات صوتية بالغة القوة تحت الماء، تمكنها من التعرف على طريقها وتبين الحواجز التي تعترضها، كما أن الحيتان تستخدم هذه الموجات الصوتية في التفاهم فيما بينها، فهي بمثابة لغة من نوع ما للتخاطب والإشارة والتخدير والتزاوج أيضاً.



الحوت الأزرق



ومن أضخم أنواع الحيتان على الإطلاق، نوع من الحيتان عديمة الأسنان يعرف باسم (الحوت الأزرق) ويتميز هذا الحوت الأزرق بلون جلده الأزرق المائل الى الدكنة (أو اللون الرمادي) والمنقط بعدد من النقاط الأفتح قليلاً في اللون، وهو صاحب أضخم جثة لكائن حي عَمَرَ الأرض في القديم والحديث وأعلى نبرة صوت لكائن حي، ويصدر عن هذه النوعية من الحيتان أصوات عميقة ومدوية ذات ذبذبات منخفضة تنتشر إلى مسافات بعيدة في الوسط المائي مما يمكنها من الاتصال ببعضها بعضاً عبر مئات الأميال.




يتراوح طول الحوت الأزرق البالغ بين 20 متراً، و33 متراً، أما وزنه فبين 90 طناً و180 طناً، ورأس هذا الحوت وحده ربع طول جسده، وجسمه الطويل يستدق في إتجاه الذنب وهذا الحوت العملاق يتميز بالهدوء الشديد، وبالحياء والخجل، وهو يسبح على سطح مياه البحار والمحيطات بسرعة تتراوح بين 20 كيلو متراساعة و50 كيلومتراساعة ويعيش في مجموعات صغيرة أو كبيرة ويتراوح عمر الفرد من أفراده بين 30 و80 سنة وأنثى الحوت الأزرق أكبر حجماً من الذكر، مما يعينها على حمل ورعاية صغارها.




تبدأ الإناث من الحمل من سن 5 10 وتضع مولوداً واحداً كل 2 3 سنوات، بعد فترة حمل تطول من 10 إلى 12 شهراً.




ومولود الحوت الأزرق يرضع من أمه أكثر من خمسين جالونا من اللبن في اليوم الواحد، ويزداد وزنه بمعدل عشرة أرطال في الساعة أي أكثر من 200 رطل في اليوم وذلك في أسابيعه الأولى وعند مولده يصل طول (طفل) الحوت الأزرق إلى سبعة أمتار.. ووزنه إلى طنين وبعد سنة من العمر يصل طوله إلى 18 متراً، وتواصل الأم إرضاع صغيرها ما بين 7 8 شهور وبحد أقصى لعام واحد ثم يفطم.
27‏/1‏/2010 تم النشر بواسطة بدون اسم.
4 من 11
عرف انه اكبر الكائنات الحية على الاطلاق
27‏/1‏/2010 تم النشر بواسطة فؤادي الجريح.
5 من 11
انت تريد ماعرف و ليس ما انسخ
وانا اعرف انه  اكبر الكائنات الحية على الاطلاق
وان له اكبر لسان على الاطلاق
27‏/1‏/2010 تم النشر بواسطة البرت اينشتاين.
6 من 11
يعيش في البحار يزن أكثر من 150 طن! هذا المخلوق الذي يبلغ طوله أكثر من 30 متراً، ينطلق بكل

حرية ومرونة ويصطاد ويمارس كل الأعمال التي تمارسها سمكة صغيرة!

صوت الحوت الأزرق وهو يبكي :

http://asa.aip.org/sound/whales/whale.cry.au



27‏/1‏/2010 تم النشر بواسطة إيماني عزتي.
7 من 11
الحوت الأزرق (بالإنجليزية Blue whale) هو أضخم الحيوانات على وجه الأرض حيث يصل طوله إلى 32.9 متر (108 قدم) ووزنه إلى 172 طن وأكثر.

