الرئيسية > السؤال
السؤال
خروج دم متواصل اثناء التبول
مرض السكر | الأمراض 26‏/12‏/2009 تم النشر بواسطة hgihl hgavufd.
الإجابات
1 من 6
الله يشفي
سؤالك لازم يتوجه لطبيب وبأسرع وقت
26‏/12‏/2009 تم النشر بواسطة بدون اسم.
2 من 6
أن خمس أفراد المجتمع مصابون بهذا المرض …أي أن حوالي عشرين شخصا من كل مائة شخص ممن حولك مصابون بهذا المرض .وفي أمريكا وحدها تدل الإحصائيات على أن هذا المرض هو السبب وراء ثلاثة ملايين زيارة للطبيب في كل عام  ، وأن نصف مراجعي عيادة القناة الهضمية هم مرضى القولون العصبي

إذا ..ما هو هذا المرض الواسع الانتشار ؟ ماهي أسبابه وأعراضه ؟ كيف السبيل إلى علاجه ؟

لا يعرف بالضبط سبب هذا المرض ، ولكن يعتقد انه يرجع إلى عدة عوامل وراثية وبيئية ونفسية ، وغيرها

تعريفه

متلازمة القولون العصبي عبارة عن اضطراب مزمن في وظيفة القناة الهضمية وخاصة الأمعاء الغليظة ، (تسمى بالإنجليزية - القولون) ينتج عنه انتفاخ والآم في البطن ، مع صعوبة في التبرز ، ويتميز هذا ، المرض بأنه ليس ناتج عن أي خلل مرضي ، أي أن الأعراض ليست بسبب التهاب أو جراثيم أو  أورام أو غير ذلك ، إنما هي ناتجة عن تقلصات واضطراب في حركة الأمعاء . ومن أهم سمات هذا المرض أنه مزمن ومتردد .. أي أنه غالبا ما يستمر مع الإنسان لسنوات طويلة ، وقد يبقى معه طول عمره ، وتتردد الأعراض فتزداد في فترة معينة ، وتخف في أخرى ، أو تزول لفترة معينة ، وتظهر مرة أخرى فيما بعد ، وهكذا يلاحظ معظم المرضى أن الأعراض تزداد مع القلق واضطراب الحالة النفسية ، كما انهم يشعرون بالتحسن أثناء الإجازات ، وفي فترات استقرار الحالة النفسية

علاقة الحالة النفسية بمتلازمة القولون العصبي

هناك علاقة وطيدة بين الحالة النفسية ومرض القولون العصبي ، فالمرضى الذين يعانون من اكتئاب ، يوجد عندهم القولون العصبي بنسبة أكبر من الأشخاص الآخرين  كما يلاحظ أن معظم مرضى القولون العصبي ، الذين يكثرون من التردد على المستشفى ، يعانون أيضا من الاكتئاب أو القلق ولخوف من الأمراض الخطيرة . بينما نجد أن مرضى القولون الذين لا يعانون من هذه الاضطرابات النفسية . لا يحتاجون كثيرا إلى مراجعة الطبيب ، وهذا يدل على أن الذي يدفع مريض يدفع مريض القولون إلى كثرة التردد على المستشفى هي المعاناة النفسية التي تصاحب المرض ، هؤلاء المرضى ، غالبا ما يحتاجون إلى مراجعة الطبيب النفسي

الأعراض

هذه الأعراض لا تكون موجودة كلها عند جميع المرضى ، ولكن قد يكون لدى أحد المرضى معظم هذه الأعراض والمريض الآخر ليس عنده سوى بعضها ، فلكل مريض نمط معين من الأعراض تتكرر عنده من وقت لآخر . ومن أهم هذه الأعراض

