الرئيسية > السؤال
السؤال
سورة قسمها الله الى ثلاثة اقسام قسم لله تعالى وقسم لعباده وقسم ذكر فيه ثلاث اصناف للبشر ماهي السورة وماهي الاصناف
البوذية | البحرين | جدة 8‏/5‏/2011 تم النشر بواسطة بدون اسم.
الإجابات
1 من 9
سورة الفاتحة
8‏/5‏/2011 تم النشر بواسطة حسن الجناينى (الا ان سلعه الله غاليه).
2 من 9
فالسورة هي سورة الفاتحة , الذين انعم عليه و المغضوب عليهم = اليهود و الضالين = النصارى
8‏/5‏/2011 تم النشر بواسطة n3nash.
3 من 9
سورة الفاتحة، والأصناف الثلاثة هم المؤمنون، اليهود، النصارى.
8‏/5‏/2011 تم النشر بواسطة Nes.
4 من 9
السبع المثاني
قسم لله =اياك نعبد واياك نستعين
قسم للعباد = اهدنا الصراط المستقيم
الثلاثة اصناف = الذين انعمت عليهم = غير المغضوب عليهم = ولا الضالين
8‏/5‏/2011 تم النشر بواسطة آلبرقاويRBG.
5 من 9
الفاتحة
8‏/5‏/2011 تم النشر بواسطة الثقلين (كتاب الله وعترتي).
6 من 9
السلام عليكم :-

موقع عبد العزيز بن باز رحمه اله عليه

فإن الله - جل وعلا - شرع لعباده في كل ركعة من الصلاة أن يقرأوا فاتحة الكتاب ، وهي أم القرآن ، وهي أعظم سورة في كتاب الله - عز وجل - كما صح بذلك الخبر عن النبي - عليه الصلاة والسلام أنه قال : ((إنها أعظم سورة في كتاب الله ، وإنها السبع المثاني ، والقرآن العظيم ، وهي الحمد)) .


((لا صلاة لمن لم يقرأ بفاتحة الكتاب))

((يقول الله - عز وجل - : قسمت الصلاة بيني وبين عبدي نصفين ، فإذا قال العبد : الحمد لله رب العالمين ، قال الله - سبحانه - : حمدني عبدي ، وإذا قال العبد : الرحمن الرحيم ، قال الله - جل وعلا - : أثنى عليَّ عبدي ، وإذا قال العبد : مالك يوم الدين ، قال الله - سبحانه -: مجَّدني عبدي ؛ - لأن التمجيد هو : تكرار الثناء والتوسع في الثناء – فإذا قال العبد: إياك نعبد وإياك نستعين ، يقول الله - عز وجل - : هذا بيني وبين عبدي ولعبدي ما سأل))

ثم يقول - سبحانه - بعد ذلك : اهْدِنَا الصِّرَاطَ الْمُسْتَقِيمَ . صِرَاطَ الَّذِينَ أَنْعَمْتَ عَلَيْهِمْ غَيْرِ الْمَغْضُوبِ عَلَيْهِمْ وَلا الضَّالِّينَ[37] .
يعلِّم عباده أن يدعوه بهذا الدعاء ، فإذا قال العبد : اهْدِنَا الصِّرَاطَ الْمُسْتَقِيمَ ، يقول الله: (هذا لعبدي ، ولعبدي ما سأل) . هكذا جاء في الحديث الصحيح .
فجدير بك - يا عبد الله – أن تَصْدُق في هذا الدعاء ، وأن تخلص في هذا الدعاء ، وأن يكون قلبك حاضراً حين تقول : اهْدِنَا الصِّرَاطَ الْمُسْتَقِيمَ . صِرَاطَ الَّذِينَ أَنْعَمْتَ عَلَيْهِمْ غَيْرِ الْمَغْضُوبِ عَلَيْهِمْ وَلا الضَّالِّينَ .
ومعنى اهدنا يعني : أرشدنا يا ربنا ودلنا ، وثبتنا ووفقنا . تسأل ربك أن يهديك هذا الصراط ، وأن يرشدك إليه ، وأن يعلمك إياه ، وأن يثبتك عليه .
ما هو الصراط المستقيم ؟
الصراط المستقيم هو : دين الله ، هو توحيد الله والإخلاص له ، وطاعة أوامره وترك نواهيه ، هذا هو الصراط المستقيم ، وهو عبادة الله ، وهو الإسلام والإيمان والهدى ، وهو الصراط المستقيم ، وهو العبادة التي أنت مخلوق لها وَمَا خَلَقْتُ الْجِنَّ وَالْأِنْسَ إِلَّا لِيَعْبُدُونِ[38] ، هذه العبادة هي الصراط المستقيم إن الدين عند الله الإسلام