أضخم أنواع الحيتان على الإطلاق، نوع من الحيتان عديمة الأسنان ويتميز هذا الحوت بلون جلده الأزرق المائل إلى الدكنة (أو اللون الرمادي) والمنقط بعدد من النقاط الأفتح قليلاً في اللون، وهو صاحب أضخم جثة لكائن حي عَمَرَ الأرض في القديم والحديث وأعلى نبرة صوت لكائن حي، ويصدر عن هذه النوعية من الحيتان أصوات عميقة ومدوية ذات ذبذبات منخفضة تنتشر إلى مسافات بعيدة في الوسط المائي مما يمكنها من الاتصال ببعضها بعضاً عبر مئات الأميال. يتراوح طول الحوت الأزرق البالغ بين 20 متراً، و33 متراً، أما وزنه فبين 90 طناً و180 طناً، ورأس هذا الحوت وحده ربع طول جسده، وجسمه الطويل يستدق في إتجاه الذيل وهذا الحوت العملاق يتميز بالهدوء الشديد، وبالحياء والخجل.
سرعته وأنثاه

وهو يسبح على سطح مياه البحار والمحيطات بسرعة تتراوح بين 20 كم/س و50 كم/س ويعيش في مجموعات صغيرة أو كبيرة ويتراوح عمر الفرد من أفراده بين 30 و80 سنة. وأنثى الحوت الأزرق أكبر حجماً من الذكر، مما يعينها على حمل ورعاية صغارها. تبدأ الإناث من الحمل من سن 5الى10 وتضع مولوداً واحداً كل 2الى3 سنوات، بعد فترة حمل تطول من 10 إلى 12 شهراً.

مولوده

ومولود الحوت الأزرق يرضع من أمه أكثر من خمسين جالونا من اللبن في اليوم الواحد، ويزداد وزنه بمعدل عشرة أرطال في الساعة أي أكثر من 200 رطل في اليوم وذلك في أسابيعه الأولى وعند مولده يصل طول (طفل) الحوت الأزرق إلى سبعة أمتار.. ووزنه إلى طنين وبعد سنة من العمر يصل طوله إلى 18 متراً، وتواصل الأم إرضاع صغيرها ما بين 7-8 شهور وبحد أقصى لعام واحد ثم يفطم.

