الرئيسية > السؤال
السؤال
أم كلثوم بنت علي بن أبي طالب زوجة عمر بن الخطاب رضي الله عنهما ؟
الإسلام 13‏/1‏/2010 تم النشر بواسطة حضرموت العز.
الإجابات
1 من 9
أم كلثوم بنت علي بن أبي طالب شقيقة الحسن و الحسين، ولدت في حدود سنة 6 من الهجرة، ورأت النبي محمد ولم ترو عنه شيئاً. خطبها  عمر بن الخطاب وهي صغيرة، فقيل له: ما تريد إليها؟ قال: إني سمعت رسول الله يقول: (كل سبب ونسب منقطع يوم القيامة إلا سببي ونسبي). وروى عبد الله بن أسلم بن أسلم عن جده أن عمر تزوجها فأصدقها أربعين ألفاً.
وتوفيت أم كلثوم وابنها زيد في وقت واحد،
وصلى عليهما عبدالله بن عمر رضي الله عنه ،
المصدر:http://www.ansar.org/books/umkalthum/fahras.htm‏
13‏/1‏/2010 تم النشر بواسطة بدون اسم.
2 من 9
نعم أخي زوجة امير المؤمنين عمر رضي الله عنه
تزوجها في السنة السابعة عشر من الهجرة
وهذا الزواج موجود ايضاً في كتب الشيعة
13‏/1‏/2010 تم النشر بواسطة خادم القران.
3 من 9
سؤالان:

لقد ورد علينا سؤال يقول:


ما السبب في أنه ليس لأم كلثوم ذكر كثير، مثل السبطين وزينب ( ع ) ؟!.


وورد سؤال آخر يقول:


فقد تم إثبات عدم زواجها من الثاني.. إذن فمن هو زوجها؟ وهل كان ثمة من أطفال؟



الجواب عن السؤال الأول:

ونقول في الجواب عن السؤال عن السبب في عدم ذكر أم كلثوم كثيراً، ما يلي:


إنه مع وجود الأئمة الأطهار ( ع ) ، ومع وجود السيدة زينب (عليها السلام)، فإن طبيعة الأمور تقضي بأن تكون الحركة العامة والفاعلة والمؤثرة هي لهؤلاء، دون سواهم.


وذلك لأنهم القادة الحقيقيون ولهم دون غيرهم السيادة، ولا يسمح الوجدان، والإنصاف والدين، لأحد سواهم أن يدخل في وهمه أن يجاريهم، فضلاً عن أن يتقدمهم، أو أن يعتقد لنفسه حقاً في شيء من ذلك دونهم.


علي ( ع ) مع الرسول (ص):

وقد كان هذا هو حال علي ( ع ) مع رسول الله (ص) ، فإنك لا تكاد تجد ذكراً كثيراً لأمير المؤمنين ( ع ) آنئذ، إلا في حدود العمل بالواجب الموكل إليه، وتنفيذ أوامر رسول الله (ص). فكان ( ع ) الرجل السامع المطيع لله ولرسوله. الذي لا يجيز لنفسه أن يكون له صوت أو حركة إلا في سياق الاستجابة إلى ما يطلبه رسول الله منه، ويدفعه إليه.


وذلك يجعلك تشعر أن رسول الله (ص) هو المتصرف في الأمور، وهو وحده الذي يحكم ويقرر في كل شيء، أما علي ( ع )، فإنك تكاد لا تشعر بأنه موجود أصلاً، إلا على النحو الذي أشرنا إليه..


أما غير علي صلوات الله وسلامه عليه، فإنهم كانوا جريئين على رسول الله (ص) ، فهم يعترضون ويجادلون، ويقترحون، ويرفضون، بجرأة تارة، ويقبلون على مضض أخرى، أو عن رضى ثالثة، ثم تعلو أصواتهم في بعض الحالات، حتى إذا جاء التهديد الإلهي كما حصل بالنسبة لقوله تعالى: {يَا أَيُّهَا الرَّسُولُ بَلِّغْ مَا أُنْزِلَ إِلَيْكَ مِنْ رَبِّكَ وَإِنْ لَمْ تَفْعَلْ فَمَا بَلَّغْتَ رِسَالَتَهُ وَاللهُ يَعْصِمُكَ مِنَ النَّاسِ إِنَّ اللهَ لاَ يَهْدِي الْقَوْمَ الْكَافِرِينَ}.. فإنهم يستكينون ويسكتون حتى لا تكاد تسمع لهم صوتاً إلا على سبيل الهمس والإشارة.


