الرئيسية > السؤال
السؤال
كم حاسة للانسان؟
الحواس الخمسة 27‏/7‏/2011 تم النشر بواسطة بدون اسم.
الإجابات
1 من 2
كثير مننا مايعرفوش أي حاجة عن حواس الإنسان
يعني عايشين  كده وخلاص
وكثير مننا لا يعلمون عدد حواس الإنسان

بسم الله نبدأ
بعض مننا يعتقد ان حواس الإنسان هي 5 حواس فقط
قام اللفيلسوف الإغريقي أرسطو بالعديد من التجارب التي تثبت لنا وتوضح حواس الإنسان الخمس في القرن الرابع
ثم جاء بعد ذلك الفليسوف الإيطالي توماسورا ليوضح لنا ان هذه الحواس هي التي يجمع بها الإنسان معلوماته من العالم الخارجي الذي يعيش فيه
وجاء علماء عصرنا الحالي وأثبتو أن حواس الإنسان هي 11 حاسة وبعد ذلك ظهر من أثبتو انهم أكثر من 11 بل أنهم أكثر من 20 حاسة
وسوف نتناول بالشرح يا مبدعين وظائف كل الحواس
أولا : حواس الإدراك الخارجي
وهم الخمس حواس المعروفين
البصر و السمع و الشم و اللمس و التذوق
أولا : حاسة البصر
العين تمد المخ بكمية كبيرة من المعلومات عن العالم الذى يحيط بنا فالأشعة الضوئية تدخل خلال العين من الأمام وتسقط على خلايا مستقبلة تقع على الشبكية من خلف العين هذه الخلايا ترسل رسائل عبر الأعصاب لتصل إلى المخ حيث يترجم المخ الرسائل التى تأتى من الشبكة الى صور مرئية .
ما هو تركيب العين ؟
تحاط كرة العين بغشاء شفاف من الأمام ومعتم من الخلف يسمى الصلبة والجزء الأمامى الشفاف يسمى القرنيةيغطى بغشاء رقيق يسمى الملتحمة وخلف القرنية ثقب يسمى إنسان العين يحاط بجزء ملون يسمى القزحية وداخل العين جزء شفاف يسمى العدسة يحتوى على سائل مائى وخلفها سائل زجاجى يملأ حجرة العين والشبكية يوجد بها طبقة خلايا حسية تتأثر بالضوء مسؤولة عن الرؤية وبين الصلبة والشبكية طبقة من نسيج يسمى المشيمة وهى غنية بالدم تمد الشبكية بالأكسجين والغذاء وتمنع إنعكاس الضوء خارج العين .
لماذا نرمش باستمرار ؟
تحريك الرموش يؤدي إلى المزاوجة بين فتح العين وإغلاقها . هذه العملية تحافظ على نظافة العين. نفعل ذلك بطريقة لا واعية ودون تفكير منا. تؤدي هذه الحركة المستمرة إلى إخراج أي غبار أو أي جسم غريب يدخل العين .
ثانياً : حاسة السمع
الموجات الصوتية على هيئة سلسلة من الذبذبات وتستقبلها خلايا مستقبلة حسية داخل الاذن تنتقل هذه الذبذبات بواسطة العصب السمعى حيث تترجم فى المخ إلى أصوات نسمعها
تركيب الأذن ؟
تنقسم الأذن إلى ثلاثة أجزاء:

1.
الأذن الخارجية
2.
الأذن الوسطى
3.
الأذن الداخلية
4.
الأذن الخارجية


تنقسم الأذن الخارجية أيضا إلى ثلاث أجزاء مترابطة :

1.
صيوان الأذن
2.
قناة الأذن الخارجية
3.
طبلة الأذن


صيوان الأذن:

يسمى الجزء الخارجي من الأذن بالصيوان و هو مادة غضروفية مرنه و ملتفة بإبداع. ويمتد إلى داخل قناة الأذن الخارجية بشكل أنبوبي مغطيا الثلث الأول (8 مليمتر) من القناة. علاوة على دورهِ الجمالي، فإن الدور الوظيفي للصيوان هو تحديد اتجاه الصوت و تجميع الأصوات و توجيهها إلى داخل الأذن عبر القناة الخارجية ومن ثم إلى غشاء الطبل.

