الرئيسية > السؤال
السؤال
هل يوجوز للرجل ان يتزوج المرأة و خالتها ؟
حسب الدين الإسلامي
يعني في نفس الوقت
نساء | شباب | إسلام | مرأة 6‏/8‏/2010 تم النشر بواسطة llfoolg.
الإجابات
1 من 11
عادل المدنـي كفا ووفى
ومعلومه اتضحت لـي منه جزاه الله خير
6‏/8‏/2010 تم النشر بواسطة آلمطيري.
2 من 11
لا يجوز ، ولكن إذا ماتت الزوجة فيجوز له أن يتزوج خالتها في هذه الحالة ، لقوله عليه الصلاة والسلام : لا يجمع بين المرأة وعمتها، ولا بين المرأة وخالتها
6‏/8‏/2010 تم النشر بواسطة خادم القران.
3 من 11
الله اعلم
هي واختها لا
لكن خالتها مدري اول مره تمر علي
6‏/8‏/2010 تم النشر بواسطة lavachequirit.
4 من 11
فقه الأسرة » المحرمات من النساء



لا يجوز الجمع بين المرأة وعمتها أو خالتها
السؤال : أرشدني بفضلك في ضوء سورة النساء من الآيتين 23-24 بشأن زوج يريد الزواج من ابنة أخت زوجته ، فهل يجوز له الزواج منها ، وهو ما زال باقيا على خالتها في حجره؟



الجواب :

الحمد لله

لا يجوز للرجل أن يجمع بين الأختين ، ولا بين المرأة وعمتها أو خالتها ؛ لقوله تعالى :  

( حُرِّمَتْ عَلَيْكُمْ أُمَّهَاتُكُمْ وَبَنَاتُكُمْ وَأَخَوَاتُكُمْ وَعَمَّاتُكُمْ وَخَالَاتُكُمْ وَبَنَاتُ الْأَخِ وَبَنَاتُ الْأُخْتِ وَأُمَّهَاتُكُمُ اللَّاتِي أَرْضَعْنَكُمْ وَأَخَوَاتُكُمْ مِنَ الرَّضَاعَةِ وَأُمَّهَاتُ نِسَائِكُمْ وَرَبَائِبُكُمُ اللَّاتِي فِي حُجُورِكُمْ مِنْ نِسَائِكُمُ اللَّاتِي دَخَلْتُمْ بِهِنَّ فَإِنْ لَمْ تَكُونُوا دَخَلْتُمْ بِهِنَّ فَلَا جُنَاحَ عَلَيْكُمْ وَحَلَائِلُ أَبْنَائِكُمُ الَّذِينَ مِنْ أَصْلَابِكُمْ وَأَنْ تَجْمَعُوا بَيْنَ الْأُخْتَيْنِ إِلَّا مَا قَدْ سَلَفَ إِنَّ اللَّهَ كَانَ غَفُورًا رَحِيمًا ) .

قال الشيخ عبد الرحمن السعدي رحمه الله في "تفسيره" (1/ 173) : " هذه الآيات الكريمات مشتملات على المحرمات بالنسب ، والمحرمات بالرضاع ، والمحرمات بالصهر ، والمحرمات بالجمع ، وعلى المحللات من النساء ....

وأما المحرمات بالجمع ، فقد ذكر الله الجمع بين الأختين وحرَّمه ، وحرم النبي صلى الله عليه وسلم الجمع بين المرأة وعمتها أو خالتها ، فكل امرأتين بينهما رحم محرم ، لو قدر إحداهما ذكرًا والأخرى أنثى ، حرمت عليه ، فإنه يحرم الجمع بينهما ؛ وذلك لما في ذلك من أسباب التقاطع بين الأرحام " انتهى .

وقد روى البخاري (5109) ومسلم (1408) عَنْ أَبِي هُرَيْرَةَ رَضِيَ اللَّهُ عَنْهُ أَنَّ رَسُولَ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ قَالَ : ( لَا يُجْمَعُ بَيْنَ الْمَرْأَةِ وَعَمَّتِهَا ، وَلَا بَيْنَ الْمَرْأَةِ وَخَالَتِهَا ) .



قال ابن قدامة رحمه الله في بيان محرمات النكاح : " ( والجمع بين المرأة وعمتها , وبينها وبين خالتها ) قال ابن المنذر : أجمع أهل العلم على القول به ، وليس فيه - بحمد الله - اختلاف , إلا أن بعض أهل البدع ممن لا تعد مخالفته خلافا , وهم الرافضة والخوارج , لم يحرموا ذلك , ولم يقولوا بالسنة الثابتة عن رسول الله صلى الله عليه وسلم ، كما في حديث أبي هريرة (السابق ذكره) ...

ولأن العلة في تحريم الجمع بين الأختين إيقاع العداوة بين الأقارب , وإفضاؤه إلى قطيعة الرحم المحرم ، وهذا موجود فيما ذكرنا .