الآم مزمنة في أي موضع من البطن ، واكثر ما تكون في اسفل البطن

انتفاخ في البطن ، وخاصة بعد الوجبات

اضطراب في عملية التبرز وإمساك مع صعوبة في إخراج الفضلات ، فأحيانا يخرج البراز على شكل قطع صغيرة جافة ، وأحيانا يكون البراز سائلا يشبه الإسهال وتتقلب الحالة عند معظم المرضى بين الإمساك والإسهال ، لوقت لآخر

شعور بعدم الارتياح بعد الخروج من الحمام ، حيث يشعر المريض بأن الفضلات لم تخرج كلها من بطنه

خروج مخاط أبيض مع البراز

ولا تقتصر أعراض القولون العصبي على ما سبق ، بل هناك أعراض كثيرة قد تحدث في أجزاء من الجسم ، وقد ينزعج منها المريض ، ولكن مهما عمل الطبيب من فحوصات ، فانه لا يجد أي سبب آخر ومنها

شعور بالإرهاق والتعب العام

شعور بالشبع وعدم الرغبة في الأكل ، ولو بعد مضي وقت طويل بعد الوجبة السابقة

الآم في أسفل البطن أثناء التبول ، وأحيانا الشعور بالحصر

الآم أثناء الجماع

الآم شبيهة بوخز الإبر في عضلات الصدر والكتفين والرجلين وغيرها

وهناك أمراض كثيرة ، غير القولون العصبي ، قد يؤدي إلى مثل هذه الأعراض ، والطبيب وحده ، هو الذي يستطيع تشخيص مرضك بعد المعاينة وإجراء الفحوصات الطبية اللازمة

أعراض ليست ناتجة عن مرض القولون العصبي

هذه الأعراض لا يسببها القولون العصبي ، فإذا حدث عندك شيء منها ، أخي المريض ، فعليك بمراجعة الطبيب لمعرفة أسبابها ثم علاجه

نقص سريع في الوزن

ارتفاع درجة الحرارة

خروج دم أحمر مع البراز أو البول

تغير لون البراز إلى أسود كالفحم

إسهال متواصل ، حتى أثناء الليل

الآم متواصلة في البطن حتى أثناء النوم

ما هو العلاج ؟

أخي المريض ، إذا كان الطبيب قد أكد لك بأن مرضك هو القولون العصبي ، فعليك أن تتذكر الحقائق التالية

أولا - هذا المرض ليس عضويا ، بمعنى أننا لو فتحنا البطن وتفحصنا الأمعاء لوجدناها سليمة ، ولهذا فإن الفحوصات التي يعملها لك الطبيب غالبا ما تكون نتائجها كلها سليمة

ثانيا - هذا المرض مزمن ، وقد يستمر معك طوال العمر ، فعليك أن تصبر وتحتسب الأجر عند الله ، وتحاول أن تتكيف مع أعراض المرض

ثالثا - لا تقلق أخي المريض فمهما طالت مدة المرض معك ، فهو لن يؤدي إلى أي مضاعفات أو أمراض أخرى ، فهو لا يؤدي إلى نزيف أو التهاب أو سرطان ، ولا إلى غير ذلك

رابعا - لا يوجد علاج يقطع هذا المرض ويشفيك منه ، ولكن الطبيب سوف يصرف لك بعض الأدوية التي تخفف بعض الأعراض ، وتساعد على تحملها وتمكنك من التعايش نع هذا المرض ، والاستمرار في ممارسة أعمالك وحياتك اليومية بشكل طبيعي

خامسا - لكل نوع من الأعراض ما يناسبه من الأدوية ، ومن أهمها

الإمساك وصعوبة التبرز : يستعمل له الملينات التي تزيد نسبة الألياف داخل القولون وتجعل البراز متماسكا ، وتسهل خروجه عند قضاء الحاجة ، وتجعلك تشعر بالارتياح بعد التبرز ، وهذه الأدوية لا يمتصها الجسم ولا تهيج الأمعاء ولا يضر استعمالها لمدة طويلة ، ولكن قد لا يحس بفائدتها إلا بعد عدة أيام

