الرئيسية > السؤال
السؤال
هل صحيح شرب الخمر لايفسد الوضوء ؟؟!! ولماذا
يقول الحق سبحانه وتعالى في سورة النساء: “يَا أَيهَا الذِينَ آمَنُواْ لاَ تَقْرَبُواْ الصلاَةَ وَأَنتُمْ سُكَارَى حَتىَ تَعْلَمُواْ مَاتقولون....)
الفتاوى | الفقه | الإسلام 4‏/6‏/2011 تم النشر بواسطة tiger58.
الإجابات
1 من 14
هذي الايه نزلت قبل تحريم الخمر ..

والله اعلم
4‏/6‏/2011 تم النشر بواسطة habnet 1.
2 من 14
وجاء حكم بعد كذا وحرم الخمر للابد
4‏/6‏/2011 تم النشر بواسطة candy's.
3 من 14
و هل تشرب الخمر  و قد حرمه الله
4‏/6‏/2011 تم النشر بواسطة محسن قصابي.
4 من 14
يفسد , والآية كتب بها لا تقربوا الصلاة والوضوء هو أول مراحل الصلاة .....
4‏/6‏/2011 تم النشر بواسطة Majed Atwi (Majed Atwi).
5 من 14
من يشرب الخمر سيخرج منه ما يفسد وضوءه بدون ان يعلم والايه نزلت اول الاسلام وكان الناس مدمنين على شرب الخمر فنزل تحريمه على دفعات وهذه حكمه الهيه
4‏/6‏/2011 تم النشر بواسطة مشعل999.
6 من 14
هذه الايه نزلت عندما لم يحرم الخمر بشكل نهائي
انها قاعدة الناسخ والمنسوخ
هناك آيات نسختها وهي
يسألونك عن الخمر والميسر قل فيهما إثم كبير ومنافع للناس وإثمهما أكبر من نفعهما ويسألونك ماذا ينفقون قل العفو كذلك يبين الله لكم الآيات لعلكم تفكرون" سورة البقرة 219
2.يا أيها الذين آمنوا إنما الخمر والميسر والأنصاب والأزلام رجس من عمل الشيطان فاجتنبوه لعلكم تفلحون" سورة المائدة 90
3.إنما يريد الشيطان أن يوقع بينكم العداوة والبغضاء في الخمر والميسر ويصدكم عن ذكر الله وعن الصلاة فهل أنتم منتهون" سورة المائدة 91
4‏/6‏/2011 تم النشر بواسطة انثى العقرب.
7 من 14
الخمر :أضراره الصحية والاجتماعية


الحمد لله رب العالمين وصلى الله على سيدنا محمد وعلى آله وصحبه وسلم.

الخمر : أضراره الصحية والاجتماعية

قال الله تعالى : {إِن تَجْتَنِبُواْ كَبَآئِرَ مَا تُنْهَوْنَ عَنْهُ نُكَفِّرْ عَنكُمْ سَيِّئَاتِكُمْ وَنُدْخِلْكُم مُّدْخَلاً كَرِيماً}.

إنّ مما يثير الأسى ويدمي القلوب أنّ كثيرا من الخصال المذمومة والعادات القبيحة قد انتشرت في بلاد المسلمين وتفشت في مجتمعاتهم وصارت ظواهر نراها ونلمس نتائجها السيئة المضرة بالصحة والأخلاق والقيم والروابط الاجتماعية.

ومن تلك الخصال والعادات شرب الخمور بأنواعها. وغنيّ عن البيان ما للخمر من أضرار على الصعيد الصحي والاجتماعي ولكننا أحببنا أن نورد بعض هذه المضار للتذكير والنصيحة.

والخمر هو الشراب الذي يحدث في شاربه نشوة وطربا ثم يغير العقلَ أي يسكره. سواء كان هذا الشراب من عصير العنب أو من الشعير أو من الذرة أو من القمح أو من التمر وغيرها.

