الرئيسية > السؤال
السؤال
لماذا الله في الاسلام يحتاج الى مصطلحات أعجمية .. أليس القران الكريم بلسان عربي مبين ؟ ؟ ؟
نَزَلَ بِهِ الرُّوحُ الأَمِينُ عَلَى قَلْبِكَ لِتَكُونَ مِنَ المُنْذِرِينَ بِلِسَانٍ عَرَبِيٍّ مُبِينٍ .
وجاء في سورة الزمر 39: 28 قُرْآناً عَرَبِيّاً غَيْرَ ذِي عِوَجٍ .
وجاء في سورة الدخان 44: 58 فَإِنَّمَا يَسَّرْنَاهُ بِلِسَانِكَ لَعَلَّهُمْ يَتَذَكَّرُونَ
. وجاء في سورة النحل 16: 103 وَلَقَدْ نَعْلَمُ أَنَّهُمْ يَقُولُونَ إِنَّمَا يُعَلِّمُهُ بَشَرٌ لِسَانُ الذِي يُلْحِدُونَ إِلَيْهِ أَعْجَمِيٌّ وَهَذَا لسَانٌ عَرَبِيٌّ مُبِينٌ .
-----------------------------------

سؤااااااااااااااااااااااالي: كيف يكون القرآن عربياً مبيناً وبه كلمات أعجمية كثيرة من فارسية وأشورية وسريانية وعبرية ويونانية ومصرية وحبشية وغيرها؟ اذكر منها:


آدم - عبرية

أباريق-  فارسية

ابراهيم - أشورية

أرائك - عربية أو فارسية

استبرق  - فارسية معرب اسطبر

إنجيل - يونانية

حبر  -فينيقية


سبت ا- عبرية

سجّيل - بهلوية

سرادق= فارسية

سكينة البقرة 2: 248 آرامية

سورة التوبة 9: 124 سريانية

صراط الفاتحة 1: 4 لاتينية

طاغوت البقرة 2: 257 حبشية

عدن التوبة 9: 72 سريانية

فرعون المزمل 73: 15 سريانية

فردوس الكهف 18: 107 بهلوية

ماعون الماعون 107: 7 عبرية

مشكاة النور 24: 35 حبشية

مقاليد الزمر 39: 63 بهلوية

ماروت البقرة 2: 102 آرامية أو بهلوية أو عبرية

هاروت البقرة 2: 102 آرامية أو بهلوية أو عبرية

الله الفاتحة 1: 1 عبرية عن الوه وسريانية عن إلاهه
حوار الأديان | المسيحية | الأديان والمعتقدات 6‏/5‏/2012 تم النشر بواسطة يوحنا --.
الإجابات
1 من 14
لماذا الله بالمسيحية يحتاج لابن ؟ هل يحتاج الله لابناء؟
لماذا يحتاج الله لوسيط بينه وبين عباده علشان يتوبوا ويعترفوا بذنبهم لبشر مثل القساوسة
الا يستطيع الله ان يسمع عباده البشر من غير وساطة حد؟
6‏/5‏/2012 تم النشر بواسطة مغترب ابن النيل.
2 من 14
ههههههههههههههههههه
جاهل وكذاب
هل كان فيه لغة عبرية قبل آدم علشان يكون اسمه عبري؟
وبعدين كفار قريش أفصح الناس ما انتقدوا شيئ من ناحية لغة عربية تجي أنت تنتقد وأنت ما تعرف تعرب كلمتين
وكل ما انتقدته مجرد أسماء لا تؤثر على اللغة يا غبي
يعني بوش الآن لاجيب تجيب له اسم بالعربي علشان يكون كلامك عربي مية في المية؟
أنت ثور
6‏/5‏/2012 تم النشر بواسطة ..الملا عمر....
3 من 14
افهم كلامي يا غبي قبل ما ترد
6‏/5‏/2012 تم النشر بواسطة ..الملا عمر....
4 من 14
اسم سيدنا أدم هو اسمه قبل أن تنزل التوراة وقبل أن تكون هناك لغة عبرية

لأن بالطبع الله عز وجل أسماه عندما خلقه وبالتأكيد لم يتركه بلا اسم حتى تصبح هناك لغة اسمها لغة عبرية