ثم فسره فقال : صِرَاطَ الَّذِينَ أَنْعَمْتَ عَلَيْهِمْ[45] ، هذا صراط الله المستقيم : صراط المنعم عليهم ، ومن هم المنعم عليهم ؟
هم : الرسل وأتباعهم ، وعلى رأسهم إمامهم وخاتمهم نبينا محمد - عليه الصلاة والسلام- وهذا صراطهم ، صراط الله المستقيم ؛ توحيد الله ، وطاعة أوامره وترك نواهيه، هذا الصراط المستقيم ، وهذا هو صراط المنعم عليهم ، وهم : الرسل وأتباعهم إلى يوم القيامة .
والصراط المستقيم هو : العلم والعمل ؛ العلم بما شرع الله والعمل بذلك هذا هو الصراط المستقيم ، العلم بما شرع الله وبما أوجب الله على عباده ، والعمل بذلك ، أن تعلم حق الله عليك ، وأن تعلم ما أوجب الله عليك ، وأن تعلم ما حرم الله عليك ، وأن تستقيم على أداء ما أمرك الله به ، وعلى ترك ما حرم الله عليك ، هذا هو صراط الله المستقيم الذي تطلب من ربك في كل ركعة أن يهديك صراطه المستقيم .
غَيْرِ الْمَغْضُوبِ عَلَيْهِمْ وَلا الضَّالِّينَ[46] ، غير صراط المغضوب عليهم ، وهم : اليهود وأشباههم ، الذين عرفوا الحق وحادوا عنه ، وتكبروا عن اتباعه ، وغير الضالين ، وهم : النصارى وأشباههم ، الذين تعبدوا على الجهالة والضلالة .
فصراط المنعم عليهم هم أهل العلم والعمل ، الذين عرفوا الحق وفقهوه ، وعملوا به ، وأما المغضوب عليهم ، فهم الذين عرفوا الحق وحادوا عنه ؛ كاليهود وأشباههم و علماء السوء ، الذين يعرفون الحق ويحيدون عنه ، ولا يَدُلون إليه ، والضالون هم : النصارى وأشباههم ، ممن جهل الحق ، ولم يبال بدين الله ، بل اتبع هواه .
فأنت - يا عبد الله – تسأل ربك أن يهديك طريق المنعم عليهم ، وهم الرسل وأتباعهم، وأن يجنبك طريق المغضوب عليهم والضالين .
وهذه دعوة عظيمة ؛ فأعظم دعوة أن تسأل ربك الهداية إلى صراطه المستقيم ، وهو صراط المنعم عليهم ، لا صراط المغضوب عليهم ، ولا صراط الضالين .
احمد ربك على هذه النعمة العظيمة ، واحرص على هذا الدعاء ، وأحضر قلبك عند هذا الدعاء في الصلاة وغيرها ؛ هذا الدعاء العظيم الذي أنت في أشد الضرورة إليه اهْدِنَا الصِّرَاطَ الْمُسْتَقِيمَ[47] .
أحضر قلبك واصدق في هذا الطلب ؛ في الصلاة وغيرها ، تسأل ربك ، تضرع إليه أن يهديك صراطه المستقيم ، وأن يثبتك عليه حتى تكون من أتباعه والسالكين إليه ، غير المغضوب عليهم وغير الضالين ؛ لأن اليهود تعبدوا على خلاف العلم ، وتابعوا أهواءهم حسداً وبغياً ، وهم يعرفون أن محمداً رسول الله ، وأن الله بعثه بالحق ، ولكن حادوا عن الحق تكبراً وتعاظماً ، وإيثاراً للدنيا على الآخرة ، وحسداً .
والنصارى جهال ، يغلب عليهم الجهل والضلال ، وهم أقرب إلى الخير من اليهود ؛ ولهذا يسلم منهم الجم الغفير في كل وقت ، أما اليهود فيندر أن يسلم منهم أحد ، أما النصارى فكثيراً ما يسلمون في كل وقت ؛ لأن قلوبهم أقرب إلى الخير من قلوب اليهود ، قال - تعالى - : لَتَجِدَنَّ أَشَدَّ النَّاسِ عَدَاوَةً لِلَّذِينَ آمَنُوا الْيَهُودَ وَالَّذِينَ أَشْرَكُوا وَلَتَجِدَنَّ أَقْرَبَهُمْ مَوَدَّةً لِلَّذِينَ آمَنُوا الَّذِينَ قَالُوا إِنَّا نَصَارَى[48] .
فالنصارى أقرب وقلوبهم ألين من قلوب اليهود ؛ لأن علتهم الجهل والضلال فإذا عرفوا وبُين لهم رجع كثير منهم إلى الحق .
أما علة اليهود فليست الجهل ، بل علتهم الحسد والبغي ، وعلتهم مخالفة الحق على بصيرة؛ فعلتهم خبيثة ،






تم الشرح بتفصيل ادق كى نعلم ماهية فضلها


الله المستعان
11‏/5‏/2011 تم النشر بواسطة HEBA النيل.
7 من 9
سورة الفاتحة
فقسم عرفنا الله بنفسه  - الحمد لله رب العالمين الرحمن الرحيم .....
وقسم لعباده - إياك نعبد وإياك نستعين ......
ثم قسم البشر لثلاثة أقسام الذين أنعم عليهم والمغضوب عليهم والضالين
16‏/5‏/2011 تم النشر بواسطة القباطي اليمني (القباطي اليمني).
8 من 9
سورة الفاتحه
12‏/7‏/2013 تم النشر بواسطة Ragi Al mshaar (YoOniS Omar).
9 من 9
قسمت سورة الفاتحه الناس الي ثلاثه اقسام
5‏/4‏/2014 تم النشر بواسطة بدون اسم.
قد يهمك أيضًا
سورة في القران قسمها الله الى ثلاثة اقسام قسم لله وقسم لعبادة وقسم ذكر فيه ثلاثه اقسام من البشر فما هي السورة ؟
سورة الانعام ثلاثة اقسام قسم لله وقسم لعبادهوقسم فية ثلاثة اصناف من البشر
سورة في القرآن قسمها الله إلى ثلاثة أقسام قسم لله وقسم لعباده وقسم ذكر فيه ثلاثة أصناف من البشر . فما هي ؟
احدي سور القرا الكريم قسمها الله ثلاثة اقسام قسم لله وقسم لعبده وقسم بين الله وعبده فمها هي ؟
تسجيل الدخول
عرض إجابات Google في:: Mobile | كلاسيكي
©2014 Google - سياسة الخصوصية - مساعدة