والقاعدة في ذلك أن " ما أسكر كثيره فقليله حرام " كما قال الرسول صلى الله عليه وسلم في الحديث الذي رواه ابو داود وغيره.

من الأضرار التي تسببها الخمرة صحيا:

إنّ شرب الخمر يعود على صاحبه بأضرار كثرة نذكر منها :

1- التأثير على الكبد: إنّ الحرارة التي تنتجها الكحول تقلل من احتراق الدهنيات. وهي، أي الدهنيات المورد الأساسي لحرارة الجسم. وعدم تصريف الدهنيات يؤدي بدوره إلى الكبد السمين. وهذه حالة خطرة قد تنتهي بضرب الكبد وتعطيله كليا.

2- التأثير على القلب: إنّ الكحول تسبب التصاق الكريات الحمر في الدم بعضها ببعض مما يؤدي الى جلطة تسد الأوعية الشعرية وتبعا لذلك تتخرب الأنسجة لانعدام الأوكسجي.

3- تزداد كمية الحامض في الجسم مع احتساء الخمر مما يؤدي إلى:

أ- انخفاض كمية السكر. ويؤدي استمرار انخفاض كمية السكر إلى ضربة قاسية على الدماغ.

ب-ازدياد الحامض البولي. وأقل ما ينتج في هذه الحالة تراكم الحامض البولي في الدم ومن ثم ترسب هذا الحامض في المفاصل والتسبب في داء المفاصل.

من الاضرار التي تسببها الخمور اجتماعيا:

1- يؤثر الإدمان على علاقة المدمن الشخصية وخاصة مع أسرته مما يؤدي في كثير من الأحيان إلى الانفصال وتشرد الأولاد وتأثر أوضاعهم النفسية والإجتماعية والمسلكية.

2-ويؤثر الإدمان على علاقات المدمن الإجتماعية في محيط مهنته وأصدقائه.

3- عندما تتجاوز نسبة الكحول في دم الشارب نصف غرام في الليتر الواحد تتأثر مهارة السائق وتضطرب قيادته للسيارة.

4- وهناك علاقة كبيرة إلى حد كبير بين حوادث العنف والقتل وبين تناول الكحول فقد دلت الأبحاث سنة 1976 في الولايات المتحدة الأميركية أن مليونين من أصل ثلاثة ملايين عملية توقيف من قبل الشرطة كانت بسبب السكر الشديد في الأماكن العامة.

ودلت الأبحاث سنة 1955 في فرنسا أن 46% من مجموع حوادث القتل بسبب تعاطي الكحول. فما عساها تكون النسب في سنة 1984 وما بعدها.

ولقد صدق رسول الله صلى الله عليه وسلم عندما قال: " لا تشرب الخمر فإنها مفتاح كل شر". رواه ابن ماجه.

فكم من الناس اقتتلوا وسفكوا دماء بعضهم بسبب السكر الشديد وكم من الناس خسروا ثرواتهم وجنى اعمارهم في القمار والمراهنات وهم تحت تأثير الخمر.

وكم من الناس اغتصبوا اقرب الناس اليهم وهم تحت وطأة تأثير الخمر.

أخي المسلم، إنّ محاولات التغريب المتدرجة ومساعي التشويه نجحت إلى حد كبير في مجتمعاتنا فكان لها جمعيات وهيئات ومندوبين ورواد تشبهوا بالمنحرفين في خطهم المنحرف الهدام.

وعمّت بين فئات معينة عادة ما يسمى " الشرب الإجتماعي " للكحول وهي الباب العريض الذي يؤدي لعادة السكر ثم للإدمان وويلاته الفردية والعائلية والإجتماعية.

وإنّ كثيرا من الشبان يظنون أنّ تناول الخمر سمة من سمات التقدم، في حين أنّ اللجوء إلى المشروبات الكحولية فضلا عن ضرره العضوي والنفسي والإجتماعي هو سمة ضعاف النفوس وهبوط إلى مستوى أمرنا الله أن نترفع عنه ونعلو عليه.