قناة الأذن الخارجية:

و هي الأنبوب الذي يُنقل من خلاله الصوت -الذي يجمعه الصيوان -إلى غشاء الطبل. و هي مبطنة بشعيرات تعرقل وصول الأجسام الغريبة إلى غشاء الطبل.كما تفرز جذور هذه الشعيرات مادة دهنية تمتزج مع إفرازات الغدد الجانبية لتكون الشمع الذي يمنع دخول ذرات التراب و الأجسام الغريبة إلى داخل الأذن.تتألف القناة الخارجية من جزئيين: الجزء الخارجي(ثلث القناة) وهو مكون من مادة غضروفية ، و الجزء الداخلي (ثلثي القناة 16 مليمتر) مكون من مادة عظمية و لا يوجد بها غدد أو شعيرات.كما أن قناة الأذن الخارجية منحنية و متفاوتة الاتساع، فهي ضيقة من الداخل و متسعة من الخارج لأن هذا الشكل يعرقل وصول الأجسام الغريبة إلى غشاء الطبل.

غشاء الطبل:

يقع غشاء الطبل في نهاية القناة الخارجية و هي التي تفصل بين الأذن الخارجية و الأذن الوسطى.و غشاء الطبل عبارة عن غشاء جلدي رقيق ذي سطح مخروطي بطول 8-9 مم ، و مكون من ثلاث طبقات ذات الأنسجة المختلفة.ويوجد في غور غشاء الطبل المطرقة التي تقوم بنقل الموجات الصوتية إلي بقية العظيمات.

الأذن الوسطى:

تقع الأذن الوسطى في احد تجاويف العلوية للجمجمة .و هي غرفة خاوية و تقع ما بين الأذن الخارجية (يفصل بينهما غشاء الطبل) و الأذن الداخلية(يفصل يينهما النافذة البيضاوية و الدائرية). و في هذه الغرفة تقع العظيمات الثلاث المعروفة (المطرقة و السندان و الركاب). وهي أصغر العظيمات في جسم الإنسان. تصل العظيمات الثلاث بين غشاء الطبل المهتز (جراء دفع الموجات الصوتية له) و القوقعة في الأذن الداخلية. وبهذا الاهتزاز تهتز العظيمات الثلاث كذلك ، فتحول الموجات الصوتية إلى موجات مكيانيكية. و لتسهيل حركة هذه العظيمات و غشاء الطبل ولمعادلة الضغط الذي تتعرض له الأذن الوسطى مع الضغط الخارجي و لمنع تجمع السوائل في داخل الغرفة كذلك ، خلق الله تعالى لذلك أنبوبا عضليا متصلا بالبلعوم يسمى بقناة أستاكيوس فالأذن الوسطى تتعرض لضغط عالٍ من الخارج (كالأصوات العالية و المزعجة)و تتعرض إلى لضغط في داخل الرأس أثناء البلع أو العطس أو التثاؤب. لذا فإن قناة الأستاكيوس قناة مهمة جدا لما لها دور كبير في تيسير وظيفة الأذن الوسطى.و يمر خلال الأذن الوسطى العصب السابع و الذي يحرك عضلات الوجه و له دور في نقل نبضات حاسة الذوق في اللسان(ثلثي اللسان الأمامي) إلى مركز التذوق في الدماغ.

الأذن الداخلية:


تتسم الأذن الداخلية بتركيبتها المعقدة، فهي المسئولة عن عمليتين حيويتين:

1- عملية السمع والمرتبطة بالنظام السمعي (Auditory system) و يقوم بها القوقعة و العصب السمعي.