فإن احتجوا بعموم قوله سبحانه : ( وأحل لكم ما وراء ذلكم ) خصصناه بما رويناه " انتهى بتصرف يسير واختصار من "المغني" (7/89) .
6‏/8‏/2010 تم النشر بواسطة بدون اسم.
5 من 11
السلام عليك اولا كلنا نخطء    هل يجوز      الجواب لا
6‏/8‏/2010 تم النشر بواسطة واقع.
6 من 11
أعتقد أنه لا يييجوز احتراما للخاله
6‏/8‏/2010 تم النشر بواسطة kokkymokky.
7 من 11
أجمعت أمة محمد عليه الصلاة والسلام على تحريم الجمع بين المرأة وعمتها

كما أجمعت على تحريم الجمع بين المرأة وخالتها لماورد في الصحاح

"نَهَى رَسُولُ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ أَنْ يَجْمَعَ الرَّجُلُ بَيْنَ الْمَرْأَةِ وَعَمَّتِهَا وَبَيْنَ الْمَرْأَةِ وَخَالَتِهَا"
"نَهَى رَسُولُ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ أَنْ تُنْكَحَ الْمَرْأَةُ عَلَى عَمَّتِهَا أَوْ خَالَتِهَا"


والروايتان متفق على صحتهما رواهما البخاري ومسلم وغيرهما

والحكمة في تحريم سيدنا محمد للجمع بين المرأة وعمتها أو خالتها ظاهر للعقلاء وهي نفس علة تحريم الجمع بين الأختين

والمتمثلة في تجنب العداوة الثابتة بين الضرائر والتي تتسبب بالبغض بين الأقارب وتستلزم قطيعة الرحم المحرمة
و نفس المعنى موجود في الجمع بين المرأة وعمتها أو خالتها


وقد شذ الرافضة في هذه عن المسلمين كما شذوا عنهم في تحليل المتعة المحرمة

فأجمعوا على جواز الجمع بين المرأة وعمتها أو خالتها وان اختلفوا فيما بينهم في التفاصيل
فمنهم من يشترط ضرورة رضاهما أو رضى العمة والخالة ومنهم من لا يشترط


الانتصار - الشريف المرتضى - ص 278 - 279
ومما انفردت الإمامية به : إباحتهم أن تتزوج المرأة على عمتها وخالتها بعد أن يستأذنهما وترضيا به ،

تذكرة الفقهاء (ط.ق) - العلامة الحلي - ج 2 - ص 638
مسألة لو تزوج بالعمة والخالة على بنت الأخ وبنت الأخت جاز العقد وان كرهت بنت الأخ أو بنت الأخت عند علمائنا كافة خلافا للعامة كافة

ونحن نعذر الرافضة لمخالفتهم للأمة فلم يصنع دينهم من أخترعه الا ليخالف به الأمة

ونعذرهم أيضا لعصيانهم لما صح عن نبي الإسلام في تحريم ذلك لكوننا نعلم أنهم لا يأخذون عنه

ولكننا لا نجد لهم العذر في مخالفتهم لأئمتهم الذين يدعون عصمتهم فقد ورد عنهم رحمهم الله تعالى تحريم الجمع ومن ذلك :

الكافي - الشيخ الكليني - ج 5 - ص 445
11 - محمد بن يحيى ، عن أحمد بن محمد ، عن ابن محبوب ، عن علي بن رئاب ، عن أبي عبيدة قال : سمعت : أبا عبد الله ( عليه السلام ) يقول : لا تنكح المرأة على عمتها ولا على خالتها ولا على أختها من الرضاعة .
محمد بن علي بن الحسين بإسناده عن الحسن بن محبوب مثله

الاستبصار - الشيخ الطوسي - ج 3 - ص 177
[ 643 ] 3 - فأما ما رواه الحسين بن سعيد عن محمد بن الفضيل عن أبي الصباح الكناني عن أبي عبد الله عليه السلام قال : لا يحل للرجل أن يجمع بين المرأة وعمتها ، ولا بين المرأة وخالتها .

والروايتان صحيحتان حسب مباني الرافضة

تذكرة الفقهاء (ط.ق) - العلامة الحلي - ج 2 - ص 638
ومن طريق الخاصة ما رواه أبو الصباح الكناني في الصحيح عن الصادق ( ع ) قال لا يحل للرجل ان يجمع بين المراة وعنها ولا بين المراة وخالتها وعن السكوني عن الصادق ( ع ) عن الباقر ( ع ) ان عليا ( ع ) أوتي برجل تزوج امرأة على خالتها فجلده وفرق بينهما وفي الصحيح عن أبي عبيده الحذا قال سمعت الصادق ( ع ) يقول لا تنكح المراة على عمتها ولا على خالتها ولا على أختها من الرضاعة .

ويعضدهما الروايات التالية

الاستبصار - الشيخ الطوسي - ج 3 - ص 177
[ 644 ] 4 - وما رواه محمد بن أحمد بن يحيى عن بنان بن محمد عن أبيه عن عبد الله بن المغيرة عن السكوني عن جعفر عن أبيه عليه السلام أن عليا عليه السلام أتي برجل تزوج امرأة على خالتها فجلده وفرق بينهما .