الصيد الجائر

من المؤسف أن شركات صيد الأسماك جارت على الحوت الأزرق طوال النصف الأول من القرن العشرين حتى كادت تفنيه، ويمثل صيده 90% من صناعة صيد الحيتان حتى وصل مجموع ما تم صيده في فصل واحد من فصول الصيد في عام 1931ميلادي أكثر من ثلاثين ألفاً من الحيتان الزرقاء فقط ونتيجة لذلك أخذت أعدادها في التناقص المستمر في مختلف البحار والمحيطات حتى أوشك هذا النوع العملاق على الانقراض.. وليس أدل على ذلك من أن الأعداد المتوقعة اليوم من هذا الحيوان العملاق لا تكاد تتعدى الأحد عشر ألفاً من أصل يزيد على المائتي ألف وذلك بفعل كل من الصيد الجائر والتلوث البيئي.
28‏/1‏/2010 تم النشر بواسطة fakher.
8 من 11
الحوت الأزرق (بالإنجليزية Blue whale) هو أضخم الحيوانات على وجه الأرض حيث يصل طوله إلى 32.9 متر (108 قدم) ووزنه إلى 172 طن وأكثر.
أضخم أنواع الحيتان على الإطلاق، نوع من الحيتان عديمة الأسنان ويتميز هذا الحوت بلون جلده الأزرق المائل إلى الدكنة (أو اللون الرمادي) والمنقط بعدد من النقاط الأفتح قليلاً في اللون، وهو صاحب أضخم جثة لكائن حي عَمَرَ الأرض في القديم والحديث وأعلى نبرة صوت لكائن حي، ويصدر عن هذه النوعية من الحيتان أصوات عميقة ومدوية ذات ذبذبات منخفضة تنتشر إلى مسافات بعيدة في الوسط المائي مما يمكنها من الاتصال ببعضها بعضاً عبر مئات الأميال. يتراوح طول الحوت الأزرق البالغ بين 20 متراً، و33 متراً، أما وزنه فبين 90 طناً و180 طناً، ورأس هذا الحوت وحده ربع طول جسده، وجسمه الطويل يستدق في إتجاه الذيل وهذا الحوت العملاق يتميز بالهدوء الشديد، وبالحياء والخجل.
28‏/1‏/2010 تم النشر بواسطة عنايات الماحي (عنايات الماحي).
9 من 11
أضخم أنواع الحيتان على الإطلاق، نوع من الحيتان عديمة الأسنان يعرف باسم (الحوت الأزرق) ويتميز هذا الحوت الأزرق بلون جلده الأزرق المائل الى الدكنة (أو اللون الرمادي) والمنقط بعدد من النقاط الأفتح قليلاً في اللون، وهو صاحب أضخم جثة لكائن حي عَمَرَ الأرض في القديم والحديث وأعلى نبرة صوت لكائن حي، ويصدر عن هذه النوعية من الحيتان أصوات عميقة ومدوية ذات ذبذبات منخفضة تنتشر إلى مسافات بعيدة في الوسط المائي مما يمكنها من الاتصال ببعضها بعضاً عبر مئات الأميال.
يتراوح طول الحوت الأزرق البالغ بين 20 متراً، و33 متراً، أما وزنه فبين 90 طناً و180 طناً، ورأس هذا الحوت وحده ربع طول جسده، وجسمه الطويل يستدق في إتجاه الذنب وهذا الحوت العملاق يتميز بالهدوء الشديد، وبالحياء والخجل، وهو يسبح على سطح مياه البحار والمحيطات بسرعة تتراوح بين 20 كيلو متراساعة و50 كيلومتراساعة ويعيش في مجموعات صغيرة أو كبيرة ويتراوح عمر الفرد من أفراده بين 30 و80 سنة وأنثى الحوت الأزرق أكبر حجماً من الذكر، مما يعينها على حمل ورعاية صغارها.
تبدأ الإناث من الحمل من سن 5الى10 وتضع مولوداً واحداً كل 2الى3 سنوات، بعد فترة حمل تطول من 10 إلى 12 شهراً.
ومولود الحوت الأزرق يرضع من أمه أكثر من خمسين جالونا من اللبن في اليوم الواحد، ويزداد وزنه بمعدل عشرة أرطال في الساعة أي أكثر من 200 رطل في اليوم وذلك في أسابيعه الأولى وعند مولده يصل طول (طفل) الحوت الأزرق إلى سبعة أمتار.. ووزنه إلى طنين وبعد سنة من العمر يصل طوله إلى 18 متراً، وتواصل الأم إرضاع صغيرها ما بين 7 8 شهور وبحد أقصى لعام واحد ثم يفطم.
الصيد الجائر
ومن المؤسف أن شركات صيد الأسماك جارت على الحوت الأزرق طوال النصف الأول من القرن العشرين حتى كادت تفنيه، ويمثل صيده 90% من صناعة صيد الحيتان حتى وصل مجموع ما تم صيده في فصل واحد من فصول الصيد في عام 1931م أكثر من ثلاثين ألفاً من الحيتان الزرقاء فقط ونتيجة لذلك أخذت أعدادها في التناقص المستمر في مختلف البحار والمحيطات حتى أوشك هذا النوع العملاق على الانقراض.. وليس أدل على ذلك من أن الأعداد المتوقعة اليوم من هذا الحيوان العملاق لا تكاد تتعدى الأحد عشر ألفاً من أصل يزيد على المائتي ألف وذلك بفعل كل من الصيد الجائر والتلوث البيئي.
ويعرف هذا النوع من الحيتان بأنه عديم الأسنان، وعوضاً عنها زوده الله تعالى بعدد من الألواح القرنية التي تتكون من مادة تعرف باسم الكيراتين، ويتراوح عددها بين الثلاثمائة والأربعمائة لوح تعرف باسم (البالينات) وتتدلى من جانبي الفك العلوي، ويخرج من كل واحدة من تلك الألواح شعيرات دقيقة في نهاياتها الداخلية باتجاه اللسان، وهذه الألواح يبلغ طول الواحد منها أكثر من المتر ويتناقص إلى حوالي نصف المتر في اتجاه مقدمة الفم، ويتسع فم الحوت الأزرق ليحتوي 200 طن من الماء في الرشفة الواحدة.
ويتميز جسم الحوت بنحو 50 70 طية تمتد من بداية الفك السفلي إلى منتصف أسفل الجسم (السُرة) لتساعد على الانتفاخ عند أخذ هذا الكم الهائل من مياه البحار والمحيطات، وما بها من مختلف صور الحياة الهائمة (الطافية) والسابحة، وفي مقدمتها صغار القشريات الشبيهة بالجمبري والتي تعرف باسم (كريل) وعند إغلاق الحوت الأزرق فمه فإن الماء يطرد من خلال ألواح البالينات التي تمسك بما كان فيها من كائنات حية في جهة اللسان من أجل ابتلاعه، ويخرج الماء الصافي من جانبي الفم لأن فمه عريض جداً ومسطح على هيئة حرف (U) وبداخله حافة وحيدة عند مقدمة الفم، وبذلك يمكن للفرد البالغ من الحيتان الزرقاء أن يأكل ما بين 46 أطنان من أحياء البحر الطافية في اليوم الواحد والتي يبلغ عددها في المتوسط أربعين مليوناً من الكائنات الحية.
28‏/1‏/2010 تم النشر بواسطة mohameddola.
10 من 11
حوت أزرق