آلام البطن : يستعمل لها الأدوية التي تهدئ من تقلصات الأمعاء ، ولا داعي للاستمرار في

استخدامها لمدة طويلة ، ولكن احتفظ بها في المنزل ، واستعملها عندما يشتد عليك الآلام

الغازات وانتفاخ البطن : قد ينفع معها استخدام الكربون أو الملينات ، وكذلك تجنب الوجبات الدسمة قد يساعد على تخفيف هذه المشكلة

الإسهال : يستعمل له مضاد الإسهال عند الضرورة

وقد يرى الطبيب انك تحتاج بعض المهدئات النفسية . أو إرسالك إلى طبيب النفسية ، فلا تتردد في قبول ذلك ، فان النفس تمرض كما يمرض الجسم ، وقد تكون الاضطرابات النفسية هي السبب في اشتداد أعراض القولون العصبي لديك

ماذا عن الوجبات وأنواع المأكولات ؟

ليس هنالك ما يثبت فائدة اتباع حمية خاصة ، أو نظام معين للأكل ، فبإمكان مريض القولون العصبي

أن يأكل بالطريقة التي يجد أنها تناسبه . ولكن ينصح المريض بشكل عام بالإكثار من السوائل والمأكولات الخضراء ، التي تحتوي على نسبة عالية من الألياف مثل الخس ، الجرجير ، الخيار ، الجزر ..... وغيره
26‏/12‏/2009 تم النشر بواسطة الأسياد (بلال المومني).
3 من 6
القولون العصبي :

تزداد تساؤلات المرضى وتكثر شكواهم من بعض الأمراض التي يعتقدون انها أمراض عضوية ولكن الحقيقة انها (نفسية أكثر من غيرها) الأمر الذي قد يتسبب في ازعاج المرضى والطبيب وبالتالي أخذ وقت وجهد كان يمكن أن يـصرف لمريض محتاج.. من بين تلك الأمراض القولون العصبي الذي أصبح يشخصه العديد من الناس دون أي استشارة طبية وحين نذكر ذلك فلا نوافق أبدأ على ذلك ولكن هذا ما يدعونا لطرح مثل تلك المواضيع إسهاما منا في توعية الناس وتعريفهم ببعض ما قد يخفى عليهم00 تعريفاااااات عده للقولون ::

- يـعرف الدكتور محمد عبدالله الصغير استشاري الطب النفسي والأستاذ المساعد بكلية الطب ـ جامعة الملك سعود.

القولون بأنه اسم للأمعاء الغليظة, والتي تمتد علوا من أسفل الجهة اليمنى في التجويف البطني إلى ما تحت الأضلاع, ثم عرضا إلى الجهة اليسرى, ثم نزولا إلى أسفل الجهة اليسرى في الحوض, وتتكون من مجموعة عضلات دائرية وطولية تتقلص بصورة منتظمة, بحسب ما يصلها من نبضات عصبية عن طريق الجهاز العصبي غير الإرادي, وبحسب كمية ونوعية الطعام.


- ويعرف متلازمة القولون العصبي انه عبارة عن اضطراب مزمن في وظيفة القناة الهضمية وخاصة الأمعاء الغليظة ، (تسمى بالإنجليزية - القولون) ينتج عنه انتفاخ والآم في البطن ، مع صعوبة في التبرز ..


-او انه:

هو حالة يتفاعل أو يتعامل فيها الجهاز الهضمي للشخص بطريقة غير طبيعية لأنواع محددة من المأكولات أو المشروبات أو عند تعرض الشخص لبعض الحالات النفسية فينتج عن هذا التعامل الغير طبيعي للجهاز الهضمي أعراض مثل انتفاخ في البطن وكثرة الغازات و آلام غامضة ومتكررة و إسهال أو إمساك. وحالة القولون العصبي هو اعتلال وظيفي مؤقت ومتكرر للجهاز الهضمي وليس بمرض عضوي.

