الرئيسية > السؤال
السؤال
ما الفرق بين المنى والمذى والودى والهادى ؟
الفقه 2‏/12‏/2009 تم النشر بواسطة motfaa.
الإجابات
1 من 15
المنـي


طهــارته :

نجـس

صفــاته :

1. الخروج بشهوة
2. يعقب خروجه فتور في الجسم
3. لونه أبيض مائل للصفرة .
4. ثخين ليس رقيقاً .
5. يخرج دفقاً وفي دفعات .
6. رائحته تشبه طلع النخل أو رائحة العجين ، وإذا يبس يكون رائحته كرائحة بياض البيض الجاف .
كل واحدة من هذه الثلاث كافيه في كونه منياً


أحكــامه :

يوجب الغسل إذا خرج بلذة سواءً خرج يقظة أو مناماً ، بسبب جماع أو احتلام أو الاستمناء المحرم .
وقبل الغُسل من خروجه يحرم على المسلم: مس المصحف وقراءة القرآن والصلاة ودخول المسجد والطواف حول الكعبة إلا بعد الاغتسال بتعميم البدن بالماء مع النية والمضمضة والاستنشاق .
وعند تعمد إخراجه يبطل صوم الصائم .


المذي


طهــارته :

نجس نجاسة مخففة


صفــاته :

ماء رقيق لزج شفاف لا لون له يخرج عند المداعبة أو تذكر الجماع أو إرادته أو النظر أو غير ذلك ويخرج على شكل قطرات على رأس ـ الذكر ـ وربما لا يحس بخروجه .


أحكــامه :

يجب التطهر من المذي من الثوب والبدن ويكفي النضح ( الرش ) لأن نجاسته مخففه ، مع غسل الذكر والأنثيين ( الخصيتين ) وخروجه ناقض للوضوء فيجب عليه الوضوء لا الغسل .


الـودي


طهــارته :

نجـس


صفــاته :

يخرج عقب ( البول ) وهو غير لزج ، أبيض ثخين يشبه البول في الثخانة ويخالفه في الكدورة ولا رائحة له.

أحكــامه :


يأخذ أحكام البول من حيث النجاسة والتطهير منه.

والهادي ماء أبيض يخرج من الحامل عند وضع الحمل
2‏/12‏/2009 تم النشر بواسطة خادم القران.
2 من 15
الفرق بين المني و المذي و الودي وأحكام كلاً منها


الخارج طهارته صفاته أحكامه
المني طاهر

1. الخروج بشهوة
2. يعقب خروجه فتور في الجسم
3. لونه أبيض مائل للصفرة .
4. ثخين ليس رقيقاً .
5. يخرج دفقاً وفي دفعات .
6. رائحته تشبه طلع النخل أو رائحة العجين ، وإذا يبس يكون رائحته كرائحة بياض البيض الجاف .
كل واحدة من هذه الثلاث كافيه في كونه منياً

يوجب الغسل إذا خرج بلذة سواءً خرج يقظة أو مناماً ، بسبب جماع أو احتلام أو الاستمناء المحرم .
وقبل الغُسل من خروجه يحرم على المسلم: مس المصحف وقراءة القرآن والصلاة ودخول المسجد والطواف حول الكعبة إلا بعد الاغتسال بتعميم البدن بالماء مع النية والمضمضة والاستنشاق .
وعند تعمد إخراجه يبطل صوم الصائم .