يعنى أدم ليست عبرية لأنها قبل العبرية أصلا

فلم يكن اسم أبانا أدم ، اسم أخر تغير عند نزول التوراة حتى يكون عبرى
هذا بالطبع كلام غير منطقى وغير صحيح

فاختلاف اللغة لاتغير اسم الشخص  وفى أغلب الأحوال يكون كما هو
وفى أحيان قليلة جدا يمكن أن يتغير حرف اما بالتخفيف أو التشديد حسب اللهجة
ولكنه يظل كما هو فى الغالب
7‏/5‏/2012 تم النشر بواسطة ع.الغيم.
5 من 14
وما الدليل من أقوال الأنبياء السابقين أن الله له أقانيم ؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟!!!!!!!!!!!!!!

لايوجد أى قول قاله أنبياء الله بوجود أقانيم لله

هذا كلام مستحدث ، لاوجود له فى أقوال الأنبياء

ولمعلوماتك :-
أبناء الله ، والقول أن يعقوب ابن الله هى جملة محرفة
فكان القول هو (ولى الله) أو (أولياء الله) وليس ابن الله
ولكن تطور الأمر معهم فجعلوها ابن الله

ولكن الحقيقة أن سيدنا يعقوب هو ولى الله وكذلك كان المسيح هو ولى الله
وليس أبناء الله


ولكن مع الأسف :-
تحريف جر وراءه تحريف جر وراءه تغير فى المعتقد

فالبداية كان تغير من ولى الى ابن ليظهروا مدى قربهم من الله

ثم تطور الأمر عند الأباء بأن جعلوا المسيح ابن الله بروح القداسة أما الأخرين فأبناءه بروح التبنى
ولا أعلم من أين أتوا بهذا الكلام الغريب العجيب
فأين يوجد النص الذى يقول ابن بالقداسة وابن بالتبنى

وهم فعلوا وقالوا هذا القول حتى يبرروا فكرة الأقانيم وتأليه المسيح


فالسؤال هو :-
أين مصطلح الأقانيم فى العهد القديم وفى العهد الجديد ؟؟؟؟؟؟؟؟؟!!!!!!!!!!!!!!!!!
7‏/5‏/2012 تم النشر بواسطة ع.الغيم.
6 من 14
وهذا الرد منقول :-


تعود اللغة العربية وأكثر تلك اللغات المزعوم وجودها في القرآن الكريم إلى أصل واحد، فقد أكدت أحدث الدراسات الأثرية والتاريخية واللسانية، ظهور لغة ساميَّة مشتركة بين شعوب ممالك الهلال الخصيب ومصر، منذ القرن الرابع عشر قبل الميلاد. اللغة العربية الفصحى ـ التي أصبحت اللغة الأدبية للجزيرة العربية ـ منبثقة عن تلك اللغة.. والخلاف بين لهجاتها، كان خلافاً في لفظ الكلمات المكتوبة فقط. [8]


ومن ذلك ما جاء في كتاب تاريخ اللغات السامية (لإسرائيل ولفنسون): " والواقع أنه ليس أمامنا كتلة من الأمم ترتبط لغاتها بعضها ببعض، كالارتباط الذى كان بين اللغات السامية ". [9] وهذا يدلنا على كثرة الجذور اللغوية المشتركة بين عائلة اللغات السامية.. فإذا علمت أن العربية والعبرية من أشدهم تشابهاً ـ إن لم يكونا أشدهم ـ على الإطلاق، علمت كثرة الجذور اللغوية التى تشتركان فيها.
والتشابه يتعدى الجذور المجردة إلى التشابه فى الكلمات بعينها، يقول (ولفنسون) : " على أن هناك كلمات مشتركة فى جميع اللغات السامية، يرجَّح أنها كانت مادة من اللغة السامية الأصلية ". [10]