ويتميز هذا ، المرض بأنه ليس ناتج عن أي خلل مرضي ، أي أن الأعراض ليست بسبب التهاب أو جراثيم أو أورام أو غير ذلك ، إنما هي ناتجة عن تقلصات واضطراب في حركة الأمعاء . ومن أهم سمات هذا المرض أنه مزمن ومتردد .. أي أنه غالبا ما يستمر مع الإنسان لسنوات طويلة ، وقد يبقى معه طول عمره ، وتتردد الأعراض فتزداد في فترة معينة ، وتخف في أخرى ، أو تزول لفترة معينة ، وتظهر مرة أخرى فيما بعد ، وهكذا يلاحظ معظم المرضى أن الأعراض تزداد مع القلق واضطراب الحالة النفسية ، كما انهم يشعرون بالتحسن أثناء الإجازات ، وفي فترات استقرار الحالة النفسية .

- أما مرض القولون فيراد به (القولون العصبي) وهو اضطراب يحدث في عمل القولون بسبب عصبي ـ في الغالب ـ فيؤدي إلى انقباضات قوية, ومتكررة لعضلات القولون ينتج عنها ألم شديد في معظم أجزاء البطن, ويصاحب ذلك اضطراب في وظائف الإخراج ـ أحيانا إمساك, وأحيانا إسهال ـ مع شعور بالامتلاء, والانتفاخ في البطن, واحتباس الريح, وقد يشكو المريض أيضا حموضة, وحرارة في المعدة, وآلاما متنوعة في الجسم كله.


علاقة الحالة النفسية بمتلازمة القولون العصبي :

هناك علاقة وطيدة بين الحالة النفسية ومرض القولون العصبي ، فالمرضى الذين يعانون من اكتئاب ، يوجد عندهم القولون العصبي بنسبة أكبر من الأشخاص الآخرين كما يلاحظ أن معظم مرضى القولون العصبي ، الذين يكثرون من التردد على المستشفى ، يعانون أيضا من الاكتئاب أو القلق ولخوف من الأمراض الخطيرة . بينما نجد أن مرضى القولون الذين لا يعانون من هذه الاضطرابات النفسية . لا يحتاجون كثيرا إلى مراجعة الطبيب ، وهذا يدل على أن الذي يدفع مريض يدفع مريض القولون إلى كثرة التردد على المستشفى هي المعاناة النفسية التي تصاحب المرض ، هؤلاء المرضى ، غالبا ما يحتاجون إلى مراجعة الطبيب النفسي.


تركيب ووظيفة القولون:


القولون أو الأمعاء الغليظة هو أحد أجزاء الجهاز الهضمي الممتد من نهاية الأمعاء الدقيقة وحتى المستقيم ويتكون من الأجزاء التالية :

· القولون الصاعد في المنطقة اليمنى من البطن

· القولون المستعرض في أعلى البطن

· القولون النازل في المنطقة اليسرى من البطن

· القولون السيني في اسفل البطن لليسار

وتتمثل فوائد القولون في حفظ ما تبقى من الطعام لفترات قد تصل إلى أيام وفيه يمتص الماء والأملاح الأخرى وما تبقى يكون على شكل براز يدفعه الجسم إلى خارج الجسم أثناء عملية التغوط، وتحيط بالقولون عضلات طوليه ومستعرضة تنقبض لتحريك محتويات القولون إلى اتجاه المستقيم.


كيف يشخص القولون العصبي؟؟؟

القولون العصبي ليس معناه أنك تعاني من مشكلة عضوية في الجهاز الهضمي وإنما هو اعتلال وظيفي مؤقت للجهاز الهضمي عند حالات معينة ولكن لا نستطيع تشخيص حالة القولون العصبي إلا بعد إجراء فحص سريري ومختبري للبراز وذلك لاستبعاد أسباب عضوية أخرى قد تسبب أعراض مثل أعراض القولون العصبي ومن هذه الأسباب الأخرى مثلا التهاب الأمعاء بطفيلي الأميبا أو الجارديا أو وجود قرحة في المعدة أو الإثنى عشر أو وجود حصوة في المرارة وخاصة عند النساء في سن الأربعين .