المذي نجس نجاسة مخففة ماء رقيق لزج شفاف لا لون له يخرج عند المداعبة أو تذكر الجماع أو إرادته أو النظر أو غير ذلك ويخرج على شكل قطرات على رأس ـ الذكر ـ وربما لا يحس بخروجه . يجب التطهر من المذي من الثوب والبدن ويكفي النضح ( الرش ) لأن نجاسته مخففه ، مع غسل الذكر والأنثيين ( الخصيتين ) وخروجه ناقض للوضوء فيجب عليه الوضوء لا الغسل .
الودي نجس يخرج عقب ( البول ) وهو غير لزج ، أبيض ثخين يشبه البول في الثخانة ويخالفه في الكدورة ولا رائحة له يأخذ أحكام البول من حيث النجاسة والتطهير منه

إذا استيقظ ووجد بللا فلا يخلو من ثلاث حالات :
1. أن يتيقن أنه مني بصفاته السابقة وفي هذه الحالة عليه أن يغتسل سواءً تذكر احتلاماً في منامه أم لم يتذكر .
2. أن يتيقن أنه ليس بمني وفي هذه الحالة لا يجب الغسل لكن يجب عليه أن يغسل ما أصابه لأنه حكمه حكم المذي.
3. إن يجهل هل هو مني أم لا ؟ فإن وجد ما يحال عليه الحكم أحلناه وإن لم يوجد فالأصل الطهارة ـ ومعنى إحالة الحكم :إن ذكر أنه احتلم فهو مني وإن لم يرى شيئاً في منامه وقد سبق تفكير في الجماع جعلناه مذياً ، والغسل أحوط .
2‏/12‏/2009 تم النشر بواسطة g00g00SH (g00g00sH ــــــــــــ).
3 من 15
الودي في اللغة : الماء الثخين الأبيض الذي يخرج في إثر البول .



قال الشيخ ابن عثيمين مبيّناً الفرق بين المني والمذي والودي :

"الفرق بين المني والمذي ، أن المني غليظ له رائحة ، ويخرج دفقا عند اشتداد الشهوة ، وأما المذي فهو ماء رقيق وليس له رائحة المني ، ويخرج بدون دفق ، ولا يخرج أيضا عند اشتداد الشهوة ، بل عند فتورها إذا فترت تبين للإنسان .

أما الودي فإنه عصارة تخرج بعد البول ، نقط بيضاء في آخر البول.

هذا بالنسبة لماهية هذه الأشياء الثلاثة .

أما بالنسبة لأحكامها : فإن الودي له أحكام البول من كل وجه.

والمذي يختلف عن البول بعض الشيء في التطهر منه ، لأن نجاسته أخف فيكفي فيه النضح ، وهوأن يعم المحل الذي أصابه بالماء بدون عصر وبدون فرك ، وكذلك يجب فيه غسل الذكر كله والأنثيين وإن لم يصبهما .

أما المني فإنه طاهر لا يلزم غسل ما أصابه إلا على سبيل إزالة الأثر فقط ، وهو موجب للغسل ، وأما المذي والودي والبول فكلها توجب الوضوء" اهـ .

"مجموع فتاوى ابن عثيمين" (11/169) .
2‏/12‏/2009 تم النشر بواسطة alkhalid2002 (Khalid AL HABABI).
4 من 15
قال الشيخ ابن عثيمين مبيّناً الفرق بين المني والمذي والودي :

"الفرق بين المني والمذي ، أن المني غليظ له رائحة ، ويخرج دفقا عند اشتداد الشهوة ، وأما المذي فهو ماء رقيق وليس له رائحة المني ، ويخرج بدون دفق ، ولا يخرج أيضا عند اشتداد الشهوة ، بل عند فتورها إذا فترت تبين للإنسان .

أما الودي فإنه عصارة تخرج بعد البول ، نقط بيضاء في آخر البول.
2‏/12‏/2009 تم النشر بواسطة meladely (الدكتور محمود العادلي).
5 من 15
تم التقييم للجميع بالموجب بما فيهم السائل
2‏/12‏/2009 تم النشر بواسطة jan valjan (آكل المرار).
6 من 15
أجاب خادم القرآن إجابة موفقة سديدة.. إلا أنه أخطا في طهارة المني..فالمني طاهر.. (المني أصل خلق الإنسان فهل يعقل ان يخلق الله الناس من شي نجس وهو الذي كرمهم وشرفهم) !!!!    
انظر إلى جمع الأدلة وستجد صحة كلامي أخي خادم القرآن..   نفع الله بكم