صورة جوية لحوت أزرق

مقارنة بين الحوت الأزرق وإنسان بالغ
حالة الحفظ في الطبيعة  

حيوانات مهددة بالانقراض
(خطر انقراض متوسط)
التصنيف العلمي
النطاق حيوان
الشعبة حبليات
الطائفة ثدييات
الرتبة حيتانيات
الرتيبة بالينات
الفصيلة ركوليات
الجنس حوت
النوع حوت أزرق
الاسم العلمي
'''Balaenoptera musculus'''
كارولوس لينيوس، 1758
مناطق الانتشار


انتشار الحوت الأزرق حول العالم

الحوت الأزرق (بالإنجليزية Blue whale) هو أضخم الحيوانات على وجه الأرض حيث يصل طوله إلى 32.9 متر (108 قدم) ووزنه إلى 172 طن وأكثر.

أضخم أنواع الحيتان على الإطلاق، نوع من الحيتان عديمة الأسنان ويتميز هذا الحوت بلون جلده الأزرق المائل إلى الدكنة (أو اللون الرمادي) والمنقط بعدد من النقاط الأفتح قليلاً في اللون، وهو صاحب أضخم جثة لكائن حي عَمَرَ الأرض في القديم والحديث وأعلى نبرة صوت لكائن حي، ويصدر عن هذه النوعية من الحيتان أصوات عميقة ومدوية ذات ذبذبات منخفضة تنتشر إلى مسافات بعيدة في الوسط المائي مما يمكنها من الاتصال ببعضها بعضاً عبر مئات الأميال. يتراوح طول الحوت الأزرق البالغ بين 20 متراً، و33 متراً، أما وزنه فبين 90 طناً و180 طناً، ورأس هذا الحوت وحده ربع طول جسده، وجسمه الطويل يستدق في إتجاه الذيل وهذا الحوت العملاق يتميز بالهدوء الشديد، وبالحياء والخجل.

محتويات [أخفِ]
1 سرعته وأنثاه
2 مولوده
3 الصيد الجائر
4 جسده
5 وصلات خارجية

[عدل] سرعته وأنثاه
وهو يسبح على سطح مياه البحار والمحيطات بسرعة تتراوح بين 20 كم/س و50 كم/س ويعيش في مجموعات صغيرة أو كبيرة ويتراوح عمر الفرد من أفراده بين 30 و80 سنة. وأنثى الحوت الأزرق أكبر حجماً من الذكر، مما يعينها على حمل ورعاية صغارها. تبدأ الإناث من الحمل من سن 5الى10 وتضع مولوداً واحداً كل 2الى3 سنوات، بعد فترة حمل تطول من 10 إلى 12 شهراً.

[عدل] مولوده
ومولود الحوت الأزرق يرضع من أمه أكثر من خمسين جالونا من اللبن في اليوم الواحد، ويزداد وزنه بمعدل عشرة أرطال في الساعة أي أكثر من 200 رطل في اليوم وذلك في أسابيعه الأولى وعند مولده يصل طول (طفل) الحوت الأزرق إلى سبعة أمتار.. ووزنه إلى طنين وبعد سنة من العمر يصل طوله إلى 18 متراً، وتواصل الأم إرضاع صغيرها ما بين 7-8 شهور وبحد أقصى لعام واحد ثم يفطم.

[عدل] الصيد الجائر
من المؤسف أن شركات صيد الأسماك جارت على الحوت الأزرق طوال النصف الأول من القرن العشرين حتى كادت تفنيه، ويمثل صيده 90% من صناعة صيد الحيتان حتى وصل مجموع ما تم صيده في فصل واحد من فصول الصيد في عام 1931ميلادي أكثر من ثلاثين ألفاً من الحيتان الزرقاء فقط ونتيجة لذلك أخذت أعدادها في التناقص المستمر في مختلف البحار والمحيطات حتى أوشك هذا النوع العملاق على الانقراض.. وليس أدل على ذلك من أن الأعداد المتوقعة اليوم من هذا الحيوان العملاق لا تكاد تتعدى الأحد عشر ألفاً من أصل يزيد على المائتي ألف وذلك بفعل كل من الصيد الجائر والتلوث البيئي.