الطبيب خير من يساعدك:-

بعد أن يتأكد الطبيب من استبعاد الأسباب العضوية لاعتلال الجهاز الهضمي سوف يبدأ بسؤالك عن أنواع المأكولات والمشروبات التي تظهر معها الحالة وكذلك يتأكد من هدوء نفسيتك وأنك لا تعاني من مشكلات نفسية ثم يبدأ بإعطائك نصائح وربما بعض الأدوية لحل المشكلة.



الأعراض :-

هذه الأعراض لا تكون موجودة كلها عند جميع المرضى ، ولكن قد يكون لدى أحد المرضى معظم هذه الأعراض والمريض الآخر ليس عنده سوى بعضها ، فلكل مريض نمط معين من الأعراض تتكرر عنده من وقت لآخر . ومن أهم هذه الأعراض :

-الآم مزمنة في أي موضع من البطن ، واكثر ما تكون في اسفل البطن .

-انتفاخ في البطن ، وخاصة بعد الوجبات

-اضطراب في عملية التبرز وإمساك مع صعوبة في إخراج الفضلات ، فأحيانا يخرج البراز على شكل قطع صغيرة جافة ، وأحيانا يكون البراز سائلا يشبه الإسهال وتتقلب الحالة عند معظم المرضى بين الإمساك والإسهال ، لوقت لآخر

-شعور بعدم الارتياح بعد الخروج من الحمام ، حيث يشعر المريض بأن الفضلات لم تخرج كلها من بطنه

-خروج مخاط أبيض مع البراز

-ولا تقتصر أعراض القولون العصبي على ما سبق ، بل هناك أعراض كثيرة قد تحدث في أجزاء من الجسم ، وقد ينزعج منها المريض ، ولكن مهما عمل الطبيب من فحوصات ، فانه لا يجد أي سبب آخر ومنها

-شعور بالإرهاق والتعب العام

-شعور بالشبع وعدم الرغبة في الأكل ، ولو بعد مضي وقت طويل بعد الوجبة السابقة

-الآم في أسفل البطن أثناء التبول ، وأحيانا الشعور بالحصر

-الآم أثناء الجماع

-الآم شبيهة بوخز الإبر في عضلات الصدر والكتفين والرجلين وغيرها

-وهناك أمراض كثيرة ، غير القولون العصبي ، قد يؤدي إلى مثل هذه الأعراض ، والطبيب وحده ، هو الذي يستطيع تشخيص مرضك بعد المعاينة وإجراء الفحوصات الطبية اللازمة

-أعراض ليست ناتجة عن مرض القولون العصبي :هذه الأعراض لا يسببها القولون العصبي ، فإذا حدث عندك شيء منها ، أختي المريضه ، فعليك بمراجعة الطبيب لمعرفة أسبابها ثم علاجه وهي تتمثل في:
-نقص سريع في الوزن

-ارتفاع درجة الحرارة

-خروج دم أحمر مع البراز أو البول

-تغير لون البراز إلى أسود كالفحم

إسهال متواصل ، حتى أثناء الليل

الآم متواصلة في البطن حتى أثناء النوم

أسباب القولون العصبي:

تتمثل أسباب القولون العصبي (أي الأسباب التي تؤدي إلي اعتلال وظيفي مؤقت في عمل الجهاز الهضمي) بالآتي:

1. التدخين.

2. شرب الكحول.

3. بعض الحالات النفسية التي يكون فيها الشخص قلق أو مكتئب أو حزين

4. بعض المأكولات والتي يختلف نوعها من شخص إلي آخر ومن هذه المأكولات الفلافل ؛ الشطة الحارة الخضروات الغير مطبوخة كالخيار أو الفجل ؛ الفول ؛ العدس وشرب القهوة.