ولم يكن علي ( ع ) كهؤلاء أبداً، بل هو يرى أن للنبي (ص) ـ دون سواه ـ الأمر والنهي، والقرار. والموقف. وليس عليه هو وعلى غيره إلا السمع والطاعة، والانقياد والتسليم..


وقد كان هذا هو الفرق أيضاً بين عائشة وأم سلمة في بيت رسول الله (ص).


وكان ذلك هو حال الحسنين مع أبيهما صلوات الله وسلامه عليهم. وحال الحسين (ع) مع الإمام الحسن (ع).


وهكذا كان حال هارون مع موسى، فإن حال هؤلاء جميعاً لا يختلف عن حال علي مع رسول الله (ص).


الزهراء.. وزينب ( ع ):

فلا غرابة إذن في أنك لو رجعت إلى حياة الزهراء سلام الله عليها في عهد رسول الله (ص) ، ومع علي ( ع )، فإنك لا تجد لها حركة ظاهرة ولا نشاطاً بارزاً، خصوصاً فيما يرتبط بالنشاطات الاجتماعية، أو السياسية، أو الثقافية العامة وما إلى ذلك، كما ربما يتوقعه بعض من يدعو إلى إعطاء أدوار للمرأة في هذه الأيام (!!!).


فلم تكن لها نشاطات اجتماعية، كالقيام بمشاريع رعاية أيتام، أو مساعدة فقراء، أو عجزة. ولا نشاطات ثقافية كإلقاء محاضرات. ولا مشاركة في ندوات، ولا ممارسة لأعمال سياسية، ولا تواجد لها في المواقع الإدارية العامة، ولا كان لها دور في مجلس الشورى.. ولا.. ولا.. ولا..


وكذلك الحال بالنسبة للسيدة زينب (عليها السلام)، فإن دورها الظاهر إنما هو في قضية كربلاء، ودور الزهراء (عليها السلام) الظاهر إنما هو فيما جرى بعد رسول الله (ص).. وفيما عدا ذلك، فإن الحركة والنشاط بمختلف أشكاله إنما كان لأبيها (عليها السلام)، ولأمير المؤمنين، وللحسنين صلوات الله عليهم وعلى أبنائهم الأئمة الطاهرين.


وقد كان نفس تجسد كمال الزهراء (عليها السلام). ونفس وجودها المقدس هو المطلوب، وهو الغاية. وكذا الحال في زينب وخديجة، وأم سلمة، وغيرهن من النساء. وقد تحدثنا عن هذا الأمر في كتابنا: مأساة الزهراء (عليها السلام) فليراجع..


فلا معنى إذن لأن نطلب من أم كلثوم (عليها السلام) نشاطاً يضارع ما نراه من الحسنين ( ع )، أو حتى من زينب (عليها السلام).


الجواب عن السؤال الثاني:

وأما بالنسبة لقولكم في سؤالكم الثاني:


إنه قد تم إثبات عدم زواجها من الثاني؟ وهل كان ثمة من أطفال؟..


فنقول:


إن ذلك لم يتم إثباته بشكل حاسم وأكيد.. بل إن أهل السنة يؤكدون وقـوع هـذا الزواج وهناك روايـات عديدة مـن طـرق السنة والشيعة تؤكد وقوعه.


وعدد من الروايات الواردة من طريق الخاصة عن الأئمة ( ع ) صحيح ومعتبر من حيث السند.


وقد ادعى الشيخ التستري تواترها . ولكنها دعوى يصعب إثباتها، نعم هي روايات مستفيضة بلا ريب.


