الرئيسية > السؤال
السؤال
لماذا سمّي الحواريون الحواريين ؟ ولماذا سمّيت النصارى نصارى ؟
لماذا سمّي الحواريون الحواريين ؟ ولماذا سمّيت النصارى نصارى ؟
اليهودية | حوار الأديان | المسيحية | اللغة العربية | الإسلام 14‏/1‏/2010 تم النشر بواسطة خادم أهل البيت.
الإجابات
1 من 17
الله اعلم ننتظر الاجابه
14‏/1‏/2010 تم النشر بواسطة بدون اسم.
2 من 17
انا لا اعرف معنى الكلمة: حواريون، ربما معناها (تابعون) ولكن في الكتاب المقدس يسميهم (تلاميذ) على أساس أن لهم معلم يتعلمون منه، ويسيرون على هديه وخطاه، ويتوقعون أن تكون لهم نفس نهايته.
هذا الفكر ليس في المسيحية فقط، فقد كان النبي يوحنا المعمدان (يحي) له تلاميذ، بل وقبل ذلك ببضعة قرون كان النبي أيليا (ايلياس) له تلميذ وهو اليشع، وأليشع كان له تلميذ (جيحزي)، ولكن هذا التلميذ فشل في أن يكون مثل سيده.
هذا عن التلاميذ
أما عن لفظ النصارى، فانا لا اعرف البداية التي سمي فيها المسيحيون هذا الاسم
في البداية سمي أتباع السيد المسيح تلاميذ، ثم بعد ذلك أصبحوا (الطريق) وأول من دعاهم مسيحيين في مدينة أنطاكية، وبعد ذلك أطلق أسم نصاري على المسيحيين في الجزيرة العربية، وفي الواقع هؤلاء النصارى الذين في الجزيرة العربية كانوا طائفة خارجة عن المسيحية، وميزوا أنفسهم عن المسيحية العامة بهذا الأسم.
ولكن عندما أطلق المسلمون على المسيحيين عامة هذا اللفظ صار المسيحيون نصارى في كل مصر والشام لكل المسيحيين بدون تمييز
وظل أسمهم نصارى حتى القرن التاسع عشر، الا أن استرجع المسيحيون أسمهم الأصلي الذي أحبوه وهو (مسيحي) ولكن لا يزال المسلم يقول على (المسيحي) نصراني، على أساس أنه نفس الاسم الذي جاء في القرآن
***
أتمنى ان تكون هذه المعلومات قد افادتك
تحياتي
14‏/1‏/2010 تم النشر بواسطة emad hanna (emad hanna).
3 من 17
(رأي شخصي)
الحواري : العارف (العالم) الصاحب و المرافق و الصديق الذي تربطك به صلة القرابة.
لقوله صلى الله عليه وسلم: إن لكل نبي حواريا ، وإن حواري الزبير بن العوام.
الراوي: جابر بن عبدالله المحدث: البخاري - المصدر: صحيح البخاري - الصفحة أو الرقم: 3719 خلاصة حكم المحدث: [صحيح]
(وقد عرف عن الزبير رضي الله عنه قرابته للرسول و حبه الشديد له)