5. الحساسيه من بعض الأطعمه مثل الأطعمه المحضرة من طحين القمح (الخبز ، الكيك) أو الحليب (غالباً حليب البقر) أو البيض أو الذره أو لحم البقر او السكريات والكاكاو أو المضافات الكيماوياه للأطعمه المجاهزة.



-الأسباب الأخرى المحتملة للمرض هي :


1- نقص بعض الانزيمات الهضميه :

أن نقص الإنزيمات والأحماض في القناه الهضميه يؤدي بدوره إلى عدم هضم الطعام مما يسبب تهيج غشاء القولون بالتالي يؤدي إلى المرض.
لذا ينصح بأخذ الإنزيمات الهضميه للمساعدة في تخفيف الاعراض .

2- كذلك الضغوط النفسيه تعتبر من أحد أسباب المرض . ففي هذه الحالة وخلال فترة هذه الضغوط النفسيه تزداد إفرازات الجسم من بعض الهرمونات والتي بدورها تؤدي إلى تهيج القولون .




العـــــلاج :


لا يوجد علاج قطعي ونهائي لحالة القولون العصبي ؛ فهو مثل مرض الحساسية الذي قد يكون عند شخص بينما لا يكون عند شخص آخر رغم تساويهما ربما حتى في أنواع المأكولات التي يناولونها وتتم معالجة حالة القولون العصبي بالآتي :

1. أولا: الإرشادات

إذا كانت الأدوية هي الأساس في علاج أي مرض فان في حالة القولون العصبي تكون الإرشادات والنصائح هي الأساس ومن هذه الإرشادات< /SPAN> :

1. ابتعد عن القلق والاكتئاب ب قدر الاستطاعة .

2. ابتعد عن شرب الكحول والحمد لله فان المسلمين ملتزمين بهذا الأمر امتثالا لشرع المولى عز وجل وإنما ذكرته من باب الذكر لا غير .

3. ابتعد عن شرب القهوة حيث وجد في حالات كثيرة أنها تساعد علي ظهور أعراض القولون العصبي .

4. مارس الرياضة بشكل منتظم .

5. أوقف التدخين فورا .

6. أعد التفكير في اختيار أصناف غذائك فحاول أن تبتعد عن المأكولات التي ترى أنها تثير حالة القولون العصبي عندك حيث أنه لا يستطيع الطبيب تحديدها لك فهي تختلف من شخص لآخر ومن المأكولات التي قد تثير حالة القولون العصبي عند الأشخاص الذي يعانون من وجود هذه الحالة هي الفول ؛ العدس ؛ السلطة ؛ الخضروات الغير مطبوخة ؛ الفلافل ؛ الشطة الحارة .< SPAN lang=AR-SA>

7. رغم أن إضافة بعض الخضروات كالخيار والجرجير والفجل قد يثير حالة القولون العصبي عند بعض الأشخاص إلا أنها عند بعضهم قد تكون علاج ومخفف لحالة القولون العصبي والذي يقرر هذا الأمر الشخص نفسه وبمساعدة الطبيب .

8. أشرب كميات كبيرة من الماء وخاصة في حالة الإمساك .