ولكن ثبوت هذا الزواج، لا يعني أنه قد جاء في سياقه الطبيعي والمألوف.. إذ أن ثمة تأكيداً قوياً على أن هذا الزواج قد تم على سبيل الجبر والقهر. وقد نجد ما يؤيد ذلك ويدل عليه في روايات أهل السنة أيضاً.
13‏/1‏/2010 تم النشر بواسطة خادم أهل البيت.
4 من 9
أم كلثوم بنت علي بن أبي طالب بن عبدالمطلب الهاشمية ، شقيقة الحسن والحسين ، ولدت في حياة جدها رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم ، في حدود سنة ست من الهجرة ، وقد سماها رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم بأم كلثوم ، وقد رأتِ النبي صلى الله عليه وآله وسلم ولم تروِ عنه شيئا .
نشأت السيدة أم كلثوم رضي الله عنها في في البيت الذي أذهب الله عنه الرجس ، وطهره تطهيرا ، نشأت أم كلثوم ونعمت بأكرم أم في الدنيا فأمها فاطمة بنت رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم سيدة نساء العالمين ، وقد صنعت أم كلثوم على عيني والديها ، وكان جدها رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم يحوطها برعايته وحبه .

زواجها من أمير المؤمنين سيدنا عمر بن الخطاب رضي الله عنه :
أحب سيدنا عمر بن الخطاب رضي الله عنه – وهو أمير المؤمنين- أن يصل نسبه وسببه برسول الله صلى الله عليه وآله وسلم ، بزواجه من أم كلثوم ابنة علي وفاطمة –رضي الله عنهما -
وعاشت السيدة أم كلثوم مع سيدنا عمر –رضي الله عنهما- ، فكانت خير زوجة وخير أم ، وتألقت بأعمالها الرائعة وصفاتها الكريمة مما جعلها تحيا في قاموس الخالدات للأبد .
ستظل السيدة أم كلثوم قدوة للنساء الفاضلات على مدى الأيام والأعوام .
13‏/1‏/2010 تم النشر بواسطة المحلاوى.
5 من 9
وجدت عدة ردود شيعية ـ ارجو أن ـ تفيد المطلب، جاء فيها: وزواج أم كلثوم من عمر فيه إختلاف شديد عند المدرستين وهناك تضارب شديد جدا بين الروايات وقد بحثت بشكل مفصل وقد رد الشيخ المفيد (ر) هذا الزواج ، وذهب البعض إلى أن أم كلثوم زوجة عمر هي بنت جروة لأنه قد ثبت أن أم عبيد الله بن عمر بن الخطاب هي أم كلثوم بنت جروة .
- قال إبن حبان في ( الثقات - الجزء : ( 5 ) - رقم الصفحة : ( 63 ) - رقم : ( 3866 ) : ( عبيد الله بن عمر بن الخطاب العدوى القرشي أمه بنت حارثة بن وهب الخزاعي قتل يوم صفين وكان مع معاوية ).
- وقال إبن حجر في ( الإصابة في تمييز الصحابة - الجزء : ( 5 ) - رقم الصفحة : ( 52 ) - رقم : (6244 ) : (عبيد الله بن عمر بن الخطاب القرشي العدوي أمه أم كلثوم بنت جرول الخزاعية وهو أخو حارثة بن وهب الصحابي المشهور لأمه ولد في عهد النبي (ص)).
أما إن سلمنا جدلاً أن الزواج قد وقع فعمر ظاهره مسلم وعندنا يجوز تزويج المسلم والزواج في نفسه لا يدل على شيء ، وفي كثير من الأحيان الزواج لا يدل على الفضل والمحبة كما في زواج فرعون من آسيا بنت مزاحم كانت مؤمنة وأبوها مؤمن آل فرعون ولا يدل على أي فضيلة فإن قلت إن الشريعة في تلك الأزمنة تجوّز زواج الكافر من المسلمة نقول إن عمر مسلم ويجوز أن يتزوج من أم كلثوم ولا يدل على أي فضيلة ، ولوط عندما رأى المصلحة المرتبطة بالشريعة أن يطلب من قومه وهم كفار فطلب منهم الزواج من بناته { وجاءه قومه يهرعون إليه ومن قبل كانوا يعملون السيئات قال ياقوم هؤلاء بناتي هن أطهر لكم فإتقوا اللّه ولا تخزون في ضيفي اليس منكم رجل رشيد } ( هود : 78 ) ، هل نستطيع أن نلتزم بأن لوط يرى حسن حال قومه.
ثم إن هناك نصا على الكراهية بين الإمام علي (ع) وعمر بن الخطاب ، ففي ( صحيح البخاري - الجزء : ( 4 ) - رقم الحديث : ( 1549 ) : ( ... فوجدت فاطمة على أبي بكر في ذلك فهجرته فلم تكلمه حتى توفيت وعاشت بعد النبي (ص) ستة أشهر فلما توفيت دفنها زوجها علي ليلاً ولم يؤذن بها أبا بكر وصلى عليها وكان لعلي من الناس وجه حياة فاطمة فلما توفيت إستنكر علي وجوه الناس فإلتمس مصالحة أبي بكر ومبايعته ولم يكن يبايع تلك الأشهر فأرسل إلى أبي بكر أن ائتنا ولا يأتنا أحد معك كراهية لمحضر عمر فقال عمر لا والله لا تدخل عليهم وحدك .... ) ، فأين المودة المزعومة بين الإمام علي (ع) وعمر بن الخطاب ؟!.
وهناك اضافة: مَنْ قال لكم بأن أم كلثوم التي تزوجها عمركانت ابنة الإمام علي (عليه السلام)؟!
ومَنْ قال لكم بأن أم كلثوم بنت الإمام علي بن أبي طالب (عليه السلام ) تزوجت من عمر؟!
وأخيرا وليس آخراً، لماذا هذا التشبث في هذا الشرف العظيم ـ شرف النسبة ـ كما نعتقده وتدعونه، ؟!!
ثم ألستم تقولون: أن عمر افضل من علي، فلماذا هذا التشبث بادعاء النسبة الى علي، هل هو ابعاد لقضية الظلم والاعتداء على الزهراء أم ماذا؟!
ثم هل شك عمر بوصل بنسبته لرسول الله صلى الله عليه وآله لزواجه صلى الله عليه وآله من ابنته حفصه؟!
الحقيقة مرة مرة..
13‏/1‏/2010 تم النشر بواسطة ahad ashuraa.
6 من 9
زوجات عمر بن الخطاب بعد اسلامه