تم التقييم بالموجب..
2‏/12‏/2009 تم النشر بواسطة سعودية حيل.
7 من 15
السلام عليكم
احب اضيف معلومه سمعتها ان الودى مش بس بيخرج بعد التبول ولكن ايضا ممكن يخرج قبل دخول الحمام مباشرة
لكن كنت عايزه اسأل عن حاجه من فضلكم ممكن البنت يخرج منها المنى بمجرد التخيل فقط؟مش الاحتلام؟
كمان انا سمعت ان البنت مش بتحتلم قبل الزواج فهل ده صحيح؟
اشكركم
18‏/3‏/2010 تم النشر بواسطة dr vet.
8 من 15
ياليت احد يرد علي
10‏/8‏/2010 تم النشر بواسطة Love♥♥.
9 من 15
الحمد لله
الودي في اللغة : الماء الثخين الأبيض الذي يخرج في إثر البول .



قال الشيخ ابن عثيمين مبيّناً الفرق بين المني والمذي والودي :

"الفرق بين المني والمذي ، أن المني غليظ له رائحة ، ويخرج دفقا عند اشتداد الشهوة ، وأما المذي فهو ماء رقيق وليس له رائحة المني ، ويخرج بدون دفق ، ولا يخرج أيضا عند اشتداد الشهوة ، بل عند فتورها إذا فترت تبين للإنسان .

أما الودي فإنه عصارة تخرج بعد البول ، نقط بيضاء في آخر البول.

هذا بالنسبة لماهية هذه الأشياء الثلاثة .

أما بالنسبة لأحكامها : فإن الودي له أحكام البول من كل وجه.

والمذي يختلف عن البول بعض الشيء في التطهر منه ، لأن نجاسته أخف فيكفي فيه النضح ، وهوأن يعم المحل الذي أصابه بالماء بدون عصر وبدون فرك ، وكذلك يجب فيه غسل الذكر كله والأنثيين وإن لم يصبهما .

أما المني فإنه طاهر لا يلزم غسل ما أصابه إلا على سبيل إزالة الأثر فقط ، وهو موجب للغسل ، وأما المذي والودي والبول فكلها توجب الوضوء" اهـ .

"مجموع فتاوى ابن عثيمين" (11/169) .
هذا والله اعلي واعلم
30‏/8‏/2010 تم النشر بواسطة elmetr.
10 من 15
هناك ثلاثة انواع الأول المني ويتكون من الحيوانات المنويه والسائل المنوي الذي تسبح فيه ويخرج عند عملية الجماع وهو طاهر ولكن بخروجه يجب الغسل قالة عائشه رضي الله عنها كنت أفركه بالأظافر اذا كان يابسا واضخ عليه الماء اذا كان رطبا , الثاني المذي وهو عبارة عن السائل المنوي فقد وهو سائل شفاف عديم اللون ويخرج عند التفكير بالجماع وهو نجس لكنه لا يجب الغسل ويكفي تطهير الملابس التي وقع عليها وقد ذكره أحد الصحابه وقال كنت رجلا مذائا , النوع الثالث هو الودي وهو عباره عن الحيوانات المنوية فقط وهو أبيض غليض وهو نجس لكنه لا يجب الغسل وينطبق عليه ماينطبق على المذي ويخرج في الغالب بعد البول, وقد خلق الانسان من النوع الاول الطاهر وهو المني .
10‏/7‏/2011 تم النشر بواسطة ضياء محمد.
11 من 15
شكرا لكم على هاته المعلومات
31‏/8‏/2011 تم النشر بواسطة buidra.
12 من 15
http://majdah.maktoob.com/vb/majdah50735/
16‏/2‏/2012 تم النشر بواسطة craziboy_1991 (craziboy koke).
13 من 15
المني