2. ثانيا: الأدوية:

قد يصرف ال طبيب لمن يعاني من حالة القولون العصبي بعض أنواع الأدوية التي تساعد علي تنظيم حركة عضلات الجهاز الهضمي وبعضها يساعد علي التخفيف من حدة أعراض حالة القولون العصبي . ومن هذه الأدوية الآتي:

1. Chlordiazepoxide + clidinium bromide - Librax

2. Dicyclomine hydrochloride - Bentyl

3. Hyoscyamine sulfate - Levsin

4. Diphenoxylate hydrochloride - Lomotil

5. Loperamide - Imodium

6. Imipramine - Tofranil

7. Amitriptyline - Elavil




ولكن أفضل طريقه للتعامل مع المرض هو الغذاء لذلك يجب اتباع الآتي:

1- يجب التأكد من عدم وجود حساسيه لأطعمه معينه وذلك بإجراء الاختبار اللازمه .
عندما لا تكون هناك قرحه بالمعده أو الثانى عشر ينصح بتجربة كبسولات Betainetly drochochoride وذلك مع الإنزيمات الهاضمه لمدة أسبوعين وذلك لمعرفة الفرق فإذا حس المريض بفائدة إستمر عليها . إن هذه الإنزيمات تساعد كثيراً في هضم البروتينات والكربها يدرات قبل وصولها للقولون .

2- الابتعاد بصوره عامه عن المقليات بالزيت وكذلك الاقلال من الكاربوهايدرات المكررة مثل الكيك والمعجنات والشكولاته...ألخ .



العلاج خلال النوبات الحادة للقولون :


عند حدوث النوبات الحادة حيث يزداد الإسهال وكثرة الدم معه فأنه ينصح بالآتي :

1- الامتناع كلياً عن الطعام الصلب والاكتفاء السوائل على أن تكون هذه السوائل من العصير الطازج المعصور بالبيت وأن لا يترك لمدة أكثر من بضع ساعات حيث إن الانزيمات الموجوده فيه تتلف مع مرور الوقت وايضاً تناول شوربة الخضار واما العصائر فهي :

- عصير الجزر - عصير التفاح
- عصير البابايا - عصير الخضروات
والامتناع عن العصائر الحامضيه مثل البرتقال الليمون والكريب فروت...ألخ.
- تُعمل شوربة الخضار بسلق الخضار مثل القرع ,الكوسه والجزر بدون طماطم بعد السلق توضع في الخلاط حيث تصبح سائله وتشرب.


يستمر هذا النظام من ثلاث إلى اربعة أيام (حيث يلاحظ المريض أولاً اختفاء الدم وبقاء الاسهال) بعدها يضاف وبالتدريج البطاطس المسلوقه والمهروسه ويمكن أكل الموز الناضج جداً . وبعدها يؤكل الروب قليل الدسم. في اليوم السادس يضاف الرز المسلوق بالماء فقط على أن يكون لين – وكذلك يُضاف لشوربة الخضار العدس أو الفاصوليا وبقيه البقوليات. إن البقوليات مفيده لإعادة التوازن للقولون عندما تكون حالته مستقره ولكن مضر عندما تكون حالة القولون متهيجه ويجب الامتناع عنها ذلك الوقت .


طرق أخرى لعلاج المرضى :-


1- لقد تم وبنجاح معالجة إلتهاب القولون بطريقة الهوميو باثي homoepathy يعتبر الهوميوباتي من طرق العلاج المتممه للطرق التقليديه وتعمل على مبدأ مشابه لمبدأ التلقيح للحصول على المناعه من الامراض . وتتميز الهوميوباثي بعدم وجود اخطار جانبيه وأمينه الاستعمال . هناك أطباء متخصوصون بهذه الطريقه .

2- الطب الصيني : ويعالج بلاعشاب الصينيه . الاعشاب المفيدة للقولون :وهي لاتعالجو انما مهدئه لهذا المرض وهي :

- البابونج
- النعناع
- القرفه او الدراسين
- الكراويه
- كومفري
- وفي حالة الاسهال المستمر يُستعمل الاعشاب الجافة .
carb . والدراسين Cinamen , Blueberries
توصيات عامه :

1- يوصى الاطباء بأخذ متممات الاغذيه لما يحتاجه الجسم من فيتامينات ومعادن وذلك بأخذ كبسوله او اثنين من مجموعة فيتامينات ومعادن وذلك من النوع الجيد . وكذلك أخذ معوضات البروتين مثل Whey powder .