جميلة بنت ثابت بن أبي الأقلح الأنصارية: وهي أخت عاصم بن ثابت كان اسمها عاصية فسماها رسول الله جميلة، تزوجها في السنة السابعة من الهجرة ولدت له ولدا واحدا في عهد رسول الله هو عاصم ثم طلقها عمر. فتزوجت بعده زيد بن حارثة فولد له عبد الرحمن بن زيد فهو أخو عاصم بن عمر.
عاتكة بنت زيد وهي ابنة زيد بن عمرو بن نفيل بن عدي. وأخت سعيد بن زيد أحد العشرة المبشرون بالجنة، ولدت له ولدا واحدا هو عياض بن عمر.
أم حكيم بنت الحارث بن هشام بن مخزوم: كانت تحت عكرمة بن أبي جهل، فقتل عنها في معركة اليرموك شهيدا، فخلف عليها خالد بن سعيد بن العاص، فقتل عنها يوم مرج الصفر شهيدا، فتزوجها عمر بن الخطاب، فولدت له فاطمة بنت عمر.
أم كلثوم بنت علي: وهي ابنة علي بن أبي طالب. تزوجها وهي صغيرة السن، وذلك في السنة السابعة عشر للهجرة   وبقيت عنده إلى أن قتل، وهي آخر أزواجه،
16‏/1‏/2010 تم النشر بواسطة بدون اسم.
7 من 9
ام كلثوم بنت علي: وهي ابنة علي بن أبي طالب. تزوجها وهي صغيرة السن، وذلك في السنة السابعة عشر للهجرة[26]، وبقيت عنده إلى أن قتل، وهي آخر أزواجه، ونقل الزهري وغيره: أنها ولدت لعمر زيد[27] ورقية.
هذه نبذه بسيطه عن ام كلثوم بنت علي بن ابي طالب رضي الله عنهما ، نسأل الله أن ينفع بها

أم كلثوم بنت علي بن ابي طالب بن عبد المطلب الهاشمية شقيقة الحسن والحسين ولدت في حياة جدها رسول الله صلى الله عليه وسلم في حدود سنة ست من الهجره وقد سماها رسول الله صلى الله عليه وسلم بأم كلثوم وقد رأت النبي صلى الله عليه وسلم ولم تروي عنه شيئاً .