2- عملية الاتزان و هي مرتبطة بما يعرف بجهاز الدهليز التيهي (Vestibular labyrinth) و تتكفل القنوات الهلالية بهذه المَهمة.ولن يتم هنا التطرق إلى موضوع التوازن ، إلا أن الجدير بالإشارة هو أن بعض المصابين بضعف السمع الوراثي يعانون خلل في عملية التوازن إضافة إلى المشاكل السمعية.


النظام السمعي:

تتمثل عملية السمع في تحويل الموجات الصوتية(التي تصل للأذن الداخلية عبر الفتحة البيضاوية من الأذن الوسطى) إلى إشارات كهربائية و من ثم تبثها إلى مراكز السمع العليا في المخ عبر العصب السمعي.

تقوم الأذن الخارجية و الوسطى بتوصيل الموجات الصوتية (الميكانيكية )إلى الأذن الداخلية، و يتم ذلك عبر الفتحة البيضاوية، المغطاة بغشاء مشابه لغشاء الطبل.كما يلتصق بغشاء الفتحة البيضاوية الركاب من جهة الأذن الوسطى.و لذا نجد أن المطرقة ملتصقة بغشاء الطبل ، بينما الركاب ملتصق بغشاء الفتحة البيضاوية و بين هاتين العظمتين عظمة السندان. فإذا "قرع" الصوت غشاء الطبل، فإنها تهتز وتنقل الصوت إلى المطرقة و من ثم إلى السندان ثم إلى الركاب.ثم يقوم الركاب بهز غشاء الفتحة البيضاوية فينجم عنه سحب و دفع للغشاء (كالمكبس بالتمام) . فيحرك السائل الموجود خلف الغشاء، المسمى بالسائل البريلمف perilymph.




أما على نطاق الاتزان:

فإن الأذن الداخلية تحتوي على القنوات الهلالية semicircular canals وهي سلسلة تحتوي على ثلاث حلقات متصلة مع بعضها، وظيفتها حفظ توازن الجسد.و عند حركة الرأس و الجسم يتحرك السائل الذي بداخل هذه القنوات فينتج منه نبضات كهربائية لتصل إلى عصب الاتزان، و الذي يلتقي بالعصب السمعي مشكلين بذلك العصب الثامن و الذي يتصل بالدماغ. كما يلتقي العصب السمعي مع عصب الاتزان و العصب المسئول عن تعبيرات الوجه(العصب الخامس) في منطقة في الدماغ، و هذه المنطقة تتكفل بوظائف حيوية عديدة كضغط الدم و النبض و التأهب الجسدي المفاجئ وغيرها.

كيف نسمع ؟؟

عندما تنقل الأصوات عبر الهواء (أو الماء) فهذه الموجات الصوتية تدخل إلى الأذن
الخارجية، و تتراكم هذه الموجات عبر قناة الأذن وتصل إلى غشاء الطبل و الذي يُـحدث اهتزازا نتيجة لتغير في الضغط. كما تـُحدث هذه الموجات اهتزازات بسيطة للعظيمات الثلاث المتلاصقة (المطرقة و الركاب و السندان) وهي أصغير عظيمات في جسم الإنسان والواقعة في الأذن الوسطى. بحركتهم هذه تنتقل الموجات عبر النافذة البيضاوية (النسيج الرقيق الخاص بالقوقعة) مما يسبب حركة في السائل الخاص بالقوقعة، بالتالي ستستثار الخلايا الشعرية الموجودة في القوقعة ، عندها تتحول الموجات الصوتية إلى إشارات كهربائية و تـُبعث إلى مراكز السمع العليا في الدماغ. ولكي تكمل معي بتفصيل أدق أنصحك أن تقراء عن تركيبة القوقعة و أجسام كورتي ثم ترج لتكمل الجزء الخير من كيف نسمع.
فلو أكملنا انتقال الصوت من الركاب إلى غشاء الفتحة البيضاوية و اهتزازها و دفع الغشاء الى الداخل و الخارج فان السائل الموجود في القوقعة(في الدور العلوي)يجعل "غشاء القاعدة"يهتز و يتأرجح كما كما يتأرجح القارب في البحر، وتهتز الخلايا الشعرية باهتزاز غشاء القاعدة، و بالتالي تهتز الشعيرات الموجودة في أعلى الخلايا الشعرية ،فتقوم هذه الشعيرات بتغيير مستوى الكهرباء في الخلية، ويتم ذلك بطريقة معقدة ودقيقة تعتمد على فتح و إغلاق الكثير من القنوات المسماة بالقنوات الأيونية (و التي تسمح بدخول و خروج أملاح معينة كالكالسيوم و البوتاسيم و الصوديوم و الكلوريد ) في اقل من أعشار الثانية ، مما ينتج عنه نبضة كهربائية محددة تنتقل إلى العصب الصادر من أسفل الخلية الشعرية. و من ثم إلى العقدة العصبية للعصب السمعي ثم إلى مراكز السمع في المخ.بإيجاز: تعتبر الخلايا الشعرية "محول كهربائي" يحول الصوت إلى إشارات كهربائية عن طريق تحريك الشعيرات و اهتزاز الخلية و تغير تركيز الأملاح و الأيونات داخل الخلية.