هكذا يفعل (ولفنسون) عند وجود كلماتٍ عربية لها ذات الصوت العبري، فإنه ينسبها إلى السامية الأم، ولا ينسبها ـ كما يفعل مثيروا الشبهات ـ إلى العبرية. بل يقول أكثر من ذلك: " ولكن يجب ألا يبالغ الباحث فى مسألة تأثير الآرامية والعبرية في العربية الشمالية، إذ ينبغى أن يحترس من الخطأ فى نسبة بعض الكلمات العربية إلى إحدى أخواتها السامية، ظناً منه أنها منقولة منها، فقد يوجد عدد كبير من الألفاظ له رنة آرامية أو عبرية، وهو في الواقع كان يُستعمل عند العرب قبل أن يحدث الاتصال بين هذه اللغات..
7‏/5‏/2012 تم النشر بواسطة ع.الغيم.
7 من 14
استكمال الرد :-

2. تبادل التأثر والتأثير بين اللغات، قانون اجتماعي إنساني، واقتراض اللغات بعضها من بعض، ظاهرة إنسانية. واللغة العربية ليست بدعاً من اللغات الإنسانية، بل إنها تميزت عنها بالبراعة في تمثل الكلام الأجنبي، ومن ثم صياغته على أوزانها، وإنزاله على أحكامها، وجعله جزءاً لا يتجزأ من أجزائها.


والألفاظ المعربة الموجودة في القرآن الكريم، كانت قد دخلت العربية قبل نزوله بمئات السنين، فأصبحت فصيحة من صميم اللسان العربي، تكلم بها بلغاء العرب وفصحاؤهم.
وما دامت فصيحة، فنزول القرآن الكريم بلسان العرب، يقتضي شمولها في ثناياه.
7‏/5‏/2012 تم النشر بواسطة ع.الغيم.
8 من 14
استكمال الرد (2)

كثير من الكلمات التي عدها العلماء السابقون معربة، أظهرت الدراسات الحديثة أصلها العربي الساميّ الأصيل. فالحبشية والعربية لها أصل واحد (اليمنية القديمة). كما أن بين العربية والعبرية [14] أصل واحد، فالشعوب السامية ـ ذات الأصل اللغوي الواحد ـ كلها قدِمَت من شبه جزيرة العرب.. ومثلها اللهجة النبطية، فالنبط أصولهم عربية على الأرجح. ولا يجوز نسيان الأثر اللغوي لحضارة العرب البائدة، التي كانت حضارة كبرى قبل اندثارها ـ كما تدل الاكتشافات الأثرية ـ فمن غير المستبعَد أن تكون أدخلت بعض الألفاظ إلى الحضارات المجاورة ـ كالفارسية ـ وبعد اندثارها بقيت تلك الألفاظ، فظن الناس أنها ذات أصل غير عربي.. [15]


مثلاً: كلمة (غساقاً) بمعنى: البارد المنتن. ذكر أكثر العلماء أن أصلها تركي.. وبعد التحقيق وفق أسس البحث العلمي، تبين بالأدلة القطعية أنها عربية أصيلة. [16]
ومثلها كلمة: " منسأة " بمعنى عصى، فهي عربية أصيلة. جاء في معجم مقاييس اللغة: " نَسأْتُ ناقتي.. رفَقت بها في السَّير. ونَسأْتها: ضربتها بالمِنسأة: العَصَا. وهذا أَقْيَسُ؛ لأنَّ العصا كأنَّه يُبعَد بها الشَّيءُ ويُدفَع "
7‏/5‏/2012 تم النشر بواسطة ع.الغيم.
9 من 14
استكمال الرد (3)


بالنظر إلى الكلمات المذكورة تجد أن عدداً منها كان أسماء شخصيات وأماكن ـ وما يتعلق بها ـ.. لا يمكن إلا أن تُسمَّى باسمها، ولا يوجد عاقل يطلب تسميتها بغير اسمها، بل لو فعل القرآن الكريم ذلك، لعدَّه خصومه مثلبة !
7‏/5‏/2012 تم النشر بواسطة ع.الغيم.
10 من 14
الخلاصة :-

1- اللغة العربية والعبرية والفارسية وغيرهم كلهم ناتجون من أصل واحد فكلهم لغات سامية ذات أصل واحد
ليس غريب أن تكون بينهم كلمات مشتركة وهذا لايعنى أن العربية أخذت من هذا أو ذاك لأنه يتم نسبتها الى اللغة الأم