[عدل] جسده
ويعرف هذا النوع من الحيتان بأنه عديم الأسنان، وعوضاً عنها يوجد عدد من الألواح القرنية التي تتكون من مادة تعرف باسم الكيراتين، ويتراوح عددها بين الثلاثمائة والأربعمائة لوح تعرف باسم (البالينات) وتتدلى من جانبي الفك العلوي، ويخرج من كل واحدة من تلك الألواح شعيرات دقيقة في نهاياتها الداخلية باتجاه اللسان، وهذه الألواح يبلغ طول الواحد منها أكثر من المتر ويتناقص إلى حوالي نصف المتر في اتجاه مقدمة الفم، ويتسع فم الحوت الأزرق لحوالي 90 طن من الماء في الرشفة الواحدة. ويتميز جسم الحوت بنحو 50-70 طية تمتد من بداية الفك السفلي إلى منتصف أسفل الجسم (السُرة) لتساعد على الانتفاخ عند أخذ هذا الكم الهائل من مياه البحار والمحيطات، وما بها من مختلف صور الحياة الهائمة (الطافية) والسابحة، وفي مقدمتها صغار القشريات الشبيهة بالجمبري والتي تعرف باسم (كريل) وعند إغلاق الحوت الأزرق فمه فإن الماء يطرد من خلال ألواح البالينات التي تمسك بما كان فيها من كائنات حية في جهة اللسان من أجل ابتلاعه، ويخرج الماء الصافي من جانبي الفم لأن فمه عريض جداً ومسطح على هيئة حرف (u) وبداخله حافة وحيدة عند مقدمة الفم، وبذلك يمكن للفرد البالغ من الحيتان الزرقاء أن يأكل ما بين 46 أطنان من أحياء البحر الطافية في اليوم الواحد والتي يبلغ عددها في المتوسط أربعين مليوناً من الكائنات الحية.


--------------------------------------------------------------------------------

[[المصدر[1]]]


--------------------------------------------------------------------------------

ُُُُُُُالحوت الأزرق أكبر من الديناصور الوهميه يعتبر الحوت الأزرق أكبر الكائنات التي ظهرت على وجه الأرض إنه أكبر من الديناصور. يبلغ طول انثى الحوت الأزرق أكثر من30 مترا ويصل وزنها إلى 150 طنا . تتغذى هذه المخلوقات بصفة أساسية على الأسماك الصغيرة يقوم الحوت بملء فمه بكمية ضخمة من الماء ثم يغلق فمه على هذه الكمية و يبدأ في استخدام لسانه للضغط على الماء ليمر من خلال أسنانه التي يتعلق بهاغ الطعام بينما يمر تيار الماء.

[عدل] وصلات خارجية
الحوت الازرق معلومات وصور ومقاطع فيديو
الحوت من الموسوعة العربية العالمية






تم الاسترجاع من "http://ar.wikipedia.org/wiki/%D8%AD%D9%88%D8%AA_%D8%A3%D8%B2%D8%B1%D9%82"
التصنيفات: مقالات بها خطأ في قالب التصنيف (خطأ في مدخل المملكة) | حيوانات بحرية | حيوانات
التصانيف المخفية: مقالات جيدة في de | مقالات جيدة في es | مقالات جيدة في no | مقالات جيدة في zh | مقالات مختارة في af | مقالات مختارة في en | مقالات مختارة في fr | مقالات مختارة في he | مقالات مختارة في hr | مقالات مختارة في ml‏
29‏/1‏/2010 تم النشر بواسطة صنوفي.
11 من 11
هذه معلومات عامة ومنوعة عن الحوت الازرق



الحوت من أضخم الحيوانات التي خلقها الله عز وجل وهو أضخم من أكبر الديناصورات المنقرضة.
يزن جسمه نحو 130ألف كيلوجرام أي مايعادل وزن 30 فيل تقريبا.
وطوله فيصل نحو 30 متر تقريبا.ويزن لسانه وزن فيل تقريبا. ورأسه يبلغ نحو ثلث طول جسمه.