للعلم فإن الأصوات التي تـُسمع عن طريق الأذن اليمنى يتم إيصالها إلى مراكز السمع العليا بالجانب الأيسر من الدماغ ، و العكس كذلك. كما أن مركز النطق عند الغالبية الناس في الجانب الأيسر من الدماغ.

القوقعة :

تقع القوقعة في تجويف عظمي على جانبي الجمجمة. و سميت بالقوقعة بسبب شكلها الخارجي المشابه للقوقعة(الصدفيات).و يأتي التفافها على شكل حلزوني مدبب من الأعلى و عريض من الأسفل. و تلتف بشكل دائري حول نفسها مرتين و نصف المرة. وقشرة القوقعة متكونة من مادة عظمية رفيعة. وكما قد ذكر فإن القوقعة هي تجويف عظمي، و هذا التجويف مقسم من الداخل إلى ثلاثة ادوار. الدور العلوي( و يسمى علميا بالقناة الدهليزية Vestibular Canal ) و الدور السفلي ( و تسمى علمياً القناة الطبلية Tympanic Canal ) و الدور الأوسط ( و يسمى علمياً القناة القوقعية أو الوسطى Cochlear Duct ) . و يفصل بين الدور العلوي و الأوسط غشاء يسمى بالغشاء الدهليزي Vestibular Membrane . بينما يفصل الغشاء المسمى بغشاء القاعدة (Basilar Membrane)بين الدور الأوسط و الدور السفلي . و هذه الأدوار ممتلئة بسائل من نوع خاص و به تركيز مختلف من الأملاح و الايونات. ففي الدور العلوي و السفلي سائل يعرف بالابري لمفPerilymph .و ترجمته الحرفية هي سائل حول الليمف أو حول اللمفاوي و قد يكون اصل هذه الكلمة مأخوذ من مشابهة هذا السائل لسوائل العروق اللمفاوية في الجسم .،بينما يحتوي الدور الأوسط على سائل آخر يعرف بالاندو ليمف Endolymph(الليمف الداخلي أو سائل التيه) ، و هو سائل مشابه للبري ليمف و عند اكتشافه فرق بينهما بكلمة "حول" و كلمة "داخل" فالبريلمف موجود في الدور العلوي و السفلي(أي حول أو محيط بالدور الاوسط)و سائل الاندو ليمف في "داخل الدور الأوسط .
. .وتوجد الفتحة البيضاوية Oval Window في بداية الدور العلوي وبينما الفتحة الدائرية Round Window تقع في نهاية الدور السفلي. و تسمح الفتحة الدائرية بخروج الموجات الصوتية التي دخلت إلى القوقعة عبر الفتحة البيضاوية(Oval Window) لكي لا تتراكم الموجات بداخلها. أي أن الموجات الصوتية تدخل من الفتحة البيضاوية و من ثم تخرج عبر الفتحة الدائرية بعد قيامها بتحريك غشاء القاعدة وإثارة الخلايا الشعرية(سيتم التفصيل لاحقا).