مسائل علي بن جعفر - ابن الإمام جعفر الصادق (ع) - ص 130
[ 112 ] وسألته عن المرأة تزوج على عمتها أو خالتها ؟ قال : " لا " .

مستدرك الوسائل - الميرزا النوري - ج 14 - ص 407
[ 17113 ] 2 - الجعفريات : أخبرنا عبد الله ، أخبرنا محمد ، حدثني موسى قال : حدثنا أبي ، عن أبيه ، عن جده جعفر بن محمد ، عن أبيه ، عن جده : " أن عليا ( عليهم السلام ) قال : على الرجل خمس عدات إلى أن قال والرجل يطلق المرأة فيريد أن يتزوج أختها ، والرجل يطلق المرأة فيريد أن يتزوج عمتها أو خالتها ، فليس له أن يتزوج حتى تنقضي عدة التي طلق " الخبر .

ولأن الرافضة كأخوتهم اليهود يتميزون بالكذب والبهتان فلم يكتفوا بعصيان أئمتهم بسبب شهواتهم ونزواتهم
بل ذهبوا الى أبعد من ذلك فكذبوا روايات عديدة على أئمتهم من أهل البيت
تحل لهم ماحرم الله على لسان رسوله وصنعوا لها أسانيد صحيحة

ومما يثبت هذه الجريمة عليهم أن أقدم كتبهم المعتبرة وهو الكافي للكليني

لم توجد فيه الا روايتان في تحليل هذا الحرام أوردها الكليني تحت باب

الكافي - الشيخ الكليني - ج 5 - ص 424 - 425
( باب ) * ( المرأة تزوج على عمتها أو خالتها ) *

الأولى لا تصح بسبب روايتها عن الحسن بن علي بن فضال ، عن ابن بكير وهما فطحيان فاسدا المذهب

والثانية ضعيفة بسهل بن زياد

ولا توجد في الكافي وهو أقدم وأهم وأكبر كتب رواياتهم غير هاتين الروايتين الغير صحيحتين
ولكن الرافضة تمكنوا بعد ذلك من اختراع الكثير من الروايات على لسان أئمتهم
وصنعوا لها أسانيد صحاح وحشوا بها كتبهم ليكذبوا بها ما صح عن الأئمة
فما أشد نصبهم لأئمتهم من أجل شهواتهم


يارافضة أما آن لكم أن تدركوا حجم المؤامرة على الإسلام وعلى أهل البيت
المتمثلة باختراع دينكم العجيب من قبل اليهود الأنجاس ثم الصاقه عنوة بآل محمد ليضلوكم به عن سبيل الله
6‏/8‏/2010 تم النشر بواسطة بدون اسم.
8 من 11
فسدت و الله فطرت الناس
6‏/8‏/2010 تم النشر بواسطة مكتبة فرحات (ahmed farahat).
9 من 11
لا يا اخي واتوقع انك من ديانه اخرى لانو بلقران الكريم ايه تفصيليه عن المحللات والمحرمات واحاديث شريفه وروايات عن ها الموضوع وعموما اهلا بك ووفقك الله لما يحب ويرضى
7‏/8‏/2010 تم النشر بواسطة حفيدة الفاروق.
10 من 11
بصراحه في حالات شاذه تصير ممكن تكون خالتها بالرضاعه او من بعيد ممكن تصير

انا في مسلسل شفته فكرته حلوووووووه عن زواج الخاله وبنت اختها

قصته ان الخاله مريضه بسرطان وتعالج وعندها عيال
وبنت اختها مطلقه وعندها عيال

أصرت على زوجها الخاله انه يتزوج بنت اختها قبل ماتموت عشان تطمن على عيالها خصوصا انها بنت اختها وراح تهتم فيهم

وبعدين الايه قالت حرام زوج الاختين

ماقالت الخاله والعمه هنا الموضوووووووووع المطلوب الاجابه عنه انه مو حراااااااااام ابدا ابدا واذا تبون تبعدون المشاكل لا تتزوج ببنت اختها عشان المشاكل والحريم ماخلصوا يعني شمعنى بنت اختها

اسفه ع الاطاله

تقبلوا تحياتي
7‏/8‏/2010 تم النشر بواسطة بدون اسم.
11 من 11
لا يجوز الجمع بينهما
8‏/9‏/2010 تم النشر بواسطة himo egypt.
قد يهمك أيضًا
هل يجوز للرجل ان يتزوج دون ان تصبح المرأة حامل
متى ينبغي للرجل ان يتزوج ؟
هل يجوز للرجل انا يحب على زوجتو؟
لماذا تفضل المرأة الطلاق علي الضرة علي الرغم من ان الشرع احل للرجل 4 زوجات ؟
ما اكثر مايشد المراءةللرج والعكس؟
تسجيل الدخول
عرض إجابات Google في:: Mobile | كلاسيكي
©2014 Google - سياسة الخصوصية - مساعدة