ويعتبر الحوت الأزرق من أنواع الحيتان المهدده بالانقراض لذا يمنع القانون الدولي صيده. غطي جسمه طبقة سمكية من الدهن تجعله يطفو بسهولة فوق الماء وتحفظ درجة حرارته فلايشعر بالبرد.
وهو حيوان ضعيف الرؤية وحاسة الشم عنده معدومة ولكن له حاسة سمع قوية جدا جدا... يعتمد عليها في معرفة أماكن طعامه وتحديد اتجاه سيره.

وهو لايتنفس من الخياشيم مثل باقي الأسماك بل يتنفس الأكسجين الموجود في الهواء مثل بقية الحيوانات لذلك يخرج إلى سطح الماء من حين لآخر ويملأ رئتيه الكبيرتين بالهواء ويخرج الهواء الفاسد من خلال فتحتي انفه الموجودتين في أعلى رأسه فتحدث نافورة عالية في الهواء ترتفع إلى 4أو6 أمتار ثم يملأ رئتيه بالهواء النقي من جديد ويغطس تحت الماء مة أخرى...وهكذا.

والحوت الأزرق يتغذى على الحيوانات القشرية الصغيرة التي تنتشر بكثرة في البحر ولا يأكل الحيوانات والأسماك الأخرى لأنه لايملك أسنان.
كما أن بلعومه ضيق أما أبناء عمومته من الحيتان الأخرى التي لها أسنان مثل: الحوت السفاح، والحوت العنبر، والدلفين فإنها تتغذى على الحيوانات والأسماك والطيور البحرية المختلفة.

وجسم الحوت الأزرق الكبير يحتاج من الطعام إلى كميات كبيرة جداً

::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

.
.

أضخم حيوان في العالم هو الحوت ، ومن أضخم أنواع الحيتان على الإطلاق، نوع من الحيتان عديمة الأسنان يعرف بإسم ( الحوت الأزرق ) ويتميز هذا الحوت الأزرق بلون جلده الأزرق المائل إلى الدكنة(أو اللون الرمادي) والمنقط بعدد من النقاط الأفتح قليلاً في اللون، وهو صاحب أضخم جثة لكائن حي عمر الأرض في القديم والحديث وأعلى نبرة صوت لكائن حي

يتراوح طول الحوت الأزرق البالغ بين 20 متراً، و33 متراً، أما وزنه فبين 90طناً و180طناً، ورأس هذا الحوت وحده ربع طول جسده، وجسمه الطويل يستدق في اتجاه الدنب وهذا الحوت العملاق يتميز بالهدوء الشديد، وبالحياء والخجل، وهو يسبح على سطح مياة البحار والمحيطات بسرعة تتراوح بين 20 كيلومتراً و50 كليوامتراً في الساعة ويعيش في مجموعات صغيرة أو كبيرة ويتراوح عمر الفرد من أفراده بين 30 و 80 سنة وأنثى الحوت الأزرق أكبر حجماً من الذكر، مما يعينها على حمل ورعاية صغارها، تبدأ الانثى في الحمل من سن 5 إلى 10 وتضع مولوداً واحداً كل 2 – 3 ثلاث سنوات، بعد فترة حمل تطول من 10 – 12 شهراً

ومولود الحوت الأزرق يرضع من أمه أكثر من خمسين جالون من اللبن في اليوم الواحد ، ويزداد وزنه بمعدل عشرة أرطال في الساعة أى أكثر من 200 رطل في اليوم وذلك في أسابيعه الأولى وعند مولده يصل طول (طفل ) الحوت الأزرق إلى سبعة أمتار



ووزنه إلى طنين وبعد سنة من العمر يصل طوله إلى 18 متراً، وتواصل الأم ارضاع صغيرها ما بين 7 – 8 شهور وبحد أقصى لعام واحد ثم يفطم



http://www.3rbe.com/vb/showthread.php?t=46453‏
31‏/1‏/2010 تم النشر بواسطة kanetsogu na oe.
قد يهمك أيضًا
ماذا تعرف عن الحوت الابيض؟
ماذا تعرف عن مدينة الدمازين ؟
ما هو الذهب الازرق ؟ ولماذا سمي كذلك؟
لم البحر ازرق
ما اللون المضفل لديك؟
تسجيل الدخول
عرض إجابات Google في:: Mobile | كلاسيكي
©2014 Google - سياسة الخصوصية - مساعدة