الرئيسية > السؤال
السؤال
من فتح بلاد الشام؟
التاريخ | الإسلام 15‏/7‏/2011 تم النشر بواسطة ربا ruba (غمزه عين).
الإجابات
1 من 4
أسامة بن زيد
15‏/7‏/2011 تم النشر بواسطة افضل اجابة ▼ (hassan ajdahim).
2 من 4
خالد بن سعيد بن العاص،

صباح الورد ^^
15‏/7‏/2011 تم النشر بواسطة بدون اسم.
3 من 4
خالد بن سعيد بن العاص

في عهد سيدنا عمر بن الخطاب رضي الله عنه
15‏/7‏/2011 تم النشر بواسطة راندي اورتن (أبو محمد المهدي).
4 من 4
معركة اليرموك
مقال تفصيلي :معركة اليرموك

وصل خالد بن الواليد إلى اليرموك جنوب دمشق، وصلى في اليوم الأول بجنده،
[عدل]
خطبة خالد في الجيش

ورأى الروم مجتمعين فجمع المسلمين وخطب فيهم قائلاً بعد أن حمد الله وأثنى عليه :

إن هذا يوم من أيام الله، لا ينبغي فيه الفخر ولا البغي. أخلصوا جهادكم، وأريدوا الله بعملكم ؛ فإن هذا يوم له ما بعده ؛ ولا تقاتلوا قوماً على نظام وتعبية، على تساند وانتشار، فإن ذلك لا يحل ولا ينبغي. وإن من وراءكم لو يعلم علمكم حال بينكم وبين هذا، فاعملوا فيما لم تؤمروا به بالذي ترون أنه الرأي من واليكم ومحبته،

قالوا : فهات، فما الرأي ؟

قال :"إن أبا بكر لم يبعثنا إلا وهو يرى أنا سنتياسر، ولو علم بالذي كان ويكون، لما جمعكم، إن الذي أنتم فيه أشد على المسلمين مما قد غشيهم، وأنفع للمشركين من أمدادهم، ولقد علمت أن الدنيا فرقت بينكم، فالله الله، فقد أفرد كل رجل منكم ببلد من البلدان لا ينتقصه منه إن دان لأحد من أمراء الجند، ولا يزيده عليه إن دانوا له. إن تأمير بعضكم لا ينقصكم عند الله ولا عند خليفة رسول الله صلى الله عليه وسلم. هلموا فإن هؤلاء تهيئوا، وهذا يوم له ما بعده، إن رددناهم إلى خندقهم اليوم لم نزل نردهم، وإن هزمونا لم نفلح بعدها. فهلموا فلنتعاور الإمارة، فليكن عليها بعضنا اليوم، والآخر غداً، والآخر بعد غد حتى يتأمر كلكم، ودعوني إليكم اليوم".
[عدل]
صفة جيش المسلمين وقادته

قسم خالد المسلمين إلى كراديس يتراوح عددها بين 36 ـ 40 كردوساً ويضم الكردوس الواحد ما يقرب من ألف مقاتل. وكان أبو عبيدة في القلب، وعمرو بن العاص وشرحبيل بن حسنة في الميمنة، ويزيد بن أبي سفيان في الميسرة، ومن أمراء الكراديس يومذاك القعقاع بن عمرو، ومذعور بن عدي، وعياض بن غنم، وهاشم بن عتبة بن أبي وقاص، وسهيل بن عمرو، وعكرمة بن أبي جهل، وعبد الرحمن بن خالد بن الوليد، وحبيب بن مسلمة، وصفوان بن أمية، وسعيد بن خالد بن العاص، وخالد بن سعيد بن العاص، وعبد الله بن قيس، ومعاوية بن حديج، والزبير بن العوام، وضرار بن الأزور.

وكان قاضي الجيش أبو الدرداء، والقاص أبو سفيان بن حرب، وعلى الغنائم عبد الله بن مسعود، وعلى الطلائع قباث بن أشيم، وكان المقرئ المقداد بن عمرو، وقد كان عدد الصحابة في اليرموك أكثر من ألف صحابي بينهم مائة من أهل بدر. وكان أبو سفيان يسير فيقف على الكراديس، فيقول : "الله الله! إنكم ذادة العرب، وأنصار الإسلام، وإنهم ذادة الروم وأنصار الشرك ! اللهم إن هذا يوم من أيامك! اللهم أنزل نصرك على عبادك! "

ونشب القتال، والتحم الناس، وتطارد الفرسان، ولم يلبث الأمر قليلاً حتى جاء البريد يحمل موت أبي بكر، وتولية عمر، وعزل خالد وتأمير أبي عبيدة مكانة. وكان الرسول محمية بن زنيم، ولكن خالداً عندما سئل عن البريد، قال: السلامة وقرب وصول الأمداد.
15‏/7‏/2011 تم النشر بواسطة حسن الجناينى (الا ان سلعه الله غاليه).
قد يهمك أيضًا
لماذا سمست بلاد الشام بهذا الاسم؟
اثنان من الأمويين هم من اصحاب النبي ساهما في فتح الشام ومنها بيت المقدس
عندما هاجر العديد من القبائل العربية الى بلاد الشام ألم يكن فيها سكان أم ماذا
اثنان من الامويين هم من اصحاب النبي ساهموا في فتح الشام ومنها بيت المقدس؟
متى فتح السلطان محمد الفاتح بلاد العرب
تسجيل الدخول
عرض إجابات Google في:: Mobile | كلاسيكي
©2014 Google - سياسة الخصوصية - مساعدة