سمو نصارى : لما ورد في القرآن لهم من الوصف:
ال عمران (آية:52): (فلما احس عيسى منهم الكفر قال من انصاري الى الله قال الحواريون نحن انصار الله امنا بالله واشهد بانا مسلمون)
الصف (آية:14): (يا ايها الذين امنوا كونوا انصار الله كما قال عيسى ابن مريم للحواريين من انصاري الى الله قال الحواريون نحن انصار الله فامنت طائفه من بني اسرائيل وكفرت طائفه فايدنا الذين امنوا على عدوهم فاصبحوا ظاهرين)
14‏/1‏/2010 تم النشر بواسطة omaration.
4 من 17
الحواريين  سمو بهذا الاسم لانهم من حاورو رسول الله عليه الصلاة والسلام وسمى النصارى بهذا الاسم لانهم هم الذين ناصرو رسول الله ووقفو الى جانبه فى دعوته
16‏/1‏/2010 تم النشر بواسطة shaker99999.
5 من 17
الحواريين  سمو بهذا الاسم لانهم من حاورو رسول الله عليه الصلاة والسلام وسمى النصارى بهذا الاسم لانهم هم الذين ناصرو رسول الله ووقفو الى جانبه فى دعوته
16‏/1‏/2010 تم النشر بواسطة shaker99999.
6 من 17
سموا نصارى نسبة لمدينة الناصرة التي ولد بها المسيح عليه السلام
27‏/3‏/2010 تم النشر بواسطة setif.
7 من 17
الحواريون لم يحاورو رسول المسلمين، لأنهم عاشوا قبله ب خمسمائة عام على الأقل، فلا يمكن ان يكونوا قد حاوروا رسول الاسلام
30‏/3‏/2010 تم النشر بواسطة emad hanna (emad hanna).
8 من 17
الحواريين هم صحابته المقربيين مثل الصحابه التي أنت لا تتبعهم
وهم أختيار لله مثل أختيار النبي نفسه وهم الاعلم بالنبي من غيره

وكما لا يتبع المسيحيين حواريين عيسي او كما يسمونه رسله هم لا يسبونهم مثلكم ولكن يخالفون ما كانوا يفعلون

أما النصاراه ففي القرأن قال عيسي أبن مريم للحواريين من أنصاري الي الله قالوا نحن أنصار الله وأشهد بأنا مسلمين
ويطلق كلمه نصاراه ايضا نسبه لبلد ناصره

المسيحيين يقولون لا نعلم علي النصاراه شئ مع أن الحملات التبشيريه تسمي تنصيريه وكلمه التبشير تأتي لشئ مفرح قادم وطبعا هذا يختلف عن المعتقد المسيحيه لان التبشير عندهم أنك خاطئ وملوث بخطيئه أدم ويسوع ضرب وبصق في وجه وقتل من اجل غفر الخطيئه الاصليه

ده معتقد النصاراه وهو لا يختلف كثيرا عن معتقدك لانهم لا يلتزمون بما جاء للحورايين والتلاميذ ويفعلون ما يمليه القسيس والراهب دون النظر للنص
12‏/4‏/2010 تم النشر بواسطة walekad (Waleed A.Kader).
9 من 17
إن الحواريين هم تلاميذ السيد المسيح ورسله الأوائل، الذي دعاهم واختارهم لاتّباعه، فلبّوا الدعوة وساروا معه ورافقوه طيلة أيام كرازته على الأرض. ثم تابعوا رسالته بعد موته وقيامته، فحملوا مشعل الهداية وجالوا مبشّرين بالإنجيل للخليقة كلها.
لقد نفّوا إرادة سيّدهم، فذهبوا من مكان لآخر، مبشّرين بكلمة الله ومحبته وفدائه الذي أعدّه المسيح يسوع. وكان ذلك بناء على وصية المسيح القائلة: "اذهبوا إلى العالم أجمع واكرزوا بالإنجيل للخليقة كلها، من آمن واعتمد خلص، ومن لم يؤمن يُدن" (مرقس 16:15-16). فتلاميذ المسيح إذاً هو الحواريون.
لقد سمّوا بالحواريين، نظراً لصفاء قلوبهم ونقاء سريرتهم. والمعروف أن كلمة حواري بحدّ ذاتها تعني باللغة العربية "الناصح" أو "المرشد" أو "أبيض القلب".
وبما أن تلاميذ المسيح كانوا يتّصفون بهذه الصفات فلذلك سُمّوا بالحواريين.
1‏/11‏/2010 تم النشر بواسطة Nael Hamo.
10 من 17
نصارى نسبة  لمناصرتهم للمسيح عليه السلام
29‏/11‏/2010 تم النشر بواسطة شيخ الفقر.
11 من 17
الله اعلم