طهارته: طاهر

صفاته:

1. الخروج بشهوة
2. يعقب خروجه فتور في الجسم
3. لونه أبيض مائل للصفرة .
4. ثخين ليس رقيقاً .
5. يخرج دفقاً وفي دفعات .
6. رائحته تشبه طلع النخل أو رائحة العجين ، وإذا يبس يكون رائحته كرائحة بياض البيض الجاف .
كل واحدة من هذه الثلاث كافيه في كونه منياً

أحكامه:

يوجب الغسل إذا خرج بلذة سواءً خرج يقظة أو مناماً ، بسبب جماع أو احتلام أو الاستمناء المحرم .
وقبل الغُسل من خروجه يحرم على المسلم: مس المصحف وقراءة القرآن والصلاة ودخول المسجد والطواف حول الكعبة إلا بعد الاغتسال بتعميم البدن بالماء مع النية والمضمضة والاستنشاق .
وعند تعمد إخراجه يبطل صوم الصائم .


المذي

طهارته:نجس نجاسة مخففة

صفته:

ماء رقيق لزج شفاف لا لون له يخرج عند المداعبة أو تذكر الجماع أو إرادته أو النظر أو غير ذلك ويخرج على شكل قطرات على رأس ـ الذكر ـ وربما لا يحس بخروجه .

احكامه:

يجب التطهر من المذي من الثوب والبدن ويكفي النضح ( الرش ) لأن نجاسته مخففه ، مع غسل الذكر والأنثيين ( الخصيتين ) وخروجه ناقض للوضوء فيجب عليه الوضوء لا الغسل .


الودي

طهارته:
نجس يخرج عقب ( البول )

صفته:

وهو غير لزج ، أبيض ثخين يشبه البول في الثخانة ويخالفه في الكدورة ولا رائحة له

أحكامه:

يأخذ أحكام البول من حيث النجاسة والتطهير منه


إذا استيقظ ووجد بللا فلا يخلو من ثلاث حالات :
1. أن يتيقن أنه مني بصفاته السابقة وفي هذه الحالة عليه أن يغتسل سواءً تذكر احتلاماً في منامه أم لم يتذكر .
2. أن يتيقن أنه ليس بمني وفي هذه الحالة لا يجب الغسل لكن يجب عليه أن يغسل ما أصابه لأنه حكمه حكم المذي.
3. إن يجهل هل هو مني أم لا ؟ فإن وجد ما يحال عليه الحكم أحلناه وإن لم يوجد فالأصل الطهارة ـ ومعنى إحالة الحكم :إن ذكر أنه احتلم فهو مني وإن لم يرى شيئاً في منامه وقد سبق تفكير في الجماع جعلناه مذياً ، والغسل أحوط .
16‏/2‏/2012 تم النشر بواسطة craziboy_1991 (craziboy koke).
14 من 15
المني

طهارته: طاهر

صفاته:

1. الخروج بشهوة
2. يعقب خروجه فتور في الجسم
3. لونه أبيض مائل للصفرة .
4. ثخين ليس رقيقاً .
5. يخرج دفقاً وفي دفعات .
6. رائحته تشبه طلع النخل أو رائحة العجين ، وإذا يبس يكون رائحته كرائحة بياض البيض الجاف .
كل واحدة من هذه الثلاث كافيه في كونه منياً

أحكامه:

يوجب الغسل إذا خرج بلذة سواءً خرج يقظة أو مناماً ، بسبب جماع أو احتلام أو الاستمناء المحرم .
وقبل الغُسل من خروجه يحرم على المسلم: مس المصحف وقراءة القرآن والصلاة ودخول المسجد والطواف حول الكعبة إلا بعد الاغتسال بتعميم البدن بالماء مع النية والمضمضة والاستنشاق .
وعند تعمد إخراجه يبطل صوم الصائم .


