الرئيسية > السؤال
السؤال
ماهي المذاهب الموجودة في الاسلام ؟ و ما الفرق بينها؟
و لمادا هدا الاختلاف؟
العلاقات الإنسانية | العالم العربي | الإسلام | الثقافة والأدب 17‏/7‏/2011 تم النشر بواسطة salah afkir (Morocco Salah).
الإجابات
1 من 6
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته .

وبعد ؛ فإن أكثر الفرق والمذاهب الإسلامية انقرضت ، والمشهور من الباقي منها الآن هي :

1 ـ المذاهب الإسلامية الأربعة : المذهب الحنفي ، والمالكي ، والشافعي ، والحنبلي ، وهم أتباع أبي الحسن الأشعري في أصول العقيدة .

2 ـ الاباضية ، وهي إحدى فرق الخوارج .

3 ـ الزيدية ، وهي إحدى فرق الشيعة .

4 ـ الإسماعيليّة ، وهي إحدى فرق الشيعة .

ولكل واحدة من هذه الفرق الثلاث منهجها ، وفقهها الخاص بها .

5 ـ الشيعة الإمامية الاثنا عشرية ، وهم أتباع الأئمة المعصومين « عليهم السلام » من آل بيت رسول الله « صلى الله عليه وآله وسلّم » في الاصول والفروع .

والسبب في تعدد المذاهب الاسلامية هو اختلافهم من ناحية اصول العقيدة ـ كاختلافهم في صفات الله ، وفي عدله ، وفي القضاء والقدر ، والجبر والإختيار ، والإمامة ، والعصمة ، وغيرها ـ ومن ناحية مناهج استنباط الأحكام الشرعية في استعمال الرأي والقياس ، والاستحسان ، والمصالح المرسلة ، وسنة الصحابي ، وسنة أهل البيت « عليهم السلام » وغيرها .

ودمتم سالمين
17‏/7‏/2011 تم النشر بواسطة ضل القناص (سأقاتل ببندقيتي حتى اخر طلقه).
2 من 6
7 مذاهب " المذهب الجعفري نسبة إلى جعفر الصادق المذهب الزيدي نسبة إلى زيد بن علي المذهب المالكي نسبة إلى مالك بن انس المذهب الحنفي نسبة إلى أبو حنيفة النعمان المذهب الشافعي نسبة إلى محمد بن إدريس الشافعي المذهب الحنبلي نسبة إلى أحمد بن حنبل المذهب الظاهري نسبة إلى داود بن علي الظاهري "
17‏/7‏/2011 تم النشر بواسطة lazozabesho (lazoza besho).
3 من 6
الحنفي ، والمالكي ، والشافعي ، والحنبلي

كلهم سنة

وليس فيهم اختلاف في الثوابت والاصول
17‏/7‏/2011 تم النشر بواسطة عبدو25.
4 من 6
المذاهب الاربعه عند المسلمين هم

-الحنبلي

-الشافعي

-المالكي

-الحنفي

وليس بينهم اختلافات في الاصول بل في الاجتهادات




اما الطوائف والفرق والاختلافات فعدد ولاحرج

اسماعيليه جعفريه اباضيه زيديه شيعه روافض دروز صوفيه وو..