أخي المسلم، كن آمرا بالمعروف وناهيا عن المنكر وكن صاحب حكمة وموعظة حسنة وتذكر قول النبي المصطفى صلى الله عليه وسلم: " من دعا إلى هدى كان له من الأجر مثل أجور من تبعه لا ينقص ذلك من أجورهم شيئا ". رواه البيهقي وغيره.
4‏/6‏/2011 تم النشر بواسطة negmmaher (Negm Maher).
8 من 14
قال تعالى :  فَأَمَّا الَّذِينَ فِي قُلُوبِهِمْ زَيْغٌ فَيَتَّبِعُونَ مَا تَشَابَهَ مِنْهُ ابْتِغَاءَ الْفِتْنَةِ وَابْتِغَاءَ تَأْوِيلِهِ وَمَا يَعْلَمُ تَأْوِيلَهُ إِلَّا اللَّهُ وَالرَّاسِخُونَ فِي الْعِلْمِ يَقُولُونَ آمَنَّا بِهِ كُلٌّ مِنْ عِنْدِ رَبِّنَا وَمَا يَذَّكَّرُ إِلَّا أُوْلُوا الأَلْبَابِ
 ذلك  كان حكما تدريجيا لتحريم الخمر  يا عاقل...
4‏/6‏/2011 تم النشر بواسطة ياسين سلين.
9 من 14
تفسد الوضوء لأنها تفسد العقل
4‏/6‏/2011 تم النشر بواسطة العبودى (خالد العبودى).
10 من 14
الله اعلم
4‏/6‏/2011 تم النشر بواسطة salma blida.
11 من 14
الله اعلم لان عندي الاجابه بس اخاف افتي واخطئ وشكرا
4‏/6‏/2011 تم النشر بواسطة بدون اسم.
12 من 14
الخمر يفسد الاسلام كله فما بالك بالوضوء و هده الاية نزلت بعدها الاية الكريمة
4‏/6‏/2011 تم النشر بواسطة كهينة العرب (nazi amran).
13 من 14
ايه صحيح  !!!!

عشان يكونوا صاحين ويفهمون ايش قاعدين يقولوا  !!

والدليل (( الايه الي انت كاتبها ))

^_^

يااااليت كل الدكاترة يحطون اسئله زي اسئلتك ^_^
4‏/6‏/2011 تم النشر بواسطة عنود 1410.
14 من 14
حكم شارب الخمر , شي تقشعر له الابدان , لا تقبل صلاته 40 يوماً