وفي البيت الذي أذهب الله عنه الرجس وطهره تطهيراً نشأت أم كلثوم ونعمت بأكرم أم في الدنيا فأمها فاطمة بنت رسول الله صلى الله عليه وسلم سيدة نساء الالمن وقد صٌنعت أم كلثوم على عيني والديها وكان جدها رسول الله صلى الله عليه وسلم يحوطها برعايته وحبة .
ولما بلغت ام كلثوم اشدها كانت من افصح بنات قريش ، وكيف لا وقد غذيت البلاغة في البيت النبوي القرشي ؟ فأكرم به من بيت .

أحب سيدنا عمر رضي الله عنه وهو أمير المؤمنين أن يصل نسبة وسببه برسول الله صلى الله عليه وسلم بزواجه من أم كلثوم ابنة علي وفاطمة رضي الله عنهما .
وانطلق عمر فأتى علياً وخطب إليه ابنته أم كلثوم وكلمه في أمرها وكانت ما تزال صبية دون البلوغ فقال علي رضي الله عنه إنما حبست بناتي على بني جعفر فقال عمر : زوجنيها يا علي فوالله ما على ظهر الأرض رجل يرصد من حسن صحابتها ما أرصد فقال علي : قد فعلت
ثم غدا علي على بيته وأمر ببرد فطواه وقال لأم كلثوم : انطلقي بهذا إلى أمير المؤمنين فقولي له : أرسلني أبي وهو يقرئك السلام ويقول : إن رضيت البرد فأمسكه وإن سخطته فرده .
فلما أتت عمر رضي الله عنه قال : بارك الله فيك وفي ابيك قد رضينا ، فرجعت أم كلثوم إلى ابيها فقالت : ما نشر البرد ولا نظر إلا إلى فزوجها إياه .

ولآم كلثوم مواقف تشير إلى انها أفصح نساء قريش وأبينهن كلاماً وأخطبهن إذا ما ألم حدث أو نزلت نازلة وكانت تفحم خصومها بالحجة والبرهان كأنما الفصاحة انقادت لها انقياد الطفل لأمه وذللت لها قطوف البيان حتى كأنها تتكلم وتختار ما تشاء من الكلام دون تكلف أو عناء ومثال ذلك خطبتها الشهيرة في أهل الكوفة لما قتل أخوها الحسين بن علي رضي الله عنهما .

رحم الله أم كلثوم ورضي الله عنها وستظل أم كلثوم قدوة للنساء الفاضلات مدى الايام والاعوام .

وقبل أن نودع سيرتها المعطار تعالوا نذكر لها هذه الفضيلة وهي المرأة القرشية التي شهد أبوها وجدها وزوجها بدراً .
فجدها رسول الله صلى الله عليه وسلم
وزوجها عمر بن الخطاب رضي الله عنه
وابوها علي بن ابي طالب رضي الله عنه
وكلهم شهدوا بدراً وهذه منقبة لأم كلثوم لم تتوفر لامراة قرشية غيرها فرضي الله عنها وارضاها وجمعنا بها في دار كرامته ومستقر رحمته .

من كتاب (نساء من عصر التابعين )بختصار للمؤلف احمد جمعة

--------------------------------------------------------------------------------
16‏/1‏/2010 تم النشر بواسطة عنايات الماحي (عنايات الماحي).
8 من 9
عدم وقوع التزويج بين عمر وأُمّ كلثوم.

وقد ذهب إلى هذا الرأي الشيخ المفيد (ت 413) في المسائل السروية (المسألة العاشرة)، وكذا في المسائل العكبرية (المسألة الخامسة عشر)، وله رسالة بهذا الصدد طبعت على انفصال ضمن منشورات مؤتمر الشيخ المفيد.