مثل اللغات اللاتينبة


2- الألفاظ التى قيل أنها معربة ، دخلت الى اللغة العربية قبل نزول القراّن بمئات السنين وانصهرت بها وأصبحت جزء منها
لذلك فهى لم تعد غريبة على اللغة العربية
ولذلك أيضا عندما نزل القراّن لم يقل أحد من أهل اللغة أن تلك الكلمات هى كلمات أجنبية لا نعرف معناها ولكن الحقيقة أنهم جميعا كانوا يعرفون معناها بمنتهى السهولة لأنها كانت بالفعل جزء من لغتهم من مئات السنين

(يتبع)
7‏/5‏/2012 تم النشر بواسطة ع.الغيم.
11 من 14
3- اتضح بعد البحث الدقيق  أن العديد من الكلمات التى كان يعتقد البعض كلمات معربة تبين أنها كلمات عربية أصلية ولم تكن معربة

مثال :-
كلمة: " منسأة " بمعنى عصى، فهي عربية أصيلة. جاء في معجم مقاييس اللغة: " نَسأْتُ ناقتي.. رفَقت بها في السَّير. ونَسأْتها: ضربتها بالمِنسأة: العَصَا. وهذا أَقْيَسُ؛ لأنَّ العصا كأنَّه يُبعَد بها الشَّيءُ ويُدفَع "


4- عدد من الكلمات المعربة هى أسماء أشخاص ، و لا يمكن إلا أن تُسمَّى باسمها، ولايمكن تغيرها


مثل يعقوب ، فليس من المعقول أن يتم تغيره الى مصعب مثلا
7‏/5‏/2012 تم النشر بواسطة ع.الغيم.
12 من 14
فردوس الكهف 18: 107 بهلوية

من أين عرفت أن أصل الكلمة هى بهلوية

مادليلك على ذلك  ؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!

لماذا لاتكون أصل الكلمة هى عربية وتم أخذها فيما بعد منهم


فالعرب لم يكن غريب عليهم (فردوس) ، قبل نزول القراّن
فلم يقل أحد منهم أن هذه كلمة أعجمية

بدليل أن القراّن تحداهم بأنه لسان عربى مبين ومع ذلك لم ينكر أحد ذلك بما فيهم الصحابة ومن اتبعه
7‏/5‏/2012 تم النشر بواسطة ع.الغيم.
13 من 14
يمكن يا يوحنا ان يكون معك حق لوكانت الاية وغيرها من الايات تشير الى قوله تعالى انا انزلناه بلغة عربية مبينة ولكن ما ورد في الاية ليس اللغة بل اللسان واللسان لا يختلف عن اللغة ولكنه اوسع واشمل على المبدأ الفطري الذي يقول ان الكبير يتسع الصغير وكذلك اللسان يتسع اللغة وبعود ذلك الى قدم اللغة وعدم تطورها فالعربي يشاهد ثيابا فاخرة ملكية ولا يستطيع ان يعبر عنها او يصفها فيأتيه انسان غير عربي ابناء لغته هم من قاموا بصناعته ويقول له هذا استبرق فينقل العربي هذه التسمية الى غيره من العرب فيجري على لسانهم وهنا جاء القرأن بلسانهم اي ما ينطقونه وليس بلغتهم واللسان هو لهجة وقد نزل بلهجة قريش فانظر الى دقة واعجاز القرآن الكريم
22‏/7‏/2012 تم النشر بواسطة بدون اسم.
14 من 14
زين انتو المسلمين تعترفون بان القران لم ينزل بلغة قريس العربية واكثر الكلمات التي بيه مسروقة من الدول المجاورة للجزيرة العربية
3‏/7‏/2013 تم النشر بواسطة اللغة الكلدانية.
قد يهمك أيضًا
ما هو ؟
الرد على من يقول إن القرأن لسان عربي وفيه كلمات غير عربية
ما معنى كلمة دردساوي ؟
ماذا تعني كلمة : أشدود אשדוד ؟ (هي كلمة عبرية)
تسجيل الدخول
عرض إجابات Google في:: Mobile | كلاسيكي
©2014 Google - سياسة الخصوصية - مساعدة