2- الاكثار من أكل الخضار المسلوقه والروب ، تقليل الحوم الحمراء .

3- جعل وجبات الطعام خمس بكيمات قليله بدلاً من ثلاث ثقيله .

4- تقليل والافضل الامتناع عن شرب الحليب وذلك لصعوبة هضمه لمرضى القولون وكذلك لأنه يسبب الغازات و يمكن شرب حليب الصويا والذي يعتبر شبيه بحليب البقر .

5- إنه من الظروري والمهم أن يتم مضغ الطعام قبل إبتلاعه مضغاً جيداً وعلكه جيد جدا.

6- يفضل إستعمال زيت الزيتون المعصور على المبارد بالأكل حيث يضاف بعد إتمام الطعام وكذلك على السلطات وذلك لتعويض نقص الدهنيات ولما لزيت الزيتون من خواص جيدة مقارنه مع الزيوت الأخرى
26‏/12‏/2009 تم النشر بواسطة الأسياد (بلال المومني).
4 من 6
.... طبعا والدك فوق ال 50 عام .... لازم دكتور مسالك بولية بسرعة لأن إحتمال ورم خبيث بالمثانة موجود من ضمن إختمالات أخرى لكن من المهم التأكد من عدم وجود الإحتمال الأول .... إن شاء الله خير ...          د / وجيه السيسى
26‏/12‏/2009 تم النشر بواسطة wagihcc.
5 من 6
حسب ما فهمت من السؤال انه تبول دم وليس تبرز دم اذا كان تبول دم فان هنالك اسباب كثيرة ل تبول الدم منها ما يكون بسب حصوة تحركت فسببت جرح اما في المثانة او الحالب وغالبا ما يكون مصحوب بالم قوي=مغص كلوي= او ان يكون بدون الم وغالبا ما يكون السبب لوجود ورم في المثانة وقد يكون احيانا بسبب ادخال بربيش بول في العضو الذكري فيؤدي الى جرح في المسالك البوليه وهو ما استبعده عند والدك لذا ينصح بمراجعة اخصائي جراحة مسالك بوليه باسرع وقت ممكن حتى يتمكن من فحصه ومعالجته مع تمنياتي له بالشفاء العاجل
22‏/3‏/2010 تم النشر بواسطة DR.Wahdan.
6 من 6
السلام عليكم  نحن لانستطيع التشخيص الا بعد اجراء بعض الفحوصات البسيطه ومنها
(1 ) تحليل البول للكشف عن الاملاح التى قد تكون كونت حصوه وادت الى تجريح مجرى البول ونزول الدم او نتيجة وجود بلهاريسيا schistosoma haematobium
(2) وقد تكون ناتجه عن خبطه Trauma
(3)وتحليل PSA  وهو يسمى دلالات اورام البروستاتا عفانا الله وعفاكم
واذا كانت التحاليل لا تعطى سبب واضح للدم الموجود بالبول نلجاء لعمل اشعه ومنظار وذلك تحت اشراف طبيب مسالك بوليه متخصص او جراحه عامه.
31‏/3‏/2010 تم النشر بواسطة دعوه للتواصل.
قد يهمك أيضًا
اخوي هل وجدت علاج لمشكله خروج القطرات بعد التبول لاني اعاني منها اتمنى الا تبخل علي بالعلاج ان عرفت
ارجووووووووكم ساعدوووووووونى
بعد التبول بعدة دقائق أعاني من خروج بعض القطرات فما سبب دالك ؟؟
انا عندي يا جماعة نخز او وخز في القلب ليه اسبوع متواصل بيزيد مع عمليه الشهيق (اخذ النفس) طمنوني
خروج دم من دبر الذكر.ما الاسباب؟وما العلاج؟
تسجيل الدخول
عرض إجابات Google في:: Mobile | كلاسيكي
©2014 Google - سياسة الخصوصية - مساعدة