هذا، وقد كذّب خبر التزويج علماء آخرون كالسيد مير ناصر حسين اللكهنوي الهندي في كتابه (إفحام الأعداء والخصوم بتكذيب ما افتروه على سيدتنا أُمّ كلثوم)، والشيخ محمّد جواد البلاغي في كتابه (تزويج أُمّ كلثوم بنت أمير المؤمنين وانكار وقوعه)، وغيرهم.
17‏/1‏/2010 تم النشر بواسطة البديري.
9 من 9
أم كلثوم بنت علي بن ابي طالب بن عبد المطلب الهاشمية شقيقة الحسن والحسين ولدت في حياة جدها رسول الله صلى الله عليه وسلم في حدود سنة ست من الهجره وقد سماها رسول الله صلى الله عليه وسلم بأم كلثوم وقد رأت النبي صلى الله عليه وسلم ولم تروي عنه شيئاً .

وفي البيت الذي أذهب الله عنه الرجس وطهره تطهيراً نشأت أم كلثوم ونعمت بأكرم أم في الدنيا فأمها فاطمة بنت رسول الله صلى الله عليه وسلم سيدة نساء الالمن وقد صٌنعت أم كلثوم على عيني والديها وكان جدها رسول الله صلى الله عليه وسلم يحوطها برعايته وحبة .
ولما بلغت ام كلثوم اشدها كانت من افصح بنات قريش ، وكيف لا وقد غذيت البلاغة في البيت النبوي القرشي ؟ فأكرم به من بيت .

أحب سيدنا عمر رضي الله عنه وهو أمير المؤمنين أن يصل نسبة وسببه برسول الله صلى الله عليه وسلم بزواجه من أم كلثوم ابنة علي وفاطمة رضي الله عنهما .
وانطلق عمر فأتى علياً وخطب إليه ابنته أم كلثوم وكلمه في أمرها وكانت ما تزال صبية دون البلوغ فقال علي رضي الله عنه إنما حبست بناتي على بني جعفر فقال عمر : زوجنيها يا علي فوالله ما على ظهر الأرض رجل يرصد من حسن صحابتها ما أرصد فقال علي : قد فعلت
ثم غدا علي على بيته وأمر ببرد فطواه وقال لأم كلثوم : انطلقي بهذا إلى أمير المؤمنين فقولي له : أرسلني أبي وهو يقرئك السلام ويقول : إن رضيت البرد فأمسكه وإن سخطته فرده .
فلما أتت عمر رضي الله عنه قال : بارك الله فيك وفي ابيك قد رضينا ، فرجعت أم كلثوم إلى ابيها فقالت : ما نشر البرد ولا نظر إلا إلى فزوجها إياه .

ولآم كلثوم مواقف تشير إلى انها أفصح نساء قريش وأبينهن كلاماً وأخطبهن إذا ما ألم حدث أو نزلت نازلة وكانت تفحم خصومها بالحجة والبرهان كأنما الفصاحة انقادت لها انقياد الطفل لأمه وذللت لها قطوف البيان حتى كأنها تتكلم وتختار ما تشاء من الكلام دون تكلف أو عناء ومثال ذلك خطبتها الشهيرة في أهل الكوفة لما قتل أخوها الحسين بن علي رضي الله عنهما .

رحم الله أم كلثوم ورضي الله عنها وستظل أم كلثوم قدوة للنساء الفاضلات مدى الايام والاعوام .

وقبل أن نودع سيرتها المعطار تعالوا نذكر لها هذه الفضيلة وهي المرأة القرشية التي شهد أبوها وجدها وزوجها بدراً .
فجدها رسول الله صلى الله عليه وسلم
وزوجها عمر بن الخطاب رضي الله عنه
وابوها علي بن ابي طالب رضي الله عنه
وكلهم شهدوا بدراً وهذه منقبة لأم كلثوم لم تتوفر لامراة قرشية غيرها فرضي الله عنها وارضاها وجمعنا بها في دار كرامته ومستقر رحمته .
17‏/1‏/2010 تم النشر بواسطة Xx0ali0xX.
قد يهمك أيضًا
من الذي قتل عمر بن الخطاب رضى الله عنه؟
من هو اول من حمل لقب امير المؤمنين ؟
عمر بن الخطـــــــــــــــــاب
ماهو اصل وفصل امير المؤمنين عمر بن الخطاب رضى الله عنه
تسجيل الدخول
عرض إجابات Google في:: Mobile | كلاسيكي
©2014 Google - سياسة الخصوصية - مساعدة