وكماقال عليه الصلاة والسلام بمافي معنا الحديث: تختلف امتي الى ثلاثه وسبعين فرقه كلها في النار الا من اتبع سنتي
17‏/7‏/2011 تم النشر بواسطة باحثه حقوقيه.
5 من 6
عن أمير المؤمنين علي عليه السلام قال: إنما بدء وقوع الفتن أهواء تُتَّبع، وأحكام تُبْتَدَع، يُخالَف فيها كتاب الله. (نهج البلاغة: 69).
إن هذه الأمة هي الأمة الخاتمة فلا نبي بعد نبينا محمد (ص) ولا دين بعد الإسلام
وقد وضع رسول الله (ص) ميزان ومعيار ومنهج وطريق مستقيم لهذه الأمة يمنعها من الإنحراف والضياع والفرقة والإختلاف إلى قيام الساعة
قال (ص) ( تركت فيكم ما إن تمسكتم به لن تضلوا بعدي أبداً: كتاب الله وعترتي أهل بيتي )
وقال (ص) وكان علي والزهراء والحسنان إلى جانبه ( اللهم هؤلاء أهل بيتي فأذهب عنهم الرجس وطهرهم تطهيراَ )
وقال (ص) ما مضمونه ( لا يزال هذا الدين عزيزاً ما ولي أمره إثنا عشر أميراً كلهم من قريش )
وقال (ص) ( مثل أهل بيتي فيكم كسفينة نوح من ركبها نجا ومن تخلف عنها غرق وهوى )
وقال (ص) في علي يوم غدير خم ( ألست أولى بالمؤمنين من أنفسهم فقال الصحابة بلى يا رسول الله قال فمن كنت مولاه فهذا علي مولاه اللهم وال من والاه وعاد من عاداه وانصر من نصره وأخذل من خذله )
وقال (ص) ( علي مع الحق والحق مع علي )
وقال (ص) لعلي ( يا علي لا يحبك إلا مؤمن ولا يبغضك إلا منافق )
لعل الخلاف -وليس الإختلاف- في الأمة مرجعه إلى إستمرار خط النفاق في الأمة بعد رحيل الرسول (ص) إلى يومنا هذا وما أحدثه من تشويش على عقائد المسلمين وافكارهم وأخلاقهم
وأما الاختلاف فلعل منشأه إختلاف الفقهاء في تفسير النص القرآني أو الحديث النبوي وقبولهم بوثاقة بعض الرواة أو رفضهم , أي خلاف في الإجتهاد
لكن تظل هذه الأمة هي الامة المرحومة ببركة رسولها أعظم الخلق وافضلهم محمد صلوات الله عليه وآله
نسأل الله أن يوحد جميع المسلمين على الحق والهدى وينصرهم على عدوهم ويرحم أمواتهم ويقضي حاجاتهم إنه أرحم الراحمين
17‏/7‏/2011 تم النشر بواسطة المنة لله.
6 من 6
المذاهب الاسلامية هي مدارس فقهية وهي تختلف عن الفرق الاسلامية (كالمعتزلة ، والخوارج ، والشيعة باصنافها ، والمرجئة ...وغيرها) والتي تختلف في العقيدة ومصادر التشريع
اول ظهور للمذاهب كان بظهور مدرسة مكة والمدينة (تسمى مذهب اهل المدينة) ومدرسة الكوفة (مذهب اهل العراق) ثم بعد ذللك ظهرت مدرسة مصر . ومن اهم العلماء الذين برزوا كاصحاب مذاهب متكاملة ولهم تلامذتهم مالك وسفيان الثوري وابن عيينة وابو حنيفة وابو يوسف والاوزاعي والليث بن سعد وابن راهويه وثم بعدهم الشافعي وابن حنبل والطبري .. الا انه لم تستمر كمذاهب اسلامية لها علماءها تتناقل العلم من جيل الى جيل الا اربعة وهم المالكية (اعتمدوا على عمل اهل المدينة باعتبارها دار الهجرة ومدينة رسول الله صلى الله عليه وسلم واصحابه وال بيته والتابعين ولم تخالط ثقافات واديان اخرى) والحنفية (اعتمدوا على الفهم الموسع والاستنباط العميق من القران الكريم والحديث المتواتر والقياس) والشافعية (اعتمدوا قواعد فقهية استنبطوها من القران والحديث الصحيح ) والحنابلة (اعتمدوا على الحديث الصحيح ولو كان فرد احاد او به علة بسيطة)
هذا الفروقات بينهم في مصدر الفتوى للمسائل التي ليس لها نص صريح واضح من كتاب الله ومن الحديث الصحيح المتواتر اما الحديث الذي يسمى فرد احاد او الذي به ضعف فاختلفوا فيه واختلفت فتواهم
اما في العصر الحاضر فهذه المدارس الاربعة هي ثروة وقوة علمية فقهية فقد ضعفت قوة الاستنباط ومهارة الفقهاء وادواتهم في وقتنا فكانت هذه المدارس خير معين لمواجهة مستحدثات العصر وتكاد لا تجد عالما او فقيها يتعصب لراي مذهب واحد وانما يطلع على كل الاراء والفتاوى وادلة الاستنباط ، بل ظهرت اصوات تطالب بالبحث والاستفادة من المذاهب المندثرة كمذهب الثوري والاوزاعي واليث بن سعد
28‏/8‏/2011 تم النشر بواسطة امين22.
قد يهمك أيضًا
ماهي الصُـرّة عند أهل اليمن وما الفرق بينها وبين الدِبْيَــة؟
ما الفرق بين المذاهب الفقهيه الأربعه..؟؟؟؟؟؟؟
ما الفرق بين المذاهب الاربعه للسنه وهل اذا قلت انك تبع مذهب كذا يعتبرك باقى المذاهب كافرا ام ماذا
ما معنى كلمة anxiety وما الفرق بينها وبين worry ؟
تسجيل الدخول
عرض إجابات Google في:: Mobile | كلاسيكي
©2014 Google - سياسة الخصوصية - مساعدة