المذي

طهارته:نجس نجاسة مخففة

صفته:

ماء رقيق لزج شفاف لا لون له يخرج عند المداعبة أو تذكر الجماع أو إرادته أو النظر أو غير ذلك ويخرج على شكل قطرات على رأس ـ الذكر ـ وربما لا يحس بخروجه .

احكامه:

يجب التطهر من المذي من الثوب والبدن ويكفي النضح ( الرش ) لأن نجاسته مخففه ، مع غسل الذكر والأنثيين ( الخصيتين ) وخروجه ناقض للوضوء فيجب عليه الوضوء لا الغسل .


الودي

طهارته:
نجس يخرج عقب ( البول )

صفته:

وهو غير لزج ، أبيض ثخين يشبه البول في الثخانة ويخالفه في الكدورة ولا رائحة له

أحكامه:

يأخذ أحكام البول من حيث النجاسة والتطهير منه


إذا استيقظ ووجد بللا فلا يخلو من ثلاث حالات :
1. أن يتيقن أنه مني بصفاته السابقة وفي هذه الحالة عليه أن يغتسل سواءً تذكر احتلاماً في منامه أم لم يتذكر .
2. أن يتيقن أنه ليس بمني وفي هذه الحالة لا يجب الغسل لكن يجب عليه أن يغسل ما أصابه لأنه حكمه حكم المذي.
3. إن يجهل هل هو مني أم لا ؟ فإن وجد ما يحال عليه الحكم أحلناه وإن لم يوجد فالأصل الطهارة ـ ومعنى إحالة الحكم :إن ذكر أنه احتلم فهو مني وإن لم يرى شيئاً في منامه وقد سبق تفكير في الجماع جعلناه مذياً ، والغسل أحوط .
12‏/6‏/2012 تم النشر بواسطة بهلاوي وأفتخر (صــمت الزمان).
15 من 15
الحمد لله
الودي في اللغة : الماء الثخين الأبيض الذي يخرج في إثر البول .

 

قال الشيخ ابن عثيمين مبيّناً الفرق بين المني والمذي والودي :

"الفرق بين المني والمذي ، أن المني غليظ له رائحة ، ويخرج دفقا عند اشتداد الشهوة ، وأما المذي فهو ماء رقيق وليس له رائحة المني ، ويخرج بدون دفق ، ولا يخرج أيضا عند اشتداد الشهوة ، بل عند فتورها إذا فترت تبين للإنسان .

أما الودي فإنه عصارة تخرج بعد البول ، نقط بيضاء في آخر البول.

هذا بالنسبة لماهية هذه الأشياء الثلاثة .

أما بالنسبة لأحكامها : فإن الودي له أحكام البول من كل وجه.

والمذي يختلف عن البول بعض الشيء في التطهر منه ، لأن نجاسته أخف فيكفي فيه النضح ، وهوأن يعم المحل الذي أصابه بالماء بدون عصر وبدون فرك ، وكذلك يجب فيه غسل الذكر كله والأنثيين وإن لم يصبهما .

أما المني فإنه طاهر لا يلزم غسل ما أصابه إلا على سبيل إزالة الأثر فقط ، وهو موجب للغسل ، وأما المذي والودي والبول فكلها توجب الوضوء" اهـ .

"مجموع فتاوى ابن عثيمين" (11/169) .

موقع الإسلام سؤال وجواب
7‏/1‏/2013 تم النشر بواسطة بدون اسم.
قد يهمك أيضًا
الفرق بين كمبيوتر الصبايا وكمبيوتر الشباب...............؟
ما الفرق بين طَفلة وطِفلة؟
ما الفرق بين الزاويتين المتقابلتين بالراس والزاويتين المتجاورتين
بعد قرائت التفاصيل هل بهذا افطرت و ذهب صومى و ما الحل ؟
ما الفرق بين الشبيخ والمندس
تسجيل الدخول
عرض إجابات Google في:: Mobile | كلاسيكي
©2014 Google - سياسة الخصوصية - مساعدة