تعديل لshaker99999  : ممكن قصده النبي عيسى ابن مريم عليه السلام وليس الرسول محمد صلى الله عليه وسلم
19‏/1‏/2011 تم النشر بواسطة بدون اسم.
12 من 17
الحواري : العارف, الصاحب و الصديق, من فعل "حاور" أي ناقش لأن كل من حاور سيدنا عيسى, عليه السلام., آمن به (القرآن الكريم)
النصارى ليست من كلمة "أنصار" بل من ناصرة = ناصري, أنظر أعمال 24: 5 - 19 (مذهب النصارى و ليس الدين المسيحي- فهي هرطقة كما سمّاها مسيحيون-يهود غلاطيا الذين إشتكوا على بولس لدى الحاكم)جمعها: نصارى أي أتباع يسوع الناصرى الأسطوري, و القول أنهم "التلاميذ الـ 12" هو خطأ, فهم أسطورة الكتاب "المقدس" الذين هم أتباع "شمس الإله" يسوع و "تلاميذه" التابعين له أينما ذهب الـ 12 شهر. و ليس المسلمون هم من أطلق عليهم هذا الإسم بل رب العالمين. للدلالة عن أنه غير عابدين الله, سبحانه, بل يعيدون الشمس و مريم القمر - تكوين 1:  16
جذر الإسم:  يسوع
هو من اليونانية لفظاً حتى اليوم: يِـِيسوس

بكلمة (Deus) لا تلفظ الـ سـ s ) هي صامتة ['die us, هي الكلمة اللاتينية لكلمة ”إله = نار السماء – الشمس". الكلمة اللاتينية (deus ), الإغريقية (διϝος), إنحدرت من الأصول الفرعونية اليونانية الأوروبية الوثنية, (die wos ) = نار السماء – الشمس, هي نفسها )Dyēus (إعادة بناء الإله الرئيس، الآلهة الإغريقية الرومانية، حوروس و ديونيسوس و بريابوس و الهندوستانية لعبادة القضيب الذكوري لشيفا ... (نقل اليهود عبادة العائلة المقدسة الفرعونية للنصرانية: عزير و آسيا و حور - Horus- Isis- Osiris) هو أيضا ما يشابه Ζευς  اليونانية زيوس و ديوس و فينوس... قكل الآلهة اليونان و الرومان هم عائلة واحدة -الكواكب- لهذا يسوع هو كوكب أيضاً الشمس, بحلول عصر اللاتينية الكلاسيكية كان اسما عاما يشير إلى أي عدد من الشخصيات الشمس الإلهية, كلمة لا تزال تشير مباشرة إلى (الإله) في اللغة البرتغالية, أما بالفرنسية فهي "ديو", نفس الكلمة اللاتينية بلفظها, فالجزء "دي" يعني سماوي و"يو" يعني نار أو الشمس بعد أن حذفت الـ "س" التي لا تلفظ باليونانية القديمة (كـ "ماركو بولو" و ليس ماركوس بولس).
إسم "يسوع" بالعربية هو الإسم اليوناني: يـِيسو, و ليس آرامي, هو مركب من إسم و لقب: يسوع = Yésus
يسوع باليونانية : Ιησούς ستة حروف كـ Yesaus
( يعقوب = جيكوب, يوسف = جوزيف, بنيامين = بنجامين, يهوه = جيهوفا, يسي = جيسي...)
الحرف ي بالعربية يستبدل بالحرف ج بالغربية, كأول حرف من الكلمة, و الحرف ع يكتب يي بالتالي جي
جيزوس= يَسوس= يِـِيسوس = عيسوس= عيسى-أوس= عيسى نار السماء= من اللاتينية دي يو= شمس السماء
من 2000 سنة لم يكن يُعرف غير الشمس كنار السماء, النور الأكبر ) = عيسى النار – عيسى الشمس)

مثل المعبودون الوثنيون و الهندوس و الإغريق و الأباطرة الرومان
حوروس, ديوس, زيوس, أغوسطوس, تايتوس, باخوس, فينوس, ...