توجد مجموعة من الخلايا المهمة و المتراصة في داخل الدور الأوسط للقوقعة على سطح الغشاء القاعدي و تسمى بجسم كورتي Organ of Corti. و في كل قوقعة حوالي 4000 جسم من أجسام كورتي.و يحتوي جسم كورتي على خلايا عديدة و لكن من أهم الخلايا الموجودة في داخل هذا الجسم خلايا تسمى بالخلايا الشعريةHair cells . و تنقسم الخلايا الشعرية إلى قسمين رئيسيين: خلايا شعرية داخلية Inner Hair Cells و خلايا شعرية خارجية Outer Hair Cells . و في كل جسم من أجسام كورتي ثلاث خلايا شعرية خارجية (تأتي على شكل طبقات) و خلية شعرية داخلية واحدة.

و سميت الخلايا شعرية بهذا الاسم لأن في طرفها العلوي شعيرات صغيرة استشعارية للحركة. و تختلف الخلايا الشعرية الداخلية عن الخارجية بشكل الشعيرات وعددها. و في قاعدة كل خلية شعرية نقطة اتصال مع العصب السمعي. ويوجد عصب وارد (داخل) و عصب صادر(خارج) من كل خلية و متصل بالعقدة العصبية للعصب السمعي في منطقة قريبة و ملاصقة للقوقعة. ويُتوقع أن في القوقعة الواحدة تحتوي على حوالي 4000 خلية شعرية داخلية و 12000 خلية خارجية. و حجم جسم كورتي حوالي 10 ميكرون و يحتوي على خلايا أو أنسجة أخرى بالإضافة إلى الخلايا الشعرية.و يعتقد أن الخلايا الشعرية و أجسام كورتي موزعة على طول الغشاء القاعدة بطريقة محددة و على شكل خريطة محكمة ، ففي مناطق معينة من الغشاء توجد خلايا شعرية محددة تميز الموجات الصوتية العالية التردد و في مناطق أخرى توجد خلايا لتميز الموجات الصوتية المنخفضة التردد و كذلك الحال مع غشاء القاعدة فهو أيضا به مميزات تساعد في تميز الترددات فسمكه غير منتظم فاحد أطرافه رقيق و عريض بينما الطرف الآخر متين و ضيق. و لو تخيلت هذا الغشاء على شكل شراع (احد أطرافه رقيق و الآخر متين)و هو مغمور في الماء فلو هززت احد أطرافه فان هذا الغشاء سوف يهتز بشكل غير متساوي حسب شدة الاهتزازة (حسب شدة لصوت الذي يهز السائل في داخل القوقعة). يغطي الخلايا الشعرية من فوق(من جهة الشعيرات) سقف يسمى الغشاء السقفيTectorial Membrane . و لذلك فان الخلايا الشعرية محصورة بين غشاءين:الغشاء السقفي من الأعلى و الغشاء القاعدي من الأسفل .

ثالثاً : الشم
الشم يحدث بواسطة نهايات عصبية تسمى خلايا شم مستقبلة تذوب المواد فى المخاط الانفى لتصل إلى الخلايا المستقبلة ومنها إلى الأعصاب حتى تصل إلى المخ الذى يقوم بترجمتها إلى روائح نميز بها المواد عن بعضها.
تركيب الأنف
بعض الحقائق عن الشم :
الأنف جزء من الجهاز التنفسي وهو مسؤول أيضآ عن الشم.
- يقوم الأنف بتصفية الهواء وترطيبه وتدفئته أثناء مروره من الممر الأنفي إلى الحنجرة والرئتين من 12 إلى 15 مرة في الدقيقة.
- كل من الروائح والنكهات تقوم بإلتقاطها مستقبلات أشبه بالشعيرات تقع في سقف التجاويف الأنفية، وإثارة هذه المستقبلات تتسبب في إرسال دفعات عصبية(إشارات كهربائية) إلى الألياف العصبية المتصلة بهذه المستقبلات، وتعبر هذه الألياف العصبية من خلال ثقوب دقيقة في سقف تجويف الأنف لتدخل البصيلات الشمية، وتسير الإشارات الكهربائية التي تنقل الإحساس بالشم عبر العصب الشمي مركز الشم في المخ.