هل صحيح أنّ شارب الخمر لا تُقبل له صلاة أربعين يوما ؟
السلام عليكم يا شيخ ما معنى حديث الرسول صلى الله عليه وسلم شارب الخمر لا تقبل له صلاة أربعين يوما ؟ وهل إن شرب قليل من الخمر مقدار ملعقة دون أن يفقد الوعي ينقض الوضوء . أفتونا مأجورين
والسلام عليكم ورحمة الله وبركاته
الجواب :
وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته
في حديث عبد الله بن عمر رضي الله عنهما قال : قال رسول الله صلى الله عليه وسلم : من شرب الخمر لم يقبل الله له صلاة أربعين صباحا ، فإن تاب تاب الله عليه ، فإن عاد لم يقبل الله له صلاة أربعين صباحا ، فإن تاب تاب الله عليه ، فإن عاد لم يَقبل الله له صلاة أربعين صباحا ، فإن تاب تاب الله عليه ، فإن عاد الرابعة لم يقبل الله له صلاة أربعين صباحا ، فإن تاب لم يتب الله عليه وسقاه من نهر الخبال . قيل : يا أبا عبد الرحمن ، وما نَهْر الْخَبَال ؟ قال : نهر من صديد أهل النار . رواه الإمام أحمد والترمذي ، وقال : هذا حديث حسن .
وصححه الألباني ، وقال الأرنؤوط : حسن .
وفي حديث عبد الله بن عمرو رضي الله عنهما قال : سمعت رسول الله صلى الله عليه وسلم يقول : لا يشرب الخمر رجل من أمتي فيقبل الله منه صلاة أربعين يوما . الراوي: عبدالله بن عمرو بن العاص المحدث: الألباني - المصدر: صحيح النسائي - الصفحة أو الرقم: 5680
خلاصة حكم المحدث: صحيح
ولو كان الشارب شَرِب قدرا يسيرا .
قال ابن عمر رضي الله عنهما : مَنْ شَرِبَ الْخَمْرَ فَلَمْ يَنْتَشِ لَمْ تُقْبَلْ لَهُ صَلاةٌ مَا دَامَ فِي جَوْفِهِ أَوْ عُرُوقِهِ مِنْهَا شَيْءٌ ، وَإِنْ مَاتَ مَاتَ كَافِرًا ، وَإِنْ انْتَشَى لَمْ تُقْبَلْ لَهُ صَلاةٌ أَرْبَعِينَ لَيْلَةً ، وَإِنْ مَاتَ فِيهَا مَاتَ كَافِرًا . وصححه الألباني : ومثل هذا القول لا يُقال مِن قَبِيل الرأي ، وأهل العلم يَرون أن له حُكم الحديث المرفوع إلى النبي صلى الله عليه وسلم .
وأما معنى الحديث فقال العلماء : الْمَعْنَى لَمْ يَكُنْ لَهُ ثَوَاب . فعلى هذا لا يُطالب بإعادة الصلوات .
وعلى المعنى الثاني أن من شرب الخمر لا يُقيم الصلاة فلا تُقبل منه ، فيكون بذلك كافرا . روى النسائي عن مَسْرُوق قوله : مَنْ شَرِبَ الْخَمْرَ فَقَدْ كَفَرَ ، وَكُفْرُهُ أَنْ لَيْسَ لَهُ صَلاة .
ويَرى ابن رجب رحمه الله " أنَّ ارتكابَ بعضِ المحرماتِ التي ينقص بها الإيمانُ تكونُ مانعةً من قبول بعض الطاعات ، ولو كان من بعض أركان الإسلام بهذا المعنى الذي ذكرناه ، كما قال النَّبيُّ صلى الله عليه وسلم : مَنْ شرِبَ الخمرَ لم يقبل الله له صلاة أربعين يوما " .
والحكمة في تخصيص الأربعين يوما في هذا الحديث : أن أثر الخمر يبقى في جوف العبد وعروقه وأعضائه أربعين يوما . ذَكَره ابن القيم في زاد المعاد .
وعلى الإنسان أن يحذر أم الخبائث قليها وكثيرها ، فشاربها داخل تحت اللعن ، مُعرّض للطرد من رحمة الله ، فقد لعن النبي صلى الله عليه وسلم في الخمر عشرة ، منهم : شارِبها .
والله أعلم .
ملاحظة : منقوووول للفائدة
4‏/6‏/2011 تم النشر بواسطة hamid hamoda (Hamid Hamoda).
قد يهمك أيضًا
هل للخلاف آداب .. ما هي ؟
ماهو الطعام الوحيد الذي لايفسد؟
ماهو الطعام الوحيد الذي لايفسد؟
مارأيك فيمَنَ يؤيد "القذافي - بشار -علي عبدالله صالح " تحت مايسمى "حرية رأي " والاختلاف بالرأي لايفسد للود قضية"
هل الاختلاف فى الاراء يُكسب العداوات !!؟
تسجيل الدخول
عرض إجابات Google في:: Mobile | كلاسيكي
©2014 Google - سياسة الخصوصية - مساعدة