الرئيسية > السؤال
السؤال
هو قنفد البحر؟
الإسلام 20‏/5‏/2010 تم النشر بواسطة في صوتها ناي.
الإجابات
1 من 1
قناديل البحر عبارة عن : مخلوقات رخوية ضعيفة متفاوتة الأحجام ذات ألوان جذابة ، حمراء و خضراء و بيضاء و صفراء . تعيش القناديل في المياه المالحة غالباً ، و ليس لها عقل ولا قلب ولا عظام ولا دماء ولا خياشيم أو عيون . مع ذلك فهي تحس بالخطر و تتذوق الطعام و تتفاعل و تدرك الضوء و تتوازن و تسبح في الماء ، و عندما يهاجم القنديل فإن سمه يمكن أن يقتل الإنسان في أقل من خمس دقائق !!! بل وجد في بعض الأحيان أن هذا السم يبقى في جسم الفريسة لسنوات عديدة ( سبحان الله ) !!!


و هناك أكثر من مائتي نوع مختلف من قناديل البحر تم العثور عليها في محيطات و بحار العالم . ويشكل الماء نحو 95 % من جسم قنديل البحر . و أحياناً يكون للقنديل أكثر من فم ، و هو يتغذى بواسطة مجساته الطويلة و أهدابه التي تحيط بالفم و تلتقط الأسماك الصغيرة و يرقات القشريات .

المثير للدهشة أن هذه القناديل الضعيفة أكبر مفترس بحري على الإطلاق و عمرها يزيد من 650 مليون سنة ( أقدم من الديناصورات ) .

قد تفاجأ إن أخبرتك أن هذه الكائنات الهلامية خطرة جداً بالنسبة للإنسان فهي تتسبب بقتل 7 آلاف شخص سنوياً . وقد يبدو الأمر مريعا أكثر إذا أخبرتك بأنها عبارة عن معدة فقط تسبح وسط البحار تأكل من خلال تلك المعدة و تخرج فضلاتها منها و 95 % من مكونات تلك المعدة عبارة عن ماء ! .

هل نغلق ملف الغرائب لقناديل البحر ؟

نحن أصلاً لم نفتحه إلى الآن ، و بهذه المناسبة أقول لك بأن القناديل يمكنها أن تصنع الشكل الذي تريد ، و تعد من أجمل الكائنات البحرية ..و تتشابه مع المرجان و شقائق النعمان .. أما سمها فتصل درجته إلى 75 % من سم الكوبرا الملك ، لذا أحذرك أثناء السباحة في البحر من هذه القناديل التي تقترب بسهولة جداً من الشاطىء .



اكتشف الإنسان من قناديل البحر ما يزيد على 250 نوعاً ، 75 % من هذه الأنواع تعد خطرة على حياة الإنسان ، فقد تسبب له تشنجاً عضلياً أو بعض الأمراض المستعصية أو ربما القتل في أغلب الأحيان..و مصدر سمها يأتي من الحبال المتفرعة من بطنها و التي تنتهي بخلايا الوخز ( ما خلايا الوخز هذه ؟ ..إنها خلايا تحتوي على إبر حادة و سامة تنطلق كالمدفع عندما يتم استثارتها .

من هم أعداء قناديل البحر .

لم يعرف العلماء حتى الآن أحداً يتغذى على قناديل البحر سوى أنواع معينة و نادرة من السلاحف ، و قليل من الأسماك ، كذلك نوع من السمك يسمى ( نوميوس قرونوفي ) ذو اللون المخطط بالأزرق و الفضي يقضي معظم وقته و هو يتغذى على حبال القناديل الحية مكوناً لنفسه حصانة ضد سمها القاتل و بعض الأحيان تلصق على جسمها هذه الحبال لتدافع عن نفسها.

أكياس التوازن و دورها في توازن القنديل .

يتوازن القنديل في الماء بواسطة أكياس تحيط بجسمه . و عندما يميل القنديل إلى أحد الجانبين فإن الأكياس تنبه العضلات كي تعيد وضع القنديل . و لدى قناديل البحر أعضاء حول جسمها تحس بالضوء ، و رغم أن القنديل لا يستطيع اكتشاف ما يعترضه ، فإنه يستطيع تمييز الضوء عن الظلام .

هل تشم القناديل ؟

توصلت دراسة أمريكية حديثة إلى أن قناديل البحر تستخدم حاسة الشم للتعرف على الفريسة و تحديد مكانها قبل الانقضاض عليها. و قد أجريت هذه الدراسة في معهد ( مونتري باي ) الأمريكي الموجود في ولاية كاليفورنيا .

و قام الباحثون في هذه الدراسة برش كمية من المياه المشبعة برائحة الروبيان في خزان مياه يوجد به قناديل البحر . و رغم أن المياه لم يكن بها روبيان ، فقد أدت الرائحة إلى نشاط غير عادي من جانب قناديل البحر التي ظلت تمد أذنابها و تلف أجسامها داخل خزان المياه بحثاً عن حبة روبيان . و لم تعثر القناديل على الروبيان الذي تبحث عنه لكن الباحثين اكتشفوا هذه الحقيقة العلمية .

كيف تسبح القناديل ؟

تسبح القناديل باستخدام الدفع النفاث . و هناك عضلات توجد أسفل جسم القنديل تقوم بدفع الماء للوراء مما يدفع القنديل للأمام . وهناك بعض قناديل البحر المتوسط تسبح مسافة 33 ميلاً يوميا ! . و هذه التنقلات تعد خطراً على كائنات البحر خاصة الروبيان ألذ وجبة عند قنديل البحر .

لســع القناديل .

يتجنب الناس القناديل خوفاً من لسعاتها السامة . و تملك القناديل كبسولات بها شعر يحس بالخطر . و لكل كبسولة سدادة و كيس سلكي داخلي يقوم بعملية اللسع و مهاجمة الفريسة إذا اقتربت عن الحد المسموح . و يتولى الشعر الموجود فوق الكبسولة رصد أي جسم خارجي و عندما يقترب يندفع كيس السلك و يطلق الكبسولة مثل رمح الصيد .

و هذه العملية تتم في خلال أجزاء قليلة من الثانية ، و هي أسرع عملية هجوم يقوم بها مخلوق على وجه الأرض . و لسعات بعض القناديل تكون مؤلمة للغاية و أحياناً تؤدي إلى وفاة الإنسان
20‏/5‏/2010 تم النشر بواسطة .apdofo.
قد يهمك أيضًا
من هو صاحب رواية من البحر الى البحر؟
لماذا
ما تحت البحر؟
ماهي اكثر بحار العالم انخفاضا؟
أين تذهب هذا الصيف ؟
تسجيل الدخول
عرض إجابات Google في:: Mobile | كلاسيكي
©2014 Google - سياسة الخصوصية - مساعدة