- لا تتميز حاسة الشم لدى الإنسان بالحدّة حسن الإستغلال بنفس القدر الذي تتميز به حاسة الشم لدى الحيوان.
ومع ذلك نستطيع تمييز أكثر من 100000 رائحة.
- إن حاشة الشم عند الإنسان مسؤولة عن معظم أداء حاسة الذوق، فلسانك يكشف فقط المذاقات المالحة والحلوة والحامضة والمرّة
كما أن الروائح المنبعثة من الأطعمة التي تتناولها تساعد في كشف تتوعات هذه المذاقات الأساسية الأربعة.
- يصبح دور الأنف في تذوق الطعام واضحآ في حال كان أنفك مسدودآ حيث تتضاءل فعالية حاسة الذوق لديك.

- يوجد في بطانة الأنف أعدادآ كبيرة من الأوعية الدموية الصغيرة التي تسخّن الهواء أثناء تنشقه.
وتساعد الشعيرات التي تبطن الأنف في إصطياد الأجسام الغريبة وتنمعها من الدخول إلى الرئتين.
- ونحن نتنفس في كل مرة عبر منخر واحد فقط ( فالمنخران لا يعملان معآ شكل متزامن ، حيث يرتاح أحدهما في كل مرة ليسمح لبطانته أن تستعيد نشاطها من التأثيرات المجففة للهواء الداخل والخارج أثناء عملية التنفس).



رابعاً : اللمس
اللمس والضغط هما شعوران متشابهان، ولكن لكل حاسة خلايا استقبال مختلفة في الجلد . تحتوي هذه الخلايا على عدة طبقات من مادة شبه جيلاتينية . عندما نمارس الضغط على الخلايا فإن الطبقات تنزلق فوق بعضها بشدة وتخلق محفزات عصبيا . خلايا استقبال اللمس مركزة في طرف اللسان وأطراف الأصابع – حيث حساسيتها كبيرة جدا . بينما هي موزعة على ظهر الكف على أبعاد كبيرة . يمكن فحص ذلك بواسطة منقلة هندسية . نقوم بوضع طرف واحد برقة على الجلد ونفحص إلى أي حد يمكن أن نقرب الطرف الثاني منه، قبل أن نحس أن الطرفين هما طرف واحد . في طرف الأصبع يكون البعد 2 ملم أما على ظهر كف اليد فهو 60 ملم. والسبب في ذلك هو أن أطراف أصابعنا تلعب دورا هاما في التعرف على شكل وملمس الأشياء التي نلامسها . الإنسان الأعمى بإمكانه أن يقرأ إذا تعلم كيف يفك بواسطة أصابعه إشارات خط بريل الثلاثة والستين، التي تتكون من أشكال عبارة عن نقاط بارزة على الورق . والشعر الدقيق الذي يغطي جسمنا يساعدنا في حاسة اللمس . ففي جذور الشعر توجد خلايا استقبال . وعندما يتحرك الشعر ولو بتأثير ريح خفيفة جدا، فإنها تعمل كمكبرات وتخلق المحفز في خلايا الاستقبال .
خامساً : التذوق
تركيب اللسان وأماكن التذوق :
تبدو حاسة التذوق أكثر إدراكا عندنا من حاسة الشم . من المعروف أننا نميز الأربعة مذاقات الأساسية : حلو، حامض، مالح ومر . كافة المذاقات الأخرى هي دمج للمذاقات الأربعة المذكورة . يتم التعرف على المذاقات المختلفة في مناطق مختلفة من الفم . فبراعم التذوق الموجودة في طرف اللسان تستقبل المرارة والحلاوة . أما الطعم الحامض فيتم استقباله في أطراف اللسان والمرارة في القسم الخلفي منه . وهذا هو السبب الذي يجعلنا نميز على الفور طعم السكر أو الملح، عندما ندخل الأطعمة للفم، ولا نحس بالطعم المر إلا عندما نبتلع الطعام . يمكن الافتراض بأن مواد كيماوية مذابة في الطعام وفي الشراب تكون ملائمة لخلايا استقبال الطعم، مثلما أن مواد الرائحة ملائمة لخلايا استقبال الرائحة . ويساعد اللعاب هذه المواد على أن تذوب ولكن، خلافا لبقية الحواس فإن استيعاب حاسة التذوق في المخ تكون بطيئة، وقد تمر عدة ثوان حتى يمكننا التعرف على مذاق معين . يتأثر التذوق أحيانا من مزايا حسية أخرى في الطعام أو الشراب . لحرارة الطعام تأثير قوي جدا على التذوق . المشروبات الساخنة لها مذاق حلو أكثر من المشروبات الباردة، بينما تزيد البرودة من المرارة . وتركيبة الطعام تؤثر على حاسة التذوق . الألم أحيانا يلعب دورا في عملية التذوق، عندما نتذوق طعام حارقا، مثل الفلفل الحارق والخردل، التي تثير خلايا استقبال الألم في الفم . للملح أهمية خاصة في أطعمة كثيرة . ويبدو أنه مثل بهارات أخرى يبرز أطعمة ليست لها صلة به . ومثله أيضا مواد أخرى نقوم بإضافتها أحيانا للطعام .
وبهذا قد نكون انتهينا من حواس الإدراك الخارجي
ثانياً : حواس الإدراك الداخلي
وهي التي تفيد بالإحساس بالواقع الخارجي
التوازن و الإحساس بالدوران و الوعي بالذات و الإدراك الجسماني