في إنطاكيا دعوهم "كريست" و هي إسم هندوسي لمناجاة شمس الإله "كريشنا" هي من حيث نقل بولس قصة يسوع الناصري ونقل العقيدة من الفرعونية - شمس الإله "حوروس" إبن العذراء إيزيس....و لم يكن لسيدنا عيسى رسلاً بل أتباع. و قد لاحق بولس المسيحيين الحواريين و "قتل" بعضهم مثل الصديق إسطفان و يحيى بن زبدي ... و لاحق الباقين...و من ثم قامت "حرب إبادة" بين "المسيحيين" و النصارى أتباع يسوع العقيدة الرومانية التي تولى نشرها "أوسيبيوس بامبفيلي" - جيروم,  إمتدت لسنوات طويلة... لهذا خبأ المسيحيون مكتبة " نجع حمادي" مثلاً, حفاظاً على الكتب من الإرهاب الروماني النصراني...
و ترجمة  كلمة "حواريون" بالكلمة النصرانية "رسل Apostels- Apôtres" هي خطأ, بل "أتباع - Disciples " - النصرانية هي "مرآة للتفكير اليهودي" كما هي بسورة البقرة فهم عبّروا عن كرههم للعالم و الملائكة و الروح القدس جبريل و الأنبياء و السيدة العذراء بهذا المذهب و الكنيسة تعلم هذا و لكن المال و السلطة أهم لديهم.المهندس مروان اليافي
12‏/7‏/2011 تم النشر بواسطة مروان اليافي.
13 من 17
ارى ان راي الاخ omaration  سديد.
7‏/9‏/2011 تم النشر بواسطة بدون اسم.
14 من 17
الحواريين هم ابناء عيسى صلى الله عليه وسلم و احبائه ادخرهم ليوم غدرو به ففكان نصر عم العالم ان ذاك
17‏/7‏/2012 تم النشر بواسطة بدون اسم (سر قو).
15 من 17
أرى أن السيد اليافي قد أخطأ إذ تناسى أن الله هو أكبر لهة العرب وهوالاله القمر، لذا نرى الهلال ممثل على منارات المساجد عند المسلمين، وكانت له عند العرب قبل الإسلام ثلاث بنات آلهة : اللات (الشمس)، المنات (الظلمة او الموت) والعزة (الجمال) فلا يجوز الخلط والتزوير. اما الحواريون فليسوا اسطورة بل اناس تبعوا المسيح "يسوع" (يشوه بالآرامية) وليست تسمية "ٱيسوس" اليونانية الا تحوير للاسم الآرامي.
7‏/10‏/2013 تم النشر بواسطة بدون اسم.
16 من 17
تعقيب وتصحيح على اجابة مروان اليافي

النصارى لفظ اطلق على اتباع المسيح غير الحواريين في القرآن . وكثير ماورد في نصوص كثيرة يجمع اتباع الديانتين اليهود والنصارى في اية واحدة . فالمقصود بكلمة النصارى هم المسيحيين عامة غير الحواريين ومنهم كل اتباعهم الى اليوم .
12‏/10‏/2013 تم النشر بواسطة ابن سيناء.
17 من 17
الحواريون :هذة الكلمة مسروقة من اللغة الكلدانية بدليل لحد الان نستعمل هذة الكلمة في كلامنا اليومي.
الحواري معناها الناصع البياض وهذا الكلمة اطلقت على رسل السيد المسيح وسميوا كذلك لخلوص نيتهم
ونقاء سيرتهم .


النصارى :المفروض الذي كتب القران يجب ان يميز ويفرق مابين كلمة النصارى و كلمة الناصرين
        اتباع الناصريون أو اتباع الناصري سموا كذلك نسبة الى مدينة الناصرة التي ولد فيها يسوع المسيح
        له المجد
7‏/11‏/2013 تم النشر بواسطة اللغة الكلدانية.
قد يهمك أيضًا
ما الإسم الذي أطلق على الذين آمنوا بعيسى عليه السلام؟
من هم الحواريين ؟؟
من هم الحواريون؟
من هم الحواريون ؟
تسجيل الدخول
عرض إجابات Google في:: Mobile | كلاسيكي
©2014 Google - سياسة الخصوصية - مساعدة