أولا : التوازن

هو احساسك بالتوازن عند النزول من سيارة مسرعة مثلاً
وقد يختل هذا الشعور عن الشعور بدوخة او غثيان
ولها علاقة كبيرة بالجاذبية الأرضية
ثانياً : الإحساس بالدوران او الحركة
عند ركوبك سيارة مثلا وأنت مغمض العينين سوف تشعر بالدورات والإنحناءات حتى اذا وقفت السيارة فسوف تشعر بها عن طريق احساس جسمك بالحركة
ثالثاً : الوعي بالذات
مثلا أغمض عينيك وحرك ذراعك مثلاً او اقبض كفك وابسطة
وسوف تشعر بكل هذه الحركات بدون انا تفتح عينيك .
رابعاً : الإحساس بالذات
مثل الإحساس بالغثيان و الإحساس بمغص أو الإحساس بصداع أو إمتلاء المعدة
وبهذا قد نكون انتهينا من حواس الإدراك الداخلي
ثالثاً : حواس الإدراك العاطفي
وهي الشعور بأشياء نفسية وعصبية داخليه مثل :
الغضب - الحب - الخوف - الإشمئزاز - السرور - الحزن - الملل - الفرح - الإحساس بالخطأ - الإحساس بالجرم
وهناك أيضاً حواس تنقسم من حاسة اللمس وهم :
الإحساس بالألم و الحرارة و البرودة و الضغط

أرجوا أن تعطيني افضل أجابة اخي.
27‏/7‏/2011 تم النشر بواسطة THE SUPER MAN.
2 من 2
خمسة
السمع
البصر
الشم
التذوق
المس
1‏/8‏/2011 تم النشر بواسطة عاشق.السعادة (عاشق السعادة).
قد يهمك أيضًا
اضعف حاسة عند الطيور ؟؟
حاسة اني انطبخ من هالجو الحــارر ..
هل هناك حاسه سادسه وماهي
كم عدد الاسنان
كم مرة تفرش أسنانك في اليوم؟
تسجيل الدخول
عرض إجابات Google في:: Mobile | كلاسيكي
©2014 Google - سياسة الخصوصية - مساعدة